كشكولمنوعات

كيف اكتب مقالاً جيداً ؟

الكتابة فن . بالطبع .. هذا ليس شيئاً جديداً . لطالما كانت الكتابة كذلك . وربما ابتدأ الفنُّ فيها مع أول رمز نقش على لوح طيني بغرض التدوين . ولمّا تنوعت و تشعّبت وتفرّعت . فنتج عنها القصائد و القصص و الروايات ، كان للمقالات نصيب من طيّبها .
وسواءاً قد كنت مهتماً أم لا ، لا بد أنك سألت نفسك ولو لمرّة واحدة على الأقل : ” كيف أكتب مقالاً جيداً ؟ .

قبل البدء ، يجب أن تعلم عزيزي القارئ ، أنَّ ما ستقرأه تالياً ليس بالمنهج المعتمد ، و لا بالقاعدة الأساسية المُستند عليها . يمكن القول أنه نتاج خبرة بسيطة جداً في كتابة المقالات . حيث أنّي جمعت الركائز الرئيسية التي تعلّمتها و أضفت إليها بعض البديهيات الواضحة لأقدمها لك . عسى ولعلَّ أن تستفيد منها بشيء ، أو لتكون خطوتك الأولى لتكتب مقالاً مقبولاً . فالنبدأ :

اختر موضوعاً جذّاباً لتكتب مقالاً .

باختيارك الصحيح للموضوع تكون قد انجزت نصف مقالك . القارئ دائماً ما يميل للمواضيع الغير مألوفة ، والتي تدفعه لإثارة الفضول الخاص به .
يمكنك أيضاً أن تكون ذكيّاً و تستعمل ” التريند” في صالحك .
مثلاً : منذ مدّة كان مسلسل “كسر عضم” تريند في سوريا . كيف يمكنني استخدام المسلسل بصفته جاذب لعمليات البحث في أن أكتب مقالاً ؟
من مشهد ، من لقطة ، من حوار . اي إلهام بسيط سيكون كافياً .
دعني اشرح لك أكثر ..
في نفس المسلسل ، هناك لقطة انتحار أثارت جدلاً كبيراً . لقطة منحرفة ومتطرّفة جداً ، بل يمكن تصنيفها على أنّها +18 .
طيب ، سأكتب مقال عن أبشع حالات الإنتحار عبر التاريخ ، مختبأً بمظلّة المسلسل (التريند) ، وبعنوان :
مسلسل كسر عضم : الانتحار الأسوء .
سأبدأ فقرتي الأولى من المقال بالحديث عن اللقطة ، و في الفقرة التالية سأنتقل بسلاسة لأبشع حالات الانتحار . سأنتقل إلى مواضيع مختلفة كُلّيّاً ، لكن المهم أن عنوان مقالي وفقرته الأولى أضيفت إليه العبارة الأكثر بحثاً عنها ، والتي هي تريند .

السؤال الآن : كيف اعرف العبارة الأكثر بحثاً عنها في دولة ما ؟

ببساطة من خلال Google trend .

طيب .. بما أني أكتب هذا المقال لروّاد كابوس . يمكن القول أنَّ اغلب مواضيعه جذّابة . لأنه وبالأصل ، موقع كابوس هو موقع للرعب و الغرائب .

لا تكتب المقدّمة في بداية المقال .

نصيحة شائعة جداً . كتابة المُقدّمة في أولاً ستجعلك مقيّداً في تتمة مقالك . ستقَيّد أيّ استفاضة إبداعية لك . والسبب بسيط جداً ، فأنت ستسعى لتجعل جميع الأسطر التي تكتبها متوافقة مع المقدّمة . انتبه ، قد لا تكون المقدمة جيدة دائماً ، لذلك ستأخذ المقال إلى مستنقع اللاجيد أيضاً . إبدأ بالفقرة الأولى و انتقل للتي تليها و هكذا دواليك حتى تنهي المقال . اقرأ ما كتبت عدّة مرات ثم اكتب مقدّمة مناسبة . إنها خطوة هامّة جداً عندما تقرر أن تكتب مقالاً جيداً ، رغم أنه يمكن للبعض عدم التقيّد بها .

اختر كلمة أو عبارة وركّز عليها في مقالك .

تعد العبارة الرئيسية أو المفتاحية من أهم ملحوظات المقال الجيد و المتوافق مع ( السيو : seo ) .
لن أدخل لكم بتفصيل طويل عن كلمة ” سيو ” . لكن الفكرة تتمحور حول مدى أن يكون مقالك في نتائج البحث الأولى .
مثلا اكتب الان اي كلمة في جوجل و ابحث عنها . سترى اول نتيجة وتحتها النتيجة الثانية فالثالثة ..الخ .
وهذا ما يقصد بتصدّر نتيحة البحث .
بالعودة للكلمة الرئيسية ، يجب -كما اسلفت- ان تركز على عبارة اوكلمة في كتابة مقالك . ويجب أن تتواجد في العنوان ، وفي الفقرة الأولى ، وأن تكون موزّعة بشكل متوازن ضمن فقرات المقال ، و حاول أن تستخدم مرادفات لها إن تعذّر عليك استخدامها بشكل مباشر .
هذه ركيزة أساسية وهامّة جداً في أن تكتب مقالاً جيداً بل وأن تجعله رياديّاً أيضاً .
لا تقل أني لم اخبرك !

ضمّن المقال بالعناوين الفرعية :

لا استطيع أن أقول لك أنّها خطوة لا يمكن الاستغناء عنها ، لكن يمكن القول أنها مستحبّة جداً . لا تجعل مقالك ” سكبة واحدة ” كما يقال ، بل جزِّءه باستخدام عناوين فرعية ضمنه . تشكّل العناوين الفرعية عاملاً هامّاً في قابلية القارئ لاستمراره في قراءة المقال . الان اسأل نفسك هذا السؤال :
-ترى ما الأفضل لي ؟ قراءة مقال طويل يتألف من بضع مئة كلمة مكتوب بسرد واحد ؟ ، أم أن يحتوي على عناوين فرعية لكل فقرة ، و أن تكون هذه العناوين تعطي شيئاً من التشويق و تجذبني لإتمام القراءة ؟ . حسناً أظن أنَّ الإجابة واضحة .
نقطة مهمّة جداً عند وضع العناوين الفرعية ، وهي تضمين الكلمة الرئيسية أو مرادفها ضمن هذه العناوين .
ولا تحاول إقحام الكلمة عنوة ضمن العنوان ، بل اخلق انسجاماً و تناسقاً بينهما .

لا تكتب مقالاً بدون علامات الترقيم وقلل قدر الإمكان من الأخطاء الإملائية فيه .

نجاح أي كتابة تعتمد على علامات الترقيم ومدى توظيفها بالشكل الصحيح ، ليتسنى لك ان تكتب مقالاً مقبولاً . بطبيعة الحال هذا لا يعني أن تلقي بعلامات الترقيم جزافاً وكيفما اتّفق . هناك ضوابط لكل علامة من علامات الترقيم ، وهي بسيطة وليست معقّدة ، ويمكن أن تتعلمها ببضع دقائق فقط .

1- الفاصلة (،)، وتوضع فيما يلي :

  • بين الجمل المتصلة المعنى، مثل:
    المقال مثير ، ويستحق الثناء .
  • بين أقسام الشيء الواحد، وبين المعطوفات، مثل: من أركان الكتابة : العنوان، والمقدّمة .
  • بعد لفظ المُنادَى مثل: يا محمود ، مقالك رائع .
  • بين القَسَم وجوابه، مثل: والله، لأكتًبَنَّ .
  • قبل كلمة (مثل) و (نحو)، كما في الأمثلة السابقة،
    واللاحقة.

وانتبه جداً إلى أن النقط المتعددة (…) ، لا تنوب عن الفاصلة أبداً .

2- الفاصلة المنقوطة (؛)

  • بين جملتين إحداهما سبب حدوث الأخرى، مثل: أحب الكتابة ؛ لأنها هوايتي و متنفسي ، وأحافظ عليها؛ سعياً لأن أكون كاتباً عظيماً .
    ويكثر وضع الفاصلة المنقوطة قبل الكلمات المشعرة بالسبب والعلة، نحو: (لذلك، لأجل، لذا، ومن ثَمَّ، لـِ، لأن، لأنه، حيث إن، ولذا…).

3- النقطة (.)

  • في نهاية الفقرة أو الجمل التامة، مثل: المقال احترافيٌّ.

4 – النقطتان (:)، وتوضع فيما يلي:

  • بعد القول إن جاء بغير فاعل ظاهر أو بعد فاعله الظاهر ، نحو :
    قال : إنه عازم ، يقول القارئ : إن المقال ممتع .
  • بين الشيء وأقسامه، مثل :
    للكتابة أركان : العنوان ، المقدمة ، المتن ، الخاتمة.
  • قبل ما يفيد التعريف ، نحو :

الكتابة : فنٌ و أدبٌ .

5 – علامة الاستفهام (؟) :

  • بعد صيغة السؤال أو الاستفهام، مثل :
    هل أنت كاتب ؟

6 – علامتا التنصيص ” “

  • يوضع بينهما كلام منقول نقلاً مباشراً مثل :
    قال فلان : ” كذا “
    أو عندما نريد إثارة الانتباه لكلمة أو جملة معينة في النص

7- القوسان ()

  • يوضع بينهما كلمة أو جملة تفسر كلمة غامضة سبقتها، مثل: العبارة الأكثر تداولاً (تريند) وهو … الخ .
  • الأرقام الواقعة في وسط الكلام، مثل : تم القبض على القاتل فلان عام (1990) وقد كان قد اختبأ في أحد المنازل في … الخ .

طبعاً هناك علامات ترقيم كثيرة أخرى ، لكن ما ذكرته هو الأكثر استخداماً .
استئنافاً لما سبق ، حاول أن تجعل المقال يحمل أقل قدرٍ من الأخطاء الإملائية . خذ بعين الاعتبار أن المقال كلّما كان أكثر سلامة لغوية و إملائية ، كلّما كان في الصدارة أكثر .

لا تكتب جملاً طويلة جداً ضمن المقال .

الاسترسال في كتابة الجمل هو أحد الأخطاء الشائعة جداً . الجملة تنتهي مع علامة الترقيم النقطة ، لذا قسّم فقرتك إلى عدّة جمل ، لا بجعل الفقرة عبارة عن جملة واحدة تقطّعها بالفواصل فقط .
يندرج هذا البند أيضاً ضمن تحسين قابلية القراءة ، أولاً . و لتنجح في أن تبدع مقالاً مستحسناً ، ثانياً .

المقدّمة و الخاتمة : سيف المقال و غمده .

الآن أنت قد فرغت من كتابة مقال ، و عدت لصياغة المقدّمة ، كيف ستكتبها بالطريقة الصحيحة ؟ .
حسناً .. يفترض ، بل يجب أن تعطي المقدّمة لمحةً عمّا سأتحدّث عنه من جهة ، ومن جهة أخرى أن تقدّم تشويقاً كافياً ، يجذب القارئ بطريقة سحرية لمتابعة المقال . لا أقول لك استخدم السحر ، بل ضع مقدّمة بطريقة تقول للكاتب فيها أنَّ مقالي سيعجبك جدّاً ، و ستندم إن فوّتَّ قراءته .
بالانتقال للخاتمة و التي قلنا أنها تشكّل غمد المقال . تأكّد أنّها لن تزعج القارئ ، أو تخلط له أوراقه التي رتّبها عند قراءته للمقال .
يستحسن أن تقدّم فيها رأياً شخصيّاً ، أو تلخيصاً خاطفاً لما سبق في المتن . أيضاً ، لا تجعلها طويلة ، ولا قصيرة ومختصرة . احرص على عدلها واعتدالها قدر المستطاع . وعندها سأضمن لك مقالاً متميّزاً

ختاماً :


كثيرة هي الامتعتضات و الاعتراضات التي رأيتها بخصوص تعديل بعض المقالات الواصلة . و هذا ما شكّل بالمقام الأوّل الدافع الأساسي عندي لكتابة هذا المقال . ليس من باب الاستعلاء – لا سمح الله – بل من باب الإخاء و التشاركيّة . على أمل أن تتوسع النظرة في كتابة المواضيع ، و أن ندرك بعض المبادئ الاساسية التي تمهّد لنا الطريق لأن ننجز مقالاً قويّاً ومتصدّراً .

شكراً على وصولك حتى هذه النقطة . وعلى وقتك ومجهودك في القراءة .

لا غنى عنه : كيف أكتب مقالاً أو قصّة ؟

جمال خولاني -مدير الموقع

-كاتب من سوريا - للتواصل عبر البريد الالكتروني : [email protected]

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

15 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
15
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك