سؤال الأسبوع

مواضيعك تنشر بدون ذكر اسمك .. هل توافق؟

بقلم : فرح عبد المجيد – عراق

هناك من يسرق المقالات وينسبها لنفسه بدون وجه حق
هناك من يسرق المقالات وينسبها لنفسه بدون وجه حق

السلام عليكم أعزائي في موقع كابوس و للكتاب و الموهوبين فيه..

منذ أن وقعت عيني على مقالة للأستاذ اياد العطار في كابوس أحببت الموقع ، و حين علمتٌ بأن بأمكاني أن أشارك أحببتُ الفكرة و قمتُ بنشر مقالات عليه ، و لقد لاقت إستقبالا من القراء الرائعين ، أنا عادة ما أضعُ بريدي الإلكتروني في المقال و لقد أرسل لي في وقتها شخص يطلب الإذن مني لنشر مقالتي و قد وافقتُ عليها برحابة صدر.

و لعدة سنوات قمتُ بنشر عدة مقالات مختلفة و لكن قبل عدة أيام ظهر لي في قائمة المقترحات على اليوتيوب عنوان ليس بغريب عليّ و حين دخلت و شاهدت الفيديو تبين لي أنه نقل كامل لمقالة كتبتها قبل عدة أشهر و في النهاية صاحب الفيديو يقول بأنه تعب كثيرا في البحث و الإعداد في حين أنه نقل الكلام نصا من المقال إلى الفيديو مع اضافة عدة صور (من المقالة ايضاَ) ! .

قمت بالبحث كثيرا و وجدت أن هنالك عدة فيديوات من أشخاص عديدين ينشرون مقالاتي و ينسبون الفضل لأنفسهم! , يا أخي لا بأس بأخذ المقال فهو في النهاية للفائدة و لكن أكثر ما أثار غضبي هو أنهم ينشرون و ينسبون الفضل لأنفسهم لا لصاحب المقال الحقيقي .

كل من شارك بمقال علمي أو ترفيهي في هذا الموقع يدركُ كمية التعب و الوقت الذي نستغرقه لتجميع مصادر و ترجمة المقتطفات المهمة و تنظيمها بشكل ممتع للكل ، مقالاتي ليست بتلك الجودة و لكن الإحترام و التقدير للتعب المبذول أمر جميل ، و حتى كل شخص كتب في الموقع لا بد أن ينشر المصادر التي أخذ منها معلوماته فصاحب المصدر قد إستغرق وقتا و جهدا لنشر ما ينشره.

لا أعلم ما سياسة الصفحة و لكن هل من المقبول أن يتم أخذ المقالات مباشرة بدون ذكر مصادر ؟

هل صادفتم يا كُتاب موقع كابوس مقالاتكم منشورة بدون إذن منكم و بدون ذكر لكم؟

تاريخ النشر : 2020-06-22

مقالات ذات صلة

45 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى