كشكولمنوعات

ماذا تعرف عن شعوب الشمال العظيمة

بقلم : عبدالله القثامي – السعودية

اولا وقبل اي شيئ اود ان اقول للقارء انني نشرت سابقا قصة (سحرت ابي بالخطأ) لمن يريد الاطلاع وهذه شجعني لكي استمر بالنشر عنهم
تعريفهم: هم 16 شعبا عاشوا في أوروبا وآسيا الوسطى وهم:

1-جرمان Germanic
2-كلت Celts
3-تراقيين Thracians
4-داقيين Dacians
5-ايليريين Illyrians
6-مقدونيين Macedonians
7-ارمن Armenians
8-سكوثيين Scythians
9-كيميريين Cimmerians
10-سارماتيين Sarmatians
11-تخاريين Tocharians
12-مساجيتاي Massagetae
13-شعب ساكا Saka people
14-شعب غابات السهوب forest-steppe people
15-أوسيتيون Ossetians
16-شعب ألان Alans

blank
كانوا محاربين اشداء ذوو طول فارع وقوة فائقة

وصفهم: متوسط طولهم 6 اقدام، ألوان شعرهم شقر وصهب، ألوان اعينهم عسلية وخضراء وزرقاء، أقوياء البنية والجسد، برابرة شجعان ومتهورون، وصفهم المؤرخون اليهود بأنهم يأجوج ومأجوج ليس من عددهم بل من شدة بأسهم وقوتهم وقسوتهم وغلاظتهم فأعدادهم كانت طبيعية مثل أي امة.
ووصفهم المؤرخون الرومان بأنهم ذوي اشكال جميلة وحسنة مثل آلهتهم، ووصفهم المؤرخون الإغريق بأنه لا يمكن لأمة واحدة التصدي لهم، وكانوا مصدر قلق وازعاج دائم لكل الأمم المحيطة بهم مثل الإغريق والرومان والفرس والصين والهند والسند، لأنهم كانوا يشنون غارات على التجار والمسافرين والرسل (الرسل هم جمع مرسول وهم الموكلون برسالة مثل ساعي البريد) وهذه قد أدى الى بعض الصعوبات في سوق الحرير البري

اعدائهم: كان لهم أعداء برابرة مثلهم مثل الهون والمغول والترك والغجر والشعوب الفينية الأغورية والسلاف، وقد كانوا اندادا لهم (انداد جمع ند)، وقد كانوا قصارا نوعا ما فقد كان طولهم ما بين 150 سم الى 170سم، ولكنهم لم يكونوا تهديدا لهم بسبب أجسادهم الهزيلة بل بسبب اعدادهم الكثيرة، وقد استطاعوا التصدي لهم بسهولة باستثناء المغول والهون اذ انهم تصدوا لهم لكن ليس بسهولة او بصعوبة بل بمقدار متوسط اذ انه بدا في بداية الأمر انهم سينتصرون ولكنها كانت مسألة وقتا فقط، فقد استطاع فرسان تيوتون من الفايكنج الذين كان عددهم 8000 فارس هزيمة المغول في أوروبا، كما استطاع القوط وغيرهم من الجرمان هزيمة الهون وقد خرجت الكثير من الأساطير عن هذه الحرب مثل ملحمة (نيبيلانجين ليد) الذي يعتبروها الأدباء نظيرا لملحمة الإلياذة الإغريقية وقد كان بطل القصة رجلا يدعا سيغورد (او سيغفريد) وهو يعتبر نظيرا للبطل آخيل الإغريقي من الإلياذة

blank
احد ملوك القوط يتحدى الهون للمبارزة

طعامهم: لقد كان طعامهم محصورا فلم يكن لهم الكثير لأكله ليس من ناحية العدد بل من ناحية التعدد فقد كان طعامهم كالآتي :
الخضروات: الملفوف والجزر واللفت والفجل
الفواكه: القيقب والتفاح والكمثرى والتوت البري وتوت العليق والكرز والفراولة والكشمش
اللحوم: السمك والبقر والخرفان والماعز والبط وأحيانا يأكلون الأيل والموظ والرنة
آخر: البندق والبلوط والعسل وبيض البط والحليب ومشتقاته

بعض عجائبهم:

blank
بوصلة الفايكنغ

1- بوصلات الفايكنج: قبل اختراع البوصلات المغناطيسية كان على البحارة القدماء إيجاد طريقهم عن طريق الساعات الشمسية التي كانت توضح الوقت والاتجاه من خلال تسليط ظل على الأسطوانة وكان العلماء والمؤرخون يشعرون دائما بالحيرة حول كيفية تمكن الفايكنج من السفر باستمرار في خط مستقيم من النرويج الى جرينلاند والعودة مرة أخرى لكن في عام 1948 تم العثور على قطعة اثرية قديمة من تراث الفايكنج وتوصل العلماء الى انها بوصلة متقدمة بشكل مثيرا للدهشة تعرف باسم قرص أونارتوق Uunartoq Disc لكن بعض التسجيلات القديمة اشارت اليها باسم البلورة السحرية The Vegvisir حيث كانت تعمل حتى بعد غروب الشمس ويعتقد العلماء ان نوعا من البلورات تمت اضافته الى القرص حتى يمكنه من صنع الأنماط عند تعرضه للضوء الخافت وقام العلماء باختبار هذه البوصلة ووجدوا ان نتائجها قابلة للمقارنة مع البوصلات المغناطيسية الحديثة

blank
تعد سيوفهم سابقة لعصرها من حيث المتانة ودقة الصنعة


2- سيف فايكينغ إيلفبرت Ulfberht swords: صنع هذه السيف من المعدن الخام والنقي لدرجة ان العلماء اعتقدوا بانه صنع بتقنية متطورة سابقة لعهده يعتقد بان سيوف فايكينغ إيلفبرت قد تم صنعها منذ 800-1000 سنة بعد الميلاد لكن الخبراء على يقين بان التقنية المستخدمة في صنع السيوف ذات الجودة العالية لم توجد سوى بعد 800 عام لذا نعم لقد كان السيف الى هذه الدرجة من التطور ، تم العثور على 170 سيف إلفبيرت فقط الى حد الآن وقد أدت ندرة السيوف بالعلماء الى الاعتقاد بانها كانت ملكا ثمينا لنخبة الفاكينج (البيرسيركيين) لا غير
اصبحنا الان نعرف التركيبة الكيميائية لهذه السيوف بفضل البحث الذي اجراه الدكتور Robert Lehmann من معهد الكيمياء اللاعضوية في جامعة هانوفر في المانيا وجد ان النصل يحتوي على نسب عالية من المنغنيز ومقبضه مصنوع من الحديد بنسب عالية من الزرنيخ لكن كيف تمكنوا من الحفاظ على لغز هذه السيوف في ذالك الوقت، في وقتنا الحالي يجب إزالة ركام المعادن أي الشوائب في صيغته النقية بتسخينه الى 1650 درجة مئوية ومزجه مع الكربون لجعله اقوى لكن طريقة تسخين الحديد لدرجة عالية من الحرارة لم تكن متوفرة في العصور الوسطى في ذالك الوقت كانت الطريقة الشائعة والاقل فاعلية هي فصل ركام المعادن لكن سيف الفايكنغ إيلفبرت يحتوي على 3 اضعاف من كمية الكربون وهو مصنوع من فولاذ البوتقة ولا يوجد به أي شوائب مما يجعله سابقا لعهده لقد صارت شائعات تفيد بان صانع السيف يملك قوى سحرية لان السلاح كان متطورا جدا آن ذاك

blank
هناك نظريات عديدة حول اصل هذه الشعوب


نظريات عنهم:

هناك نظرية تقول ان شعوب الشمال الـ 16 كانوا من أراض مفقودة مثل:
Thule ثولي
Hyperborea هايبربوريا
Agartha اغارثا
Shambhala شامبالا
Antarctica القارة القطبية الجنوبية بالتحديد في منطقة شوابيا الجديدة New Swabia
Mayda Island جزيرة مايدا
Saint Brendan Island جزيرة سانت بريدان
Hy-brasil Island جزيرة هاي برازيل
Rupes nigra روبس نيجرا
Atlantis اطلانطس

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

9 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
9
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك