تجارب من واقع الحياة

حياتي الجديدة بفضل الله ثم بفضلكم

بقلم : نور – سوريا
عدت إلى دراستي والحمد لله

مرحباً بكم جميعاً ، أشكر الجميع على النصائح وعملت بها جميعها ، فمثلاً أهلي بعد زواج أختي تغيروا معي وأصبحوا يهتمون بي ، وبالنسبة لموضوع الزواج فقد استخرت ربي ولم أرَ غير الكوابيس ، وبالنسبة للأخت التي سألت إن كنت أصلي نعم أنا والحمدلله أصلي منذ الصف الرابع إلى الآن لم أنقطع عنها لأنه كما ربي خلقني وأنعم علي كل النعم فالصلاة لا شيء أمام أفضاله .

ولكن عندما استخرت لم أرَ غير الكوابيس ورفضت الشاب وأهلي أيضاً رفضوه ، ولكنه لا يتركني ، أقسم لكم أنه جعلني أكره نفسي لأنه يأتي إلى شارعنا في التاسعة صباحاً ولا يغادر أبداً ينتظر خروجي لأنه هدد أهلي بخطفي ، وبلّغت عنه ولكن لم يمسكوه لأسباب خاصة ..

وعدت إلى دراستي والحمد لله ، وبالنسبة عن بعض الإخوة الذين سألوا إن كان والديّ راضين عني أحب أن تعلموا أن أبي وأمي دائماً فخوران بي ودائماً يقولان أن أكبر وأوعى عقل في منزلنا هو أنتِ ودائماً ما يأخذان رأيي والحمد لله أنا الآن بأحسن حال ..

وأشكركم جميعاً على النصائح الرائعة وأتمنى للجميع حياةً سعيدةً وراحة بال لأنها كنز لا يملكه أغلب الناس .. أقسم أنني في هذا الموقع أشعر أني بين عائلتي حفظكم الله جميعاً وأشكر هذا الموقع الذي جمعني بكم .. دمتم بخير

تاريخ النشر : 2018-01-09

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

18 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
18
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك