تجارب من واقع الحياة

هروب من واقع الحياة

بقلم : صديقة نفسي – بلاد الشام

إنكسرت ثقتي بنفسي وأصبحت أشعر بأن الجميع لايحبني
إنكسرت ثقتي بنفسي وأصبحت أشعر بأن الجميع لايحبني

السلام عليكم ..

أشخاص كثر لديهم عزلة وانطواء ويحبون أن يعشون بعيدا عن العالم ، ولعل عند ذكر كلمة عزلة وانطواء نتصور في أذهاننا شخص يجلس بغرفة معتمة ، ولكن قصتي ليست كذلك.

لا أعلم متى بدأت معي هذه الحاله فأنا أكبر شخص في العائلة اي بمعنى أنه لايوجد أحد بعمري – ١٧ عام – الجميع أصغر مني سننا ، لايوجد شخص أشاركه الأحاديث كأبناء عم أو خال ، وأمي دائمة الأنشغال بأعمال المنزل وتدريس أخوتي ولا وقت لديها للدخول بمواضيع عميقة لظنها بأني كبيرة وأعتمد على نفسي .

أنهي دروسي وأجلس لساعات طويلة على التلفاز، ومن ثم على الهاتف بينما يكون أخوتي
الصغار يلعبون بالخارج وأمي وأبي يتبادلون الحديث خارجا على (البلكونه)، أحاديث أبوي تكون حول إخوتي ودراستهم وشجارتهم ، بينما أنا أجلس بالداخل لمشاهدة التلفاز .

بعد ذلك أصبحت أحب الجلوس مع نفسي كثيرا ولا أحب الجلوس مع الجماعات وأصبحت لا أحب التجمع ، لا أحب الخروج من المنزل إلا لدراسة ،
انكسرت ثقتي بنفسي ، وأصبحت أشعر بأن الجميع لايحبني، أصبحت أحب العزلة والأنطواء ، أحاول أن أخرج من هذه الحالة ولكن أعود إليها باستمرار. 

أرجوكم ساعدوني بحكمتكم فأنا لا أجد شخص من حولي يساعدني أنا بعمر صغير ولا أريد أن يسوء وضعي أكثر من ذلك .

ساعدوني يا أصحاب التجارب …ساعدوني يا أصحاب الخبرة. 

تاريخ النشر : 2020-10-11

مقالات ذات صلة

44 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى