الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : منوعات

أبنتي ، لقد قابلتكِ مجدداً

بقلم : روح الجميلة - أرض الأحلام

المشهد اثار عواطف الملايين حول العالم
المشهد اثار عواطف الملايين حول العالم

"أين كنت يا أمي؟ هل فكرت بي؟"
وبصوت رقيق هادئ ممزوج بالبكاء "أنا أفعل ذلك طوال الوقت عزيزتي"
"أمي ، من فضلك أمسكِ يدي."

ماذا لو ، على سبيل المثال ، يمكنك لم شمل أبنتك المتوفاة أو أي شخص أخر في الواقع الافتراضي؟

هذه الفكرة قد لا تروق للجميع ، وبالفعل كان رد فعل العديد من الأشخاص الذين وصف لهم هذا السيناريو بالنفور ، بعكس الوالدة التي فقدت أبنتها رحبت بفرصة رؤية ابنتها مرة أخرى - حتى لو كانت في الواقع الافتراضي فقط. ربما لم تكن جانغ هي الأم الأولى التي تفقد طفلها ، لكنها ربما تكون أول من قابلت ابنتها المتوفاة كمحاكاة للواقع الافتراضي .

أبنتي ، لقد قابلتكِ مجدداً
الطفلة نايون ، توفت بعد اصابتها بسرطان الدم

في صيف عام 2017م ، تم تشخيص نايون ، وهي ترتيبها الثالثة بين الأخوة الأربعة ، بسرطان الدم وتم نقلها إلى المستشفى لتلقي الرعاية الطبية. لسوء الحظ ، لم تنجح في العلاج وتوفيت في الخريف - تاركة عائلتها ، وخاصة والدتها ، محطمة تماماً.

منذ فقدان أبنتها ، اعترفت والدة نايون بأنها تعيش في ألم وشعور بالذنب. ولمساعدتها على تخفيف بعض هذا الحزن ، أطلقت قناة (MBC) الخاصة من برنامج  (VRHuman Documentary) مشروع محاكاة الواقع الافتراضي الذي من شأنه أن يجمع شمل نايون  مع والدتها. جمع الفريق أكبر قدر ممكن من المعلومات عن الطفلة الصغيرة ومن الفتيات في جميع الأنحاء بمثل عمر نايون. من خلال عملية التعلم العميق لبيانات مدتها دقيقة عن صوت نايون ، أعاد الفريق صياغة صوتها ...
وكذلك الحركات وتعبيرات الوجه. حصل الفريق  أيضاً على مساعدة من أطفال آخرين في السابعة من العمر لتصوير نايون بشكل أفضل كما كانت على قيد الحياة. مع التقاط حركة بناءً جسدها ، ومع مرور الأيام والأشهر والسنوات تكللت الجهود المبذولة بأنتاج الفريق أخيراً لعبة نايون الافتراضية ..

في يوم التجربة ، دخلت والدة نايون إلى استوديو الواقع الافتراضي في (MBC) متوترة وقلقة جداً. لأنها لطالما كانت تأمل في رؤية نايون مرة أخرى ولو قليلاً أشتاقت لها أشتاقت لصوتها أرادت أحتضانها ، لكنها لم تكن تعرف ما الذي تتوقعه. سرعان ما استعدت وأرتدت أدوات اللعبة.. ومالبثت ان وجدت نفسها واقفة في حديقة يملأها المرج الأخضر  فوقفت بهدوء و تأملت حولها وبدأت بالبحث بعينيها المغرورقتين بالدمع ..
فصاح صوت طفولي بكلمة "أمي" ، اقتربت من الأم فتاة صغيرة تبدو وتسمع وتتصرف مثل نايون. عندما واجهت الأم وجهاً لوجه مع نايون الافتراضية ، لم تتمالك نفسها أكثر وأنهمرت ونحدرت دموعها - بلا حول ولا قوة -
حتى أنها أبكت الحضور والمشاهدين ..

أبنتي ، لقد قابلتكِ مجدداً
عبثا حاولت ان تلمس وتحتضن طفلتها

أردت أن تلمسها ولكنها لم تستطع للأسف فكتفت بقول بصوت متقطع "اشتقت إليك كثيراً ... يا طفلتي. لقد كنتِ بخير ، أليس كذلك؟ أوه ... أتمنى أن أضمك.

وعلى الرغم من عدم قدرتها على الإمساك بيديها ، استمرت والدة نايون في مداعبة اللعبة الرقمية لابنتها. وعلى الرغم من أن قلبها استمر في التحطم مع كل مداعبة ، إلا أن الأم تمكنت أخيراً من أن تقول بصوت عالِ بعض الأشياء التي التي كانت في ذهنها لسنوات منذ اليوم الذي فقدت فيه نايون ..

"لن أبكي بعد الآن. أنا أيضاً لن أفتقدكِ كثيراً. بدلاً من ذلك ، سأحبكِ في قلبي إلى الأبد. سأحبكِ أكثر مما أحبكِ الأن .."

كجزء من التسلسل الذي أعده الفريق ، أقامت الأم و نايون الأفتراضية حفلة عيد ميلاد لم يحصلوا عليها مطلقاً. هناك ، تمنت نايون أن تظل الأسرة قوية وبصحة وسعادة.. بعد أن تعاملت ببطء ولكن بثبات مع وفاة نايون ، وعدت الأم أبنتها الافتراضية بالتوقف عن العيش في الشعور بالذنب وربما حتى البكاء والنحيب الدائمين من الحزن ..
"أعلم أنني تمسكت بكِ ، مع العلم أن ذلك جعل الأمور أكثر صعوبة علي ، لأنني لم أستطيع نسيانكِ وأنتِ مريضة تصارعين الموت بتاتاً،وحتى أتمكن من العيش..
لدي أشياء لأفعلها هنا من أجل أخواتكِ ووالدكِ ، ولكن بغض النظر أعلم أنني سأقابلكِ في يوماً ما ، وداعاً ملاكي الصغير .."

بعد البكاء خلال الفيلم الوثائقي بأكمله مع والدة نايون ، أصبح المشاهدون الكوريون مقتنعين بأن تقنية الواقع الافتراضي هذه - مرة أخرى تم تطويرها وتحسينها بشكل كامل - يمكن أن تؤدي إلى المساعدة في التعافي للعديد من الأسر المكلومة التي فقدت أحبائها

تحذير مقطع الفيديو مؤثر ومحزن

في النهاية :


"الموت سنة الحياة ، ولكن ليس كل منا يستطيع تجاوز الحزن خصوصاً أن كان الشخص عزيزاً على قلبك وتحبه بصدق دون مقابل .. ومن وجهة نظري كان هذا برنامجاً ممتازاً جعلني أفكر في الكيفية التي يحتاج بها البشر للمضي قدماً بكل التكنولوجيا التي لدينا وكيف يجب علينا كبشر أن نتعامل مع بعضنا البعض. أعتقد أن برنامج الواقع الافتراضي سيساعد العائلات على قول كلماتهم الأخيرة. سوف يخفف بعض الشوق والذنب. سيصبح هذا في نهاية المطاف طريقة رائعة لعلاج حزن الأطباء النفسيين ، كان هذا من شأنه أن يوفر للأم الإغلاق الذي احتاجته ، على ما أعتقد ... أن الوداع يستغرق بعض الوقت ولكننا لن نحظى أبداً بفرصة بمجرد أن نكون مستعدين."

عزيزي القارئ ما رأيك:
هل ستستعيد أحبابك من خلال الواقع الأفتراضي ؟!
هل التقنية مفيدة بنظرك للعلاج ؟!

مصادر :

- Grieving mother uses virtual reality to talk to dead daughter again
- South Korean Mother Sees Her Deceased Daughter In VR & Their Reunion Made The Entire Family Cry

تاريخ النشر : 2021-01-14

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

المدرسة المسكونة
البسووس - السعودية
ماضي بالتعذيب يكاد يقتلني
الدعاء
باولا - الجزائر
قصص غريبة من منزل خالي
الحب ساعدوني
هل حدث لي ؟
نامجون ستان
جارنا اليتيم
محمد - السعودية
شعري الطويل و ذلك الكائن
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (40)
2021-01-23 09:51:13
400550
user
23 -
سهام الليل
تمنيت ان احصل على فرصة كهذه و التقي بأخي رحمه الله رغم انه و الحمد لله يأتيني يوميا تقريبا في الاحلام و دائمة الذكر له الا انني اكيد كنت لا اعوض فرصة كهذه
ربي يرحم جميع موتانا برحمته التي وسعت كل شيء
شكرا لصاحبة المقال انا لم اسمع بالتجربة من قبل
و فالنهاية اتمنى من كل من مات له عزيزا على قلبه ان لا ينساه بالدعاء عسى ان يلاقينا بهم بعد عمر طويل
2021-01-23 05:20:14
400514
user
22 -
الجوهره العلي
عنجد المقال كثير بحزن والفيديو كثير موثر
2021-01-21 18:46:40
400264
user
21 -
ريمة 💔
تجربة حزينة ومؤلمة ولكنها تعافي بعض الجروح وتأنيب الضمير، أتمنى أن يجربها خطيبي الذي توفي والده منذ 5 أشهر، فهو مشتاق إليه وطول الوقت يفكر فيه.
2021-01-21 17:30:22
400251
user
20 -
رحيل الأمنيات
حزين جدآ ومؤلم ولكن أتمنى لو أنني استطيع الدخول إلى ذلك الاستوديو وتجربتها مع والدي ووالدتي عليهم رحمه الله تعالى 💔
2021-01-18 09:12:44
399555
user
19 -
حنان
هذا تعذيب نفسي 💔💔
2021-01-16 04:40:18
399154
user
18 -
هديل
تقنية ممتازة ولكن انا عن نفسي لا أتخيل أن أقوم بها لأني أعتقد أنها ستزيد الاشتياق
2021-01-15 12:19:18
399066
user
17 -
بنت آل شريفي..
ياريت تتطور وتكسح العالم تلك التقنيه ..مؤيده تماما بأنها بلسم تعالج كل شخص ادمى قلبه بالفراق .. اتمنى ان اوصل لذلك الاستوديو وارى ابي💕 حتما سأصبح اقوى من ما انا عليه ..
1 - رد من : روح الجميلة
الله يرحم أبيكِ عزيزتي ، وأتمنى لك ذلك ..
2021-01-16 04:52:30
2021-01-15 09:20:29
399042
user
16 -
شَفَق.
لا أحب رؤية الاموات، حتى في أحلامي..
لا أقوى على ذلك .
1 - رد من : روح الجميلة
الأموات لهم هالة خاصة بهم ، بالنهاية هذا رأيكِ

شكراً لمرورك
2021-01-16 04:54:30
2021-01-15 08:52:44
399040
user
15 -
سوسن
الله تعالى يصبر الام اعتقد ان موت الابناء اكثر صعوبة من موت الاخوة والوالدين لذلك لم استغرب صراحة موافقة الام لخوض هذه التجربة
اعتقد استخدامها قد ينفع فئة من المستخدمين خاصة الناس التي لم تعبر عن حبها للفقيد بشكل كافي وهو عايش او من كانت لحظاتهم الاخيرة مع الفقيد شجار او قطيعة اعتقد ان قول مايريدون قوله لهم حتى لو افتراضي سيساعدهم على تخفيف صدمة فقدانهم وتخفيف من حدة الندم تجاههم والرجوع لحياتهم بشكل شبه طبيعي
1 - رد من : روح الجميلة
نعم كما ذكرتي عزيزتي،لا يستطيع أن ينسى أي شخص المتوفى وخصوصاً الأبناء ، بالنسبة للباقي ربما سيكملون حياتهم بشكل طبيعي..

تحياتي لكِ
2021-01-16 04:48:20
2021-01-15 08:21:26
399034
user
14 -
اسعد بن عبدالله
شكرا جزيلا لك أختي الكريمة على طرح هذا الموضوع المهم جدا... فعلا الموت هي سنة الحياة...جميعنا سنموت في يوم ما... بالنسبة لموضوع التواصل مع شخص تم فقده...اعتقد أن الموضوع جميل وفيه نوع من التنفيس عما يجول في النفس...ولكنه مؤلم في نفس الوقت...عن نفسي فقدت شخص عزيزا جدا على نفسي منذ حوالي سنة من الان...وما زلت غير مصدق ذلك ...وغير مستوعب...اتذكره في كل لحظة تقريبا ...واتذكر جميع الذكريات معه...رحمه الله تعالى ورحمنا جميعا...شكرا جزيلا لك مرة أخرى...تحياتي...
1 - رد من : روح الجميلة
أخي الله يرحم الشخص العزيز على قلبك ، بالفعل الأشخاص الأعزاء دائماً ما يبقى أثرهم علينا ولا يختفي..

شكراً لك
2021-01-16 04:51:19
2021-01-15 05:19:10
399021
user
13 -
ورود
الامر محزن جدا
لكني اجد هذه التقنية مسيئه جدا وتلاعب بلعواطف وستجعل الانسان يحزن اكثر ولايستطيع النسيان
1 - رد من : روح الجميلة
هو كذلك ..

شكراً لمروركِ
2021-01-16 04:45:26
2021-01-15 04:35:48
399018
user
12 -
nana hlal
حتى لو اصبحت هذه التقنية لن أستخدمها مهما حدث رغم رغبتي الشديدة في مقابلة والدي المتوفى يكفي أني اراه في أحلامي
1 - رد من : روح الجميلة
عزيزتي للأسف هذه الفرصة ليست متاحة وإنما تجربة فقط ، وربما أيضاً لن تتطبق ..

تحياتي لكِ ..
2021-01-16 04:42:58
2021-01-15 00:46:42
398998
user
11 -
أمير الظلام
حزين ومؤلم 😭😭🤧
2021-01-15 00:43:15
398997
user
10 -
سميرة عبدالرحمن
مقال رائع أعتقد بأنه سيساهم في علاج الحالات النفسية والمرضية ..سلمت يد الكاتبة على هذا الموضوع المؤثرة والفيديو جعلني أبكي رغماً عني و مشاعر الام والاشتياق لأبنتها شيئ صعب لا يتعوض أبداً..
1 - رد من : روح الجميلة
نعم ، أنا أظن ذلك أيضاً، شكراً لمروركِ عزيزتي ..
2021-01-16 04:40:20
2021-01-14 23:41:18
398988
user
9 -
nameless wg
الأمر صعب جدا .
1 - رد من : روح الجميلة
هو كذلك ..
2021-01-16 04:38:58
2021-01-14 18:28:39
398966
user
8 -
لينا
موضوع مؤثر جداً لقد تابعت هذا الخبر في الإعلام وقد كان مؤثر حقاً
لا أعرف ما إن كنت سأحب خوض تجربة الواقع الإفتراضي هذه ،فمشاعري مختلطة تجاه هذه الفكرة
1 - رد من : روح الجميلة
عزيزتي حتى أنا لقد رأيت ذلك لذلك أحببت الكتابة عنه في موضوع ، لرأيت هل ستتقبل الناس ذلك ..
2021-01-16 04:38:32
2021-01-14 17:54:08
398958
user
7 -
من صلالة
الرسول علية الصلاة والسلام نهى عن تجديد الحزن لانه من اشد مداخل الشيطان ع النفس البشرية والمحاكاة الرقمية للطفلة الميتة مؤلمة حد البكاء ومقززة بنفس الوقت لانها لعب ع اوجاع البشر والامهم
2 - رد من : روح الجميلة
هو كذلك لعب بمشاعر الشخص ، ولكنهم لا يجبرون أي شخص لفعل هذه التجربة ، فكل شخص يأتي بأرأدته كما ذكرت في المقدمة ..
2021-01-16 04:37:00
1 - رد من : بنت آل شريفي
يبدو انك لم تجربي صدمه القلب والعقل عند السماع بخبر موت احد من دمك .. يا ساده العقل يدخل في حاله عدم الاستيعاب بعد موت الاحبه من بعد تلك الحاله سيلازم الانسان الشعور بتأنيب الضمير والعذاب ولا ينتهي ذلك الشعور نفسيا الا عندما تقابلين من فقدت وتتحدثي معه عما يدور في وجدانك بعدها سيجتاح الانسان الانهيار والالم ولكن ستكون اخر مره بعدها سيبدو اقوى وبأفضل حال .. محاكاه الواقع الافتراضي ما هو الا وسيله لاقناع العقل الباطني بانك قابلت شخصك وبحت مشاعرك فبالتالي سيتخلى عن ايلامك . رحم الله جميع اموات المسلمين وشفى الله كل قلب فطر من شبح الفراق💔😴
2021-01-15 12:29:57
2021-01-14 15:57:58
398945
user
6 -
عاشقة ون بيس
بكككييييييييتتت😭😭😭😭😭😭😭💔💔
1 - رد من : روح الجميلة
نعم الأمر حزين للغاية
تحياتي لكِ عزيزتي
2021-01-16 04:35:26
2021-01-14 15:35:47
398941
user
5 -
freeda
كما يقول كاتب نسيت اسمه ( الاحباء لم يبقوا الى الابد )
1 - رد من : روح الجميلة
لا شخص يبقى للأبد عزيزتي
2021-01-16 04:32:21
2021-01-14 15:28:58
398937
user
4 -
أندرو
كم هو صعب فقدان الأحباب
1 - رد من : روح الجميلة
هو كذلك..
تحياتي لك..
2021-01-16 04:31:40
2021-01-14 15:12:56
398933
user
3 -
h.n
احزنني
1 - رد من : روح الجميلة
شكراً لمرورك ..
2021-01-16 04:30:50
2021-01-14 14:45:26
398926
user
2 -
ام مريم
كم هذا حزين لقد جعل دموعي تسقط من تلقاء نفسها لانني مررت بنفس التجربة اعلم بانها مجرد تقنية ولكنني اتمنى ان تكون لي نفس التجربة ولن ارفض ذلك مع العلم بانها غير حقيقية

موضوع يستحق القراءة ومملوء بالمشاعر لانه قد لامس قلبي 💗🌸
1 - رد من : روح الجميلة
نعم الموضوع مؤثر للغاية لأنه الذي توفي شخص عزيز عليكِ في النهاية ..

تحياتي لكِ عزيزتي
2021-01-16 04:30:27
2021-01-14 14:37:25
398923
user
1 -
سمر
مقال جميل وخفيف ومؤثر شكرا جزيلا للكاتبة
1 - رد من : روح الجميلة
شكراً لمروركِ عزيزتي
2021-01-16 04:29:00
move
1