الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

انقذوا أبني

بقلم : رحاب - مصر

أبني الصغير متعلق بي بشدة و لا يفارقني
أبني الصغير متعلق بي بشدة و لا يفارقني

السلام عليكم ، أحببت أن أشارك مشكلتي لعلي أجد أحد قد مر بمثل تجربتي و يساعدني بها .

أنا أم لدي طفلين ، الأول ٧ سنوات و الثاني ٦  سنوات ، ليس بينهم فارق كبير ، مشكلتي مع أبني الأصغر بدأت منذ حوالي شهرين ، في البداية كنت أتركه مع جدته أو اتركه بالدرس و كان يجلس معهم بدون مشاكل ، و أخوه ذهب إلى المدرسة و كانت أول سنة له ، و كانت المدرسة تعاني من انعدام النظام بها بسبب قلة عدد المدرسين فيها ، فكنت عندما أذهب لأخذه للبيت أراه يبكي لعدم وجود معلمة بالفصل معهم لوقت الذهاب ، لهذا قررت أن أنقله ،

و لكن في أخر يوم فيها جاء معي الصغير و عندما راه أخوه فخاف عليه كثيراً ، و لكني لم أعطي الأمر أي أهتمام ، و  عندما كان يدرس في البيت  مع معلمة خاصة في بيتها لم يستطع أبني الصغير أن يمسك حاله و عمل حمام على نفسه و كان يبكي لأنه أُحرج كثيراً أمام المعلمة ، و كان لديها ولد و بنت و أولادها ضحكوا عليه و هو كان بقمة الإحراج و بكى كثيراً ،  و طلبتني المعلمة بالهاتف و ذهبت سريعاً لأخذه ،

بالرغم أنها حاولت تهدئته و لكنه لم يستجب ، الأن من بعد هذا الموقف أصبح يلزمني في أي مكان أذهب اليه ، و ينام بجانبي ، و اذا ذهبت مثلاً للحمام يذهب معي و كأن عقله يعطيه تنبيه ليحس بعدم وجودي و يبكي حتى اذا ذهبت لشراء أي شيء من مكان قريب ، أبني لم يكن كذلك و للأسف لاحظت أنه كان يتابع على النت قناة تعرض مواضيع اجتماعية ، و لكن الأطفال هم أكثر من كانوا يشاهدون ،

و تعرض مواضيع أثرت على نفسيته مثال أم تركت أبنتها ، أب يضرب أبنه ، طبعاً منعته من مشاهدة القناة لكن بعد فوات الأوان ، أرجو فقط من مر بتجربتي أن يخبرني ماذا أفعل ، و هل من مر بها عاد أبنه أو ابنته مثل ما كان ؟ أريد فقط الاطمئنان حتى أعرضه على أي مختص.

تاريخ النشر : 2021-01-26

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

الحب ساعدوني
هل حدث لي ؟
نامجون ستان
جارنا اليتيم
محمد - السعودية
شعري الطويل و ذلك الكائن
صديقي الوفي ربما كان
مرض لكنه ليس مرض
قمر - روحي في فلسطين
تجربة غريبة ومخيفة
aziz - اسبانيا
أشعر أنها مشكلة لا حل لها
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (26)
2021-01-27 23:22:53
401467
user
15 -
بنت الاردن
ساعيد التعليق لاني ام لاطفال بعمر اطفالك و شغلتي بالي

اولا سامحيني لو كان الرد الاول بصيغة هجومية.. عيبي في الحياة هذا الاسلوب الهجومي الذي لا افطن له الا بعد ان اقرا الرد منشورا

ثانيا لاحظت في التعليقات انك ذكرتي انك تغنين لهم قبل النوم و احب ان انصحك نصيحة في الله ان تبدلي هذه العادة لعادة قراءة الرقية و ايات التحصين قبل النوم .. منها حماية للاطفال و منها نوم هانئ و تكسبين الاجر و تجعلين القران محبوب لهم و جزء مهم من روتينهم
1 - رد من : رحاب
بنت الأردن لا والله لم اعتبره هجوما لو مكانك ولااعرفك كنت سأظن ذلك احاول ان ازرع ثقته من جديد بكثره

أما عن آيات التحصين فاانا ابني الأكبر يقول المعوذتين والفاتحه وبعدين يطلب مني غناء اغنيه بسيطه لهم متعودين عليها منذ الصغرلااقدر امنعها وابني الاصغر أيضا يقرا الفاتحة وسورة الناس احفظه الباقي لسه والله اني لااجعل شئ الاوفعلته حتي ان مدرسته قالت لي العين حق إرقيه باستمرار وها انا أفعل ذلك اكيد ربنا سيكون معي وسيكون أفضل بالتأكيد
2021-01-28 13:23:10
2021-01-27 20:00:39
401448
user
14 -
نفيشه
الطفل خائف خصوصا أن مدرسته الاولى ليس بها مدرسين شكله بكى كثيرا دون أن يهتم بتهدئته أحد
أيضا شكله من النوع الخجول واستحى يخبر معلمته انه بحاجه للذهاب للحمام وتحامل على نفسه وفعلها على نفسه بوجود أطفال ضحكوا وأحرجوه زياده
الطفل بعقله الصغير فسر كل متاعبه بسبب ابتعادك عنه
كما أنه فقد ثقته بنفسه يشعر انه سيتعرض لاي موقف ولن يعرف كيف يتصرف
لذلك التصق بك
استشيري مختص بشؤون الاطفال او علم النفس واعرفي منه كيف تعيدين بناء ثقة طفلك بنفسه
المواقف هذه على تفاهتها تدمر طفل لانه لم يتطور عاطفيا ولا عقليا وبطبيعة الحال يضخم الامور وأكبر عقبه أمام الاطفال الانفصال عن أهلهم
1 - رد من : رحاب
اي معك حق فسر كل شي انه عندما اتواجد معه لايقلق ويطلب الحمام اما اذا لست معه لا يطلب ابدا ويكون متوترا خصوصا انه لا يحب أحد يراه ابدا وهو عاري حتي لما بيكون عند جدته في الشقه اللي تحت يطلع ويطلب مني دخوله للحمام ولا يدخل حمام أحد ابدا اكيد ساعرضه علي مختص بالتأكيد
2021-01-28 13:26:44
2021-01-27 17:01:32
401417
user
13 -
المهدي
لا تقلقي . الدلال الزائد اشد تأثيرا على الاولاد من العنف.
1 - رد من : رحاب
المهدي،أمل ذلك فعلا
2021-01-28 13:27:13
2021-01-27 12:28:26
401361
user
12 -
رحاب
اعذروني الكيبورد بيكتب احيانا غلط
2021-01-27 11:45:57
401343
user
11 -
رحاب
السلام عليكم ،كيف حالكم جميعا
شخصيه مميزه يكفيني مرورك والله أعلم اذا كان لديك حل كنت ستقوله لي بالتأكيد


هديل كيف حالك اختي اي نعم انا رحاب التي كانت تزور المقهي وللأسف مابقي عندي وقت الأ ليلا يكون المقهي مقفل فعلا فكرت في ذلك انه عندما وجود اخوه بالمدرسة لااول مره ورأه يبكي عندها رصدت هذه الفكره بداخله واحاول معالجتها الآن اتمني ان ينسي ويرجع لطبيعته شكرا لكي اختي علي اهتمامك وربي يسعدك فين ماكنتي



بنت الأردن،والله يا اختي أفعل مااكثر من ذلك حتي اني اقول هل بسبب تدليلي له اصبح هكذا انا ماتعدي ساعه واحده الاوااقبله وامدح فيه واذا جاء وقت النوم اغني له هو واخوه ولااتركه بالأساس كانت مشاويري محدوده فاانا ولااتركه ابدا بس لما جاءت كرونا انحبس الكل بالبيت وأصبح حتي الترفيه عنهم صعبا لااني اخاف عليهم ساعرضه اكيد علي مختص أفضل شكرا لكي اختي جزاكي الله كل خير




الداعي إلي الله الملك القدوس، سلمت اخي علي هذه الادعيه العظيمه فرج الله همك وجزاك الله كل خير شكرا
1 - رد من : هديل
اهلا"بك أختي والله ألك وحشة 😍المهم انك بخير سبحان الله قلبي قلي ان هاد أنت.
لا تخافي عليه بالحنان واسلوب الأم التي تعرف ما يحب ويكره سيعود كما كان.
2021-01-27 17:06:59
2021-01-27 00:49:50
401272
user
10 -
إنچى
وهو عقله سيفسر هذه الأمور بشكل غير مزبوط لأنه صغير جدا لا أعرف كيف هذه الأشياء أكثر ما يشاهدونها هم الأطفال انصحك مثلا ان تحضرى له ألعاب puzzle سيندمج فيهم كثيرا واتركيه وارجعى وهو يلعب ودائما قولى له أنك تحبيه كثيرا
1 - رد من : رحاب
انجي،نعم هذه كارثه للاسف كنت بالاول اري الفيديوهات واقول طالما لا يوجد منظر لا يليق بسنه خلاص لا يوجد قلق ولكن التاني عندما سمعت في برنامج عن طفله عندها ١٢ سنه تركت بيت اهلها واوهمت من الناس أنها تائه وفاقده الذاكره وكل هذا من الفيديوهات التي كانت تراها لحد مااهلها وجودها وواجهوها ولكنها تتصرف بعدوانيه معهم ووقتها ركزت فهمت ليه ابني بقي يخاف كده مع انه كان احسن من ذلك وكان لايبكي ابدا ولكن الآن يلعب فقط بالألعاب ومسحت هذه القنوات تماما واراقبه باستمرار
2021-01-27 12:10:46
2021-01-26 21:36:10
401262
user
9 -
إنچى
هو خائف أن تتركيه مثل الأشياء التى شاهدها
2021-01-26 19:08:32
401253
user
8 -
maroua
ابنك الاصغر عمره ست سنوات؟ لماذا تركته منذ البداية يشاهد تلك القنوات؟ اين كنت؟ والله هذه هي مخاطر الانترنت لماذا لا تهتمون باطفالكم؟ وان قلت لي كان البرنامج على التلفاز فاقول لك هناك قنوات اطفال لماذا اهملتي ذلك؟.. المهم الان حصل ماحصل وهو لازال طفلا صغيرا لاتخافي سيعود الى طبيعته وسينسى هذا الامر فقط حاولي ان تقضي اغلب وقتك معه..ادرسي معه ومارسي معه مختلف الانشطة..ادخلي تارة الى المطبخ مثلا وقولي له انكما اليوم ستحضران مع بعضكما اكلة رائعة وانه سيساعدك فيها..اخرجوا للتنزه اضحكوا وامرحوا واهم شيء لاتأخدي امامه الهاتف بل حاولي ان تعطيه من وقتك الكثير فهو اهم من كل شيء اخر.. طبعا كل ماذكرته سابقا افعليه مع الاثنان وليس ابنك الاصغر فقط والا ستصبح لديك مشكلة اضافية وهي الغيرة..كما ان وجودهما مع بعضهما سيساعد كثيرا في تحسنه واريد ان اشير الى نقطة ذات اهمية قصوى اكثر مما تتخيلي .. ارجوكي ارجوكي انتبهي الى هذه النقطة ولاتستهيني بها قربيهما من بعضهما واياكي ان تفضلي احدا عن الاخر ولو عن غير قصدي انتبهي جيدا ان تبني جواجز بينهما دونما قصد..صدقيني الدنيا لم تعد امنة وصديق المرء هو اخوه وانتهى..
اضافة..كل ماقلته سابقا ينبغي ان يشارك فيه الاب ايضا..ينبغي ان يخصص شيئا من وقته لهما
اعانك الله
2 - رد من : maroua
رحاب
مثلما قلت لك لازال طفلا صغيرا لذلك سينسى مع مرور الوقت فقط كما قلت لك حاولي قضاء وقت اطول معه وفي هذا الوقت تحدثي معه علميه اشياء تفيده العبي معه ايضا..على العموم رغم انه طفل الا انك مصرة على عرضه على طبيب وهذه خطوة رائعة جدا احسنت صنعا فهذا سيساعده على التحسن في أسرع وقت..
لا تقلقي ولاتحزني هذا امر عادي سيمر
2021-01-27 16:26:09
1 - رد من : رحاب
maroua، لا عزيزتي لم اتركه ابدا كل ما في الأمر ان القناه كانت عاديه وكان كل شي علي مايرام ولكن باتت تتكلم عن قصص عائليه انتبهت ولكن الفكره ترسخت فيه جدا لان اخوه كان يخاف من المدرسه تعلمين الاسبوع الاول بيكون صعبا علي اي طفل ولكنه ربط ذلك بالذي رآه التنزه الآن صعبا عشان كرونا ولكن يذهب معي لوالدتي اللي هي جدته وعمته أيضا يعني بضع زيارات عائليه بسيطه سأعرضه علي مختص قريبا لن أترك الأمر احاول الآن اعزز ثقته في نفسه واتركه مع اخوه ويقول له لا تخف انا معك ولاافرق بينهم ابدا اعلم ماالعواقب لذلك حتي اذا اشترينا شي لواحد التاني يكون مثله حتي في الملابس والناس تظن انهم تؤام احيانا وابوه يحاول معي ولكن اغلب الوقت بيكون بالعمل لذلك انا بحاول معه أكثر شكرا لكي عزيزتي
2021-01-27 12:23:56
2021-01-26 17:51:33
401244
user
7 -
سر
عزيزتي حوالي الحديث مع ابنك يمكن تعرظ لتحرش جنسي لا قدر الله ، و وضحي له انك ملجأ آمن يستطيع ان يلجأ إليه و يفضفض له ،وضحي له الاماكن التي ممنوع لمسها.
1 - رد من : رحاب
عزيزتي سر ،استبعد ذلك لأن اخوه معه واولا اعلم بيت هذه المدرسه انا الان استني لحد ما يخلص الدرس ببيتها ولااري شي يخوف حتي زوجها بيكون في شغله وهي لديها ولدان مثله وابنه عمته أيضا تاخد عندها وتعلم القرآن للاطفال صراحه أثق فيها جدا وانا الآن ولااتركه بقعد معه شكرا لكي عزيزتي
2021-01-27 11:49:28
2021-01-26 17:22:31
401238
user
6 -
هديل
هل انت رحاب التي كانت تدخل من قبل. ??
أختي أبنك بالفعل تعرض لصدمة وهذا الأمر جعله متعلق بك يجوز أنه من رؤيته لأخوه يبكي عندما يكون بعيد عنك وجاءت حادثة الأستهزاء فزاد الطين بلة كما يقولون فعقله الباطني ربط كل الأمور نتيجة بعده عنك. لذلك عليك ان تحاوريه بهدوء وروية بطريقة الحكايات وجاريه بالكلام لتفهمي خوفه دعيه يرى أخوه مسرور عندما يكون بعيد عنك ليفهم انه يجب أن يتعود على غيابك. أتركيه مثلا" عند أناس يحبهم وأغريه بأي شيئ يحبه بالتدريج عندها سيتعود.
بالتوفيق.
2021-01-26 14:47:53
401206
user
5 -
بنت الاردن
تقولين عمره ست سنوات يعني كبير و واعي و ممكن الحوار معه
يجب ان تعتادي الحوار مع الاطفال يوميا و تسألين عن يومهم و ماذا يحسون و ان يجدو الراحه في اخبارك ما يزعجهم
حاولي فتح حوار معه و اشعاره انه امن و محبوب و اكثري من العناق و دائما اخبريه انك تحبيه فقط لانه هو ابنك و ليس لاي صفة حميدة قد يظن ان الحب مرتبط بها و قد يفقده اذا فقدها
احذري فخ الحب المشروط الذي يفقد الاطفال احساس الامان و احذري من اهمالهم او ان تشعريهم انهم ثقل او ازعاج دائما كلميه كم كانت حياتك مملة و صعبة بدونهم و كم انتي سعيدة بهم و محظوظة انهم ابناءك

انت من تصنعين ثقتهم بانفسهم و استقلاليتهم و انت من تهدمينها .. ابنك تعرض للكسر السريع لانه هش بالاساس و اصلاح ذلك لا يكون الا بعقد ثقة متينه و علاقة حب و امان يعتمد عليها
2021-01-26 14:43:06
401204
user
4 -
الداعي إلى الله الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن
وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته ومغفرته
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
جل جلال الله تبارك وتعالى رب العالمين العزيز الجبار
قال الله تعالى ( قل هذه سبيلي أدعوا إلى الله )
صدق الله العلي العظيم
والله الذي لا اله غيره ولا رب سواه والذي نفسي بيده إن جميع المشاكل والمصائب في الكون تحل بالدعوة الى الله عز و جل رب العالمين ، فهي طريق الرسل والانبياء عليهم الصلاة والسلام وهي مقصد وجود الانسان وهي اشرف واسما عمل في الوجود وهي سبب رفع البلاء عن الامة وهي سبب نيل رضا الله الرحمن الرحيم والفوز بالجنة والنجاة من النار والعياذ بالله منها نسأل الله العفو والعافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا و الآخرة
علينا أن نلجأ الى الله تبارك وتعالى بالدعاء والبكاء وان نطلب منه الرحمة والمغفرة و الهدى والعافية والرزق ، علينا بالدعوة الى الله تبارك وتعالى رب العالمين ، و تبليغ الجميع عن عظمة الله الحي الذي لا يموت الرب الجليل الله عز و جل رب العالمين ،وتذكيرهم بأن لهذا الكون خالق خلاق حكيم ملك جبار مالك الملك حكيم حكم عدل خلق الجنة والنار وإنذارهم بأن عذاب الله شديد
اللهم اني اسالك للمسلمين موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل اثم والغنيمة من كل بر والفوز بالجنة والنجاة من النار
اللهم اهد الانس والجن وفرج كرب المسلمين وطهر ارضك من اعدائك يا رب العالمين يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام
اللهم صل على عبدك ورسولك ونبيك سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وبارك وسلم تسليما كثيرا واكرمنا برؤيته واجعلنا رفقاءه في اعلى غرف الجنة جنة الخلد يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال و الاكرام
2021-01-26 14:07:57
401185
user
3 -
باولا
أنا أيضا كنت متعلقة جدا بأمي لدرجة أني أنزعج اذا أمسكني أبي أما أمي فأحبها كثيرا طبعا تعلقت بها لأن أبي كنا نراه على الأقل مرة في ثلاث أيام لأنه يعمل قبل طلوع الفجر إلى غروب الشمس
أتذكر يوم كانت طريحة الفراش كان يجب إجراء عملية عاجلة لاستئصال المرارة و كانت تتقيأ كثيرا زارنا خالي و ابنيه و زوجته أغمي على ابني خالي لأنهما أول مرة يصعدون في عمارة عالية و قال لي ابن خالي مرة ان السلالم في بيتكم تشبه الإعصار تماما
أما أمي دخلت المستشفى لم يسمح لي بزيارتها لأني صغيرة كنت أبكي كل ليلة و لكن اعتدت على غيابها صرت أبيت في بيت جدي لوحدي عادي
2 - رد من : رحاب
باولا شافها الله وعافها انا أيضا كنت مثلكي اتعلق بإمي وده لان ابي كان ميت ولكني كنت اعتمد علي نفسي كل شي بالتدريج يصبح عاديا شكرا لكي
2021-01-27 12:04:21
1 - رد من : محمد
مع احترامي لشخصك الكريم ولكن ما الرابط بين اغماء اولاد خالك بعملية والدتك وتعلقك بوالدتك؟
2021-01-27 00:27:35
2021-01-26 13:32:41
401177
user
2 -
عصام العبيدي
كل شيئ مرهون بالتربية
ابنك الان لايثق ان ذهبتي للحمام او المطبخ ستعودين لان عقله الباطن يخبره انك غدارة لذلك يلحقك.
اذا نمتما معا سيظل عقله الباطن يقضا وسيشعر بإستيقاظك فلقد سببتي له قلق نفسي.
اياكي ثم اياكي ان تغدري به وهو نائم فإن استيقظ يوما ولم يجدك بجواره سيتعقد نفسيا وفكريا منك ويحزن ويكتئب وستصير لديه عقدة نفسية وحجة لكرهه لك وسيعتبرك عدوة على الدوام فالأطفال لاينسون هكذا مواقف وان كبروا وانشغلوا وتنوعت حياتهم.
عودي لبرمجته نفسيا وفكريا بالتدريج مع اعطائه الثقة انك موجوده وشجعيه وحمسيه ولتبدأي من شربة الماء ان يذهب ويأتي بها:
جهزي كوب ماء للشرب وضعيه في مكان يستطيع اخذه ثم اذهبي لاحدى الغرف واجلسي معه لمشاهدة شيئ او دراسة شيئ ثم بعد لحظات قولي له،لقد نسيت كوب الماء في المطبخ على طاولة او شيئ ما ثم مريه بحنان واستعطاف ان يذهب ويجلبه،،يكرر هذا التمثيل اسبوع،ثم انتقلي لمرحلة اخرى وان تكثري من الطلبات،وهكذا مع الوقت سيتبرمج على اداء دور الابن الكبير سيما لو دفعتيه لأي بقالة قريبة لشراء اية سلعة وهكذا تبعدي تعلقه بك بحيث سيعتبر نفسه مسؤل عنك وليس انتي مسؤلة عنه مما يبدأ فكره بالنضوج وتقوى نفسه على فراقك واصبري على تربيته هكذا وما ان يصل للعاشرة الا وتصبح له سلوكيات رائعة كلها ثقة ومسؤلية وخشونة ذكورية(خشونة التي هي ضد الدلال)لاتنسي اهم علم وتربية وهي الامانة الحقيقية،الصلاة قال رسولنا صلى الله عليه (مروا اولادك بالصلاة لسبع واضربوهم عليها لعشر وفرقوا بينهم في المضاجع) فاهتمي بالولدين من ناحية الصلاة،كل هذا اولا واخيرا مرهون بمدى صدقك في تربيتهما وبراعتك في تعليمهما واستخدام الحنان تارة والحماس والتشجيع تارة اخرى والجوائز العينية البسيطة من مواد غذائية يحبها الأطفال
1 - رد من : رحاب
عصام العبيدي ،
معك حق رأيك أعجبني فعلا احس ان عقله الباطن ينبه برغم اني حتي حاولت أن
اكلمه واطمنه وهو نائم قرأت انه يوجد دراسه انه اذا ماكان الطفل وهو نائم راح يسمعنا ويحس بكل شي حاولت أن اطمئنه وحتي اني قرأت الرقيه الشرعيه عليه وسألته مرار هل رأيت شي اخافك قال لا ولكن اذا حتي مر موقف عن طفل يسال عن امه ويبكي ينتبه للتلفاز جدا وسألني اين اجيب عليه أنها ذهبت لتشتري اغراض وترجع لا اطفالها لاانها تحبهم بس سأخذ بنصيحتك اخي وساجربها شكرا لك
2021-01-27 12:00:18
2021-01-26 12:24:47
401166
user
1 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
حقا انتي بحاجة للمتزوجين في امر كهذا ولكن لن يضير لو قرات عن تجارب البعض في النت وبعض القنوات ربما البعض عرضوا تجاربهم من من مروا بهكذا موقف
move
1