ألغاز تاريخية

لغز قارب الفاوستو

بقلم : عاشقة الغموض – الجزائر

في 21 يوليو عام 1968 في جزر الكناري – جزر في المحيط الاطلسي تبعد 100 كيلومتر عن الساحل الجنوبي للمغرب – كان هناك قارب شحن متوسطة الحجم ، يدعى الفاوستو ، يمخر عباب المحيط تحت ضوء القمر من جزيرة “لابالما” متوجها إلى “هييرو” ، كان الوقت منتصف الليل ، وكان طاقم الرحلة يتكون من 3 اشخاص من نفس العائلة ، الاخوين رومان وروبيرتو هيرناندز وقريبهم ميغيل هيرناندز.
كانت رحلة روتينية ، قاموا بها مرارا وتكرارا على مر السنين ، أي انهم على دراية وخبرة تامة بالطريق بين الجزر ، إضافة الى كونهم بحارة متمرسين ، لذلك لم يجدوا صعوبة تذكر في الابحار ليلا او نهارا.
القارب كان مملوك لرجل يدعى ، رافائيل اكوستا ، هو القبطان أيضا ، لكنه لم يذهب مع هذه المرة لأن كان لديه موعد أو شيء من هذا القبيل.
لعلمكم المسافة بين الجزيرتين هي 98 ميلا ، أي أن الرحلة لا تتجاوز ست ساعات في اسوأ الظروف.

وصل القارب إلى ” هييرو ” الساعة السابعة صباحا ، انزل حمولته وقام بتحميل بضائع ، استراح البحارة الثلاثة قليلا قبل أن يستعدوا للإنطلاق مجددا للعودة الى جزيرة “لابالما”.

بينما هم يتهيئون لرفع المرساة إذ برجل يجري نحوهم وهو يصرخ طالبا العون ، أخبرهم أن زوجته إتصلت به و أخبرته أن إبنته مريضة جدا و طلب منهم أن يأخذوه معهم مقابل المال فسألوه أين يسكن ، فإتضح أنه يسكن جزيرة ” لابالما” ، فأخبروه أنهم هم أيضا ذاهبون الى هناك واركبوه معهم دون مقابل.

blank
جزر الكناري تقع في المحيط الاطلسي وتابعة لاسبانيا .. السهم يشير الى مسار الرحلة بين الجزيرتين

وهنا تبدأ الاحداث الغريبة تطل برأسها…

من المفروض أن يصل قارب الفاوستو إلى ” لابالما” في حدود الرابعة أو الخامسة مساءا لكن إنقضى اليوم ولا أثر للقارب

قد تقولون بحر وكل شيء وارد .. عواصف .. عطل محرك الخ .. 
لكن البحر ذلك اليوم كان هادئ.

عائلات البحارة تجمعت على الرصيف البحري في “لابالما” ينتظرون عودة ابنائهم .. لكن من دون جدوى ..
اخيرا اتصلوا بالقبطان فأرسل سفينة للبحث عنهم ، لكن السفينة عادت ادراجها دون أن تعثر عليهم ، لذا تم ارسال نداء استغاثة عام ، وخرجت عشرات القوارب والسفن للبحث عنهم ، وأستمر البحث عدة ايام دون جدوى ..

في 25 يوليو ، أي بعد اربعة ايام ، باخرة إنجليزية إسمها ” دوكويسا” كانت في رحلة روتينية عبر الأطلسي عندما عثرت صدفة على القارب .. أين؟ .. على بعد 175 كيلومترا من جزر الكناري ..

طاقم الباخرة الانجليزية قالوا في افادتهم : كنا نبحر وسط المحيط عندما لمحنا قارب صغير عليه أربعة رجال ، إقتربنا منهم و رأينا مكتوب قارب الفاوستو .. وقد تعجبنا بشدة لرؤيتهم .. ماذا يفعل هذا القارب الصغير هنا وسط المحيط .. أخبرناهم أنهم مفقودون والجميع يبحث عنهم وأن عائلاتهم تنتظرهم ، و أخبرناهم أنهم قد إبتعدوا كثيرا عن مسارهم وعرضنا عليهم أن نعيدهم إلى ديارهم .. لكنهم رفضوا بأصرار ، طلبوا منا فقط أن نزودهم بالطعام والوقود و أن نتركهم وشأنهم .. حاولنا إقناعهم أنهم بعيدون جدا عن وجهتهم لكنهم أصروا ، فزودناهم بما ارادوا وتركناهم.

السيد اكوستا ، مالك القارب إستغرب كثيرا من هذا الكلام ، فطاقم قاربه ليسوا بحارة مستجدين لكي يتصرفوا بهذا الشكل ، بالتأكيد كانوا يعلمون أنهم ضائعين وسط المحيط .. فلماذا رفضوا مساعدة الباخرة الانجليزية؟!

ومرت الأيام ولا خبر جديد عن القارب ، وتم اعلان القارب مفقود رسميا في 7 اغسطس.

blank
صور الرجال الاربعة المفقودين ..

