تجارب من واقع الحياة

حقدي على أبي يزيد ولا أدري ماذا أفعل

بقلم : غالية – سورية

أنا أحقد عليه بشدة لأنه دائماً ما يهين أمي بكلمات جارحة
أنا أحقد عليه بشدة لأنه دائماً ما يهين أمي بكلمات جارحة

 
مرحباً رواد موقعي المفضل كابوس.

أنا أعاني من مشكلة تتفاقم لدي يوم بعد يوم ، فساعدوني قبل أن يأتي يوم أفعل فيه أشياء يمكن أن تغضب ربي.

أبي كل عِلل الدنيا فيه ، فهو يحقد علينا وي كرهنا منذ أن كنا صغار ، و يريد أن يضع على أمي سمعة أنها مجنونة أمام الناس كي يأخذ منها البيت الذي نصفه باسمها و نصفه باسمه ، فكما تعرفون أن المجنون لا يتملك و هذا ما يسعى إليه.

أما أمي فهي والله لا تقصر معه بشيء ، وهي و الله لا أبالغ أنها كالملاك ، ليست لأنها أمي لكنها كذلك حقاً ، تفعل له كل شيء و فوق كل ذلك ينكر كل شيء و يتهمها بالتقصير.

و فوق كل ذلك تزوج عليها بنت عمها التي هي من جيله ، لقد كان يحبها قبل أمي ، وهو دائماً ما يمدحها أمامنا و يذم أمي ، مع أنها حقيرة و لقد خربت لنا حياتنا ، و هي تشتغل بالسحر والشعوذة وقد حاولت أن تسحر أمي.

لقد مللنا منه تماماً ، إنه ينكد علينا كل يوم على أتفه سبب ، و أنا أحقد عليه بشدة لأنه دائماً ما يهين أمي بكلمات جارحة ، حقدي عليه يزيد وكرهي له يزيد ، وأعرف أن هذا أبي و من واجبي أن أطيعه وأحبه ، ولكني صدقاً لم أعد أحتمل ، وأخاف أن يأتي يوم أخرج كل حقدي عليه وأخطئ معه بالكلام خطأ يجعلني أغضِب ربي و لن يوفقني في حياتي.
 

تاريخ النشر : 2020-10-20

مقالات ذات صلة

14 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى