الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : اساطير وخرافات

ميثولوجيا الرعب : خارون

بقلم : اياد العطار

ميثولوجيا الرعب : خارون
في مقدمة المركب يقف رجل عجوز نحيل الجسد

من بين الظلمة والضباب يلوح مركب متهالك يتهادى ببطء فوق مياه نهر ستيكس الباردة ،  في مقدمة المركب يقف رجل عجوز نحيل الجسد وكأنه هيكل عظمي ، ذو وجه شاحب متجهم وعينان ذابلتان باردتان ، قادما يحرك مجدافه برتابة البندول.

وعلى الضفة المقابلة يقف رجال ونساء من اعمار ومشارب شتى , عرايا متقطعي الانفاس ، اشرأبت اعناقهم يتطلعون في وجل إلى العجوز الكئيب الذي أتى ليحملهم إلى مملكة هاديس حيث مثوى الموتى الأبدي. لكن الصعود لمركب العجوز لم يكن بلا ثمن ، فلكي تصعد عليك أن تدس عملة نقدية معدنية في يد المراكبي البخيل الذي ما كان ليسمح لأحد بالركوب مجانا ، لهذا ، وعلى مدى مئات السنين دأب الأغريق القدماء على وضع عملة نقدية في افوه موتاهم قبل دفنهم ، وذلك لكي يتمكنوا من دفع أجرة العجوز والعبور بسلام إلى عالم الاموات ، أما اولئك المساكين الذين دفنوا من دون عملة نقدية في افواههم فكان لزاما عليهم أن يهيموا على وجههم على الشواطيء لمئة عام قبل ان يسمح لهم العجوز بصعود مركبه ، وخلال المائة عام تلك كان الكثير من هذه الارواح الهائمة تتحول الى عفاريت ناقمة مؤذية تقض مضجع الاحياء وترعبهم ، احيانا بدافع الانتقام من اولئك الذين تقاعسوا أو بخلوا في وضع عملة نقدية في افواههم عند موتهم.

ميثولوجيا الرعب : خارون
وظيفته الوحيدة تتمثل في نقل أوراح الموتى

اسطورة مراكبي الموت المدعو خارون (Charon) لم تكن تفارق خيال الاغريق القدماء ، أمنوا بأنه أبن الهة الليل نيكس ، وأن وظيفته الوحيدة تتمثل في نقل أوراح الموتى عبر نهر ستيكس الذي يفصل بين عالمي الأحياء والأموات ـ  

بالطبع لم يكن خارون لينقل بقاربه إلا الموتى ، لكن في احيان نادرة جدا قام بنقل بعض الاحياء ، كما حدث في اسطورة البطل هرقل.


انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

اساطير مرعبة
ميعاد - العراق
أبرز الخرافات حول علم النفس
وليد الشهري - المملكة العربية السعودية
طائر الرخ الأسطوري
علي صالح طالب - ليبيا
الأخوة والصندوق - قصة من التراث القديم
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

معاناتي مع أبي
ساره - العراق
منزلنا الغريب
راء - مكة المكرمة
لم أكن أعلم
粉々になった
أتمناه نصيباً لي و لكن ؟
قطرة أمَل في بحر الآلام !
زهرة الامل - ليبيا
كتب السحر طريق إلى الجحيم
الكاتب الصامت - الجزائر
كيف السبيل إلى برّها ؟
هل سُرِقَتْ شخصيتي ؟
آية - جمهورية مصر العربية
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (0)
move
1