بعد شهرين ، في 9 اكتوبر 1968 ، كانت السفينة الإيطالية آنا دي مايو تمخر عباب المحيط في طريقها الى فنزويلا عندما وجدت قاربا يطفو على غير هدى فوق المياه ، كان مكتوبا عليه الفاوستو .. كان القارب في منطقة تبعد 1000 كيلومتر عن جزر الكناري.

إقتربت السفينة من القارب ، لم يكن هناك احد على متنه ، ولا أثر لأي حياة ، فنزل بعض البحارة اليه ليتفحصوه ويفتشوا عن طاقمه .. لكن لم يجدوا شيء ، وعندما فتحوا غرفة المحرك انبعثت رائحة كريهة إتضح أنها رائحة تعفن جثة أكرمكم الله ، و وجدوا جثة عارية جالسة فوق كرسي وهي تمسك راديو صغير ، وفي جيب الجثة وجدوا دفترا صغيرا أخدوه معهم. وباستثناء جثة الرجل لم يعثروا على أي شخص او جثة اخرى ، ولم يكن هناك اي دليل على حدوث عنف أو فوضى على سطح القارب .. كان كل شيء طبيعي باستثناء مصير الطاقم الغامض.

السفينة الايطالية قامت بربط القارب لكي تأخذه معها وتسلمه الى السلطات في فنزويلا. لكن في منتصف الطريق إنقطع الحبل الذي يربط القارب بالسفينة و غرق القارب بطريقة عجيبة .. حيث ان قبطان السفينة الايطالية قال أن القارب غرق وكأن شيئا ابتلعه أو سحبه للأعماق فجأة.
طبعا ذهبت الجثة مع القارب ، والدليل الوحيد المتبقي هو الدفتر الذي عثروا عليه في جيب الجثة.

blank
السفينة الايطالية وربانها

تم تسليم الدفتر الى السلطات في جزر الكناري ثم تم عرضه على عائلات البحارة فتعرفت عليه إمرأة و قالت أن هذا يعود إلى زوجي ، وتبين أن زوجها أسمه خوليو جارسيا بينو ، وهو الرجل الذي طلب مساعدة بحارة القارب لكي يذهب لرؤية ابنته المريضة.

الدفتر كان مكتوب بالاسبانية ، وتمكنت زوجة خوليو من قراءة ما كتبه ، كان ما كتبه اشبه بالوصية ، يبدو أن الرجل كان يعلم بدنو اجله ، أخبرها كيف تتصرف من تركته وكيف تستخرج بوليصة التأمين على حياته .. وكانت العبارة الاخيرة : “لا تخبري أبننا أبدا بما جرى لي ، انت تعلمين بأن الرب أراد هذا المصير لي.. أحبك”.

الأمر الغامض هو انه كانت هناك 28 صفحة منزوعة من وسط الدفتر ، ولا احد يعلم من قام بنزع هذه الأوراق ولماذا..

blank
صورة خوليو مع ابنته

في الحقيقة قصة القارب الفاستو تعد من اغرب قصص الاختفاء ويحيطها الكثير من الغموض.

لماذا ابتعد البحارة هذه المسافة الكبيرة عن مسيرهم ؟
لماذا رفضوا مساعدة السفينة الانجليزية ؟
هل كانت مجرد صدفة ان هذا الرجل المدعو خوليو صعد معهم القارب في اخر لحظة؟
لماذا تم العثور على جثة واحدة فقط في القارب ، اين ذهب بقية الطاقم؟
لماذا غرق القارب فجأة اثناء سحبه من قبل السفينة الايطالية؟

ظهرت نظريات عدة حاولت تفسير ما جرى ، اهمها ان آلات الملاحة على القارب تعطلت ، أو ان القارب انجرف مع تيار قوي ، لكن على افتراض صحة ذلك فلماذا رفض البحارة مساعدة السفينة الانجليزية عندما عثرت عليهم بعد 4 ايام من فقدانهم ، وهل يعقل أن بحارة متمرسين يضيعون في البحر بهذه السهولة خصوصا ان المسافة بين الجزر بسيطة وهناك أيضا منارتين لأرشاد القوارب خلال المسار بين الجزيرتين ..
البعض يعتقد أن البحارة كانوا ينقلون شيء سري او غير قانوني .. لكن لو كان هذا صحيحا فلماذا سمحوا لشخص غريب ان يصعد معهم.
وهناك من يرى ان مفتاح اللغز كله يكمن في خوليو ، الرجل الذي صعد القارب في اخر لحظة والوحيد الذي تم العثور على جثته ..

في الحقيقة تبقى هذه جميعها مجرد نظريات ، ويبقى اللغز قائما حتى يومنا هذا ..
ما رأيك أن عزيزي القارئ؟

مصادر :

“El Fausto” — The Fishing Boat that Disappeared Three Times
The mystery of the Faust ship in 1968

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

30 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
30
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك