سؤال الأسبوع

هل أنت قابل للكسر؟

لا يختلف اثنان على أن الإنسان كائن هش، بل وهش جدا على الصعيدين الفيزيائي الجسدي من جهة والنفسي العاطفي من جهة ثانية. فعندما نتأمل في حياة المخلوقات من حولنا سنجد الإنسان دائما يجسد ما يسمى بالحلقة الأضعف بالنسبة لجميع ما أوجد الله عز وجل على سطح الأرض على الإطلاق.

لنفكر عميقا في ضعفنا بشكل عام على الصعيد الجسدي .. فهل يا تُرى لماذا يتأثر البشر ويصابون بأمراض قاتلة من أقل بل وأتفه الأشياء، وهم الذين ميزهم الخالق بالعقل عن باقي مخلوقاته وجعلهم في مرتبة عالية؟

ألا تستطيع جرثومة ضئيلة جدا في حجمها بحيث لاترى بالعين المجردة إنهاك جسمه وإذاقته أصنافا من الآلام بحيث لاينام ليلا ولا نهارا من هولها؟

ألا تستطيع حشرة صغيرة تافهة بالنسبة لنا كالبعوضة أو القملة إبادة شعب بأكمله كعقاب لهم كما جاء في القرآن الكريم؟

ولنراقب أيضا مصادر الماء، سنجد أن معظم البشر على مر العصور كانوا يرتوون من مياه بحيرات راكدة أقرب للآسنة في مساحات الغابات الاستوائية أو الواحات الصحراوية، وحتى الأنهار الجارية التي تحمل الكثير من الكائنات الضارة داخل المياه المتدفقة التي تحوي ملايين الأسماك داخلها، مرورا بالآبار الحافلة بأشكال وألوان من الحشرات المختلفة.

ألا تكفي قطرة واحدة من مياه كهذه لقتل إنسان؟ وكم من حادثة موت محقق حصلت بسبب ذلك.

كل هذا على الصعيد الجسدي أي الفيزيائي، أما على الجانب المقابل وهو النفسي، فالإنسان يتأثر بما حوله ونتيجة ذلك تتشكل شخصيته، وكمثال على الأمر فكم من شخص في العالم على مدى العصور المتعاقبة أدى تصرف أثر فيه في مرحلة الطفولة أو الشباب من أحد المحيطين به إلى اطلاق الشرارة الأولى للحريق الهائل أو القطرة الأولى من الإعصار المدمر الذي سيؤدي فيما بعد إلى تحوله جذريا من إنسان طبيعي يعيش أيامه بتوازن وطبيعية إلى مشوه نفسي، أو ربما إلى معتوه يبرر قيامه بالمجازر في حق الأبرياء أو الاغتصاب أو السرقة أو تحوله لسفاح أو قاتل متسلسل لايشق له غبار وما إلى ذلك، وما يُنشر في موقعنا هذا ليس عنا ببعيد.

الآن، لنأخذ كل ماسبق بعين الاعتبار ولنقف مع الذات وقفة عميقة تأملية ولنكن صادقين مع أنفسنا..

_ هل تعتبر نفسك شخصًا قويًا وعنيدًا ضد الكسر، أم أنك تميل لأن تكون هشًا من الداخل والخارج؟

_ عندما تواجه مشكلة مع شخص ما، هل تميل إلى الهروب قليلًا لتجنب المواجهة المباشرة، أم أنك شخص صدامي في ردود أفعالك؟

_ هل أنت من النوع الحذر والمشكك في التعامل مع الطعام والشراب من الخارج، مثل وجبات المطاعم أو طلبات التوصيل الخارجية؟

_ عندما تحزن من شخص أو شيء ما في أمور مفصلية، هل تحمل الضغينة في قلبك لفترة طويلة، أم أنك مسامح ومتصالح ولا تترك الخلاف يؤثر في نفسك؟

_ السؤال الأخير مضحك قليلاً، لكنه يحمل معانٍ نفسية. إذا كان بالإمكان اختيار حيوان واحد ليكون رمزًا محببًا لديك، ويعكس شخصيتك فأي حيوان ستختار؟

أترقب آرائكم وتفاعلكم مع هذه الأفكار، فقد نجد معًا شعاعًا يهدينا في ظلمة النفق.

guest
60 Comments
الاحدث
الاقدم الاكثر تصويتا
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى