الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

لماذا أنا ساذجة و مغفلة هكذا ؟

بقلم : رونق - المغرب العربي

أنا لا أفهم أن أغلب الأشخاص أسوء مما قد يبدون عليه
أنا لا أفهم أن أغلب الأشخاص أسوء مما قد يبدون عليه


السلام عليكم و رمضان كريم لأعضاء موقع كابوس .
 
أنا فتاة جامعية مهتمة بالدراسة و ملتزمة بصلاتي و الحمد لله ، غير أني أعاني من مشكلة لازمتني طول حياتي ، و هي أني غبية اجتماعية و ساذجة و سهلة الخداع ، حتى أن الأشخاص من حولي يخبرونني دوماً بأني " بريئة" ، "ساذجة" " لا أعرف شيئاً عن الحياة "، "مغفلة" و أن منظوري للحياة محدود جداً.
 
و أنا لا أنكر ذلك على الإطلاق و كلما حاولت إخفاء ذلك زادت الأمور سوءاً ، فأنا أصلاً أبدو أصغر من عمري الحقيقي بكثير و لدي ملامح طفولية (و عقل طفولي كذلك )، و أتصرف بشكل عفوي و أحياناً مندفع و موقفي من الناس اثنان فقط (إما أن أثق بشخص ثقة عمياء أو لا أثق به على الإطلاق) و رغم أن الأشخاص الذين أثق بهم يعدون على أصابع اليد الواحدة إلا أنه بشكل عام فأنا أحسن الظن بالجميع على نحو مفرط ، فعلى سبيل المثال أحد أعمامي أعتاد أن يساعدني مادياً في دراستي نظراً لظروف أسرتي المتواضعة و أنا كنت أرى ذلك من جزيل كرمه علي ، إلى أن جاء اليوم الذي ظهر فيه على حقيقته و أن ما كنت أعتبره " كرماً " كان تكبراً و  كأنه يقول : أنظري إلي و كيف أن أحوالي أحسن من أبيك الذي لا يستطيع توفير ما تحتاجينه ، هذا الذي جعلني أُصاب بالخيبة في الناس و في نفسي أيضاً و مع هذا فلم أتغير.
 
يصفني من يعرفني أني من النوع اللطيف ، لا يحب أتعاب نفسه بالمشكلات و الأمور الإضافية. أنا طفولية و أحب مساعدة الآخرين ، أني لا أشعر بالتهديد بسرعة فأصلاً عندما أشعر أن أحدهم يحاول إهانتي على نحو غير مباشر أتظاهر أني لا أفهم ما يقصده (عندما لا يستحق الأمر الالتفات) مع العلم أني لا الأحظ ذلك في 90% من الحالات.

و قد كان لدي شخص مفضل منذ كنت صغيرة على مواقع التواصل الاجتماعي في نفس عمري كنا دائماً نتكلم عن الدراسة و الكرتون ، و بينما هو كبر و صار ناضجاً إلا أني بقيت على طفوليتي و سخافتي ، كان صديقي الوحيد و كنت أحب أن أحكي له يومياتي و قد اعترفت له في ما سبق بحبي له ، مع أن الأمر لم يكن يتعدى بالنسبة لي أكثر من صديق مقرب ، في البداية كان يعاملني بلطف و يكلمني بصراحة إلا أنه بعد سنوات و بعد أن تعرف على أخريات صار يعاملني بطريقة أخرى أو بالأحرى كان يتلاعب بي خاصةً عندما رآني أتعاطف مع ظروفه " المزعومة " إلا أنه كان يتجاهلني أغلب الأوقات و بطريقة وقحة إذا كنت أحاول التخفيف عنه ،

و ما أن رأيت أن بقائي معه مضيعة كبيرة للوقت أخبرته أن قد أفسد علاقتنا بالفعل و أنه أذاني و أنني أفضل من أبقى معه ، لم يعتذر حتى و قال لي أنه لا يجد مشكلة الأمر بشكل ساخر ، حالياً عندما أتذكره أشعر أني كنت مذلولة بالفعل فلا بد و أنه كان يضحك علي طوال الوقت خصوصاً و أني كنت عفوية معه بشكل مطلق و كنت أحب أن أظهر "غبية " بشكل مصطنع حتى صرت أبدو كذلك تماماً ، فإحدى مشاكلي أني أحب أن أبدو غبية حتى في مواقف استطيع أن أظهر فيها ذكائي أو أكون على طبيعتي ، لا أفهم لماذا أفعل هذا بنفسي و كأنه لا يكفيني الغباء الذي أنا فيه فعلياً.
 
أنا لا استوعب أن هناك من يتعمد إيذاء شخص ما بدافع اللهو ،  فأنا دائماً أقول " لماذا قد يحاول شخص أن يؤذي غيره دون سبب وجيه ، كأن يكون غاضباً منه " بينما صديقاتي دائماً يرددن أن بعض الأشخاص قد يكرهونك و يحسدونك و يحقدون عليك لأمور لا تراها ، فمثلاً أنا شخص محب للمعرفة و دائماً ما أحاول أن أتناقش مع من هم في نفسي اختصاصي على خبرتهم و أشاركهم بدوري خبرتي ، و دائماً ما القى ترحيباً بالأمر و يستحيل أن يخطر ببالي أن هذا الشخص قد يحسدني على "حب مشاركة المعلومات و التجارب" أو حتى "شكلي البريء " و لا يمكنني أن أتصور أن شخصاً ما قد يساعدني فسيكون ذلك لأسباب خبيثة لاحقة ، عقلي دائماً مغفل عن هذه الأمور .
 
في طفولتي بدأت الكلام ( و ليس النطق) في سن متأخرة (الخامسة) و ليس لدي أخوة أكبر مني ، تواصلي مع الناس كان شبه معدوم حتى مع والدي ، تعرضت للتنمر في المرحلة الابتدائية بسبب ظروفي الاجتماعية من جهة و لغيرة الفتيات من تحصيلي الدراسي من جهة أخرى ، حينها لم أكن أستطيع الدفاع عن نفسي ، عندما كبرت كنت ما أزال أخاف المواجهة و يحمر وجهي عندما تصرخ إحداهن في وجهي ، استطيع أن أواجه بالحجة و النقاش العقلاني ،

لكن البعض يتعمد تجريحك بشتى الوسائل و يحاول تذكيرك بكل عيوبك و السخرية منك ، هذا النوع الذي غالباً ما يكون جاهلاً ، لا أعرف مطلقاً كيف أتمالك نفسي أمامه فهم لا يمشون بالمنطق و لا يركزون على الفكرة الرئيسية في الشجار أو النقاش ، و شخصياً فأنا أتمالك أعصابي إلى حد كبير إلى أن أصل إلى حد أغضب فيه تماماً و أصرخ بشكل هستيري على الآخرين ، في تلك المرحلة قد أفعل أي شيء و لا أستطيع التحدث بشكل مفهوم و أتسبب بالإحراج لنفسي ، مع أن الأمر حدث مرتين أو ثلاثة خلال حياتي كلها.
 
علي أن أتغير جذرياً ،  مهاراتي الاجتماعية معدومة و أنا إنسانة مغفلة و لا أفهم الآخرين ، لا أفهم أن أغلب الأشخاص أسوء مما قد يبدون عليه ، لا أستوعب أن الآخرين لا يرون العالم مثلي و لا استطيع القيام بقرارات ناضجة ، و مع هذا فأنا لا أفهم ما هي مشكلتي بالتحديد و كيف يمكنني معالجتها ؟ فأنا أريد حلاً شاملاً يعالج المشكل من أساسها و استطيع فهم نفسي و السبب في ذلك.
 
اعتذر عن طول الموضوع فأنا حقاً أحتاج لشخص يوجهني للطريقة الصحيحة حتى أتغير بنصيحة ، كتاب ، قناة ، مهما تكن ، طالما تستطيع أن تنقذني و سأكون ممتنة لذلك طوال حياتي .

تاريخ النشر : 2021-05-10

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

أرشدوني ؟
ليا - تركيا
أختي العاقة
ندى - المملكة العربية السعودية
وهم أم حقيقة ؟
وردة الربيع
معاناة علاقتي بامرأة أتمنى أن تنتهي
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (28)
2021-06-01 07:34:50
424993
user
23 -
..
لا تقولي هكذا عن نفسك , اعتقد كلنا كنا مغفلين و سذج بمرحلة ما بحياتنا !
لذا كوني قوية و انتِ تستطعين تخطي الظروف و الاشخاص ايا كانوا ..
2021-06-01 03:49:18
424967
user
22 -
لمى
عزيزتي الجميلة لا أدري أن كنتي ستقرأين تعليقي أم لا لكني سأكون سعيدة عندما تقرأينه
المهم أنتِ مثلي تماما ، شعرت بالسعادة والبكاء في آن عندما قرأت مقالك
أنا تعرضت لصدمات وخيبات وتمت معاملتي وكأني مجرمة فقط لكوني أتعامل بلطف ومحبة ! وفشلت علاقاتي كثيرا بسبب أن الكثير يقومون بالاستهزاء بي أو إهانتي أو كرهي وياللمصادفة أنا أيضا أمتلك وجها بريئا وطفوليا وبسببه قد يظن البعض أني غبية أو ساذجة
المهم يا حلوة لا تكرهي نفسك أرجوك أنا تعرضت للصدمات مثلك حتى من قبل أناس قريبين مني
أنصحك بداية بعدم الثقة بأي شخص بل يجب أن تثقي به بعد الاحتكاك معه والتعرف الجيد عليه الأمر الآخر تقليل الاحتكاك بالآخرين والتعامل برسمية وجدية معهم وتقوية مهاراتك الاجتماعية أنصحك بكتب ديل كارينجي وكتاب لا تكن لطيفا أكثر من اللازم وكتاب العقل فوق العاطفة وكذلك الكتب التي تتحدث عن الثقة بالنفس
كوني سعيدة من أجلي يا صديقتي الجميلة أنتِ رائعة وبريئة وحساسة اقسم لكِ أن الأشخاص مثلك هم نعمة جميلة لكن الأشخاص من حولك لا يقدرون ذلك
لستي غبية ولا ساذجة
2021-05-22 16:06:17
422880
user
21 -
حوت طيب
لما تريدين ان تتغيري انتي ملاك هكذا
استمتعي بحياتك فقط ولا تركزي على كل هذه العيوب الصغيره
اعجبت بك حقا ليت المقال لم ينتهي
2021-05-21 03:04:36
422547
user
20 -
رونق صاحبة المقال
اولا أشكر كل شخص علق على قصتي و حاول ان ينصحني و انا ممتنة لأصحاب التعليقات الهادفة و الراقية فقد قمت حرفيا بتدوين نصائحكم و أفكاركم في مذكرتي 🤗♥♥ و هناك بالفعل من استطاع التعبير عن ما اريد قوله و كأنه على دراية بما أعانيه و شكرا لأنكم جعلتموني ارى هذا الجانب من شخصيتي على نحو أفضل ♥♥ الآن استطيع تحديد المشاكل التي علي أن اتعامل معها بدقة أكبر و اقول أن الصورة توضحت أكثر ♡♡ و اعتذر عن التأخير في الرد 🙏
2021-05-17 14:23:24
421916
user
19 -
poca
لم تصفعك الحياة بعد ... بعض الامور تحتاج وقت ... صدقيني النضوج في سن مبكرة مؤلم جداا
2021-05-15 12:44:27
421622
user
18 -
أوتاكو
أنا لا أصدق فحالتنا متشابهة تماما كنت أبكي عند قراءتي لقصتك الأمر الوحيد المختلف هو أني لم أواعد أحدا من قبل بل أخفي ذلك الحب في قلبي....أنصحك بالذهاب لطبيبة نفسية اذا استطعت فأنا الان اعالج عندها أخبرتني أنني طبيعية لكن يجب أن أقوي من شخصيتي وأذهب للأعراس و المناسبات و أن أبادر بالكلام لكن مع التزام الحدود فألا اخبر احدا عن اشياء قد اندم بعدها عن قولها و ذلك لتفادي الاحباطات .......حاولي جعل رأسك مرفوعا بحيث تتشكل زاوية قائمة مع رقبتك وعندما لاتريدين شيئا ارفضيه بأدب وقولي أسرارك لأمك فقط ولا أحد أخر أو أختك ولا تنسي افتخري بشخصيتك و كوني على طبيعتك لاتدعي الاخرين يؤثرون عليك.
أتمنى انني قد أفدتك قليلا وشكرا.
2021-05-13 15:51:29
421413
user
17 -
ابراهيم
أنت لستي مغفله أنتي فقط ملاك محاطة بشياطين الانس انصحك أن تكوني شيطانه مثلهم
1 - رد من : زهرة الامل
صدقت
2021-05-17 09:17:23
2021-05-12 00:59:55
421218
user
16 -
عدنان اليمن
أختي هذة الطريقه ليست من عندي , هذة تكلمت عنها مدارس الأدب العربي , ونحن درسناها من باب الحفظ فقط ولكن لم يفهمونا ماذا تعني.
قالوا لنا بان المدرسة الكلاسيكية تُمجد العقل فقط , وأن المدرسة الرومانتيكية( الرومانسية) تمجد العاطفه فقط , وأن مدرسه المهجر تمجد العاطفه والعقل.
لم يعلمونا كيف نطبق هذا في حياتنا
تدري ليش!!!
لانهم يعتقدون بان المشاعر والاحاسيس حملها شعراء تلك المدارس فقط , وليسا كل البشر.
للاسف لم ندرس ونتعلم هذا بالمدارس لكي نرتقي بحيانتا بل لكي نحفظ فقط.
أنا تعلمت هذا من المُعاناه في عالم البشر , واريدك ان تتعلم هذا .
في قصيدة للشاعر جبران خليل جبران أسمها البلاد المحجوبه , أقراها ستجدي بانه بالنهايه يصل إلى أن اجمل شي هو العالم الداخلي وهو سر السعاده.

أختي تكلمت معك كثير لكي تفهمي ولاتشربي من نفس الكاس الذي شربته.
ففكري وطبقي كل ماقولته فاني أحب لكي الخير
2021-05-12 00:56:59
421217
user
15 -
عدنان اليمن
اتذكر قصه
بان هناك أنسان تعرف بفتاتين في مكان عام والحديث بذلك المكان عام وليسا خاص وتعامل معهم بالعقل فقط ومع الايام بداء يركز على كلام الفتاة الثانيه بانه غريب , وبداء يقرأ تعليقاتها ويستغرب في البدايه , ثم بداء يدرس تعليقاتها ويحلل شخصيتها ونفسيتها , فوجد انها ملاك بريئ , انها طفله بريئه بمعنى الكلمه.
وظل يتعامل بعقل فقط , ومع الايام زاد فهمه لنفسيه وشخصيه وروح الفتاة الثانيه فوجدها نسخه منه , صوره لعالمه الداخلي, وبداء من غير شعور يتعامل مع كلامها بقلبه وروحه وبكل مشاعره , ثم بداء يتكلم معاها من عالمه الداخلى( نفس وقلب وروح).
بينما ظل يتعامل مع الفتاة الاولى بالعقل فقط , ودارات الايام واختلافت المصالح البشريه وحدث سؤ فهم او خِلاف مع الفتاة الاولى , فصدر منها كلام مش كويس له , ولكن هو لم يزعل او ينجرح لانه كان يتعامل معاها بالعقل فقط , وتجنبها وألغاها من قاموسه.
ولكن الفتاة الاولى طلبت من الفتاة الثانيه بان تقول له بان لايتدخل بها ( أي لايتدخل بالفتاة الثانية) وأن يكون بحاله بمعنى توجه له كلام جارح.
لكن الفتاة الثانيه كان جوابها لاأستطيع فعل هذا الشي.

لو كانت الفتاة الثانية وجهت كلام جارح له , لكانت قتلته , لانه كان يتعامل معاها من اعماق عالمه الداخلي.
ولكن هذا لم يحصل لانه من البدايه تعامل مع الفتاتين بالعقل ومع الايام عرف نفس وروح وقلب الفتاة الثانيه بانه عالم بريئ , ففتح لها عالمه الداخلي وهو مُطمئن بانها لن تجرحه او تاذيه فعالمها الداخلي نسخه من عالمُه الداخلي , فعالمها الداخلي عالم بريئ برأة الاطفال .

بينما الفتاة الاولى من خلال التعامل بالعقل وجد انها مختلفه عنه بالجانب النفسي والروحي فظل يتعامل معاها بالعقل
2 - رد من : ...
احسنتی لان البریئه تستغل
2021-05-13 14:41:50
1 - رد من : اسماء
لهذا السبب يخشى الرجال المراة الذكية ههه
2021-05-13 00:06:10
2021-05-11 23:27:04
421210
user
14 -
عدنان اليمن
أختي الكريمه
حافظي على عالمك الداخلي فهذا سر السعاده بالدنيا , فلو تغيرتي سوف تخسري نفسك.
تعاملي بالعقل فقط مع البشر لاتدعي احد يعلم شي عن عالمك الداخلي( نفسك وروحك وقلبك) لانه بعالم البشر يُنظر للطفوله بانها تنتهي اكثر شي بعمر 13 , ومن كان بعمر فوق 18 وقلبه ونفسه وروحه مثل الاطفال فانه اهبل وساذج وضعيف , للاسف هذا هو عالم البشر , ولكي تستطيع الحياه مع عالم البشر فلازم لايطلع البشر عن الطفوله التي داخلك.
تعاملي بالعقل فقط ومع الايام سوف تعرفي نفوس وقلوب البشر , وسوف تجدي من يشابهك بالعالم الداخلي , فالفتاة التي تجديها تشابهك بالعالم الداخلي تعاملي معاها بقلبك ومشاعرك , فهي لن تجرحك وستشعري بالانسجام معاها.
أختي اتمنى تكوني فهمتي الفكره.
صدقينا عندما تتعاملي مع البشر بعقلك فقط فإذا بيوم احدهم جرحك فان عالم الداخلي سيكون بعيد عن الجرح , وسوف تتعاملي مع الامر بالعقل وهو تجنب ذلك الشخص وانتهى الامر.
لكن عندما تتعاملي مع عالم البشر بقلبك ونفسك ومشاعرك , فسوف تنجرح وتُعاني وتتالم لوحدك سيعتبرون كانه ليسا لديك احساس ومشاعر .
للاسف هذه هي الحقيقه بان البشر يتعاملون كانُه الاخرين ليسا لديهم مشاعر وأحاسيس , ومن كان بعمر فوق 18 وهو بمشاعر واحاسيس الاطفال فهو مجرد شخص اهبل وساذج , للاسف هذه هي نظره البشر.
2021-05-11 23:09:25
421208
user
13 -
عدنان اليمن
أنا طبقت هذا النظام وبداءت أشعر بالسعاده وبداءت قادر على العيش بعالم البشر من دون ألم وجراح , ومع الايام عرفت بان أجمل شي هو عالمي الداخلي( النفس والقلب والروح) فاصبحت اكثر اصرار على المحافظه على عالمي الداخلي كما كان وانا بعمر الطفوله , الحمدلله باني لم اتغير ولم يتغير عالمي الداخلي مثل عالم البشر.
صحيح أنا اعيش ساعات بعالم الخيال أعيش الطيبه والبرئه التي لم اجدها بعالم البشر , وهذا تخفيف الضغط على عالمي الداخلي.
صح كانت البدايه صعبه لكن مع الايام اصبحت اكثر اتزان وقوه بالتعامل العقلي وبالقدره على منع غبار عالم البشر من الوصول لعالمي الداخلي ,
2021-05-11 23:07:54
421207
user
12 -
عدنان اليمن
سبحان الله نحن متشابهان كثير , فالعالم تغير ومازلنا اطفال , فمازال العالم الذاخلي( النفس والروح والقلب) كما هو ونحن بعمر 11سنه , تمُر السنوات ونحن مازالنا بعالم الاطفال , نحن غُرباء عن عالم البشر , سنعيش غُرباء وسنموت غُرباء.

عانيت كثيراً من عالم البشر , تألمت كثيراً من مُعامله البشر , نفس المشاكل التي ذكرتيها واكثر عانيت منها , وصلت لدرجه بانه لازم اتغير , لازم الطفوله التي داخلي تموت , لازم اكون مثل البشر.
لكن لم استطع أن أتغير , كنت أبكي نعم ابكي لاني تعبت من عالم البشر , لاني لم استطيع أن اتغير ويكون عالمي الداخلي مثل عالم البشر.
مريت بسوات من الألم حتى ربي أوصلني إلى طريقه استطيع العيش بها مع عالم البشر , وهي أن اتعامل مع البشر بعقلي فقط , واغلق قلبي ونفسي عن عالم البشر.
اتعامل مع البشر بالعقل فقط واحتفظ بالعالم الذي داخلي لنفسي وللاطفال فقط.
لكل أنسان عالم داخلي( نفس وروح وقلب) وهذا العالم لايفهمه البشر , فلازم عدم التعامل به مع البشر , لانه سوف تتعب وتتالم وتنجرح وبالاخير لن يفهموك وستكون انت الاهبل والساذج والعبيط.
لازم التعامل مع البشر بالعقل فقط فهذا سوف يجعلك قادر على حمايه عالم الداخلي من غبار عالم البشر.
2021-05-11 10:45:59
421087
user
11 -
يسري وحيد يسري
العفوية التي تتحلين بها ميزة وفضلا وليست عيبا ونقصا، لكن ما ينقصك أن تتحكمي بتلك العفوية، جميل أن تظنين بالناس الخير دائما لكن الرسول صلى الله عليه وسلم المؤمن كيس فطن.
لا تتركي حبل الثقة دون حذر و ولا تشديه فتضيقي على من حولك، أراك إنسانة حنونة للغاية، فقط تحتاجين إلى معرفة كيفية إدارة عواطفك تجاه الآخرين، نصيحة أخيرة أكثري من الدعاء فهو سلاح روحاني من أمتلكه أمتلك الرقي في الدنيا والآخرة
تحياتي
2021-05-11 00:35:30
421013
user
10 -
وائل
يقول أبو تمام:
ليـــس الغبي بســـيـد في قـومه
لكن سـيـد قومـه المتــغـابي
و قيل لأعرابي : من العاقل ؟
فقال : الفطن المتغافل .
وقال سفيان الثوري: ما زال التغافل من فعل الكرام .
ما فيكي إلا خلق الكرام ، و ما دمتي من إحدى الدول المغاربية فأنتي تعلمين أنهم يصفون من يشبهك في الأخلاق ب" فلان شخصٌ نِيَّة " و نقول : صاحب النيّة دائما يربح .
الطيبة و حسن الخلق و صفاء القلب و الكرم والذكاء هم من يصنعوا شخصية المتغافل الذي يتصنع الغباء و يتجاهل سفاسف الأمور و يكون من الذين :( إذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما).
إبقي على دينك و أخلاق الكرام و احمدي الله أنكي لستي من أولئك أصحاب الألسنة السليطة الحادة و الأفكار الخلفية و النوايا السيئة و الحسابات المعقدة . استمري بحيتك ما دامت أخلاقك ترضي الله و لا تغيري شيئا لأجلهم و لا تجادليهم إلا بالتي هي أحسن و اصفحي الصفح الجميل فالكثير من الناس أراؤهم لا تزيد ولا تنقص منكي شيئا إن تغافلتي عنهم.
إلا شيئا واحد أحذرك منه ، الذئاب البشرية اللاهثين وراء العلاقات المحرمة تحت ستار الخدعة و السراب و الزيف المسمى " الحب " ، هؤولاء شياطين لا تفتحي قدر سم ابرة من المجال أمامهم حتى لو رأيتيه متعلقا بأستار الكعبة و يطير فوق السجادة و يعتلي منابر الوعظ و الإرشاد و يحاظر عن الأخلاق ...فهؤولاء هدفهم واضح و نيتهم خبيثة باعوا دينهم و أخلاقهم و ضمائرهم و كل همهم أحدهم إسقاط أكبر عدد ممكن من العذارى في شراكه ثم يرميها و يبحث عن غيرها و لا يرف له جفن بل يجعل ذلك فخرا و نصرا ...عاملهم الله بعدله بما يستحقون.
2021-05-10 23:41:15
421002
user
9 -
ماما سنفورة
مرحباً مجدداً
أعلم أن هذا ليس له علاقة بالموضوع، لكن ألم بفقد أحدكم (الداعي إلى الله) اسمه طويل جدا هذا كل ما أذكره منه.
أعذرونِ.
1 - رد من : freeda
الداعي الى الله تعالى لا اله الا هو
هذه اسمه اعتقد و تكمله حسب المشكلة اذا مشكلة صحية يكتب اسمه :
الداعي الى الله تعالى لا اله الا هو الشافي العافي
كهذا حسب المشكلة يغير اسمه و ايضا افقده انا ايضا انه محق بكلامه كل مصيبة بيد الله تعالى ...
ان شاء الله كل شي بخير ... 💐
2021-05-15 02:28:26
2021-05-10 23:32:11
420998
user
8 -
ماما سنفورة
أختي الحبيبة رونق.
أظن أنك لا ترين سوا عيوب شخصيتك ،لا أعلم كم مرة وصفتي نفسك بالغبية ،أو المغفلة ....
حبيبتي،في كل شخص يوجد طفل صغير بداخله ، و لكن ذلك الطفل ينمو بشكل مختلف عن الشخص الذي بحتويه ،فأحيانا يكون ناضج في 10سنين ،و أحياناً مراهق 50......
عزيزتي ،أستطيع أن أقول أنك أحتويت الطفل الذي بداخلك ( شخصيتك) و حميته من كل العوامل الخارجية...
إن أردتي تغيير نفسك ،فعليك أولا الثقة بها ،كن مؤمنة بنفسك ،وجدي مميزاتها ،كي تبرزيها و ،عيوبها حتى تيرزيها هي الأخره ،و لكن بطريقة إجابية .
أظن أنك من النوع الطيب ،الفزاع لغيره ،الذي لم يسبق أن جرح أحد بلسانه ،رقيقة المشاعر ؟تحبين الروايات أو القصص الرومنسية ،تحبين أن يكون لك صديقات وفيات في السراء و الضراء ،و لكن أغلبهم يكونون فقط في السراء ،و في الضراء :(معليش أختي أظنك أخطأتي الرقم) في الواقع أنت لست الغريبة ،و لا المخطأة ،فرجاءً لا تفقدي شخصيتك، لأنها بصراحة نادرة جدا في هذا العصر.....
و بالطبع هذا لا يعني أن تسمحي لهم باستغلالك، فقط عاملي الجميع برسمية، و إبرزي لهم حدودك ،و سوف يكون كل شيء على مايرام.
دمتي في حفظ الحافظ.
تحياتي.
1 - رد من : عدنان اليمن
((في كل شخص يوجد طفل صغير بداخله ، و لكن ذلك الطفل ينمو بشكل مختلف عن الشخص الذي بحتويه ،فأحيانا يكون ناضج في 10سنين ،و أحياناً مراهق 50......))
اول مره اسمع حد يقول هذا الكلام , مافيش احد يفهم هذا الشي , مره غلطت وفتحت قلبي وقولت بان عمر قلبي 11سنه , لم اجد احد فهم ماقولت , بل سمعت عقول وقلوب متحجره , وبالاخير عرفت خطئي وهو اني تكلمت بشي على عالمي الداخلي.

((أحتويت الطفل الذي بداخلك ( شخصيتك) و حميته من كل العوامل الخارجية...))
👍👍👍👍

ماما سنفورة أنا اشكرك على احساسك وتفكيرك
2021-05-12 03:23:48
2021-05-10 23:31:39
420997
user
7 -
زهرة الامل
هاقد أتيت ☺️🌸

انتي تشبهينني قليلاً؛ انا ايضا طيبة القلب لكن الظروف و االتجارب التي عشتها لم تجعل مني مغفلة أو ساذجة
💘...في الحقيقة ياعزيزتي إذا بقيت على هذا الحال ستضرين نفسك كثيرا مع الأسف... العالم سيء مليئ بالمصالح و الخداع و النفاق و الكذب و التلاعب بالآخرين و الإجرام وكل ماهو شيء 💘.....انا اعتقد انكي أن تتغيري الا اذا واجهت تجارب قاسية... لكن انا لا اريد لكي شرا و أرغب في أن تتغيري بدون أن تتألمي كما حدث معي مرات عديدة....لا أستطيع أن أقرب لكي شيئا آخر الأن طيبة القلب الزائدة و خاصة انكي فتاة في هذا الوقت كاااارثة!!
و أيضا حاولي البحث في اليوتيوب عن هذه المواضيع... و أيضا سأضع لكي رابط تجربتي ارجوا ان تتطلعي عليها و َن الأفضل إذا أردني أن تتواصل معي ☺️🌸
2021-05-10 21:56:20
420987
user
6 -
اول من المانيا
انت انسانة طيبة ومحبوبة بس لاتعطي الناس وجه
2021-05-10 16:35:58
420925
user
5 -
س
ابنتي ام قلب طيوب رونق العزيزة في الحقيقه انا اريد ان اقول لك بعض النصائح لعلها تفيدك
اولا يا ابنتي انت لازم تقراين ثم تقراين في دينك حتى تعرفي ما لك وما عليك ثم تقراين في جوانب الحياة المختلفه لان الانسان الجاهل عدو نفسه بالاضافه ان الاخرين قد يضللونك بسبب جهلك ببعض الامور انتي لما تتثقفين سيرتقي تفكيرك بسرعه والامور التافه والبديهيه تكونين تجاوزتيها

ثانيا انصحك بالكتابه فالكتابه تساعدك في الفضفضه والتفكير وتطور الالفاظ لديك

ثالثا انتي مررت بتجارب فتعلمي منها الناس شخصيات وتفكيرهم ومعتقداتهم مختلفه لازم تعرفي حدودك فيه اشياء تقال واشياء لا تقال ومتى تعطي ومتى لا تعطي متى تتجاهلي ومتى لا متى تغضبي الخ سوف تتعلمينها مع الوقت المهم ان التجارب لا تتركيها تمر مرور الكرام لازم تفكري هل اخطات وبماذا وكيف اتجنبه والشخص المقابل تحللي لما قال هذا في هذا الوقت ما مصلحته انتي تحركي راسك حتى لما تاتي مواقف مشابهه تعرفي التصرف الصحيح لها فلا تستعجلي واسالي الاشخاص الاكبر منك خلي عندك عاده الفضول المحموده وليس الفضول المذموم

رابعا الهوايات من الاشياء الجميله التي تنمي جانب من الجوانب لديك وتكون مهرب لك عند الضغوطات

خامسا الاهداف ضعي لك اهداف صغيرة وحاولي تحقيقها ثم اكبر ثم اكبر

سادسا اقرا عن التعامل مع الناس وشاهدي الاشخاص الذين امامك كيف يتصرفون في هذا المواقف
اهم شئ يا بنتي علاقتك مع الله تعالى قويها ولا تتنازلي عن مبادئك واخلاقك لاجل اي انسان فلا تقلقي من البشر لكن كوني حذره منهم
ابنتي من انجح الاستثمارات استثمار الانسان نفسه ومحاوله رقيها لاعلى المراتب اتمنى اني افدتك بشئ خذي ما يناسبك انا ليس لي مزاج في الكتابه لكني دخلت من اجلك
2021-05-10 15:48:08
420921
user
4 -
زهرة الامل
عزيزتي موضوعك يحتاج إلى وقت لا بأس به من الكتابة و انا الان مشغولة قليلا.. سأعود لاحقا واكتب لكي ❤️
2021-05-10 15:18:53
420919
user
3 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
هذه ليست مشكلة وليس بكي شيء مجرد وهم وضعتي نفسكي فيه وتستهينين فقط بنفسكي وما تواجهينه من احدث يوميا مع اشخاص لا يستحقون حتى ان تفكري بوجودهم شخصيتكي عادية وليس بها اي عيب ريما انتي خجولة او متسامحة اكثر من الللازم وتفكرين كثيرا قبل ان تتصرفي ويصدر منكي رد فعل معين اتجاه اي شخص لكن هذه الأمور يمكنكي التحكم بها والسيطرة عليها لاحقا كما يمكنكي ان تضعي حدا لكل شخص يعتقد انه افضل منكي بينكا هو في الحقيقة لا يوجد شخص في الدنيا احسن من الأخر وكلهم ابناء حواء وادم وليس لهم شيء زائد عنكي لذا لا تحتقري نفسكي ولا تصغري من قدركي اما اي جاهل فلا احد اعلم من الأخر حتى المتعلمون والعلماء ايضا فأما من ذكرتهم من الجهلة فهم فأة من الناس حقا ناقصة عقليا واخلاقيا وتتسرع للشجار وما شابه لتغطي ضعفها ونقصها فلا تستخفي بنفسكي واهتمي بتككوين نفسكي وابتعدي عن المحبطين من حولكي حتى لا ينزلزنكي معهم الى مستوياتهم المنحطة في الأخير انت باحسن حال كما انتي فقط اعطي لكل شخص حقه ولا تتسامحي من اجل حقكي ايضا
2021-05-10 14:43:11
420911
user
2 -
❤️fatima
انتي انسانه بريئة وتنظرين للأخريين بحسن نية انتي لست ساذجة بل تمتلكين طيبة القلب التي اصبحت عملة نادره في هذا الزمن ارجو ان لا تتغيري وتحافظي على روحك البريئة فانا كنت مثلك وتغيرت كثيرا حتى اصبح قلبي متحجر تغيرت بسبب كثرت الصدمات وخيبات الأمل في الاخرين وفي اقرب المقربين مني اخواتي وصديقاتي الكل له وجهين فانا مثلك لم اكن اعرف ماهو الحسد ولماذا وما الداعي له حتى عشت تجارب يشيب لها الرأس من وراء طيبتي ولكني تغيرت اصبحت اشك في كل من حولي ولا اقتنع ان هناك حب او صداقه فالكل يأتي يوما ويتغير الجميع لديه تاريخ صلاحية لذلك احبي نفسك وكوني ناجحه لاتهتمي باحد شقي طريقك وكوني قوية فلا مكان للضعفاء في هذا العالم
2021-05-10 14:00:50
420902
user
1 -
حبيبة طارق
انتي تشبهينني كثييرا وكأنني اقرا ماكتبته عن نفسي لكن الوقت جعلني انضج قليلا لكن اعتقذ مازالت ساذجة
لاتحاولي تغيير نفسك دعيها للوقت ولاتستمعي للاخرين اطلاقا راحة بالك اهم من اي شيء اشغلي نفسك شغلا فعالا حتى تتخلصي من الاوهام والفراغ هو سبب كل شيء لاتنسي
move
1