تجارب من واقع الحياة

شوهوا سمعتي و أتهموني بالشذوذ

بقلم : محمد محى – مصر

كل الناس تركوني حتى في عملي و ينظرون إلي باحتقار
كل الناس تركوني حتى في عملي و ينظرون إلي باحتقار
 
أنا رجل في أوائل الأربعين ، هناك أشخاص شوهوا سمعتي و أتهموني في عرضي وقالوا علي شاذ جنسياً وتم التقاط صور شخصية لي دون أن أشعر ونشروها على الهواتف المحمولة ، و كتبوا عليها أسمي و رقم هاتفي  و انتشرت الشائعة في محيط عملي وفى منطقة سكني بسرعة كبيرة ، و أنا رجل متزوج و لدي بنتان و أعيش مع أهلي في بيت واحد و أخاف أن تتسلل الإشاعة إلى أبي و أمي و إخوتي و زوجتي .

كل الناس تركوني حتى في عملي و ينظرون إلي باحتقار و أنا مهدد بترك عملي ، و حسبي الله ونعم الوكيل فيهم ، والله العظيم بريء من هذه التهمة ولا أعرف من تسبب في هذه الإشاعة الباطلة .

أفيدوني أفادكم الله .

تاريخ النشر : 2020-03-02

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

30 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
30
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك