تجارب ومواقف غريبة

هل حدث لي ؟

بقلم : نامجون ستان

عندما يحين وقت النوم أشعر بيد تلامس يدي أو تشابك يدي
عندما يحين وقت النوم أشعر بيد تلامس يدي أو تشابك يدي

 
مرحباً ، عدت لكم بموقف من مواقفي التي لا تنتهي.
 
حسناً كما قلت لكم من قبل بعد احتراق غرفة الجلوس جددناها و اشترينا كراسي جديدة ، طبعاً أمي اختارت مقاعد مخملية عند الجلوس عليها تصدر صوت لا أعلم لماذا ؟ و كنت انزعج من هذا الصوت كثيراً ، و لكن في لأونه الأخيرة بدأت اسمع صوت الكرسي بدون أن يجلس عليه أحد ، تجاهلت الموضوع أكثر من مرة و لكني بدأت أرى طبعات أيدي ليست لأحد منا ، فكلنا فتيات ، لأنه اليد ضخمة لرجل على الكرسي و أصوات همس غير مفهومة و لكن الصوت هذا مألوف لأني اسمعه في أحلامي يكلمني ويواسيني عند حزني و ليس لأي أحد من العائلة الكريمة و ليس لأبناء خالي أو عمي ، لأني محبوسة منذ سنة ولا أراهم أو أسمع صوتهم ،

 بدأت الأحظ اختفاء أشيائي مثل مشطي و فرشاة أسناني و عطري و أحياناً ملابسي الداخلية ، و أجدها في أماكن غريبة ، مثلاً أجد مشطي في زاوية من زوايا المنزل ، و أحياناً لا استرجع الأشياء المفقودة ، و عند دخولي غرفتي أشم رائحة عطر رجالي ، أو عندما يحين وقت النوم أشعر بيد تلامس يدي أو تشابك يدي و استيقظ بعلامات على فخذي وعنقي و يدي ، و بدأت أشعر بأني أصبحت لا أغادر غرفتي ، تغيرت 180 درجة عن قبل ، اختفت شخصيتي المرحة والمجنونة والمشاغبة و أصبحت انطوائية و لا أغادر غرفتي إلا لحاجتي إلى الطعام أو الحمام ،  بدأت عائلتي بملاحظة تغيري ، وعندما يسألونني أقول : أني أمر بفترة مرض فحسب ، أخاف أن أُجن أو أن أُصبح مريضة نفسياً ، لن أكذب و أقول أني فكرت بالانتحار ، و لكن أريد تحقيق حلمي ، من الجيد أنه الشيء الذي يجعل رغبتي أكبر من تفكيري السلبي.

 
أرغب بالبقاء حية و لكن التفكير السلبي يسيطر علي تدريجياً و يأخذ روحي ، أرجوكم ساعدوني ، لا أريد ترك هذه الحياة و كل من أحب و أجعلهم في دوامة من الحزن لا تنتهي.

تاريخ النشر : 2021-03-05

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

21 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
21
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك