تجارب من واقع الحياة

هل أصبحت عاراً؟

بقلم : خائفة – سوريا

هل أصبحت عاراً؟
ساعدوني أتوسل إليكم

أعزائي زوار هذا الموقع الجميل أود أن آخذ مشورتكم ، و دعمكم لأنني حقاً لا أدري ما مصيري ..

لن اطيل عليكم فلنبدا ..

كنت قد حملت برنامج تواصل اجتماعي بسيط ، و ليس مشهوراً و هذا لتفادي أَيَّة مشاكل و لأتعرف على أصدقاءٍ جدد .. و بعد أسبوع كنت قد تعرفت على شابٍّ بدا ظريفاً و محترماً ، تعمقنا في كلامنا و تشاركنا صورنا و أحببته بجنون .. كان يسكن في منطقةٍ أخرى قريبةٍ مني ، لكن هذا لم يجعلني خائفةً من أنه سينشر صوري .. فلقد استمرت علاقتنا شهرين ثم صارحته بمشاعري ، و أخبرته أن نصبح حبيبين فأخبرني أنه يريد التأكد من أنني شريفة .. و لن أخونه أبداً و ذلك بأن أقوم بفتح دردشة مباشرة معه ، و أن أقوم ببعض الأشياء التي لن أستطيع إخباركم بها من الخجل .. لكن أنا أحبه و لا زلت أحبه ..

المهم استمرينا هكذا لمدة طويلة ، ثم طلب مني صوري المفضوحة .. و كما قلت لكم لم أرفض له طلباً فأعطيتها إياه ..

و بعد مدةٍ قصيرة أصبح يهددني أنه سينشرها ، إن لم نلتقِ و لأنني حقاً في ورطة كبيرة .. لم أجرؤ أن أخبر أحداً ، فأنا أقيم في سكنٍ جامعي و أيضاً يتيمة .. فليس لي سند و هكذا سيلحق بي العار ..

ماذا أفعل؟ ساعدوني فأنتم ملجئي الوحيد ، ساعدوني أتوسل إليكم .. و أرجو أن تكون نصائحكم بدون تجريح ..

تاريخ النشر : 2018-08-04

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

50 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
50
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك