تجارب من واقع الحياة

ما الحل مع أبي ؟

بقلم : valy

أبي أنسان حنون طيب وجيد لا يقوم بالصراخ علينا و أنا أحبه كثيراً و أريده أن يقلع عن عاداته السيئة
أبي أنسان حنون طيب وجيد لا يقوم بالصراخ علينا و أنا أحبه كثيراً و أريده أن يقلع عن عاداته السيئة

أهلاً بكم جميعاً .

المشكلة التي ترهقني هي أفعال أبي التي لن تجلب له سوى الذنوب التي ستلحقه في يوم القيامة ، فهو يقوم بالشَرب منذ زمن طويل و يدخن كثيراً ويفعل أشياء يعلم تماماً أنها خاطئة فهو ليس بمراهق . عاداته أصبح مدمن عليها ، هناك فترة قد أقلع فيها عن الشرب والتدخين وقد بدأ بالصلاة حينها لا أوصف لكم كمية سعادتي لأنه وأخيراً قد تاب وعاد إلى الله ، لكن بعد مدة طويله عاد مرةً أخرى إلى الشرب ليلاً وهو لا يكَف عن هذا ، كل يوم نفس الشيء ، أخاف عليه من العقاب الذي سيتعرض له في يوم القيامة ، وأخاف عليه من الأمراض التي من الممكن أن يُصاب بها وهو بهذا العمر مع أشياء ضارة لا فائدة منها ، أمي دائماً ما تنصحه وتحاول أن تريه الطريق الصحيح لكنه يغضب ولا يجعلها تكمل كلامها حتى ، أبي أنسان حنون طيب وجيد لا يقوم بالصراخ علينا أو إهانتنا ، فأنا أحبه كثيراً لكن هذا الشيء الوحيد الذي يضيق قلبي ، أدعو له بالهداية كل يوم متمنيه أن يعود كما كان .

فقط أريد منكم أن تدعوا لأبي لأن رؤيته بهذا الشكل يدمر قلبي ، وشكراً لحُسن قراءتكم.

تاريخ النشر : 2020-04-22

مقالات ذات صلة

15 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى