منوعات

كيف يمكنك التخاطر؟

بقلم : علي صالح طالب – ليبيا
للتواصل : [email protected]

يمكنك ان تجرب التخاطر بنفسك
يمكنك ان تجرب التخاطر بنفسك

بالطبع الكثير سوف يكذب هذا الشيء ولكن من البداية سوف أوضح لكم أن التخاطر شيء فعال جدا، وأنا شخصيا جربته وكان فعال بنسبة 70%
وهذه النسبة قابلة لزيادة والنقصان من شخص لأخر.

ما هو التخاطر؟

هو عبارة عن عملية توصيل أفكار من شخص لأخر بطريقة مباشرة، بدون استخدام الطرق الحسية.

بمعنى ..
يمكنك أن توصل رسالة لشخص أو تغرسها في تفكيره بدون أن تتصل به بالهاتف أو بالأنترنت أو أن يكون أمامك حتى، فقط بالتفكير.

متى بدأ مفهوم التخاطر؟

بدأ هذا المفهوم في القرن التاسع عشر، على يد “روجر لوكهرست”

حدث في التاريخ يدعم هذا المفهوم؟

blank
فقال عمر فجأة “يا سارية الجبل”

حدث الصحابي “عمر بن الخطاب” رضي الله عنه.

كان عمر بن الخطاب، يخطب على المنبر يوم جمعة، فكشف الله له عن سارية (سارية بن زُنَيم الدؤلي) يقود جيش المسلمين في العراق، فقال عمر فجأة “يا سارية الجبل” بمعنى اصعد الجبل وانج أنت والمسلمين من الكفار.
فاستغرب الناس من هذا القول، فشرح لهم أمير المؤمنين.

وعند عودة سارية من الحرب بعد انتصاره على الكافرين، قال ونحن نكاد نهزم سمعت صوت عمر يقول “يا سارية الجبل” فتجهنا نحو الجبل وبهذا استطعنا الانتصار.

وهذه ميزة من الله يعطيها للأولياء الصالحين فقط.

يمكن أن هذا الحدث لا يدعم المفهوم بشكل واضح لأنه ميزة من الله يخصها للأولياء الصالحين من عباده، ولكنه يدعم أنه يوجد شيء نستطيع ايصاله بالعقل عن بعد، يمكن أن يكون في الزمان الغابر كان علما يعلمه الكثير.

هل الجميع يمكنه التخاطر؟

لا ليس الجميع، فقط القليل.
حتى وأن كنت تعلم هذا العلم لا تستطيع التخاطر من تلقاء نفسك، ولكن يمكنك المحاولة لربما تكون من الذين يمكنهم التخاطر.

ويوجد شكلا اخر لتخاطر;
هذا الشكل في كل انسان، يخرج هذا التخاطر عند حبك لشخص ما وهو في مصيبة فتشعر به، مثال الأم عندما أحيانا تصيبك مصيبة كبيرة أو احد من العائلة يموت تقول لك أمك أن ذلك الشخص حدث له شيء فكأنها استشعرت الأمر.

أو عندما تكون تفكر في شخص لم تلتقي به من فترة فجأة يتصل بك أو يأتي لك ويقول أنه تذكرك أو شيء من هذا القبيل.

وغيرها من الأمثال…

كيف يمكنني التخاطر؟

blank
اهم شيء التركيز

الكثير من الخطوات أو الشروط التي يشرطها بعض الناس من الروحانيين أو الأشخاص المهتمون بالوعي الروحاني وعلوم العقل.

طبعا قرأتها قديما ومنها تعلمت التخاطر ولكن عندما تكون لك دراية بهذا العلم تستطيع بناء قواعد لنفسك.

سوف أسهل لك الأمر قليلا وتستطيع أن تحاول به.

أول شرط هو التركيز، بمعنى لابد أن تركز في شيء واحد وابعاد جميع الافكار من عقلك وتخيلاتك وهذا الشيء ليس سهل، ولتسهيل هذا تمدد على ظهرك وأجعل تركيزك على عملية الشهيق والزفير وحاول قدر المستطاع ابعاد جميع الافكار.

الشرط الثاني الراحة الجسدية، يمكنك التمرين على الضغط وبعد هذا التمرين التمدد والشعور براحة.

الشرط الثالث أرسال الرسالة، بعد التمدد والتركيز وأبعاد الافكار والراحة، يمكنك المحاولة ارسال الرسالة، وهي اغلاق عيناك وتخيل هذا الشخص امامك، بمعنى تخيل هذا الشخص كاملا بأدق التفاصيل مثال لون عيناه ابتسامته طريقة حركته، ومن ثم أجعل الرسالة المراد إرساله تخرج مع أنفاسك وتدخل له في العقل وأشعر أنه يستوعب هذا الشي كرر هذه الرسالة، وسوف تنجح معك التجربة.

تستطيع أرسال مشاعر وكلام وأيضا غرس الافكار.
وغرس الافكار يمكنك به التحكم بهذا الشخص وبطريقة نظرته لك.

بالطبع البعض لن يصدق هذا الكلام ، تستطيعون البحث عليه في محرك المعلومات “Google” وتعرفوا عليه وعلى جميع الشروط والتمارين وغيرهم الكثير.

وشيء أخر يعتبر البعض هذا العلم من علوم التنجيم، فمن لا يحب الخوض في هذه الامور .

تجربتي مع التخاطر:
كانت تجربة بسيطة هي التركيز على شخص وإرسال الرسالة التي اريدها أحيانا استطعت ايصالها وأحيانا لا.

#علي_طالب
#التخاطر

تاريخ النشر : 2021-01-24

مقالات ذات صلة

21 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى