تفسير الأحلام

كابوس من نوع مختلف و لكن ليس مخيف

بقلم : انسان مسلم – العراق

تقريباً جسمي كان بمفرده يتحرك نحو طرف السطح
تقريباً جسمي كان بمفرده يتحرك نحو طرف السطح

 

بسم الله الرحمن الرحيم والسلام عليكم.

 القصة واضحة و بسيطة من عنوانها ، و لكن فيها عبرة كثيرة خصوصاً لو كنت تبحث عن تفسيرات للأحلام .

أنا شاب مسلم و عمري 18 عام ، راودني هذا الكابوس في أفضل فترات حياتي ،  في وقت كنت طفل كلاسيكي من النوع الإيجابي ، فقد كنت تلميذ متفوق و من الأوائل و ملتزم بدراستي و كنت مطيع لأمي وأبي و كنت متدين و أصلي كل الصلوات في المسجد ، حتى أني أنت أقيم صلاة الليل يومياً ، في يوم من الأيام راودني هذا الكابوس البسيط ، فالحلم بدأ عند باب سطح بيتنا ، حسناً ، بيتنا له سطحين و الحلم صار و أنتهى في السطح الأول الغير مرتفع  و ليس السطح الثاني المرتفع ، ربما هذا فيه معنى و شيء في السطح ،

كان جسمي خارج عن سيطرتي ، تقريباً جسمي كان بمفرده يتحرك نحو طرف السطح ، و بالطبع كنت أقاوم و أحاول أوقف جسمي و لكن لم أستطع أبداً ، صعد  جسمي تلقائياً على حائط السطح و هنا حدثت الفاجعة ، جسمي قفز بي تلقائياً نحو الأرض و انتهى الحلم ، في ذلك الوقت بحثت عن تفسير الحلم ، فسألت أختي و أعطتني إجابة دقيقة و قالت لي : أني كنت في فترة من الفترات متفوق ومتقدم و ملتزم و كنت في مستويات عالية ، و لكن انحدرت و هبطت إلى مستويات أدنى ، عندما سمعت التفسير طبيعي أول شي يراود ذهني الدراسة ،

فظننت أني سوف أتحول من طالب جيد إلى طالب سيء جداً ،  و هذا ما حدث بالفعل ، و ليس هذا فقط ، حياتي كلها تحولت نحو الأسوء ، و يا للخسارة والخيبة لا بقت صلاة ولا دراسة ولا أي شيء ، خسرت خسارة كبيرة والكابوس الغير مخيف صار يتحقق والله أعلم ماذا يخبأ المستقبل ، فربما تكون هذه مجرد بداية لأشياء أسوء بكثير سوف تحصل لاحقاً في حياتي ، فأنا أعتبر ذلك الحلم كابوس الحقيقي ، الكابوس الحقيقي ليس أن يشعرك بالرعب والرهبة ، ليس أن ترى الجحيم أو تذوق الخسران.

ختاماً : ربما البعض يرى قصتي تافهة ، حتى أنا لا أراها شيء مثير للمتعة أو الخوف كما باقي القصص في هذا الموقع ، و لكن هل تعرفون متى أنا و أنتم ندرك أهمية الموضوع ؟.

عندما يأتي الحساب والكتاب ، عندما يأتي يوم نعرف فيه القيمة الحقيقية للصلاة والالتزام بالواجبات الشرعية ، هذا اليوم سوف نعض أصابعنا و نسيلها دم من الندم ، فلذلك إخوتي وأخواتي  خذوا العبرة و الأفكار التي تنفعكم من الموضوع  ، واذا كنت في حال أحسن مني فاستمر ، و إياك و التهاون أو التراجع ، اذا كنا نتحدث عن الكوابيس ، فالكابوس أن يراودك حلم حقيقي يخبرك أنك سوف تهمل الصلاة أو الدراسة أو أي عمل معروف في حياتك كإنسان مسلم .

تاريخ النشر : 2021-03-08

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر
8 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
8
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x