تجارب ومواقف غريبة

مواقف لا تُنسى

بقلم : قطر الندي – السودان

كنت أرى في الحلم فتاة تأتيني بصورة مستمرة

 

السلام عليكم و رحمة الله ، عمري 24 سنه ، لقد كانت لدي تجارب كثيرة وغامضة وكلها حدثت لي في منزل أبي وفي منزلي بعد الزواج ، في يوم من الأيام و أنا جالسة أشاهد التلفاز فجأة رأيت رجل يمر عبر النافذة ، لم أرى وجهه لأنه كله كان عبارة عن سواد ، عندما أخبرت أمي لم تصدقني أبداً ، ومرة استيقظت منتصف الليل رأيت رجل يجلس على كرسي قرب تلك النافذة وكان رجل كبير في السن وشعره أبيض ، و مرات أرى خيال لأطفال يمرون خلال النافذة ،

أما بعد أن تزوجت حدثت لي أشياء غريبة في بيتي حكت لي جارتي أن بيتي مسكون و شاهدوا فيه أشياء غريبة ، قالت لي : عندها بنت صغيرة كانت تأتي إلى بيتي قبل أن أسكن فيه – مع العلم كان يوجد باب مفتوح بيني وبين بيتهم و من السهل جداً أن يدخل أي شخص خلال الباب – كانت البنت تأتي لبيتي وتذهب لأمها وفمها مليء بالحليب و عندما تسألها والدتها : من أين أتيتي به ؟ تشير إلى ناحية المطبخ و تقول : من هناك هم أعطوني – مع العلم أن بيتي قبل أن أسكن فيه كان خالي من السكان لفترة طويلة جداً لعدة سنين – فحكت لي هذا الكلام فلم أصدقها ، وعندما سكنت في المنزل كنت أسمع صوت ضجيج عالي مصدره يأتي من المطبخ وصوت الأواني كأن أحداً يقوم بتكسيرها وصوت حيوانات تذهب وتأتي و صوتها كان واضح جداً ،

ومرة سمعنا صوت طرق على الباب وعندما خرجنا لم نجد أحد ، و في مرة من المرات رأيت امرأتين لونهما أسود بالقرب من الحمام – أكرمكم الله – وأخيراً حدث لي شيء غريب قبل كم شهر كنت أرى في الحلم فتاة تأتيني بصورة مستمرة و كانت تجلس وتنظر لي ولم تتحدث معي أبداً ، كنت أراها في الحلم و لكن كأنها معي في الحقيقة أنني في حيرة من أمري ، وعندما أراها استيقظ فوراً من نومي فزعة وخائفة ، سألت في قوقل ولم أجد تفسيراً لحلمي ، من تكون هذه الفتاة ؟.

تاريخ النشر : 2019-09-08

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

35 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
35
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك