تجارب ومواقف غريبة

طفل مجهول في الطريق

بقلم : نايا الأمير – سوريا

في البداية ظننا أنه طفل عادي كأي طفل
في البداية ظننا أنه طفل عادي كأي طفل

مرحباً رواد موقع كابوس ، أود مشاركة هذا الموقف الذي حصل مع أحد أقاربي وانقلها عن لسانه : في أحد أيام الصيف الحارة و في المساء كنت أشعر بالملل و قررت الخروج أنا و صديقي بجولة في سيارتي ، ذهبنا إلى طريق قليل الحركة ( أي ليس فيه حركة سيارات دائماً ) ‏ ونحن في منتصف الطريق رأينا طفل في السادسة من عمره يرتدي ملابس بالية ومهترئة وهو جالس على حافة الطريق.

في البداية ظننا أنه طفل عادي كأي طفل ، فوقفنا بجانبه وحاولنا مساعدته ‏‎ ‎عن طريق سؤاله بما الذي أتى به إلى هذا المكان ، وأين عائلته ؟ لكنه ظل صامتاً ولا يبدي أي ردة فعل ، و فجأة رن هاتفي و قد كان أبي يطمئن علي ، وعند انتهائي من أجراء مكالمتي عاودت النظر إلى الطفل وهنا كانت المفاجئة ! لا يوجد أحد ، أين أختفى الطفل ؟.

نزلت أنا وصديقي من السيارة و بحثا عن الطفل ولكن لا أحد في الطريق سوانا وملاحظة : المكالمة التي أجريتها مدتها لا تتجاوز النصف دقيقة وفي هذه المدة يستحيل على الأنسان البالغ قطع الشارع والاختفاء بهذه السرعة ‏ ، و في هذه اللحظة أدركنا أن هناك شيء غير طبيعي و أن الطفل ليس من الأنس وأنما من الجن ، ركبنا في السيارة وعدنا أدراجنا ومن يومها لم أعد أمر من ذلك الطريق ليلاً.

وأخيراً أود أن أنصح كل من يتواجد في الطرقات ليلاً بمفرده الحذر وعدم الوقوف لأي أحد غريب أو مشكوك في تصرفاته أو من مكان تواجده وخصوصاً اذا كان المكان ‏‎ مقطوع من الناس أو المواصلات ‏‎.
 
 

تاريخ النشر : 2020-06-22

مقالات ذات صلة

12 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى