الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

بعض القصص

بقلم : ابرار

كان المنزل مسكون و قد رأت الجن في المنزل أكثر من مرة
كان المنزل مسكون و قد رأت الجن في المنزل أكثر من مرة

السلام عليكم أيها الكابوسيون ، اليوم قررت ولأول مرة مُشاركتكم بعض المواقف المرعبة التي حدثت مع خالتي وأسرتها خلال حياتهم.
 
الموقف الأول : حدث في إحدى البنايات التي كانوا يسكنون بها ( كانوا كثيري التنقل) و كان الجميع يعرف بأنها مسكونة ).

مرة من المرات كان أبن خالتي - رحمه الله – و عمه يصعدون سلم البناية ( كانوا يسكنون في الطابق الرابع ) و يتبادلون الحديث ، فجأة خرجت يد شفّافة و لها أظافر طويلة (حسب وصفهم) من الحائط وأمسكت بقدم العم بقوة ، أصابهم الهلع من الموقف و ركضوا بكل ما أُوتوا من قوة و لكن اليد لم تترك قدمه ! أستمر في المحاولة حتى تحررت قدمه و اختفت اليد و لم يروها بعد ذلك.
 
الموقف الثاني : حدث في وقت متأخر من الليل عندما كانوا عائدين من البقالة أو محل ، لا أذكر جيداً.

في ليلة من الليالي المُظلمة ذهب أبناء خالتي و أبن عمهم و أخذوا الأطفال الصغار معهم (كانوا أربعة أو خمسة) نظراً لإصرارهم على الذهاب ، لم يسمح لهم خالي في البداية و لكن عندما رأى أنهم مُصرّين سمح لهم ، و أخبر الفتيان أن ينتبهوا إليهم جيداً.

  و في طريق عودتهم شعر أحد الفتيان أن هنالك شخص ما خلفهم ، و لكن الشارع كان خالياً من الناس سواهم ، لم يكترثوا و واصلوا سيرهم ، ساروا بضع خطوات ، حينها أحَسُّوا و كأن شخصاً ما ألقى حجراً عليهم و لكن لم يصب أياً منهم ، أو ربما أصاب أحدهم إصابة خفيفة في قدمه ، لست أذكر القصة جيداً ، سئم أبن خالتي و أخذ حجراً و رماه بقوة في أتجاه مصدر الرمي ، فجأة و من دون سابق إنذار ظهرت رشقة من الحجارة متجهة نحوهم بسرعة و بقوة حتى أصابتهم إصابات شديدة ، حملوا الأطفال و ركضوا و الحجارة من خلفهم و قد أدمت ظهورهم ، حاولوا أن يركضوا و يبتعدوا بسرعة ليحموا الأطفال من الأذى ، و الحمد لله إلى أنهم وصلوا و لم يُصب أي طفل.

  وصلوا إلى البيت و دخلوا و أغلقوا الباب ، كانوا يتنفسون بصعوبة ، خالتي و خالي أُصيبوا بالدهشة و الفزع و سألوهم عن ما حدث ؟ فأخبروهم و خلعوا قمصانهم و كانت الإصابات عديدة و بعضها يسيل منها الدم ، ارتعبت خالتي من المنظر و خافت أن تكون الجروح خطيرة ، لكن الحمد لله لم تكن سيئة جداً .
 
الموقف الثالث : حدث مع خالتي عندما سافرت إلى ولاية أخرى و مكثت مع والدة زوجها ، و كان الجميع يعلم أن الجن يشاركهم المنزل.

قصت علينا خالتي أنها كانت ذاهبة لتتوضأ للصلاة ، و في طريقها رأت أحد العاملين المخلصين في المزرعة ( كانوا يملكون مزرعة) خارجاً ، أظنه كان عائداً لبيته ، كانت علاقته معهم جيدة ، توضأت و ذهبت لتصلي ، و إذا بها ترى العامل من بعيد جالساً على كرسي و ينظر ! ألم يرحل منذ قليل ؟ سألت حماتها عما إذا كان موجوداً ؟ فأجابتها بالنفي ، عندها علمت أنه جن كما أخبرتها.
 
الموقف الرابع : الموقف مضحك قليلاً (حدث مع خالتي في نفس المنزل):
حكت لنا خالتي أنها كانت ذاهبة إلى الحمام - أعزكم الله – و في طريقها رأت ما حيرها بين أن تضحك أو تخاف ! رأت أب يجُرُّ أبنه من قميصه و يوبّخه و يضربه ضرباً خفيفاً على كتفه ، كان منظرهم فُكاهياً ، أظنه أرتكب خطأً شقياًّ أو ما شابه ( طبعاً هم جن في هيئة إنسان ) أصبحت تنظر إليهم إلى أن اختفوا وعادت لشأنها.

بعد هذه المواقف التي حدثت لها لم تعد تذهب إلى هناك ، هي أمرأة تقية ومُحافظة على العبادات و تأتيها الرؤى أيضاً ، و لكنها أصبحت تتضايق لذا لم تعد تذهب ، أيضاً أذكر مرة قالت لنا : أنه في الليل تسمع أصوات أُناس كُثر يرتدون ملابس ناصعة البياض جالسون و يتسامرون في صالة استقبال الضيوف و ترى ملابسهم البيضاء ، لكن عندما تفتح الضوء لا ترى أي شيء.

تاريخ النشر : 2021-06-14

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

قرية الجن
عين - السعودية
هل صديقتي إنسانة طبيعية ؟
الجن العاشق
دارين - مصر
أشباح أم الحويطات
عامر صديق - مصر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

مفارقات الحياة : لماذا ينتحر الاغنياء والمشاهير؟
الصديقة الطفيلية
ألماسة نورسين - الجزائر
لا أدري ماذا أفعل
طفل الجن والإنس
قانون الجذب
مدحت - سوريا
حلمين غريبين
رهام - تونس
كتب محو الأمية
كافية - الجزائر
سأهرب من وطني
مرام علي - سوريا
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (4)
2021-07-01 22:35:46
430947
user
3 -
مُسْتَشْعِرٌ بالطَرَفِ الآخَر ( ali_mohammed)
انه من نوع الجن الخبيث والواطيء

ويتطلب المواجهة من أصحاب الحق ، وبدون خوف والإستعانة بأهل المعرفة .. من الشيوخ ..
2021-06-14 13:52:51
427662
user
2 -
زائر من المستقبل
اعجبتني القصص رغم أنو مش مرعبة جداً لكن طريقة السرد جعلتها أروع..
تهانينا على خوض تجربة النشر على كابوس وإن شاء الله ماتكون الاخيرة
بانتظار جديدك ..
كل التوفيق 🙂
1 - رد من : ابرار
شكراً لك، تحياتي
2021-06-14 16:14:23
2021-06-14 12:21:27
427642
user
1 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
الحمد لله على سلامتهم هذا اهم شيء اما الأحداث فهي عادية الجميع لهم تجارب مشابهوة مع الجن واغلبها عبث او تخويف لسبب اولأخر
move
1