تجارب ومواقف غريبة

جني الحفر

بقلم : نايا الأمير – سوريا

مجموعة من الكيانات المشوهة والمخيفة ينهالون رمياً علينا بالحجارة
مجموعة من الكيانات المشوهة والمخيفة ينهالون رمياً علينا بالحجارة

 
تحياتي رواد موقع كابوس و أهلا وسهلاً بكم في أي مكان وأي زمان.
جلبت لكم اليوم قصة حدثت مع خالي المقيم في دبي الذي يعمل في حفر الآبار وأترككم معه:

في يوم من الأيام جاءنا طلب حفر بئر كالعادة ، و لكن الغريب أنه في مكان بعيد و نائي على عكس أماكن عملنا المعتادة ، وافقنا على المشروع وذهبنا إلى هناك ، فكان المكان عبارة عن أرض واسعة و بعيدة قليلاً عن المدينة ، بدأنا العمل في الحفر ولكن كل ما نبدأ بالعمل تتعطل الحفارة ، مع أنها بحالة جيدة جداً و هذه المرة الأولى التي تتعطل ،

لم نأخذ للأمر أهمية وبدأنا نبحث عن سبب عطلها فصُدمنا عندما رأينا أن الحبال جميعها مقطوعة ! فهي قوية لدرجة من المستحيل قطعها ، أتصلنا بالصيانة وأتوا ليضعوا لها حبال جديدة ،

انتهوا من تصليحها في المساء قرابة منتصف الليل وليس من السهل الذهاب إلى المنزل والعودة في أذان الفجر و خصوصاً المسافة بينهما ، لذلك قررنا المبيت في مكان عملنا و من شدة تعبنا و إرهاقنا وبقائنا تحت الشمس طوال النهار نمنا بسرعة ، و لكن فجأة استيقظنا لنرى أن الحفارة تعمل و تنطفئ من تلقاء نفسها ،

فظننا أنها مزحة من أحد العمال ، ولكن لحظة هناك من يرمينا بالحجارة ويصيبنا ! نظرنا إلى مصدر الرمي و إذا بمجموعة من الكيانات المشوهة والمخيفة ينهالون رمياً علينا بالحجارة و يبدو عليهم أنهم غاضبون ، و فجأة توقفوا عن الرمي و قالوا لنا بصوت يشق القلب : أرحلوا من هنا و إلا لن يطلع عليكم النهار.

وما أن سمعنا هذا حتى فررنا إلى المنزل بأقصى سرعة ولم نرجع إلى هناك أبداً. ‏‎ ‎
 
 

تاريخ النشر : 2020-08-16

مقالات ذات صلة

37 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى