تجارب من واقع الحياة

مُختلف

بقلم : اندرو

أشعر بالغرابة من محيطي السطحي و لا أجد من يشاركني اهتماماتي
أشعر بالغرابة من محيطي السطحي و لا أجد من يشاركني اهتماماتي

مرحباً ، أرجو أن تكونوا بخير يا أصدقاء ، ما سأكتبه الأن هو تعبير عن انزعاجي لما وصل اليه هذا العصر و مجتمعاته .

 أنا أبلغ من العمر ١٧ عام ، شخصيتي واهتماماتي لا تواطن هذا الزمن ، و أكره اليوم الذي أخرج فيه من البيت و أصبحت لا أخرج إلا للذهاب إلى المدرسة أو لشيء مهم ، فعند خروجي من المنزل   مع أقراني يضيق صدري و لا أصدق رجوعي إلى البيت ، أصبحت أشمئز من الجميع ، فكلما نويت الجلوس والتحدث أجدهم منغمسين في مواضيع الفتيات و مواعداتهن و كره القدم و مواقع التواصل الاجتماعي والمشاهير و من هذه الأشياء الصاخبة التي لا فائدة منها ، وانعدام للأخلاقيات و كثرة في التظاهر والتصنع ،

فأنسحب بهدوء و آسى شديد ، بحثُ عن شخص يهتم لاهتماماتي و يشارك أفكاري و لكن لم أجد ، كنت أحلم أن أجد من يتحدث معي حول مواضيع هامة كالتكلم عن الكتب ومؤلفيها وعن أخر الاكتشافات والاختراعات أو عن تاريخ و أحداث الأمم و عن الكتّاب والأدباء والشعراء والقصص وتطوير الأفكار ….. الخ ، أمور جيدة و مفيدة .

أصبحت انطوائي لا أبارح كتبي و دراستي و موقع كابوس ، و لطالما تمنيت العودة إلى زمن الصحابة والتابعين ، هذه العصور تناسبني كثيراً و تستهويني ، لم يعد لي مكاناً هنا ، أشعر بالغرابة من محيطي السطحي ، و أحمد الله دائماً لأنه عافاني من ما أُبتلي به غيري و أبعادي و تقنيع قلبي من هذه الأشياء ، والله أنها ابتلاءً يتلف القلب والعقل لشدة حماقته ، و أنا سعيد جداً لوجود أشخاص مختلفين مثلي في هذا الموقع لا تغريهم مفاسد الحياة و مفاتنها ، وكنت أمل أن يتوافر مثلهم في واقعي ، و لكن للأسف لا أحد ، كبتُ هذه الأشياء كثيراً في داخلي ولكني لم أعد استطيع .

تاريخ النشر : 2021-02-18

مقالات ذات صلة

50 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى