تجارب ومواقف غريبة

تواصلي مع العالم الآخر 3

بقلم : العالم الآخر – كوردستان

تواصلي مع العالم الآخر 3
لدي قصص غريبة سمعتها من غيري و أرجو أن تعجبكم ..
اليوم و بعد نشر قصصي … أريد أن أكتب لكم قصص جديدة و مشوقة بالنسبة لي ، و لكنها ليست على لساني بل على لسان أهلي ، و أناس أعرفهم ، و لكن ليس كلها عن الجن و الأرواح ، هي فقط قصص غريبة و ممتعة و مشوقة .. أتمنى أن تنال إعجابكم .

1 – سمعت هذه القصة من خالي ، و كان خالي يقول و علامات الرعب و الاستغراب على وجهه :
عندما كنت صغيراً ، و كنت أحب جداً أن آكل اللب (البذر) النيئ ، و كانت جدتي تمنعني عن فعل ذلك لأنها كانت تقول أنك ستمرض ، و لكنني استمريت في ذلك سراً .. و مرة و بينما حل الظلام و كانت الساعة حوالي الواحدة و النصف و الجميع كانو نائمين ، أردت أن آكل اللب كعادتي ، و لكن عندما اتجهت إلى بيت جدتي ..

وجدت جدتي واقفة عند باب البيت و شعرها مفكوك .. و قالت : تعال كل اللب يا بني و اتبعني .. و بعد أن شبعت من أكله تبعت جدتي فرأيتها دخلت المنزل ، و ذهبت معها لكنها اختفت فجأةً عن الأنظار ، و عندها أدركت بأنني في مواجهة مع جني ، فهربت حتى وصلت للبيت ، و كانت الدموع تغرق وجنتي من كثرة الفزع و الخوف .

2 – هذه القصة أيضاً مشوقة جداً بوجهة نظري .. أهلي قالوا لي و مازالت علامات الاستغراب تملأ وجوههم كلما ذكرت هذه القصة حتى بعد مرور الكثير من الأعوام : أن جد أمي رحمه الله اشتهر بحادثة غريبة جداً ، و سارويها على لسانه :

مرة كنت في غرفة النوم في الظلام الدامس ، لم أكن أستطيع النوم ، و كنت أشعر بالاختناق الشديد ، و فجأة رأيت ثلاثة رجال يرتدون ثياباً ناصعة البياض ، و قالوا لجد أمي أننا أتينا لنأخذ روحك إلى بارئها ، و كان اسم جد أمي و رجل آخر في القرية متشابهين جداً ، و الاختلاف بين اسميهما هو الحرف الأخير من الكنية فقط ، و يالها من صدفة غريبة جداً ، و بعدها فتح الرجال الثلاث كتاباً ، و بدؤوا باستخراج روح جد أمي إلا على آخر لحظة ، تراجعوا و ذهبوا إلى بيت الرجل الآخر ، و كان جد أمي يشعر بالفزع الشديد ، و بينما كان يسترجع في ذاكرته هذا الحدث المرعب سمع صوت صراخ و عويل يأتي من بيت الرجل ليعلنوا وفاته … قصة غريبة بجد .

3 – هذه المرة حدثت القصة مع أخي شخصياً ، و سأرويها على لسانه : لقد كنت مصاباً بالحمى ، و كنت أشعر بالتعب الشديد ، و غفوت لأستريح قليلاً ، و كانت حرارتي مرتفعة جداً .. فرأيت في حلمي أنه جاء رجل شكله يشبه شكل اللص ، و عينيه واحدة زرقاء و الثانية حمراء ، و قد وضع بجانب وسادتي في الحلم دواء و قال استفق من النوم ، و فجأة استيقظت ، و كنت قد شفيت تماماً و كأنني لم أمرض !!

4 – هناك سيدة ماتت و عادت إلى الحياة ، و هذه السيدة نحن نعرفها جيداً قالت :
عندما مت رأيت أشخاصاً يأتون و يسحبون روحي إلى السماء ، و كنت أرى أهلي و هم يبكون علي ، و كنت أشعر بأنني أطير ، و كان شعوراً رائعاً .. لكنهم أعادوني ، و استيقظت لأجد نفسي في جسدي المادي .

و أخيراً هذه هي نهاية قصصي ، أتمنى أن تنال إعجابكم و أترك لكم حرية التصديق .

تاريخ النشر : 2016-12-20

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

14 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
14
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك