الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

صديقي الوفي ربما كان

بقلم : عابر

عند ظني أصبح الجميع مراحل مؤقتة سوف يتركك إلا من رحم ربي
عند ظني أصبح الجميع مراحل مؤقتة سوف يتركك إلا من رحم ربي


السلام عليكم.

كيف حالكم أصدقاء كابوس ؟ أود أن أشارك معكم موقفاً حدث معي ربما من باب إزاحة الغم عن القلب أو من باب النصيحة لي ممن مر بهكذا موقف.
 
لقد كان لدي صديق ربما كلمت صديق قليلة عليه ، كنت أضعه في دائرة الأخوة ، لقد كان الصديق المفضل بالنسبة لي ، و ما زاد مكانته عندي هو قلة أصدقائي المقربين رغم كثرة معارفي ، كان في قلبي حب له و احترام كبير ، و لكن كل ذلك اندثر فجأة ربما ليس السبب خطأ بسيط ، و كما يُقال لا يطوف الكأس من قطرة ، لقد حكم القدر أن أعيش معه ثلاث أسابيع نأكل و ننام معاً ونعمل معاً ، و هنا تفاجأت به ، لنقل أني علمت شخصيته الحقيقية أو لا أدري ، لقد كان يلقي علي المهام في كل شيء رغم أن العمل الذي كنا نعمل فيه سوياً لوالدي ، و لكن ما أن يغادر والدي العمل حتى يذهب و يجلس و يتأخر بالعمل و يدعني أعمل لوحدي ، و رغم ذلك لم أكن أعلق على ذلك أو أتذمر لأبي منه.

وأبرر موقفه أن والدي صاحب العمل لذلك أنا حريص على العمل و ربما لوكنت أعمل لدى أحد غير والدي لفعلت مثله ، مع إني عملت لدى أخرين و لم أفعل ذلك ، لم يكن يهتم بالقيام بأي واجب و كان يتركني أجهّز الطعام وحدي وأقوم بعدها بتنظيف الصحون لوحدي ، و لا كأن له علاقة بالأمر و لم أعلق له على الأمر أبداً بل كنت أخذه بروح مرحة ، و لكن ما أسائني فعلاً و وقع بقلبي شيء هو أني طلبت منه شيء مادي يعتبر سعره بخس جداً و يُعاب ذكره ، و لكن كان يحتاج وقتاً لنذهب و نحضره من البائع و كان يملك زيادة عن حاجته و لكنه رفض إعطائي إياه ، هنا شعرت بأنه تافه وعديم القيمة و بدأ عقلي يذكرني بكثير من المواقف التي حدثت و كنت أتجاهلها ،

ففي مرحلة الكورونا لم يكن هناك حجر صحي عندنا وكنت أعتدت أن أصلي العشاء و الفجر في مسجد بلدتي ، و في أحد الأسابيع لم أذهب للمسجد أبداً لأني كنت خارج البلدة لأسبوع كامل و لم أكن قد أخبرت سوى أهلي بمغادرتي ، توقعت أن أتلقى منه اتصال لأن لقائنا كان شبه يومي و لكن لم يحدث هذا ، التمست له عذراً ربما هو الآخر خارج القرية أو لا أعلم ، لم أتصل به و لم يتصل بي ، وعندما عدت بعد أسبوع تفاجأت بأحد الشباب يستفسر عن صحتي و يحمد الله أني بخير ، فتعجبت و سألته عن السبب ؟ فقال : أن رفيقي أخبره إني على الغلب مصاب بالكورونا و قد حجرت نفسي في المنزل ، فأخبرته بعدم صحت الأمر.
 
في الحقيقة أنا لم أحزن وقتها من تلك الإشاعة ولكن ما حز بنفسي أنه اعتقد أني مريض و لم يكلف خاطره حتى أن يكلمني أو يرسل حتى رسالة ، لم أطلب منه أن يزورني أو أي شيء ، و رغم ذلك لم أذكر له شيء من ذلك.

و في حدثة قبلها كان لدي امتحانات لذلك اعتزلت كثير من الأصدقاء والأقارب ، لأعلم بعدها أنه قد أخبر بعض أصدقائي إني واقع في حب فتاة ومرتبط بها ولم أعد أجد الوقت لأصدقائي أو أي أحد و أني أصبحت شخصاً آخر ، هنا حقاً صُدمت وخاصةً أن عرفنا يعتبر مثل تلك العلاقات أمراً مرفوضاً مهما كان حباً حقيقياً أو لهواً ، و عندما سألته عن الأمر ، أخبرني أنا هذا ما تبين له من تصرفاتي ، ربما أنا من أعطاه قيمة كبيرة أكثر من اللازم ، ربما لم أكن سوى شخص يشرح فقراته المستعصية في الدراسة أو لا أعلم لماذا ؟ و مع أنه لم يقم أبداً و لو لمرة واحدة بالاتصال بي و الاطمئنان عن حالي عندما كنا نفترق لفترة بل أنا من كنت أقوم بذلك ، لكن بعدها قررت قطع علاقتي به ، و لكن راجعت نفسي و أن هذا الأمر لا يجوز وسوف نبقى أصدقاء ، و أنه صديقي منذ 5 سنوات و أعرفه منذ 11 سنة ، و قررت أني لن أتصل به و لكن عندما يتصل سأعامله كما كنت من قبل ،

و كانت المفاجئة أنه لم يتصل بي أبداً منذ شهور سوى اتصال واحد منذ 5 أشهر و سألني فيه عن مجموعة أوراق يحتاجها للتسجيل في احدى الكليات ، و لم يعيد الأمر أبداً حتى أنهى اتصاله بسرعة دون مقدمات ، نعم للأسف هذه قصة صديقي الوفي العزيز ، ببساطة أعترف أني لست الشخص المثالي للصداقة و أن أسلوبي يعتمد على الواقعية في المعاملة بعيداً عن المشاعر و لكني لست بهذا السوء ، رغم كل هذا لم يعلم أحد بما جرى بيننا من باقي الأصدقاء أو أقاربي و أقاربه سوى أمي التي لاحظت عدم خروجي معه لمدة طويلة فسألت عن الأمر فلم أجد مهرباً من إخبارها ، قالت لي : ألم تقل لي أنه أفضل أصدقائك و أنك تفهمه و يفهمك و أنتما متشابهان جداً ؟ ، قلت لها : نعم قلت كل ذلك و ربما كان ظناً و بعض الظن إثم.

أسف حقاً على الإطالة ، و لكن هذا المكان الوحيد الذي أشعر فيه بالارتياح و ربما أجد من ينصحني بنصيحة قيمة بعد كل هذا فقد أصبحت متشدد جداً في قبول صداقة جديد أو لا أريد من الأصل ، و عند ظني أصبح الجميع مراحل مؤقتة سوف يتركك إلا من رحم ربي ، و أعلم أن هناك أصدقاء لا يغيرهم الزمان و لقد رأيتهم بأم عيني ، فأبي يملك العديد منهم لم تغيرهم لا الظروف ولا المسافات ولا الأيام.

و شكراً.

تاريخ النشر : 2021-03-04

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

أتمناه نصيباً لي و لكن ؟
قطرة أمَل في بحر الآلام !
زهرة الامل - ليبيا
كتب السحر طريق إلى الجحيم
الكاتب الصامت - الجزائر
كيف السبيل إلى برّها ؟
هل سُرِقَتْ شخصيتي ؟
آية - جمهورية مصر العربية
براءة مفقودة!
حياة - مصر
فوضى في سن الـ 14
العشق المحرّم
إيهاب الحمادي - عمان
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (44)
2021-03-13 14:09:14
409768
user
23 -
واحد من الناس
في هذا الزمن لا يوجد أصدقاء
2021-03-09 22:45:32
409153
user
22 -
أريام
صارت لي تقريبًا نفس القصة انا أنصحك بأن تكتفي بنفسك و تجعل علاقاتك مع الجميع سطحية بإستثناء عائلتك و بصراحة من القصة إتضح لي انك شخص طيب و مثالي الله يسعدك 💜💜
2021-03-08 13:06:11
408818
user
21 -
كارلا
ربما انا اصغر منك سنا لاعطيك نصيحة لكن ابتعد عنه و ابحث لك عن رفقاء جدد او ابقى وحيدا
حتى انا مررت بتجربتك و كانك نقلتها عني و افضل حل تقيدت به هو التجاهل
تجاهله حتى لو التقيت به في الطريق , تصرف و كأنك لا تعرفه فلو كان يحبك كصديق حقا و وفي فسيسألك عن سبب تجاهلك و اذا تجاهله فاعرف انه ليس بالصديق
2021-03-06 09:50:39
408476
user
20 -
سهام الليل
لا تكترث للأمر الغالب أنك اعطيته اكثر من حجمه ربما هو لم يكن يعدك صديقا بل للمصلحة فقط و انت حسبت انه يبادلك شعور الصداقة و المحبة و الظاهر عليه أنه من النوع الإنتهازي و المصلحجي لهذا احمد ربك انك كشفته على حقيقته
و نصيحة عامل الناس بما يعاملوك و الا فاهجر
2021-03-06 02:28:07
408444
user
19 -
ميدو
الصداقة في هذه الأيام صنع في الصين
2021-03-06 02:02:24
408443
user
18 -
أم ابنائي
صديقك لم يكن صديقا منذ البداية. وتأكدت أكثر عندما لم يتصل عليك إلا لمصلحة (أوراق الكلية). ويؤسفني أن أخبرك بأنه لا ينظر إليك بنفس الطريقة التي ينظر هو بها إليك. إقطع علاقتك به دون رجوع أو ندم ستجد من يستحقك.
2021-03-05 12:54:42
408377
user
17 -
سلوى
مرحبا بالاخ عابر اتمنى انك بصحه وعافيه في الحقيقه صديقك مثال ليس بجديد ماشاء الله الاستغلاليين كثر انا اكتشفت ناس بعد عشرين سنه او اكثر فيه ناس محترفه القناع مركب صح ,المهم لاتحزن ليس نهايه العالم والحياة لن تقف على احد المهم لاتجعل واحد تافه يحزنك ويغير من اخلاقك واحسانك للغير, الدنيا بخير اذا تمسكنا باخلاقنا وديننا, هو درس لنا حتى نختار افضل في المرة القادمه الاختبارات الحياتيه اذا تعلمت منها تتطور بصورة احسن فلا تحزن نصيحتي لك كن حذر لا تتسرع في الصحبه وضع اختبارات له وعوده ان الدنيا اخذ وعطاء لا تعوده على شئ ثم اذا غيرته وزعل انت تتعجب احيانا نحن نسمح لهم باستغلالنا ظنا منا اننا نعطيهم ونرضيهم على حساب انفسنا دائما ساعد بحدود المعقول وحسب الوضع واتبع المثل {{اعمل خيرا وارمه في البحر}} واطلب الاجر من الله تعالى فقط حتى ترتاح اتمنى اني افدتك بشئ تقبل مروري
2021-03-05 09:30:06
408340
user
16 -
وائل
بعد مضي عام كنت قد نسيت تقريبا الذي حصل و لم أعد اهتم و انشغلت بالعمل و السفر .
رجعت إلى بيتنا و افتتحت مشروعا و قد عقدت العزم أن أبقي على الصداقة و المعارف في حدود العمل و الاحترام المتبادل.
علمت أن البذخ و الحفلات و مشروعا فاشلا اقترحه عليه الذئاب و أصدقاء المصلحة قد أعاد صاحبي و أهله إلى عهدهم السابق ، لم أعرف يومها هل فرحت أم ما كان شعوري ، أدركت أن صاحبي قد سار في طريق الإنحراف و تعاطي الممنوعات و لما أفنى ماله على ذلك قد دخل في مشروع للعقار بما تبقى من أموال أهله و لكنه و قع ضحية شبكة نصب في إحدى المرات و أنه كاد يسجن بسبب ذلك و قد تبخر كل شيء و أنه من في حال سيئة و لم يخرج من بيتهم أو يره أحد منذ شهرين.
حاولت أن أخرج ما علمت من رأسي و أن لا أفكر في ما حدث لكني لم أستطع ، حملت نفسي و ذهبت إليه لم تكن هناك سيارات و لا حفلات كان كل شيئ صامت و الذي تغير في البيت بعض الترميمات و شيء من الأثاث و الديكور الذي جددوه أيام البذخ .
فتحت أمه الباب و عندما رأتني لا يمكن أن أصف ذلك المشهد و الصدمة على كلينا و رفعا للحرج أخبرتها اني كنت مسافر و لم يتييسر لي الوقت للزيارة إلا اليوم و سألتها عن صاحبي فأخبرتني أنه ليس بخير سألتها أن أراه و دخلت غرفته وجدته نائما ، أيقظته و كانت الصدمة ...وجدته نحيلا كهيكل و هالة من السواد تحت عينيه و وجهه شاحب و بقايا أعقاب السجائر على الطاولة و رائحة عفن امتزجت برائحة الدخان و...
5 - رد من : فضه
لقد قهرتني انتَ بالفعل صديقٌ وفي
2021-03-06 15:36:45
4 - رد من : وائل إلى faiza saeed
أردت أن أكتب رأيي دعما لصاحب القصة فنسيت نفسي و وجدتني أسرد قصتي
لا أراكي الله سوءا في نفسكي و في من تحبين و جميع المسلمين .
2021-03-06 05:53:48
3 - رد من : وائل إلى سلوى
آمين جزاكي الله خيرا و بارك فيكي و أسعدكي في الدارين، هو فعلا رجع و لكن لم نعد كسابق الحال و الله المستعان
2021-03-06 05:50:31
2 - رد من : faiza saeed
انسجمت مع قصتك..
وجعلتني اشعر بالقهر كأني انا مكانك.
2021-03-05 18:53:51
1 - رد من : سلوى
الله تعالى يعوضك بكل خير ويسعدك انت حقا مثال للصديق الاصيل والوفي لا تحزن على خير فعلته لانه سوف يرجع لك يوما ما بارك الله فيك 👍👍👍🌹
2021-03-05 12:59:15
عدد الردود : 5
اعرض المزيد +
2021-03-05 09:01:35
408337
user
15 -
وائل
كانت تأتيني أخبار الحفلات المتتالية و لكن لم تأتني دعوة واحدة من صديقي الذي اعتبرته أخي و لا حتى أهله تذكروني أنا الذي كنت اشتري له أضحية العيد و أذهب من المسجد إلى بيتهم و أذبحها و أجهزها لهم قبل أهلي ، كيف نسوا كل ذلك حتى أنهم لا يردون على اتصالاتي فضلا أن يتصلوا هم ؟ هم الذين كانوا يتصلون بي بعد منتصف الليل عندما لا يرجع ابنهم فأذهب أبحث عنه و أعاتبه و لا أرجع حتى أدخله بنفسي إلىى غرفته ، ما الذي حدث و هل أسأت له أو لهم يوما ؟
ألم أكن أنا الذي يجبرهم على الذهاب في سيارتي إلى الطبيب و أدفع مصاريف الفحوصات و الأشعة و الدواء؟ ألست أنا من جلب تلفازين بشاشتين مسطحتين أول ما دخلوا السوق واحد لبيتنا و واحد لهم من أجود الماركات ؟
بل ألست أنا من كان يعبئ لهم أرصدة هواتفهم التي لا يردون فيها اليوم على اتصالاتي؟
هكذا كنت أكلم نفسي ليلا و أجلدها من هول ما صدمتُ به ...و حتى أتجنب تلك الأخبار و أتجنب رؤية من كان أخي غيرت شريحة الهاتف و حملت حقائبي و اخترت عملا يطول فيه السفر ، احتجت إلى وقت طويل حتى أنسى و كنت أعود لبيتنا كل ثلاثة أشهر أمكث عشرة أيام و أهرب بعدها من مدينتي بل حتى عندما كنت أعود كنت عند خروجي من البيت أتحاشى المرور في الحي الذي يسكنون و أتجنب الأماكن التي يمكن أن يراني فيها صديقي و أخي السابق.
بعد مضي سبعة أشهر أو يزيد كنت أكلم أمي في الهاتف و أخبرتني أن صديقي السابق جاء يسأل عني ؟!
غضبت و حلفت لأمي أنها إن أدخلته البيت فلن أدخله ، كانت أمي تعلم سبب هروبي و كانت تصلها الأخبار التي تصلني و أيضا قد خاب ظنها في صاحبي الذي كان يناديها "أمي" ، و أمي من عائلة كبيرة تعد من الأشراف و لها عزّة نفس أورثتني بعضها فما كانت لتفعل و ما كانت لتغفر لمن أبعدها عني كما قالت .
بعد مضي عام
3 - رد من : فضه
ياإلاهي ماهذا... 😢
2021-03-06 15:34:21
2 - رد من : وائل إلى هديل
أمين يا رب
فتح الله عليكي أبواب رحمته و رزقه
صدقتي ، أردت أن أواسي صاحب المقال و أخبره بأن يشحذ الهمّة و يشدّ العزم ربما سيكون ألم الصدمة مبرحا لكنه سيتجاوز ذلك و يخرج منها أكثر نضجا و فخرا فهو لم يكن البادئ بالظلم و لا مهندس الغدر
2021-03-06 06:05:18
1 - رد من : هديل
قرٲت كل كلامك وٲسفت عليك كثيرا" لا تحزن ٲخي للٲسف الدنيا اصبحت كلها مصالح قليل من يصون العشرة ٲعرف ان غضبك شديد منه لٲنك تحبه وهو لم يكن عند حسن ظنك شعور صعب ٲنه الخذلان مِن مَن كان ٲقرب الناس اليك. عوضك الله خير.
بالتوفيق
2021-03-05 18:26:21
2021-03-05 08:24:03
408336
user
14 -
وائل
بلغت بنا الصداقة أن صار بيتنا هو بيته كان يدخل المطبخ فتهيء له أمي ما يشتهي أو يفعل ذلك بنفسه ،إذا تصادف أن تأخرت ليلا و كثيرا ما كنت و لازلت أفعل كنت أجده قد نام في مكاني فما يكون مني إلا أن أغطيه و أطفئ التلفاز و الضوء و أنسحب على رؤوس أصابعي بهدوء حتى لا أوقظه و أنام في الصالون ، و لعلمي بحالهم المادي فقد كنت أترك له المال في جيب ملابسه حتى لا يتحرج و يشهد الله أني طيلة سبع سنوات ما تركت دعما له أو لعائلته أقدرعليه إلا فعلت حتى عندما كان يحدث خصام أو شيء مما يحدث في البيوت جميعا إلا و يجدني أدخل عليه غرفته و أجره بعيدا عن الجو المشحون حتى تهدأ الأمور، أنا كثير السفر بسبب طبيعة عملي و كلما كان مقصدي إلى مكان جميل يكون معي و أحرص على أن أجعله يمضي أجمل الأوقات .
حدث و أن حصل و عائلته على ميراث تركه لهم قريب توفي و لم يكن له وارث سواهم.
فرحت لأجلهم و خصوصا لأجله كنت كأني أن من سيرث المال ، مجرد حصوله على المال و في اليوم الثاني أو الثالث تغير صاحبي و تنكرت لي عائلته ، عندما أتصل لا يرد لا هو و لا أهله ، ظننته مكروها ألمّ بهم أخذت سيارتي مسرعا إلى بيتهم و ازدادت شكوكي و مخاوفي حين وجدت سيارات كثيرة مركونة أمام بيتهم ، قصدت الباب مسرعا و كان نصف مفتوح فسمعت الضحكات و لمحت نشاطا و فرحا و داعبت أنفي رائحة الأكل تراجعت و قد شعرت أني متطفل و غير مرغوب بي في هذا البيت الذي كنت لا أدخله إلا كما أدخل بيتنا محملا بأكياس الخضر و الفواكه و ما يحتاجه المطبخ بل حتى مواد التنظيف لم أكن أغفلها...إنها حفلة شواء كما علمت لاحقا و لم أكن من المدعوين ...
لابأس ربما كانت خاصة للأهل و الأقارب و الذين لم يذكروهم أو يتذكروهم طيلة سنوات فقرهم و حاجتهم ، كنت أشكك في نفسي و أكذب ما رأت عيني ...يتبع
1 - رد من : فضه
يااه كيف يفعل هذا... لقد اغضبني
2021-03-06 15:31:31
2021-03-05 03:04:18
408311
user
13 -
بنت الزعتر
ارى ان قطع هده العلاقة هو الافضل فلو كان فقط يتهرب من العمل فلا مشكلة لكن ان يطلق عليك فهذا امر غير مقبول لدالك فلتعلم انك اتخذت القرار الصحيح
2021-03-04 19:36:20
408287
user
12 -
ساري
انا اول مابصادق احد بصدق بوعده اني ما اطلب شيء منه والامر الثاني اذا كان يعمل بشيء وطلبت منه يعمل لي عمل ما فانا اعطيه ضعف ما اعطي للشخص الذي لا اعرفه بما انه صديقي وانا احب ان اكون اكثر عطاء كونه صديقي☺بس مدري ليش بعض الاصحاب تفهم القصة غلط،تريد الصاحب يخدمهم ويعطيهم وكأنه عبد مو صديق😞😰
وبشكل عام اذا اردت ان تعرف مبدأ شخص فلا تنظر لما يرضاه لنفسه،بل لما يرضاه لغيره!👌
تحياااااتي لجميع الاوفياء ولكل من اخطأ بحق انسان وذهب ليعتذر وكفاية😄
1 - رد من : صاحب المقال _عابر
اهلا صديقي ساري
اسمح لي ان ارد على تعليقك بحسب ما فهمت منه وان كان فهمي خاطئ فلك اعتذاري قبل ان ابدأ
انه لفكرة رائعة ان تضع شروط الصداقة قبل ان تبدأ ولكن الصداقة لا تكون كعقد شراء او ما شابه فنحن لم نلتقي واخبره اني سوف اكون صديقه ولكن بشرط هذا مستحيل وان كانت عهود تأخذها على نفسك فهو امر مثير حقا
أكا ان كان كلامك موجه لي من ناحية انها كان يعمل معي عند والدي
فلك ان تعرف انها كان يتقاضى نفس
المبلغ الذي اتقاضاه من والد مع العلم اني امهر منه في العمل لاني بدئت في هذا العمل قبله بسنين
اما تعقيبي على قولك طلب الاشياء منه فأنا تربيت على عزة النفس ولذلك ترك رفضه اثرا بنفسي لان ما طلبته منه لم يكن ذو قيمة ابدا و هو يعتبر شيء تافه عند الاصدقاء
وللعلم الشيء الذي طلبته كنت احضره انا دائما وكان يأخذ منه دون استأذني حتى وهي ربما المرة الاولى التي اطلب من شخص شيء وجاء الرفض ولم يكن الرفض بقسوة من رفض
أما ان تقول ان بعض الاشخاص يريدون ان يكون الصديق عبدا انا لا اقول ذلك
ولكن بربك هل نصادق شخصا لكي نمرح فقط هل اصدقائك موجودين فقط لكي نسهر و ونخرج معا
هل هذا معنا الصداقة
إن لم اقف في جوار صديقي عند حاجته إلي فلا خير فيني اصلا
ولو جاء إلي الان وله حاجة لفعلتها له إن استطعت
فلم أُربى على نكران العِشرة ابدا
تحياتي لك
2021-03-07 10:49:08
2021-03-04 17:53:53
408273
user
11 -
هديل
الظاهر أنك طيب القلب ولا تعامل بالمثل.
صديقك من البداية هو هكذا ولكن أنت لم تكن واعي لتصرفاته كنت تعتقد أنه يحبك ويهتم لأمرك تماما" مثلما أنت تحبه ولكن عندما كبرت وأصبح تفكيرك ناضج أكتشفت أنه أنتهازي وحقود والدليل أنه لا ينفك يطلق عليك الأشاعات .ليس كل صديق صدوق الأن أصبحت واعي فأختار صديق بعناية ولا تجعل انسان أنتهازي يغير نظرتك بالصداقة هناك صداقة افضل من الأخوة والدليل انك ذكرت أصدقاء والدك.
انساه اعتبره درس وتعلمته عن ذوي الوجهين.
بالتوفيق.
2021-03-04 14:33:36
408237
user
10 -
الداعي إلى الله الواحد الاحد الصمد الصاحب
وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته ومغفرته
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
جل جلال الله تبارك وتعالى رب العالمين العزيز الجبار
قال الله تعالى ( قل هذه سبيلي أدعوا إلى الله )
صدق الله العلي العظيم
والله الذي لا اله غيره ولا رب سواه والذي نفسي بيده إن جميع المشاكل والمصائب في الكون تحل بالدعوة الى الله عز و جل رب العالمين ، فهي طريق الرسل والانبياء عليهم الصلاة والسلام وهي مقصد وجود الانسان وهي اشرف واسما عمل في الوجود وهي سبب رفع البلاء عن الامة وهي سبب نيل رضا الله الرحمن الرحيم والفوز بالجنة والنجاة من النار والعياذ بالله منها نسأل الله العفو والعافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا و الآخرة
علينا أن نلجأ الى الله تبارك وتعالى بالدعاء والبكاء وان نطلب منه الرحمة والمغفرة و الهدى والعافية والرزق ، علينا بالدعوة الى الله تبارك وتعالى رب العالمين ، و تبليغ الجميع عن عظمة الله الحي الذي لا يموت الرب الجليل الله عز و جل رب العالمين ،وتذكيرهم بأن لهذا الكون خالق خلاق حكيم ملك جبار مالك الملك حكيم حكم عدل خلق الجنة والنار وإنذارهم بأن عذاب الله شديد
اللهم اني اسالك للمسلمين موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل اثم والغنيمة من كل بر والفوز بالجنة والنجاة من النار
اللهم اهد الانس والجن وفرج كرب المسلمين وطهر ارضك من اعدائك يا رب العالمين يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام
اللهم صل على عبدك ورسولك ونبيك سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وبارك وسلم تسليما كثيرا واكرمنا برؤيته واجعلنا رفقاءه في اعلى غرف الجنة جنة الخلد يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام
2021-03-04 14:08:59
408230
user
9 -
عصام العبيدي
,,ليس كل من احببناه صار صديقا حقيقيا بل هو مجرد عابر سبيل سيختفي عن انظارنا واسماعنا في اية لحظة,,
,,قد يرافقك الشخص دهور عدة ولكنه قد ينساك من اول يوم تفترقان,,
,,الصداقة ليست بكثرة المعشَر وانما بصدق المعشَر,,
,,الصديق الحقيقي تصنعه الظروف القاسية والصديق المزيف تصنعه الظروف السعيدة,,
,,الصديق الحقيقي هو من يشاركك العناء كما يشاركك الهناء,,
,,الرياح العاتية لاتقتلع من الشجرة الا الاغصان الواهنة والمهترئة وكذلك الشدائد والمحن والظروف القاسية لا تبعد عنك اِلا الاصدقاء المزيفون,,
,,الصديق الذي يكون كظلك دعه لانه سيختفي عند حلول الظلام والصديق الذي يكون كمصباحك احتفظ به لانه لن يتخلى عنك حين حلول الظلام,,
,,جالس من الناس اَعلَمهم واستشر من الناس اَحكَمهم واصحب من الناس اوفاهم وأكرِم من الناس اَكرَمهم وفارق من الناس جهلائهم ولاتخبِر من الناس سفهائهم واجتنب من الناس لئامهم واَحرِم من الناس بخلائهم,,
,,عصاميات,,.
قال رسولنا وحبيبنا واسوتنا وشفيعنا ومعلمنا الخير صلى الله عليه وسلم(لا تصاحب إلا مؤمنًا ولا يأكل طعامك إلا تقي)فأطع تَسلَم واسمع تَغنَم
2021-03-04 13:35:55
408222
user
8 -
بنت العراق
لو كان الامر يتعلق باعتماد صديقك عليك اغلب الاوقات لتأدية عمله لقلنا لا بأس هو كسول واناني نوعاً ما، لكن ان يصل الامر الى حد ان يطلق عليك اشاعات كاذبة!! هنا اقول لك ان قطع هذه العلاقة هو افضل قرار، لانه على رأي الاخت ورود من يطلق عليك اليوم اشاعة كاذبة حتى ولو كانت تافهة، غدا سيطلق عليك اشاعة اخطر بكثير ويشوه سمعتك. صحيح ان الامر ليس بهذه السهولة خصوصاً وانه كما تقول عِشرة سنين طويلة، ولكن من الواضح انه لم يرعى حق العِشرة ولا الصداقة، ولم يقدر صداقتك كما قدرت انت صداقته، غبتَ لايام فلم يسأل عنك، وعندما اتصل بك لم يكن ذلك ليسأل لماذا انقطعت عنه، بل كان ذلك لحاجة.

صاحب المقال

صدقني انت لم تخسر شيئاً، بل هو من خسرك كصديق وفي ومخلص وهو ما يعتبر في ايامنا هذه عملة نادرة. امضي في حياتك يا اخي، والجأ الى الله سبحانه وتعالى فهو لن يخذلك اذا ما اديت حقه وواظبت على صلاتك، ولن يتخلى عنك اذا ما توجهت اليه بدعاء نابع من صميم قلبك، سينقذك من كل مأزق ويرد عنك البلاء بإذنه جزاء عمل خير او استغفار. من بعده راعي والديك واحرص على برهما ورضاهما، لان رضا الله من رضاهما وهما ايضاً لن يتخليا عنك وسيقفان في ظهرك متى احتجت لهما. اما باقي البشر، فكن حذراً مههم على الدوام ولتكن علاقتك سطحية مع الغرباء حتى تأمن شرهم وغدرهم. ادعو الله ان يقيك ويحميك من اهل السوء.
1 - رد من : صاحب المقال _عابر
شكرا لك حقا
كلماتك جائت في الصميم
ونعم بالله
صحيح ليس هناك افضل من الاهل في هذه الحياة فهم الملجأ الوحيد عند الحاجة
2021-03-07 07:42:39
2021-03-04 12:04:35
408216
user
7 -
حنيـن - مشرفة -
من الجيد أنك قطعت علاقتك به ، هذا النوع من "الأصدقاء" لا يجلب سوى تضييع الوقت بتفكيرنا فيهم أو حتى حديثنا لهم ؛ كانت لدي أيضاً صديقة عرفتها لسنوات و ظننت أنها ستكون صديقة حياتي لكن فى النهاية فقط أكتشفت كم كانت فتاة سيئة و ندمت أني يوماً فضلتها على أحد ؛ لكن هذا أنتهى زمنه و ليس بسبب شخص واحد سنبتعد عن الجميع!
حاول أن تعود مرن فى مصادقة أشخاص جدد و تعرف عليهم ؛ أفضل الأصدقاء نجدهم بعد المرور بالأسوء و الدروس التى علمتنا كيف نتعامل مع الأصدقاء لنعرف معدنهم و نفرق بينهم و ماذا نفعل و ماذا نقول و ما حدود المعاملة..إلخ
لا تجعل من هذا الأناني عائق فى حياتك ، أتركه خلفك و توكل على الله و عيش حياتك و لا تغلق على نفسك أبداً
وفقك الله لما هو خير لك :)


{ تحياتي }
1 - رد من : صاحب المقال _عابر
شكرا لك
كلمات معبرة
انا لم انكفء على نفسي ابدا ولكن كل ما في الامر اني اصبحت في غنى عن كل الصداقات المزيفة
فلا حاجة لي بشخص يكون بجانبي فقط في فرحي وسعادتي
ويختفي عند حزني
2021-03-07 07:38:38
2021-03-04 11:37:35
408208
user
6 -
شخصية مميزة الى صاحب المقال
عليك ان تتقسد يما قلته في اخر فترة في مقالك فالأمر كما قلت انسى امره وعوضك الله خيرا اميد لاحقا ستجد شخصا احسن منه بعض من نعتقدهم اصدقاء او زملاء عمل لا يمكنهم ان يخفوا حقيقتهم لفترة طويلة سرعان ما ينكشفون مع الوقت
1 - رد من : صاحب المقال _عابر
هذه ثقتي بالله
شكرا لك
2021-03-07 07:36:08
2021-03-04 11:18:01
408204
user
5 -
ورود
الصداقة أصبحت شيء سخيف في هذا الوقت وأنا لم اعد احزن إذا ماتركتني إحدى صديقاتي بل وانا ايضا أصبحت مثلهن لااهتم لذلك انت ايضا احمد الله انك كشفته والا فكان يمكن أن يطلق عليك اشاعات اخطر واكبر
1 - رد من : صاحب المقال _عابر
الصداقة ليست امر سخيف لا في هذه الايام ولا من قبل
ولكن نحتاج الى من يقدر الصداقة الى من يعرف ثمنها
وكان العرب يحفظون ود ساعة فكيف بود سنوات ولكن من هانت عليه عشرتك لا يتأمل منه الخير ابدا
ولكن الصداقة مثل الحب جميلة
عندما تكون في حدود شرعنا وتجد الشخص الصادق بها
2021-03-07 07:34:21
2021-03-04 10:39:04
408197
user
4 -
الشمعة المضيئة
لم اكمل القراءة لاني حقا لم استطع من شدة المواقف الصاعقة .. للاسف مررت بتجارب مماثلة اصف نفسي بعدها بالغباء الشديد واحتقار الذات سمحت لمن لايستحق بأذيتي واستغلالي تحت كذبة الصداقة ، الى ان أفقت ولله الحمد خذها قاعدة الخطأ الفادح لا يغتفر وبه نميز بين الصاحب الطالح والصالح لاتقدم اعذار انسحب واهجر وبدون تفسير .. اخطاء بسيطة قد تتجاوزها أرح نفسك وابحث عن شبيه لشخصيتك من هو في مثل عطاءك وصدقك والا ف الوحدة افضل الف مرة
1 - رد من : صاحب المقال _عابر
شكرا
نعم الوحدة صعبة ولكنها لن تغدر بي يوما
الله سيعوضني خيرا منه هذه ثقتي بالله
وانا كنت اخذ بحديث الرسول عليه الصلاة والسلام
إلتمس لأخيك سبعين عذرا
ولكن للاسف انتهت السبعين ولم ينتهي هو من تصرفاته
2021-03-07 07:31:04
2021-03-04 10:37:12
408196
user
3 -
جوجو
1- من طال غيابه صار غريبا
2-ابقى وحيدا ان لزم الامر
3-من يفكر بخسارتك ساعده
4-الكرامة خط احمر ينتهي عندها الكل
5-اهتمامك بمن لا يهتم بك اهانة
6-لا تندم على نية صادقة بل احمد الله بأنك ما زلت تخافه وذو قلب طيب
7-كن مع شخص يفتخر بأنك له
8- ليس كل من حولك صادق في مشاعره
9-لا تقلق شخص مناسب لا يرحل لذا كل من رحل لم يكن مناسبا
10- بأسا لمحبة تظهر في الرخاء وتختفي وقت الشدة
11-الاحترام ليس ضعف بل تربية حسنة
12-لا يهم صاحب العشرة مثل ما يهم صاحب المواقف
13-هناك نوعان من بشر من يتذوق طيبتك فيحبك ومن يتذوق طيبتك ويستغلك
4 - رد من : fffff
nice
2021-03-07 16:47:36
3 - رد من : عابر _ صاحب المقال
شكرا لك
اجزتي وعبرتي
2021-03-07 07:28:23
2 - رد من : زوز
مااجمل النصائح ياجوجو🌹
2021-03-05 06:12:38
1 - رد من : متابع
والله نصائح بليغة وعظيمة وقيمة جدا و درر جميلة جدا ماشاء الله
2021-03-04 14:18:49
عدد الردود : 4
اعرض المزيد +
2021-03-04 10:30:12
408195
user
2 -
جوجو
اريدك ان تقرأ تجربتي فهي مشابهة كثيرا لتجربتك

https://www.kabbos.com/index.php?darck=10155

والان سأتركك مع بوح من قلبي كتبته بعدما عانيت من تجربة غدر وصداقة فاشلة وهذا ما استنتجته

من اهملك اهمله ليس من باب كبرياء بل من باب تبادل الشعور، الذي رحل وتركك لا تعود اليه وتسأله عن السبب، من جعلك تتألم لوحدك انت بغنى عنه، فمن رحل صار غريبا، ومن تخلى عنك تخلى عنه لا اكثر، فنحن لا نخسرهم انما المواقف تغربلهم، فأفعالنا ليست سوى مرآة لأفعالهم، فمن باع ثمين بلا ثمن اشترى رخيص بأغلى ثمن ، فأحيانا الله يبتلينا بأشخاص احببناهم ليفضح الله ما في قلوبهم ،ولو كان من بقائهم خير لأبقاهم الله ، فلا تلتجئ للأشخاص و تتكئ على احد فكل الملاجئ دون الله كاذبة و كل اتكاء على حائط بشري ما هو الا سقوط مؤقت لا اكثر ، فلا تركن سعادتك على باب احد فهناك اله 7 سماوات يحقق لك امنياتك واحلامك ، وتذكر لا تتعاطف مع اشخاص سلمتهم قلبك فكسروه، يا مسكين! هل تظن بأن مسامحتك لهم ستزيد قيمتك في اعينهم؟! بل سيجدوا بأن كرامتك تقل اكثر فأكثر، فمهما سامحتهم سيحكون عليك حسب مزاجهم وحاجتهم ، فعامل ناس من باب من لا يعتبر وجودك مكسب له لا تعتبر رحيله خسارة ، فدع الايام تخبرهم عن الكنز الذي كان بين ايديهم وخسروه
1 - رد من : صاحب المقال _عابر
شكرا لك اختي
قرأت تجربتك وانها مشابها لحد كبير تجربتي
وشكرا على كلاماتك التي توزن بالذهب
ولو كان اخر انسان على وجه الارض لن افكر بالعودة اليه
لقد ربينا ان نحفظ شيئين بأرواحنا
ديننا وكرمتنا ولا نقاش فيهما ولو كان مقابل الدنيا بما فيها
2021-03-07 07:27:19
2021-03-04 10:14:01
408192
user
1 -
la cri de chance
هده تجربة صعبة ............خيتنة اقرب الاشخاص لنا فجاة
لن يستوعب عقلك هده الصدمة بسرعة فعقل الانسان يستغرق وقتا لتحليل الصدمة و التاقلم مع الحالة النفسية المتغيرة الجديدة.

لن الومك ان رفضت الصداقات فالجميع يتغيرون😉الا القليل فقط
1 - رد من : عابر
نعم صحيح
لا مشكلة في تحمل الصدمة فانا من اخترت هذا بعد تفكير طويل
ولكن المشكلة في تكوبن الصداقات فاصبحت تقريبا لا اقبل اي صداقة جدبدة
2021-03-07 07:11:40
move
1