تجارب من واقع الحياة

ماذا فعلت؟

بقلم : حزين للغايه – السعودية 

قصتي هي بأني مع أخي عندما كنت صغيراً كان سيئ للغاية معي
قصتي هي بأني مع أخي عندما كنت صغيراً كان سيئ للغاية معي

عمري 13 هذا كل ما استطيع قوله.

حسنا، قصتي هي بأني مع أخي عندما كنت صغيراً كان سيئ للغاية معي، لدرجة لم يمر يوم وهو لم يضربني، عندما اخبر أبي بهذا، يذهب ليضرب أخي، وأنا اذهب لأمي ،وتقول لي أرأيت ماذا فعلت بأخيك، أنت سيئ للغاية وأحمق.

حسنا بالسنوات الأخيرة توقف أخي عن ضربي لكن أنا أصبحت لدي عقدة نفسية،لا تقولوا بأن الأمر مبالغ فيه، إن أخي كان يضربني في عيني أو مؤخرتي، كان الضرب قوي للغـاية، وفـي بعض الأحيان تنكسر عظمة بيدي أو برجلي.

كما أخبرتكم بدأ يتغير، ولكن أنا ازداد كرهاً له، عندما اخبر أمي بهذا، تقول لي لا تجعل مشاعرالحقد هذه بداخلك، لكن أنا لا يمكنني نسيان الماضي!

أنا حزين حقا، ليس بهذه السهـولة يمكني نسيانه، أتذكر بأنه بـيوم ما كان عـمري 6 سـنوات، ذهبت أمي مع أبي وإخوتي للتسوق، أنا كنت بالمنزل نائم، أتى أخي لإقعادي وقام بضربي بقوه، لدرجه أنني لا استطيع الكلام.

ماذا افعل؟ أخي توقف عن ضربي، عندما يدخل المجلس لا القِي عليه أية نظرة، ربما لاعلم لا تقولوا لي أرجوكم توقف عن كرهك له، فهذا صعب اقسم لكم انه صعب جداً.
ليس بهذه السهولة أتمنى أن تقولوا لي حلولكم ..

شكراً

تاريخ النشر : 2020-10-22

مقالات ذات صلة

47 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى