تجارب من واقع الحياة

لماذا أنا هكذا ؟

بقلم : لآ شيء

مشكلتي أني لا أتحكم بنفسي و عصبية بشكل مفرط
مشكلتي أني لا أتحكم بنفسي و عصبية بشكل مفرط

السلام عليكم .. 

لن ألعب دور الضحية لأني أحب الصراحة والاعتراف بالذنب فضيلة ، مشكلتي أني لا أتحكم بنفسي، عصبية بشكل مفرط، أشعر أني منبوذة، غير مرحب بها.

أتعصب وأفقد أعصابي إذا سمعت من أحدهم كلمة جارحة أو مستفزة او تقلل من شأني، فأدخل معه في جدال عنيف ينتهي بي أحيانا إلى الشتم، أحيانا أقوم بالتجريح بدون قصد وأعتذر .

إبتعد عني الكثير حتى غدوت وحيدة وليس بيدي، كل منا يمتلك أشياء سيئة في شخصيته، أحيانا يشمت بي الناس لأنني أخسر أحبتي، وأحيانا يخطئ في حقي الكثير مع أني لا أعرفهم ، أتدخل أحيانا فيما لا يعنيني وأدافع عن المظلوم وهناك أجلب مشكلة لنفسي وفي أغلب الأحيان يتصالحون مع بعضهم وأضل أنا المذنبة بالرغم من أني أردت المساعدة ، وقد أعترف بعض من الذين أعرفهم أنهم يتعمدون إزعاجي .

لا أريد جلب التعاطف بالمرة، لكنني إنسانة مجروحة منعزلة في قوقعة كما تسميها أمي ، أحاول التعامل مع المجتمع بقدر الإمكان وفي كل مرة أفشل ، حتى أصبح الجميع يرونني متكبرة او مغرورة لصمتي وعدم تفاعلي مع الحديث والمواضيع ، خذلت من طرف الكثير وعانيت من عدم الثقة بالنفس، لا يمكنني قول كلمة “لا”.

جربت دخول مواقع التواصل، وكانت نفس النتيجة.

أرشدوني كيف أغلق هذه الثغرات ؟ ، أشعر أن علي الإختباء في قوقعتي مجددا في غرفة مظلمة بعيدة عن البشر !

هل هي فترة مراهقة وستمضي أم أنني سأضل هكذا للأبد ؟ هل هو أمر وراثي؟ لأن أمي هكذا وأقربائنا كذلك يحقدون عليها ويغارون منها ويعذبونها بلا سبب مثلي أنا .

تاريخ النشر : 2020-09-27

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

21 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
21
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك