تفسير الأحلام

كوابيس

بقلم : ريحانة فراولة – مغرب العرب

بدأت بالقيام بنوع من الاعوجاج و تلك الحركات التي يقوم بها الممسوس عند سماعه للقران الكريم
بدأت بالقيام بنوع من الاعوجاج و تلك الحركات التي يقوم بها الممسوس عند سماعه للقران الكريم

السلام عليكم أيها الكابوسيون.

أنا فتاة عمري 16 سنة ، متفوقة في دراستي و الحمد لله.
في الحقيقة كل واحد منا تراوده أحلام و كوابيس و أغلبها قد يكون له معنى خاصةً و إن ارتبطت أحداث تلك الأحلام بما نراه في الواقع.

قبل عدة أيام بدأت تراودني كوابيس مخيفة ، فقد حلمت أنني أخذت محفظتي و عندما فتحتها وجدت قطة أعتقد أن لونها كان أبيض و عيناها زرقاويتان ، عندما نظرت اليها وجدت أن عينها اليمنى بدأت تزداد حجمها بشكل كبير بينما ظلت العين الأخرى على حالها.

حلمت مرة أخرى بأنني أمشي في البيت و لا ادري ماذا شعرت فبدأت بالقيام بنوع من الاعوجاج و تلك الحركات التي يقوم بها الممسوس عند سماعه للقران الكريم ، و الكوابيس الأخرى التي تراودني دائماً ما أرى فيها أنني في منزل كبير مظلم و لا أدري ماذا أفعل هناك ، و أرى أحياناً قبوراً أو ما شبه أو أنني أقود سيارة غالبا ما يكون لونها أبيض في أحلامي ،

مع العلم أنني أعاني من الجاثوم بشكل مستمر و أحياناً عندما أذهب للنوم و أشعر بتعب شديد ، فأنا غالباً ما أذهب للنوم متأخرة و لهذا  أغفو بسرعة و لا ادري ماذا يحدث لي و أصرخ فجأة صراخاً مخيفاً ، و عندما تسألني أمي : ما بكِ ؟ أقول لها : لا أعلم ، فأحياناً لا أرى أي كابوس ، فقط أصرخ و  كأن شيئاً بداخلي يستغيث. لقد تعبت من هذه الأحلام و أخشى أن للأمر علاقة بسحر أو عين ، رغم تأكدي التام أنها عين ، و للعلم أنني كنت سابقاً أشعر بضيق في صدري و أبكي بلا سبب.

أرجو منكم تقديم تفسير لهذا.

تاريخ النشر : 2020-12-11

مقالات ذات صلة

2 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى