الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : ألغاز تاريخية

لغز مقتل اطفال جيلانج بيهرو

بقلم : سارة زكي - مصر

جريمة بشعة وفي غاية الغموض
جريمة بشعة وفي غاية الغموض

انها السادسة والنصف صبيحة احد ايام عام 1979 في سنغافورة ، توجه الزوج تاني و زوجته لي الى عملهم الصباحي حيث يمتلكون حافلة صغيرة لنقل الطلاب للمدرسة.
الزوجان تركا صغارها الاربعة ، اعمارهم ما بين ٥-١٠ ، نائمين لأن موعد ذهابهم للمدرسة لم يحن بعد.

في السابعة والنصف ، وكعادتها كل يوم ، اتصلت الزوجة لي بالمنزل لايقاظ اطفالها للذهاب الي المدرسة. لكن اليوم وعلى عكس كل يوم لم يرد اي من الاطفال على الهاتف.

ظنت لي أن اطفالها ربما مازالوا يغطون في النوم ولا يستطيعون سماع الهاتف لذلك اتصلت على جارتها وطلبت منها التوجه للمنزل لايقاظ الاطفال للحاق بمدرستهم.

قامت الجارة بدق الباب كثيرا بلا فائدة ، لم يجب أحد ، فشكرتها لي وهي تظن أن الاطفال أخذهم الكسل وهم ينعمون بنوم عميق.

في تمام العاشرة صباحا عاد الزوجان الى المنزل بعد أن انهيا عملها .. وكان بانتظارهما أفظع كابوس لن يغادر مخيلتهما للابد.

لغز مقتل اطفال جيلانج بيهرو
صزرة الزوجان واطفالهما الاربعة

وجدت لي اطفالها الاربع مكومين فوق بعض في الحمام ، كانوا غارقين في الدم ، تلقوا الكثير من الطعنات الغادرة وجزت اعناقهم ، وكانت ذراع الابن الاكبر تكاد تكون مفصولة عن جسده.

الأطفال الاولاد الثلاثة تعرضوا لطعنات كثيرة ، أما الابنة الوحيدة الصغرى فعلاوة على الطعن تم ايضا تشويه وجهها.

حضرت الشرطة سريعا وسط صراخ الام وصدمة الاب.
فتشوا البيت بعناية كبيرة ، لكن لا ادلة ، فالقاتل او القتلة كانوا قد نظفوا المكان بعناية قبل أن يغادروا ، ما عدا بعض قطرات من الدم وجدت بالمطبخ. وكذلك بعض شعيرات طويلة في يد الابن الاكبر تدل على انه خاض شجار من اجل حياته.

ليس هناك اي اثر لدخول القاتل عنوة ، كأنه يعرف المنزل جيدا أو لديه مفتاح.

لغز مقتل اطفال جيلانج بيهرو
حشود الناس المصدومين امام منزل الضحايا

الزوجان المكلومان الغارقان في الحزن والألم تلقيا كارت معايدة بعد مرور اسبوعان على الجريمة ، كان الكارت يحمل صورة اطفال تضحك ، مع جملة تهكمية تقول : (الان ليس لديك اي فرصة للانجاب .. ها ها ها) ، كان العبارة تسخر من الزوجة لي التي كانت قد اجرت اجرت عملية بعد انجاب طفلتها الاخيرة لمنع الحمل المستقبلي. وكان الكارت يحمل توقيع (القاتل).

طبعا هذا الكارت رجح شكوك الشرطة من ان القاتل أو القتلة يعرفون الزوجين تان جيدا ، وربما يكونان علي علاقة وطيدة بالاسرة ، خصوصا وانهم يعرفون ادق اسرارها.

حتي اليوم لم يتم التعرف علي القاتل او القتلة او دوافعهم للقتل هؤلاء الاطفال بعمر الزهور.
كيف استغرقت الجريمة ساعة واحدة فقط ، أي الفترة ما بين خروج الوالدين واتصال الام الاول على المنزل دون ان تلقى جواب. وكيف تسلل القاتل للمنزل ، أو لماذا سمح الاطفال للقاتل بالدخول ، وكيف لم يسمع الجيران اي صرخات او عراك.

يبقي كل هذا لغزا بلا جواب.

بعد الجريمة تخلي الابوين عن عملهما بنقل الطلاب ، واجرت لي عملية تصحيح فاستطاعت بعد خمس اعوام انجاب طفل جديد.

كلمات مفتاحية :

- Geylang Bahru family murders

تاريخ النشر : 2021-03-26

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

شعوب البحر: من اين اتوا؟
محمد الترهوني - بنغازي ليبيا
ما الذي حدث حقاً لمونيك دانيلز؟
عندما تشرق شمس الحضارة .. تعامد الشمس والقمر
جمال البلكى - مصر الاقصر اسنا
لغز الكتيبة المفقودة
يسري وحيد يسري - مصر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (38)
2021-07-03 18:35:42
431180
user
29 -
كنزة
أليس الإبن الأكبر قد وجد و في يده شعر القاتل؟ كيف لم يحللوه لمعرفة المجرم!؟
2021-05-06 01:40:00
420303
user
28 -
بارد كالصخر
اسم القضية : مقتل عائلة الطريق الجديد
عينات من القضية : الشعر الطويل وكارت المعايده
المشتبه : أنثى
ليبدأوا التحقيق مع الجارة
لا تفتكروا إني المحقق كرومبو
مجرد ترجمة للقصة حسب الإخراج
ليس كل ما هو معلوم يقال




تحياتي لكم
2021-04-26 03:44:00
418694
user
27 -
the fenx
عنجد شغله غريبه يعني الاطفال انقتلوا بهلبشاعه بهلوحشيه وما طلعوا أي صوت معقول؟!وكيف لحق القاتل ينفذ جريمته..على ما أعتقد أنه القاتل قريب جدا من العيله والأطفال بيوثقوا فيه جدا لحتى يدخلوه البيت..معقول الاهل؟
2021-04-05 19:30:10
414877
user
26 -
garden of stories
سبحان الله كنت أريد الحديث عن هذه القضية في قناتي وحسب معلوماتي القضية شبه محلولة وواضحة لكن هشاشة الشرطة أنذاك في سنغافورة منعت من القبض على الفاعل.
2021-04-03 12:20:51
414306
user
25 -
استيل
كمية البرود في التحقيق مش طبيعي
يعني الطفل لابه ولا بالعراك الذي قام به واخذ بيده شعر القاتل..وفي النهاية لم يقومو بالفحص الجيني .. امرهم لله..
هذا وسنغفورة الجريمه فيها 1℅حاليا اي شبة معدومه...
كيف انهو الجرائم .. وجعلوها معدومه .وهم ماقامو بكشف القاتل في هذه الجريمه

تحياتي
1 - رد من : garden of stories
دعني أوضح شيئا في سنة 1979 لم يكن متطورا الحمض النووي والبحث الجنائي وقد قبضوا على مشتبه يعتفد بنسبة 90 في المئة أنه القاتل يمكن أن تعرف المزيد عن القضية في قناتي هناك فيديو اسمه جريمة بطاقة المعايدة.
2021-04-15 09:51:22
2021-04-02 11:55:42
414061
user
24 -
شبح
حسبي الله و نعم الوكيل،أطفال لسع ماتفتحت عيونهم على الحياة بالله اش ذنبهم.
أكيد أنها جريمة انتقام و ثأر قديم بين العائلتين،كمان الكارت كان جد مستفز لأقصى درجة،تقتل أطفالها بعدين ترسلها كارت تقول لها ماتقدري تخلفي،كمان الشرطة استفزتني يعني لو أنهم بحثوا و حققوا و حللو الشعرات إلي كانت على يد الولد كان توصلو إلي شئ.
2021-04-01 09:31:16
413790
user
23 -
إيلين{جين ستان}
يا إلهي! ما ذنب الاطفال من حقد العالم
اتمنى ان اخذ جميع اطفال العالم ونذهب الى كوكب خاص لنا لأحميهم من شر العالم💔
لم يعرفوا شيئ من العالم وهم بعمر الزهور
2021-03-31 18:11:37
413715
user
22 -
فاطمه💖
انا عصبت من الكرت كان مستفز تقتل عيالها وترسل لها رساله زي كذا هذا اكيد واحد مريض متخلف عشان يسوي كذا 💔الله يرحمهم
2 - رد من : garden of stories
المجرم ليس حرمة بل رجل يمكن أن تشاهدي في يوتيوب فيديو جريمة بطاقة المعايدة لتفهمي القصة.
2021-04-15 09:52:42
1 - رد من : ضائع
كيف دريتي انها حرمة
2021-04-05 08:58:20
2021-03-28 08:30:47
412877
user
21 -
كرمِل
طريقة القتل الوحشية مرتكبيها عادة من الرجال...الأطفال كانو صغار للغاية من عمر ال5_10 لذلك مدة ساعة كاملة جدا كافية لقتلهم وواضح أن القاتل كان يعرف الأسرة جيداً لذلك دخل بدون عناء أو سمح له الأطفال بالدخول ..ثم قتلهم بصمت ربما قام بخنقهم واحداً تلو الأخر حتى فارقو الحياة ثم قام بطعنهم لذلك لم يوجد أي عراك أو صراخ وبالنسبة لموضوع الشعيرات
بيد الطفل فربما تكون نتيجة شده لشعر قاتله للدفاع عن نفسه بينما كان يقوم بخنقه.... الشخص الذي قتل الأطفال يعرف أبسط سر لهذه الأسرة وهو موعد خروج الأبوين لعملهم وتركهم للأطفال بالمنزل ربما يكون واحد من أعدائهم المقربين منهم فخطط للإنتقام من الوالدين عن طريق قتل أطفالهم ....تمنيت لو أن الشرطة بحثت أكثر حول المقربين من الأسرة وتاريخ كل واحد فيهم وعدد أعدائهم لعلهم كانو يحصرون عدد المشتبه بهم
2021-03-27 20:47:31
412762
user
20 -
bob ayoub
في مثل هاته الحوادث السبب الوحيد لعدم القاء القبض على القاتل هو تهاون الشرطة لو قامو بعملهم بشكل جيد لعرفت هوية القاتل
2021-03-27 20:13:52
412756
user
19 -
dalal
القاتل امرأة وهي على علاقة بالزوج ، وأغلب الظن هي امرأة عقيم ، عملت نسخة من مفاتيح الزوج لم كان عندها
فكرت ان راح يترك زوجته ويرجع لها بعد مايفقد أطفاله اللي هم كانوا حجر العثرة أمامها
( الزوج حتى لو عرف القاتل ماراح يقدر يفضح نفسه ان على علاقة بامرأة أخرى )
ويمكن الزوج تركها وحبت تنتقم
منه
لأن واضح من بشاعة الجريمة في حقد وغيرة ووووو
1 - رد من : ليلى
كلامك فيه وجهة نظر قوية أوفقك الرأي
فأنا فكرت بذلك أيضاً
2021-03-31 21:20:44
2021-03-27 18:51:45
412730
user
18 -
ريمة ❤️
أظن أن هذه الجريمة قد أقدم عليها أحد أقارب الأطفال، كما حصل في جريمة فتل الطفل ربيع في تونس في أواخر عام 2010 وقد وجد مقتولا بالعديد من الطعنات ومشوها كذلك، وقد ثبت فيما بعد أن عمتي الطفل قد تورطتا في قتله والمحزن أن واحدة منهما قد استدرجته لملاقاة حتفه، ولذلك أنا أجزم أن فردا من عائلة الأطفال الكبيرة قد قام بفعل هذه المجزرة.
1 - رد من : دارين
عمة طفل و زوجها قاما باقتلاع عين الطفل ربيع ايضا
2021-04-01 16:49:15
2021-03-27 17:08:20
412708
user
17 -
ابا الثعبان
لاحول ولا قوة الا بالله
لا يسعني ان اقول غيرها
2021-03-27 13:50:25
412658
user
16 -
هابي فايروس
المقال ناقص ولا يوجد به تفاصيل لا أعلم لما تم نشره؟ :)
2021-03-27 12:47:55
412643
user
15 -
مجهول
لماذا عيونهم سودا مخيفه ؟!
2021-03-27 07:31:45
412584
user
14 -
متابع
إنا لله وإنا إليه راجعون والله الجريمة مروعة وحزينة جدا ، القاتل المجرم لئيم جدا وحاقد جدا على الأم بالذات لذكره في الرسالة عملية منع الحمل ، و اكيد هو يعرف الأسرة جيدا ويعرف مواعيد خروج الوالدين وعنده نسخة من مفاتيح البيت أو يعرفه الأطفال جيدا بحيث انه دخل بعد ان فتح له الأطفال الباب بكل هدوء ، اللهم انتقم منه و اجعل هذا الحقد الشديد والاجرام والقسوة الشديدة في نحره يارب وافضحه بهذه الجريمة في هذه الدنيا قبل الآخره
2021-03-27 07:25:34
412583
user
13 -
أمنية✨
كنت متحمسة لفقرة التحقيقات العميقة لمعرفة القاتل وكيف تمت الجريمة، عموماً أعتقد أنه من الممكن أن يكون القاتل أحد جاراتها المقربات وقد تقربت منها عمداً لتنفذ جريمتها الشنيعة بدافع الحقد والغيرة..
مقال جيد تحياتي للكاتبة..
2021-03-27 06:57:18
412573
user
12 -
اياد العطار
شكرا جزيلا للمعلقين الكرام لتنبيهنا الى مسألة التاريخ ومكان الحادثة ..
تمت اضافتهما للمقال .. تحياتي وتقديري
2021-03-27 06:15:38
412563
user
11 -
ابو عدنان
طيب فين حصلت الحادثه ؟؟ اعتقد ان الذي فعلها قتله مرسلين من المستشفى ليش ؟ دعايه لهم لعمليات الحمل و الام تعمل عمليه تصحيح الحمل ..
1 - رد من : isla
😅
2021-03-31 13:35:24
2021-03-27 02:53:27
412537
user
10 -
ورود
قد تكون جارتهما القاتلة🙄
من الخطأ ترك اطفال وحدهم في المنزل وايضا يستيقضون بمفردهم للمدرسة
2021-03-26 22:39:28
412512
user
9 -
حازم هشام
شكرا لمجهودك الأخت سارة زكي ، لكن إسمحي لي بإنتقاد بسيط ، المقال الذي كتبتيه يفتقر إلى عدة عناصر هامة :
أولا أنت لم تذكري ظروف هذه الجريمة البشعة أي زمان و مكان يعني هذه الحادثة كتبت عنها و كأنها مجرد عابر.

ثانيا أنت لم تذكر التفاصيل الحادثة أعني تسلسل الأحداث لذا إقتصرت فقط على أحداث سطحية.

ثالثا ، غياب عامل التشويق ، و المراد قوله لم تذكري ما المميز في هذه الجريمة ما جعلها غامضة هكذا ، فهي عادية جدا بالنسبة إلى ألاف الجرائم التي تحصل.

و تقبلي مروري هذا مع فائق تقديري واحترامي لك.
1 - رد من : محمد
اوافقك الرأي لقد اخذت معلومات اضافية وفيرة من المعلقين لا توجد في المقال
كل الاحترام للكاتبة ومجهود تشكر عليه
2021-03-27 08:10:30
2021-03-26 21:25:57
412504
user
8 -
بطل هذا الزمان
لقد قرات عن هذه الجريمة سابقا القاتل انثئ والدليل ان المحققين عثروا علئ خصلات شعر طويلة في اليد اليمنئ للطفل الاكبر

اما الدافع فكان الأنتقام واعتقد ان القاتل له معرفه شخصيه بالوالدين لانه عندما بعث لهم بطاقة عيدالسنه خاطبهم بالقابهم الشخصية
2021-03-26 20:30:23
412496
user
7 -
مازن شلفة
الجريمة الكاملة 🙀
2021-03-26 19:11:34
412488
user
6 -
حوت طيب
القاتل امراءه غيورة امر فضيع ان تصل الغيره والحقد لهاته الدرجه مرعب بشكل يفوق الخيال اظن الامر تقاعس من الشرطه او ربما هناك تفاصيل لم تشتر اليها
2021-03-26 18:55:23
412479
user
5 -
يسري وحيد يسري
مقال جميل وجريمة بشعة، اظن ان الشرطة كان بإمكانها فعل المزيد لحل القضية، كان بالإمكان تعقب صاحب خصلات الشعر لمعرفة القاتل.
في النهاية تحياتي لكاتبة المقال
2021-03-26 17:43:24
412461
user
4 -
امرأة من هذا الزمان
سبحان الله نفس تفكيري...ما إن قرأت المقال حتى عرفت أن المنفذ امرأة....تحياتي صديقتي
1 - رد من : امرأة من هذا الزمان
لا أدري اين الخطأ يبدو انني لم انتبه كان المفروض أنني وجهت تعليقي هذا ك رد إلى تعليق الصديقة بنت الأردن...للتوضيح فقط
2021-03-26 18:32:07
2021-03-26 17:38:59
412459
user
3 -
عرابب
المقال قصير لم تذكر حتى انهم من سنغافورا او حدثت الجريمه بعام ١٩٧٩
1 - رد من : مازن شلفة
ملاحظة في محلها 👍
2021-03-26 20:29:21
2021-03-26 15:58:24
412447
user
2 -
امرأة من هذا الزمان
ياللهول...جريمة بشعة بحق...يخبرني حدسي بأن القاتل(انثى)أو على الأقل الجريمة تمت بتخطيط انثوي ومتأكدة انها احد المقربين من أسرة او جيران وأصدقاء....مقال جميل جدا سلمت يداك ولكن الجريمة اصابتني بصداع 🤕
2021-03-26 15:40:11
412445
user
1 -
بنت الاردن
تبدو لي القاتلة امرأة غيورة مكيودة حاقدة
و اشك ان الامر استغرق اكثر من ساعة بامكان القاتل منعهم من الرد ببساطة او قتلهم اولا ثم التنظيف على مهل لو كان يعرف ان الاهل سيغيبون للعاشرةذ


ثم من الغريب جدا مع وجود الشعر انه لم يتم اجراء فحص dna
و مقارنة النتائج مع معارف الاسرة المحتملين
move
1