تجارب من واقع الحياة

محتار

بقلم : علاء – اليمن

أحب فتاة لكن لا أريد أن تظل مرتبطة بالوهم ،
أحب فتاة لكن لا أريد أن تظل مرتبطة بالوهم ،

أنا شاب وهبني الله نعمة الذكاء و الوسامة ، تعرفت في السنوت السابقة على بنت في الفيس بوك ، و هي من دول الخليج ، و كانت لا تزال في المرحلة الأساسية ، و هي من أسرة غنية جداً ، و أنشأت لها صفحة بالفيس باسمها ، و هي طيبة و بريئة في جميع تصرفاتها ، و مع مرور الزمن تعلقت بي لأني كنت أساعدها في دراساتها حتى تخرجت من الثانوية بمعدل ممتاز 95%  ، و هي الآن تدرس طب عام بالجامعة ، و كلما حاولت الابتعاد عنها لكي تشق طريقها ومستقبلها ترفض و تمرض ،

هي أحبتني لصدقي معها طوال هذه المدة الطويلة  و دائماً أحاول أن أقنعها بأني لست من مستواها فأنا فقير ومستحيل أن أكون زوجاً لها ، فأنا من بلد مزقته الحرب و تم حرماننا من رواتبنا ، و هي من أسرة غنية و صعب أن تقبل بي زوجاً لأبنتهم ، ولا أنكر وقوفها بجانبي ، و الأن أطرح لكم قصتي لكي تنصحوني و تنصحوها فربما تقتنع بآرائكم ، وللعلم فهي فتاة محافظه و ملتزمة ولا أنكر أني أحببتها و لكن لا أريد أن تظل مرتبطة بالوهم ، و قد صارحتها بكل تفاصيل حياتي التعيسة  و صعوبة ارتباطنا ببعض للفارق الطبقي بيننا خاصةً بعد تدهور الأوضاع في بلدي .

تاريخ النشر : 2021-02-22

مقالات ذات صلة

51 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى