تفسير الأحلام

هل هذه رؤيا حق؟

بقلم : أنوار – السعودية

بسم الله الرحمن الرحيم.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
كل عام وأنتم بخير مبارك عليكم الشهر.

رأيت حسبما أذكر أنني استيقظت من النوم وخرجت إلى الصالة وأمي كانت تجلس فيها وبعد قليل بدأ يهطل مطر خفيف واصابني بقطرات وفقط أنا .. وأقول لأمي مطر وتقول لي لا ، ثم اخبرتها أن تأتي وتنظر وأختي كانت نائمة أيضا واستيقظت وقالت مجرد مطر خفيف ثم دخلت إلى دورة المياه أعزكم الله وقبل ذلك قلت لها سأدعو الله أن يصبح غزيرا وبعدها ذهبتُ للوضوء واصبح غزيرا في الخارج والسماء أظلمت بسبب المطر وفي المنطقة التي وقفت فيها فقط سقط مطر غزير علي وانا الوحيدة التي ابتللت ( أمي واختي لم يبتّلوا ) ولم أكمل وضوءي لأن أختي كانت تدفعني كي تتوضأ هي ثم فعلت نفس الشيء لها وأعتقد أكملت وضوءي لست متأكدة وبعد لحظات دخلت من الخارج خفافيش صغيرة الحجم إلى داخل المنزل تحت جناحها كان باللون الوردي والزهري ولا أذكر كيف كانت تبدو من الأعلى لكن أعتقد بيضاء أو رمادي (تقريبا الخفّاش المعروف بألوانه المعتادة) وبدأت تهجم علي وتلاحقني وانا أهشّها وسقطت .. والخفاش الأخير و أعتقد قبل الأخير أمسك بشعري وفي النهاية أبعدته وسقطوا في الأرض ولم يعاودوا إزعاجي بعدها ولم أصاب بأي أذى.. لكن أذكر كانوا يتحركوا حركة بسيطة في أماكنهم ولم يموتوا.
الخفافيش صغيرة أصغر من كف يدي كأنهم مولودين للتو.
لم يتضرر المنزل من جرّاء سقوط المطر أو دخول الخفافيش.
أخذت غفوة قصيرة بعد المغرب حتى أتنشّط للعشاء وقيام الليل.


الرؤيا الثانية: رأيت بعد صلاة العصر أنني في غرفتي وكانت مظلمة وأتت إمرأة جميلة لا أعرفها وحسبما اذكر كانت بشعر أسود طويل وعينان سوداء كبيرة وكحيلة وخبيثة وترتدي شال على شكل عِمّة على رأسها وكانت تبتسم في وجهي وذهبت وجلست على كرسي وأمامها طاولة ( شكلها كالتي في المدارس ) وذهبت لأرى ماذا تفعل وجدتها معبّرة رؤى!، أمامها ورقة مكتوب فيها أنوار يوسف إلخ (يوسف اسم أبي ولا أذكر بقيّة الإسم الآن لكن لست أنا لأن تكملة الاسم مختلفة) وكانت الرؤيا للرسول عليه الصلاة والسلام واسمه مكتوب في الورقة وكانت رؤيتين لنفس الفتاة، ثمّ شعرت أنها تحاول أن تحصل مني على بقية إسمي أو شيء كهذا ولكن بطريقة ودودة، دخلت أمي فجأة ووقفت خلفها وأنا شعرت أنها جنية متجسدة على هيئة بشرية فقرأت بعض السور وحسبما أذكر المعوذتين، وآخرها الإخلاص واستيقظت وانا أقرأها.
رأيت من قبل جن في منامي وقرأت مرّةً على أحدهم فواتح سورة البقرة لكن هذه أول مرة أرى جنية متجسدة.

آسفة إذا كانت الرؤيتين طويلة لكن أردت أن اشرحها بوضوح .. جزا الله خيراً من يعبرها ورفع مقامه في الدنيا والآخرة.

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر
15 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
15
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x