الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قصص واقعية غريبة

سحر الليل ! - مشاهد ليلية مخيفة

بقلم : Mostafa Magdy - مصر

رأيت كائن رفيع جداً شاحب البشرة ، ذو أيدي طويلة جداً
رأيت كائن رفيع جداً شاحب البشرة ، ذو أيدي طويلة جداً

 
السلام عليكم رواد و متابعي وأصدقاء موقع كابوس الأعزاء و كل عام و أنتم بخير و صحة و سعادة.
 
جئت لكم اليوم بمشاهد ليلية غامضة ! حدثت في أشد ظروف الليل ظلمة ، أنه الليل النقي تماماً ، المظلم ، بعيداً عن كل ما هو صاخب.
 
المشهد الأول :
 
الساعة تقارب الثانية عشر منتصف الليل ، كنت أقود سيارتي على الطريق الصحراوي في طريقي إلى جنوب البلاد ، السيارات و أضوائها كثيرة حولي و كل شيء طبيعي على الطريق ، تدريجياً بدأت أشعر بخفة الأضواء كذلك قلة الضجيج على الطريق من حيث مرور السيارات كما كان منذ قليل ، ثم بعد ذلك فجأة الأحظ هدوء تام و ظلمة تامة لمدة نصف ساعة تقريباً دون وجود أي مصدر لمرور أي سيارة ، أي ضوء ، أي شيء ! الطريق كأنه فجأة أصبح مهجوراً ، سيارتي فقط هي التي على الطريق ، شعرت أن أضواء سيارتي بها شيء ما ، فجأة و كأنها ضعفت بعض الشيء ثم توقفت قليلاً ،

أنظر على يميني و يساري هدوء و ظلمة و لا يدعمني شيء إلا أضواء سيارتي التي ضعفت و لا أرى إلا صحراء شاسعة بلا نهاية ، فجأة رأيت شيئاً أمامي تقشعر له الأبدان ! 3 أشخاص يمرون عرضاً عبر الطريق من الجهة اليسرى للجهة اليمني ، لكن مهلاً ! أشخاص ليست بحجمها الطبيعي ، أطوالهم لا تقل عن 3 أمتار ! يرتدون جلباب أبيض على أغلب الظن فالمنظر غير واضح ، يمرون عبر الطريق بشكل منظم ، الأغرب أنني رأيت شيئاً كحيوان قريب لذئب أو كلب ضخم بحوزة كل شخص من هؤلاء العمالقة !.

مروا بهدوء و ببطء شديد و كأنه تصوير بطيء ! و دون أي مظاهر عدوانية ، منظر مهيب و مدهش في تلك الظلمة ، و الأغرب بعد مرورهم للجهة الأخرى و دخولهم أعماق الصحراء عاد ضوء سيارتي إلى قوته المعهودة  ليضيء الطريق أمامي لأرى أن الطريق مغلق أمامي ! ليس هذا فقط بل أيضاً بشكل مفاجئ سمعت أصواتاً لمرور السيارات على الطريق بالخلف ، يبدو الأمر و كأنني سلكت طريقاً خاطئاً و لكن كيف ؟ فكنت أسير بشكل طبيعي على طريق مستقيم و السيارات بجانبي تأتي و تذهب ، لم استدر حتى في أي أتجاه ! فكيف وجدت نفسي في هذا الطريق ، هل انتقلت لبعد أخر بشكل خاطئ ! لكن كيف و متى ؟ فأنا كنت علي طريقي مثلما أوضحت و كان الأمر برمته حدث دون أن أشعر !

كيف حدث الهدوء التدريجي والظلام التدريجي واختفاء السيارات من على الطريق ؟ ثم المشهد المهيب الذي كان أمامي ثم عودة أضواء السيارة لقوتها و اكتشافي المفاجئ أني أمام طريق مغلق ؟ الكثير و الكثير من علامات الاستفهام ! ، في النهاية صعدت إلى سيارتي و استدرت لمصدر أصوات السيارات بالخلف وأكملت طريقي متأثراً بهذا المشهد المهيب الذي كان منذ قليل ، و الحمد لله أن وجهتي لم تكن بعيدة ، فوصلت بسلام و لم أفكر مرة أخرى في سلك هذا الطريق ، رغم أنني لم أسمع بشيء غريب عنه أو ما شابه.
 
المشهد الثاني :

قضية الكائنات الفضائية هي قضية ربما تشغل العالم أجمع ، فيوجد ما يؤيد و ما يعارض ، ما هي حقيقة ذلك ؟ هل فعلا هذا الأمر يمكن أن يكون صحيح أم لا ؟ في النهاية الله وحده يعلم ، ولكن سأروي لكم مشهد غريب تمت رؤيته من قبل خالي الأكبر في منطقة نائية و هادئة في العاشرة ليلاً تقريباً أقصى الجنوب ، حيث قال : كنت أسير على قدمي قليلاً في أجواء هادئة ، ثم سمعت صوت قريب من صوت الفحيح على أقرب وصف ، قال في تلك الأجواء قلت أنه ربما ثعبان ما أو نوع من الزواحف ، لأن المنطقة هادئة ، فحاولت السير أسرع لكنه لم يكن ثعبان !

ثم اكمل : خلفي على بعد ما رأيت كائن رفيع جداً شاحب البشرة ، ذو أيدي طويلة جداً و أرجل رفيعة و رأس صغير ، يتساقط أسفل هذا الكائن حبل أو سلسلة ما أو ما شابة ، ثم يصعد الكائن في هذا الحبل للأعلى و يختفي ! و الأغرب أنه أختفى في منتصف صعوده لهذا الحبل ، أي أنه لا نهاية أو شيء بالأعلى أصلاً لهذا الحبل ، و كأن الحبل نهايته العدم ، فجزء الحبل بالأعلى مخفي تماماً ! لا يظهر من الحبل إلا الجزء الأسفل و الذي صعد منه هذا الكائن ، أما منتصف الحبل و أعلى الحبل فهو مخفي ! بعد رؤية المشهد قال خالي : أنه هرب من المنطقة سريعاً و كان مرتعباً و مرتبكاً.

في رأيكم ماذا يمكن أن يكون هذا الكائن ؟.

تاريخ النشر : 2021-05-16

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

جزر مجهولة
ضائع في الزمن - موريتانيا
الشبح خلف القفص
Nairoze - السودان
منزل جدتي
فاتن - السعودية
العجوز و الرضيع و الحمل
عبد الحكيم_رياح الشمال - تونس
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (22)
2021-05-22 13:57:10
422856
user
11 -
ابرار
إنه جن حمداً لله أنه لم يمسسك بضر، حدثت لخالي تجربة مشابهة فقد كان عائداً هو وصديقه ليلاً من عزومة وسلكوا طريقاً في الخلاء ، كان الوقت منتصف الليل تقريباً أو بعده..
بينما كان صديق خالي يقود فجأة ظهرت امرأتان ترتديان ملابس لمّاعة أمام السيارة،استغربوا كيف ظهرتا هكذا فجأة؟!،والغريب في الأمر أنهما تسيران ولكن في نفس مكانهما أي مثل جهاز المشي الرياضي،اعترى الخوف خالي وصديقه وقررا أن يقودا السيارة بأعلى سرعة، ولكن المرأتان لم تختفيا بل كأنهما تسيران معهما بنفس السرعة!، في هذه اللحظة قررا عدم التوقف واستمرا بالقيادة بسرعة عالية حتى وصلا إلى المنزل وكانا هلعين ومرعوبين...كانا في حالة يرثى لها فعلاً..
2021-05-20 06:33:33
422398
user
10 -
فتحي حمد
اهلا بعودتك أخونا مصطفى الحمد لله الذي جعلك ترى الجن ولم تصطدم بهم وضعف أضواء سيارتك لأن الجان استهلكوا طاقتها للظهور وتقريبا ما شاهده خالك هو نفس الشيئ حمدا لله على سلامتكم.
2021-05-19 01:17:01
422197
user
9 -
حوآء قطر
مرحبا بعودتك من بعد غياب طويل اخي مصطفى، تجربتك الصحراوية مخيفة قد يكونون جن مسالمين وضوء سيارتك يؤذيهمز
اما تجربة خالك اكيد هذا جن وليس مخلوق فضائي
2021-05-17 17:26:10
421961
user
8 -
حنان الامير
التجارب التي يكتبها الاشخاص في هذا القسم يمكن اعتبارها خيال يعيشوه او خيال يراودهم حولوه الى قصص
وجدت ايضا ان جزء كبير من المكتوب في هذا القسم على انه تجارب شخصية في الحقيقة هو اعمال ادبية خيالية او قصص مسروقة من مواقع اخرى
3 - رد من : proff
غالبا الاعضاء الجدد يقولون نفس الشيء , مرحبا بك في العالم الحقيقي
2021-08-24 07:37:59
2 - رد من : albabar
ثمة قصص حقيقية..
و ثمة أوهام منها أصحابها على قناعة من أن ما تخليوه في لحظة رعب حقيقة..

و ثمة قصص خيالية مئة بالمئة مثل قصص مجدي هذه.
2021-05-28 18:15:58
1 - رد من : أخت من اخوات الجن
اختي حنان ...هل يمكن أن تخبرينا عنوان القصة التي يسرقها كل شخص يحكي موقف غريب حدث معه ...؟
وأنا اول واحدة منهم اذا كان مااكتبه من قصص سرقتها ارجو منك اخباري بتلك القصة وماعنوانهاومن هو مؤلفها ايضا ...😅
2021-05-22 04:10:04
2021-05-17 10:43:44
421881
user
7 -
الامل بالله
السلام عليكم ارجوا من اخي ابو سلطان ان يفسر حلما كتبته في قسم تفسير الاحلام في مقالة رأيت عرافة وله جزيل الشكر
2021-05-17 09:03:13
421867
user
6 -
سارة
انا اصدقك فقد سبق لي وان عشت تجربه مماثلة..
2 - رد من : مها..الخليج العربي
من فضلك اكتبِ تجربتك.
2021-05-17 17:40:50
1 - رد من : mostafa magdy
تحياتي وشكرآ لمرورك
2021-05-17 17:26:05
2021-05-17 04:00:15
421823
user
5 -
مها..الخليج العربي
الحمد لله على السلامه صديقنا مصطفى كنت انتظر قصصك منذ مدة طويلة .
يبدو ان كلا الموقفين من الاعيبهم بسم الله الرحمن الرحيم.
1 - رد من : mostafa magdy
اشكرك وتحياتي لمرورك الجميل دائمآ..
2021-05-17 17:25:36
2021-05-16 21:49:56
421800
user
4 -
بدون اسم
اولا كل عام وانت بخير اخي مصطفى تعودت على قراءة قصصك انت بالذات في موقع كابوس فأنا ادخل بين فترات ، ولكن الغريب الذي حدث اليوم!! هناك شي أخبرني انك كتبت قصة وبمجرد دخولي قسم قصص وتجارب غريبة اتفاجا باسمك وقصتك !!
1 - رد من : mostafa magdy
بالفعل انه امر غريب جدا واثار استغرابي !
العلم عند الله، ربما هيا صدفة.
2021-05-17 17:24:49
2021-05-16 15:15:04
421759
user
3 -
متابع
السلام عليكم عيد مبارك وأنت بألف خير ، المشهد الأول هم أكيد جن ارادوا اخافتك والتلاعب بك فعليك ان تلتزم بأذكار المسلم الشرعية في اليوم والليلة يعني في سفرك أولا تقول دعاء الركوب فدعاء السفر وحبذا لو كان لسانك رطبا بذكر الله طوال الرحلة ، المشهد الثاني هو أيضا جني يريد ان يرعب خالك فالجن هم من يتشكلون في شكل مخلوقات فضائية بمركبات فضائية ولا وجود أصلا لهؤلاء الفضائيين هذا كله من الاعيب الجن والله اعلم
1 - رد من : mostafa magdy
تحياتي واشكرك لمرورك.
2021-05-17 17:21:43
2021-05-16 15:11:31
421755
user
2 -
مدحت
الحمد لالله انك عت لقد اشتقنا اليك
2 - رد من : س
لم افهم الجمله الاولى هل تقصد الحمدلله ؟؟؟؟
2021-05-17 18:47:09
1 - رد من : mostafa magdy
اشكرك يا صديقي، تحياتي لك.
2021-05-17 17:20:58
2021-05-16 14:05:16
421745
user
1 -
شخصية مميزة الى مصطفى مجدي
الحمد لله على سلامتك هذا اهم شيء عليك ان لا تمر من ذلك الطريق مرة اخرى وتذكره جيدا حتى لا تضيع ايا كان ما رايت اما المشهد الثاني ربما المخلوق عاد لمركبته فقط على فرض انه فضائي كما نسميه ومركبته خفية فقط في السماء لا غير طالما هم متطورن اكيد تاقية الأخفاء من ابسط اجهزتهم والله اعلم فكلمة فضاء لا تعني حقا انه فضاء مجرد مصطلح علمي لهذا النوع من الظواهر اتمنى ان ترسل المزيد من تفاصيل مغامراتك
1 - رد من : mostafa magdy
تحياتي لك صاحب الشخصيه المميزة، ولمرورك الرائع دائمآ.
2021-05-17 17:20:14
move
1