تجارب من واقع الحياة

لماذا أنا منبوذ و مكروه من الكل ؟

بقلم : عبدالرحمن العنزي

أنا مثل الصحراء القاحلة لم أجد العطف من أبي و لا الاهتمام من المجتمع
أنا مثل الصحراء القاحلة لم أجد العطف من أبي و لا الاهتمام من المجتمع

السلام عليكم .

أنا اسمي عبدالرحمن ، لا أعرف كيف و من أين أبدأ ؟ عندي مشاكل مع والدي ، فمنذ أن وعيت على الدنيا و هو  يهينني و يضربني و يذلني ، أشعر أنه ضدي أكثر من أبليس  و يكرهني إلى درجة نسيت كيف نحب و كيف هو الحب ؟ قدر الله أنني لا استطيع أن اترك البيت و أذهب بسبب أنني لا استطيع إيجاد أي عمل ينقذني من المذلة ، و الله العظيم راضي أن اشتغل ماسح أحذية فقط لأبتعد عنه ، لكن لا حظي من أسوء الحظوظ ، حتى أن أصدقائي ينادوني بالمنحوس ، و البعض يبتعد عني بسبب نحسي في الحياة ، اذا وجدت عمل يتم طردي من أول أسبوع ، و راتبي الأسبوعي اذا رأه والدي يوقعني بفخه و يسلبه مني ،  والمشكلة أنه مليونير و لديه عقارات الدنيا واستثمارات في شركات ، و أنا عندي فنيلة مقطعة ألبسها منذ سنتين ،

كيف يوقعني بفخه ؟ يتكلم بالطيب و يقول أنت ولدي و أنا أحبك ، طبعاً أنسان مثلي لم يرى في حياته الحب سوف يقع في الفخ بكل سهولة ، أنا مثل الصحراء القاحلة والكلام الطيب مثل الماء ، و المشكلة كل مرة أقع في الفخ و يأخذ المال و يبدأ جفافه ، حتى أنه يحاول أن يقلب أخواني ضدي ، و الله غريب والعقل المنطقي لا يستوعبه ، يقول لأخي الصغير : لا تحترمه و لا تسمع كلامه ، حتى أنني شكيت أنه والدي و ذهبت إلى المستشفى و طلبت أن أعرف هل هذا والدي حقاً ؟ أخذ الدكتور مني بعض الدم لتحليله و لا أعرف ، كان يوجد إجراءات كثيرة و لكن الدكتور قال لي : أنه والدي الحقيقي ، لكني لم أصدقه ، فحلف الدكتور و أراني بعض الأوراق ، كان خطه بالإنجليزية و لم أفهم أسمه ، و لدي بعض المشاكل في العقل لا أعرف هل هو صحيح أم أني أوسوس ، لا أستطيع أن استوعب المعلومات و لا استطيع أن أفهم بسرعة ، و لا أستطيع أن أفكر بسرعة ، و دائماً بعض المتنمرين يضحكون على سخافة عقلي ،

من الممكن أن عقلي ضعيف بسبب أنني تعرضت لحادث سيارة عندما كنت صغير ، و هذا تسبب بإتلاف خلايا دماغي ، و دائماً أسمع كلمات مثل ، تافه ، سخيف ، معتوه ، ساذج أو غبي ، أحياناً و الله لو الأمور بيدي أني جعلت من نفسي تافهاً وسخيفاً ، لا أريد أن أصبح ذكياً مثل اينشتاين ، أريد فقط عقل سليم أو عقل عادي كأي أنسان عادي ، و لو كنت أملك عقل أنسان لما كنت في هذا الوضع و لأنقذت نفسي من المذلة ، لماذا الكل يكرهني ، لماذا أنا منبوذ؟ قرأت في أحد المواقع أن النبذ بسبب أنه الشخص  ليس اجتماعي أو يخاطب بتكبر أو يقاطع المتحدث ، لكن أنا أحاول قدر الإمكان أن أكون اجتماعي و لا أخاطب بتكبر أو أقطع حديث أحد ، دائماً ابتسم و أضحك و أحترم الكل ، و دائما أحاول أن أجعل الشخص الغريب يبتسم أو يضحك ، و أحاول أن أجعل يومه أفضل من يومي ، لكن لا أدري لماذا الكل يكرهني و ينبذني ، لا يوجد عندي صديق واحد ، أنا اجتماعي جداً و لا يوجد عندي صديق واحد ، أذهب إلى أي مكان بمفردي ، لماذا ؟

توجد مقولة قديمة ” من وُلد على الكره سوف يموت مكروها وحيداً ” ، هل هذه المقولة صحيحة ؟ أنا لست رجلاً كبيراً و لا صغير جداً ، عمري 19 سنة ، و الكل ينبذني ، لست قبيحاً جداً ، أنا لا أرى نفسي جميلاً و لكن دائماً الناس تقول أنت جميل جداً ، قريبي قال لي : خسارة فيك الجمال ، اذا كنت محترماً و جميلاً و اجتماعياً اذاً لماذا ينبذني المجتمع ؟  البعض من القراء الكرام ممكن يقول : أنت تتفاخر بجمالك ، لا يا أخي الكريم أو أختي الكريمة ، و الله لا أتفاخر ، لكن أحببت أن أوصل اليك نقطة أنه اذا كنت قبيح الشكل ممكن ينبذني ، لكني لست قبيح ، أرجوكم جدو لي حل ، فأنا أموت كل يوم ألف ميتة ، و أعتذر منكم لأن الكلام كان غير مرتب و عشوائي لأن هذا خرج من قلبي ، رجاءً لا تذهب بدون رد ، ممكن ردك ينقذني من الجحيم الذي أنا فيه.

تاريخ النشر : 2021-06-15

مقالات ذات صلة

84 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى