تجارب من واقع الحياة

خسرت كل شيء !

بقلم : سامي – الجزائر

أنا أبكي كل ليلة لأن الحياة ظلمتني و كل ما هو جميل ذهب و لن يعود
أنا أبكي كل ليلة لأن الحياة ظلمتني و كل ما هو جميل ذهب و لن يعود

بدايةً السلام عليكم.

قصتي بدأت عندما كنت في الرابعة من عمري أمي تطلقت من أبي ، و بعدها انتقلنا للعيش عند جدتي أنا و أمي و أختي الصغرى ، كانت أمي تحبني وكانت أيضاً تنسيني أمر أني بدون أب و قضينا أوقات جميلة معها و مع أختي الصغرى ، و كانت عندي حبيبة و كانت أيضاً تجعلني سعيد و كانت بقلب أبيض ، مرت سنوات و في 2017 م كانت حبيبتي بالقلب و بعدها بشهور توفيت ، كنت أريد الانتحار لأني أحببتها بجنون ، نجوت من انتحار لتأتي سنة 2019 م و تنقلب حياتي رأساً على عقب ،

بدايةً بعمل سحر لأختي الصغرى و كان جني يهودي ساخراً ومستفزاً ، لتحل علي مصيبة أخرى  ، حيث أن أمي أصيبت بسرطان في الرحم و بقيت على هذه الحال لمدة 4 أشهر ، أختي تعاني من سحر و أمي مصابة بالسرطان ، أمي تصرخ من ألم و جني يصرخ بلسان أختي في الليل ، و الله يا جماعة لم أكن أنم و عندما أغفو فقط لمدة20 دقيقة فقط و أظل مستيقظ ، كان الأمر صعب جداً ، و بعدها بأيام أتاني اتصال من أخو صديق مقرب لي و قال :  صديقك صلاح توفى ، حزنت كثيراً ، 

وفي نفس الشهر توفيت أمي ، هنا أصبحت إنسان يرى هذا عالم مجرد جحيم و الموت أفضل ، بحيث أصبحت لا أبالي بأي شيء و أصبحت إنسان حزين متجمد المشاعر و قاسي لا يحب شيء من الحياة ، حتى لو أعطوني كنوز الدنيا و ما فيها لن أفرح ، أنا أبكي كل ليلة لأن الحياة ظلمتني و كل ما هو جميل ذهب و لن يعود ، أمي ، حبيبتي ، صديقي.

 

تاريخ النشر : 2020-09-23

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

24 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
24
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك