تجارب من واقع الحياة

هل أبقى معه أم ابتعد ؟

بقلم : ياسو – مصر

لا أعرف اذا كان يحبني حباً حقيقياً أم لا ؟
لا أعرف اذا كان يحبني حباً حقيقياً أم لا ؟

في الحقيقة لا أعرف كيف أبدأ قصتي ، ولكن سأكتب ما أستطيع أن أكتبه ، أنا فتاة عادية جداً  و جميلة ، ولكن أحياناً أحس جمالي هو سبب ما يحدث لي من حسد وغيره ، المهم أنا كنت من النوع الذى يكره الشباب الذكور و أراهم أعدائي ، ولكن عندما كان عمرى ١٥ سنة تعرفت على شخص عبر موقع التواصل الاجتماعي ، كان وحيد جداً وله مشاكل كثيرة منها أنه أحب فتاة و تركته ، وبالصدفة كنت أعرف هذه الفتاة معرفة سطحية فعرضت عليه أن أقابل الفتاة ولكني لا أعرف منزلها ، فأخذ هو إلى منزلها ولكن هذه الفتاة حسمت الأمر وتركته وحيداً وبقيت أنا معه كصديقة ،

ولكن بعد فترة أحسست أني أحبه وهو أيضاً وصار يحني ، وبقينا مع بعض إلا أن أهلي اكتشفوا الأمر وطلبوا منى أن أبتعد عنه ، ولكنى قلت لهم : أني أحبه ، فطلبوا منه أن يأتي لخطيبتي ، ولكنه رفض وكان مبرره أنه صلى صلاة الاستخارة وظهر له أني أبكى و أنه ملطخ بالدم ، فأنا خشيت عليه وقلت له : حسناً لا تأتي ، ولكن أنا لا أعرف كيف عدت للحديث معه بعد فترة قصيرة جداً ، لا أعرف كيف ؟ كل ما أعرفه أنه ليست أنا من حدثته هل تصدقونني إذا قلت لكم أني أسمع صوت يقول لي أفعلي كذا وكذا ، حتى أنني أرى فتاى تشبهها ولكن بشكل مجروح في وجهها وشعر قصير تنظر إلي وكأنها تقول لي أني اشتقت له وعلي أن أحادثه ، وبعد أن حدثته اكتشف الأمر مرة أخرى والداي وقلت له : أني حُرمت من كل شيء ،  هاتفي حتى دراستي أن لم يأتي بعد أن ينهى امتحاناته بعد شهر من الآن ،

في الحقيقة أنا أكتب  لكم عبر التاب الدراسي فأنا في الصف الثاني الثانوي العام دفعة التاب ، حتى حظي سيء في الدراسة ، أنا طلبت منه أن يأتي الآن كي يتفاهم مع أهلي حتى لا يحرموني من هاتفي لأني معتمدة عليه بشكل أساسي في دراستي التي على المحك ولكنه رفض فلا أعرف اذا جاء إلي بعد أن ينهى دراسته هل اقبل به أم ارفضه ؟ صليت استخارة كثيراً ولا أعرف كيف أتصرف ولا أعرف اذا كان يحبني حباً حقيقياً أم لا ؟ فأنا لا أريد أن أخسر دراستي خصوصا أني في الشعبة العلمية وأريد أن أدرس الطب ولكني لا أعرف ماذا أفعل أقبل به أم لا ؟ فأنا خائفة أن أقبل به ويكون ليس من نصيبي ، أي أنه يعذبني بالخيانة مثلاً كعقاب من الله على ما فعلته ، فهل أبعد عنه و أضع خطط لمستقبلي دون أن أفكر في ما يتعلق به ، أخبروني؟

و أنا آسفة لأنى أطلت عليكم كثيراً ، حتى أني حاولت أن أصيغ الموضوع في إيجاز بقدر استطاعتي.

تاريخ النشر : 2020-05-01

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

19 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
19
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك