تجارب من واقع الحياة

عالجت العصبية أخيرا

السلام عليكم أصدقاء كابوس ، لقد عانيت في حياتي من  مشاكل كثيرة جدا وأكبرها هي العصبية . ورأيت هنا في هذا الموقع أثناء بحثي عن علاج العصبية الجنونية آخرون يشتكون منها وأنها أصبحت خارج المألوف . لكن لا أحد يدرك ما نحن نعانيه .

ولذلك لم أيأس ، وبحثت على الإنترنت بكل المواقع ولم أترك موقعا أو مدونة أو فيديو لم أشاهده . لدرجة أني كنت أبحث عن علاج هذه الحالة أثناء عملي خارج المنزل . بل ولم أترك أحدا من زملائي سواء في العمل أو خارجه ولم أسأله . وشعرت في نهاية المطاف بأن الهروب من المنزل هو الحل ، حتي لا أؤذي أحدا من أسرتي .

إن العصبية وصلت بي إلى الإيذاء النفسي والجسدي لهم . وأنا أشعر بالندم بعد انتهاء هذه العصبية وأكن لنفسي كل مشاعر الاستحقار . وهذا ما دفعني لأكتب هذه المشاركة .

إقرأ أيضا : مشكلتي هي الغضب

والحمد لله رب العالمين ، لقد وجدت علاج هذه المشكلة، وأنا أطبقه الآن لليوم الخامس على التوالي ، وأنا بارد كالثلج . إذن ماهو العلاج السلوكي للعصبية؟ .

سندخل في الموضوع ، العصبية قد تكون بسبب مشاكل مرضية ، كمرض مزمن أو غيره ، لكن ليس هذا السبب تحديدا . فهي تحدث نتيجة الضغوط النفسية الهائلة ، وقد يكون الشخص لايمارس أي نوع من الاستجمام أو الإسترخاء أو أي شيء يريح النفسية . فتتجمع كل الإحتقانات الداخلية لتحدث بركانا يمتد مع الشخص سنين طويلة بدون توقف . بمعنى أن أي شي قد يثير أعصابه . طبق مع نفسك هذا العلاج وستشفى بإذن الله وستصبح كالثلج مثلي إن شاء الله . 

أول طريقة وهي التفريغ النفسي ، وله عدة طرق ولكن أكثرهم فائدة هو تشغيل مسجل صوت الهاتف والتحدث وإنشاء حوار مع النفس . والتحدث عما أزعجك هذا اليوم ، طبعا البداية تكون صعبة لكن مع تكرار العملية تكون سهلة جدا . ويمكن تكرارها ثلاث مرات كل يوم ، مرة صباحا ومرة عصرا ومرة قبل النوم وهذا أفضل .

أما الطريقة الثانية لكبح العصبية هي ممارسة تمارين التأمل ، وهذه لها طرق كثيرة ، أفضلها هي التأمل بتركيز . وهذا موجود في الصلاة ، ويكون بتدبر ماينطق من آيات وعند الركوع والسجود يكون الحرص على التدبر وتجنب السرحان قدر المستطاع . ومحاولة فهم  ما يقال ، هذا تأمل قوي يسمى التركيز .

ثالث طريقة وهي بعد الإنتهاء من أداء الصلوات ، وطبعا الصلاة تكون على وضوء هذا مهم جدا ، بعدها القيام بتمارين التنفس الإسترخائي وهو كالآتي .. إغماض العينين وأخذ نفس عميق من الأنف وإخراجه زفيرا من الفم، مع تكرار العملية لمدة خمس دقائق .

إقرأ أيضا : التحكم بالغضب

أما الطريقة الرابعة فهي التحويل من أكل البروتينات الحيوانية . كاللحم والدجاج واللبن والجبن والحليب ، إلى تناول الطعام النباتي ويمنع تناول حتى الزبدة لأنها تحتوي علي بروتين حيواني .

الطريقة الخامسة وهي الصيام المتقطع أو الصيام الإسلامي .. مع الحفاظ على الطعام النباتي وليس الحيواني .

سادس طريقة ألا وهي التقليل من الملح ، لأن الملح يحدث خلالا في هرمونات الجسم ، إلا على المصابين  بإنخفاض الضغط .

الطريقة السابعة للتحكم بالعصبية أيضا هي ممارسة الهوايات المفضلة كالرسم أو الجري أو كرة القدم . أنا مثلا أفضل قراءة قصص الرعب في موقع كابوس ، وقراءة التعليقات . أشعر براحة شديدة ومتعة نفسية وجو أسري جميل .

الطريقة الثامنة ، يتوجب النوم في ظلام دامس أو وضع وشاح على العينين حتى لايصلهما النور .

ولنصل إلى آخر طريقة وهي ممارسة تمارين الاسترخاء العضلي ، وتسمي الشد والبسط . و توجد عدة فيديوهات بالإنترنت توضح كيفية ذلك .

حسنا ، هذا هو العلاج الذي أسير عليه ، وبالفعل أتى بثماره . وسأقول لكم من أين حصلت عليه ، بعد بحثي عن علاج العصبية في المواقع العربية ولم أجد بها أي شيء يذكر، بحثت في الكتب الأجنبية النفسية المترجمة ووجدت طبيب أجنبي يشرح هذا العلاج وقد طبقته والحمد لله رب العالمين .

 ملاحظة : هذه الطريقة تعالج أيضا شراهة الأكل ونهم الطعام .

التجربة بقلم : Moo – مصر

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

34 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
34
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك