الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

الحب الملعون

بقلم : امل شانوحة - لبنان

الحب الملعون
انت لي يا حلوة .. انت لي مدى الحياة !! ..

كنت اُذاكر بكل نشاط لإمتحان الغد .. لكني شعرت ببعض التعب فأغمضت عينايّ لأريحهما .. و عندما فتحت عينايّ , شعرت بدوار و ضبابية في الرؤية .. ففركت عينايّ لكن دون جدوى , فالرؤية مازالت غير واضحة ! حتى انني لم استطع رؤية عقارب الساعة التي عُلقت فوق طاولتي ..

فجأة !! انتبهت ان لديّ العديد من الأصابع .. يالهي ! مالذي يحدث معي ؟ ثم سمعت صوتاً في رأسي يقول لي : لا تفزعي !! انت الآن تحلمين ... فقلت في نفسي : كيف ؟! فأنا ما ازال امام طاولتي , و لا اذكر انني كنت نعسة ! فعاد الصوت من جديد يقول لي : انظري اذاً الى كرسيك .. فنظرت الى حيث اشار .. فرأيت كرسي يطفو على الأرض .. و بثواني وجدت جسدي يطير حتى اقترب من سقف غرفتي ! و هنا فقط ايقنت انني احلم ..

لكنه لا يشبه ايّا من احلامي ! فأنا كنت اشعر بكل ما حولي .. فأنا اشتمّ الآن رائحة البخور قادمة من خلف غرفتي ! واستطيع فعلاً لمس السقف الذي وصلت اليه ! لكن لحظة !! لما بيجامتي التي كنت البسها قبل قليل , مرمية على سريري بالقرب من ملابسي الفخمة التي كنت احتفظ بها للمناسبات ! من الذي بعثرها هكذا ؟! و لما عدّة مكياجي متناثرة فوق تسريحتي ؟ هل اختي الصغيرة استغلت نومي المفاجىء لكي تلعب بأغراضي ؟ ان كانت فعلت !! فسأشكوها لأمي فور استيقاظي من هذا الحلم الغريب .. و هنا !! عاد ذلك الصوت يحدثني من جديد قائلاً : دعك الآن من اختك , و استغلي هذه التجربة الفريدة ..

فسألته : و ماذا تريدني ان افعل ؟ فقال : افتحي النافذة و طيري الى الخارج .. فصرخت فزعة : لاااا !! هكذا سأموت ! فقال لي مطمأناً : بل ستطيرين كما تفعلين الآن .. هيا لا تكوني جبانة , حاولي قبل ان تستيقظي ..هيا !!!! و بالفعل !! استجمعت قوايّ و خرجت من نافذتي .. و لا استطيع حقاً ان اصفّ لكم غرابة التجربة و جمالها في نفس الوقت .. فقد حلّقت عالياً بالسماء , حتى انني زرت عدّة اماكن بلمح البصر ! لكن التجربة انتهت سريعاً .. و استيقظت و انا مازلت امام كتبي المفتوحة فوق طاولتي ..

لكن لحظة !! لما البس هذه الثياب الفاخرة .. و غرفتي ! كانت تماماً كما شاهدتها بالحلم .. فكل شيء مُبعثراً هنا و هناك ! لكن قبل ان اعيّ ما حصل .. انتبهت الى ضوضاء قادمة من المطبخ .. ففتحت باب غرفتي ليتناهى الى سمعي صراخ ابي الغاضب , و صوت امي تحاول بصعوبة تهدأته .. و الأغرب ان ابي كان يشتمني انا ! لماذا ؟ فأنا كنت بغرفتي اذاكر ! مالذي حصل ؟ و هنا اقتربت مني اختي الصغيرة و قالت لي : ادخلي بسرعة الى غرفتك و اقفلي الباب عليك , قبل ان يقتلك ابي ..هيا !! و كنت سأظنها تمزح , لولا علامات الخوف البادية على وجهها .. فقلت لها : حسناً سأدخل , لكن تعالي معي و اخبريني بما حصل ؟ و رغم ان كلامي فاجأها .. الاّ انها فعلت ذلك ..

وبعد ان اقفلنا باب الغرفة علينا .. قالت لي بغضب : يا مجنونة !! مالذي فعلته قبل قليل .. فقلت بدهشة : انا كنت نائمة و .. لكنها قاطعتني بغضب : لا تتغابي عليّ !! فصراخك على العريس الذي احضره ابي معه من الجامع , اغضب الجميع !! فصرخت بدهشة : عن ايّ عريس تتكلمين , انا حقاً لا افهم شيئاً ! و رغم ان اختي لم تصدق كلامي , الاّ انها رضخت الى الحاحي عليها بإخباري القصة منذ البداية .. فقالت لي : ان ابي التقى بإبن صديقه القديم في الجامع .. و بعد ان تكلما قليلاً في طريق العودة ..فاجأ الشاب ابي بأنه ينوي ان يخطبك .. فقال له ابي : لما لا تأتي الى بيتي و ترى ابنتي قبل ان تُحضر اهلك , فأذا اعجبتك حددنا موعد لقدوم اهلك .. فوافق الشاب و حضر معه ..

فسألتها و انا مازلت مندهشة من هذا الكلام (الذي لا اذكر منه شيء) وقلت :و ماذا فعلت انا ؟ فقالت بغضب : لا ادري لما تدّعين النسيان ! انظري حولك !! لقد دخلتي الى غرفتك ثم بعد قليل خرجت بهذه الثياب التي تلبسينها الآن , و قد وضعت المكياج على وجهك .. الم تنظري الى المرآة ؟ فقمت بسرعة نحو المرآة , و كان كلامها صحيحاً .. فوجهي مُزين بشكلٍ جميل ! ثم اسرعت الى اختي و قلت : انا حقاً لا اتذكر ايّ شيء , احلف لكِ !! و قبل ان تجيبني , سمعت طرقات عنيفة على بابي , و كأن ابي يحاول تحطيمه , و كان يشتمني بقسوة (من خلف الباب) و كان يصرخ قائلاً : اتحاولين اذلالي !!! اتحاولين ان تجعلي صيتنا على كل لسان يا عديمة التربية !!!! افتحي الباب قبل ان اكسره على رأسك !!

لكن امي حاولت ببسالة تهدأته , لكنها نالت نصيبها من الشتائم : لأنها برأيه لم تحسن تربيتي .. و بعد قليل .. كان صوته يبتعد , الاّ انه كان يهددّ بأنه لن يرسلني مجدداً الى الجامعة , التي كانت السبب بغروري ... و هنا امسكت يد اختي (بخوف) و سألتها : هل فعلاً دخلت على العريس و شتمته ؟! فابعدت يدي بعنف و قالت : شتمته ! و الله لو لم يخرجك ابي من الصالة , لكنت على وشك ان تضربي الشاب .. و المسكين تفاجىء جداً بتصرفك , و خرج مسرعاً من البيت ...

لماذا فعلتِ ذلك ؟ لما لم تجلسي معه لخمس دقائق , ثم تخرجين بأدب .. و بالنهاية لن تأخذي الا نصيبك ..اتظنين ان هذا الشاب لن يخبر اهله بما حصل .. و اكيد امه لن تسكت على اهانتك ابنها , و ستخبر عنا كل معارفها ..و بهذا يصبح صيتنا على كل لسان .. و ابي معه كل الحق ليغضب منك ..و انا ايضاً احاول ان امسك نفسي , كيّ لا اخنقك الآن .. فأنت بتصرّفك الأحمق لم تقضي فقط على مستقبلك , بل على مستقبلي انا ايضاً .. فمن سيتزوجني , و انا لديّ اخت مجنونة مثلك .. كم اكرهك يا غبية !! ثم خرجت من غرفتي و هي تبكي ..

و انا بعد ان اقفلت الباب خلفها (خوفاً من ابي الغاضب).. تراميت من هول الصدمة فوق ثيابي المبعثرة على سريري و صرت ابكي , و عبثاً حاولت تكراراً و مراراً تذكّر ما حصل , لكن لا شيء في ذاكرتي ! و بعد ساعة من البكاء المتواصل نمت من التعب و انا مازلت البس ثيابي الفارهة .. و في المنام : رأيت من كان السبب في كل تلك المشكلة .. كان مخلوقاً مخيفاً , اخضر اللون بعينان تشبهان القطط .. و قد اقترب مني ضاحكاً و قال : يبدو ان خطتي نجحت .. لقد الهيت عقلك بتخيلاتٍ الغبية , بينما سيطرت انا على جسدك .. و في الوقت الذي كنت تطيرين فيه بالسماء , كان لساني انا , ينهال بالشتائم على ذلك الشاب الوسيم الذي اراد ان يأخذ زوجتي مني ..

صرخت باكية : انا لست زوجتك ايها اللعين !!! فأسرع ذلك الجني و خنقني بيديه , حتى كدت اموت خنقاً ..ثم همس في اذني بلؤم : انت لي يا حلوة .. انت لي مدى الحياة !!!!!

تاريخ النشر : 2015-07-11

انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

48 ساعة
عبد الرحمن خليل - مصر
المخلوق الأثيري ( 5 )
محمد فيوري - مصر
المخلوق الأثيري ( 4 )
محمد فيوري - مصر
المخلوق الأثيري ( 3 )
محمد فيوري - مصر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

اكتشافات جديدة مذهلة حول الكون
أنتحر لأجلي!
رزونة الأردنية - الأردن
الجمال جمال روح
موقع عمل على النت
مرام علي - سوريا
التمثيل
سارة
من صاحب ذلك الصوت ؟
غريب الديار - المغرب
الرجل الذي ولد قزما ومات عملاقاً
روح الجميلة - أرض الأحلام
وسوسة قاتلة
مجهولة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (36)
2016-02-01 09:07:47
74065
user
36 -
امولة
ابدااااع خيال بس اريد اعرف هذا هو جني عاشق ولا لا ارجو الرد
2015-10-26 04:39:12
58039
user
35 -
هديل الراجح
فعلاً حُب ملعون
رائعة كالعادة ، الله يبارك في خيالك وحرفك لتزيدينا مُتعة .
2015-09-15 08:54:06
52483
user
34 -
محمد
امتحان الغد
كتابة روعة ومشوقة ولكن خانك التعبير كيف يكون عندك امتحان في الغد وابوكي جايب لك عريس ليلة الامتحان
2015-09-13 12:01:50
52243
user
33 -
نور القمر
سلمت يداك
2015-08-11 10:42:15
47607
user
32 -
خلود
واو القصة جميلة اوي اوي وبجد هي رووعة ويا ريت تفضلي تنشري قصصك الجميلة دية
2015-07-15 21:58:33
43850
user
31 -
اوجه
قصة رائعة وطريقة سردها أمتعني جداً، جدا ، و تقريبا احلى ما قرات بعد الاخ القدير أياد العطار ، لكن هل هذه مجرد قصة ، او خيال؟ ام ماذا ياريت اعرف الحقيقة؟ وانصح لو كانت حقيقة انصح ان تحافظي على محبته ، انتي له ياحلوة ،، الي بعرفك احسن من الي يجهلك ،، ياريت عندي واحد يعرفني و يحرص علي مثله ولو شكله بشع . مراح يكون ابشع من الي عرفتهم .
2015-07-14 02:16:33
43424
user
30 -
رنين - مديرة -
قصة جميلة عزيزتي A.S .. و اجمل ما فيها هو ان اسلوبك جميل و صحيح كليا و لا يحتاج ابدا الى التنقيح .. هذا يساعدني كثيرا و يسهل علي النشر .. اتمنى ان تواصلي امتاعنا بما يخطه قلمك .. و في انتظار جديدك ..
2015-07-12 22:45:24
43268
user
29 -
صفاء الجميله
قصه رائعه جدا وانتظر المزيد لا تبخلي علينا عزيزتي ولا تكترثي للمنتقدين فليرونا ابداعاتهم ونحكم عليها ....... رمضااااااان كرييم
2015-07-12 18:55:38
43224
user
28 -
علي النفيسة
أنا سويت قصة قربية من فكرة الأخت الكريمة اللهم انها في العكس تحكي عن عشق جنية لشاب اسمه خالد خليط بين الرعب والرومانسية لكن يغلب عليها طابع الرعب أكثير وأضفت فيها نسبة بسيطة من الكوميديا وجعلتها نوع ما هدفة توصل فكرة معينة للقارئ اسأل الله سبحانه لن يوفقني في نشرها ..
2015-07-12 12:19:42
43139
user
27 -
روز باريس
وانا بانتظار قصتك القادمة اتمنى ان تكون مرعبة لاني منذ زمن بعيد لم اقرأ قصة مخيفة ربما اعتدت على هذه القصص ولم اعد اخاف:)واعذريني على تعليقاتي السابقة فانا لا اعرف المجاملة للأسف.
2015-07-12 12:19:42
43138
user
26 -
الشبح
بعد التحية والسلام علي الجميع ربنا يحفظكم ويبعد عنكم كل شر

شكري وإمتناني إلي أختي الكاتبة علي قصتها قصتك جميلة ولكنها خالية من عنصر التشويق والإثارة مجرد رأي ليس نقد لأني ببساطة ليس ناقد أو حتي كاتب مثلك أعجبني أخر جزء في قصتك بالفعل الشيطان أو الجن يخدع الإنسان ويغريه بإشياء فانية وربما ليست موجودة حتي وهو يفعل ذلك وبجدارة كيف لا وهو سيد المخادعين لكي يفسد حياة الإنسان ويدمرها في إنتظار جديدك وبالتوفيق تقبلي مروري

تحياتي إلي الجميع وربنا يديم المحبة

‏*ودمتم بود وسلام
2015-07-12 10:22:19
43110
user
25 -
طي الكتمان
ما اروع ما كتبتي عزيزتي هاذه القصه بغاي الروعه
اتمنی ان اری لكِ المزيد من القصص الادبيه
سلامي لكِ عزيزتي
2015-07-12 03:57:37
43046
user
24 -
قيصر الرعب
لم يسلم أدب الرعب من الجن العاشق..لم يكن اختيارك للموضوع موفق فبعض الناس يكرهون ان يسمعو عن الجن العاشق وانا منهم..أتمني ان تنشر قصتك الثانية..تحياتي لك
2015-07-12 03:57:37
43037
user
23 -
ملاك العتيبي
انا ابي اعرف لي كل ذَا
الكلام عليه /عليها
ترى القصة هاي في أدب الرعب والعام
يعني القصة خياليه
يا تكتبين شي يفتح نفسه او نفسها يا تسكتين (قل خيرا او اصمت)
بعدين حطي موقفك مكان الكاتب/بة
وشوفي ترضين هادا الكلام لك ولا.
يا ليت ما يتكرر لان والله مو زين تقولون ويحقدون وتعيبون
اللي تقول ضحكت واللي تقول ملل
خير عسى ما شر
2015-07-12 03:57:37
43036
user
22 -
ملاك العتيبي
سؤاااااااال
انت بنت ؟؟؟؟ولا ولد ؟؟؟؟
2015-07-11 20:07:16
42968
user
21 -
مرام
استمتعت بقراءة القصة تحياتي لك A.S استمري في الكتابة
2015-07-11 19:43:59
42966
user
20 -
روز باريس
طبعا تحية لكي لكتابة القصة ولكننا والله سئمنا من الجن العاشق التجارب وقضية للنقاش وايضا ادب الرعب .
نريد منكم يا كتابنا الكرام ان تكتبو لنا قصة لا نستطيع النوم من الخوف انا لست كاتبة حتى ما حد يحكي طيب ليش
ما تكتبي قصة تموت رعب انا مجرد قارئة سئمت من اليوم إلي سمعت فيه عن (الجني العاشق♡)طبعا بعيد
عن رأيي بوجوده او لأ .
تحياتي لكي وتقبلي رأيي.
2015-07-11 19:43:59
42961
user
19 -
انا
بصراحة الله يعنك ويلطف بك
2015-07-11 19:43:59
42960
user
18 -
مروه
من اسماء القصص التي ذكرتيها اعتقد انها مشوقه. فعلا انا بأنتظارها عزيزتي يعجبني قلمك
2015-07-11 19:43:59
42958
user
17 -
هند
قصه جميله وممتعه
2015-07-11 19:43:59
42957
user
16 -
ميارا
حقا انها قصه رائعه جداااااااااااااااااااا ...♡♡
2015-07-11 19:43:59
42956
user
15 -
المستجير بالله
شكرا للكتابة A S
اللبنانيون دائما مبدعون في أكثر المجالات
وتستقطبهم الدول الآخرى لمساعدتها من خلال خبراتهم
أو لنقل تستقطب عقولهم المميزة

قصة جميلة وأنا أندمجت بها
ولا تأخذي أختي على كلام الآخرين
حتى ولو كانوا يمزحون
وسهام نقدهم ضعيها في جراب سهامك
لترمي بها المنتقدين مستقبلا عندما
تصبحي إن شاء الله كاتبة كبيرة
2015-07-11 18:15:00
42949
user
14 -
ابتسام
احم احمممم
ممكن يا جماعة تقرأو العنوان
مكتوب فيه {أدب الرعب العام } يعني ادب ا د ب مو قصة حقيقية أدب يعني قصة خيالية أدبية
وممكن حتى لــــــــــــــو كانت سخيفة ما تضحكو على البنت شوية احترام
انا من جانبي الشخصي القصة رائعة أحسنتي الوصف
والجن العاشق موجود يا اخوة
أختكم ابتسام من المغرب
2015-07-11 17:45:00
42942
user
13 -
google
حاولت التصديق فلم افلح
2015-07-11 14:51:32
42916
user
12 -
OLA
ضحكت مرات عده في اثناء قرائتي للقصه..
2015-07-11 14:41:24
42911
user
11 -
احلام
اعتقد انهاقصة حقيقيه اختي انصحك بي اذهاب إلى رالرقي شرعي اعلم ان لااحد يصدق بي وجود جن عاشق
2015-07-11 13:48:09
42904
user
10 -
☆نجمة الصبح
اكتر شي ضحكني كلمة ثيابك الفارهة
يعني الشب جاي يشوفك مو جاي يشوف تيابك
عم بمزح حبيبتي
لكي مستقبل بالكتابه
ابداعك اعجبني
2015-07-11 13:48:09
42898
user
9 -
مرتضى العكيلي
عجبتني القصة كلش هواي تحياتي للكاتبة
2015-07-11 13:48:09
42895
user
8 -
مروه
لو ده حقيقي يبفي مش هيسيبك انصحك بالذهاب الي راقي فورا
2015-07-11 13:01:58
42888
user
7 -
روز باريس
فعلا يا سوسو يجب ان يسمى موقع الجن العاشق بدل كابوس:-
2015-07-11 12:59:56
42870
user
6 -
شوشو
ياه قصة غريبة جدا .اسلوبك رائع ابدعتي لكن هل القصة حقيقية!!؟؟؟اذا كانت كذلك فهو جن عاشق يجب ان تذهبي الى الراقي
2015-07-11 14:22:21
42858
user
5 -
علي النفيسة
قصة جميلة ونهاية غامضة..
2015-07-11 14:22:21
42857
user
4 -
مروه
اعجبتني :)
2015-07-11 07:23:03
42847
user
3 -
سوسو حسناء
جني عاشق في كل مكان :(
2015-07-11 06:53:39
42840
user
2 -
هدى
حتى ادب الرعب فيه جن! اعتقد ان بطلة القصة مريضة بالسكيزورفينيا، تعيش بشخصيتين، شخصية اخدها الخيال بعيدا لتطير، و شخصية في الصالة تستقبل العريس،هدا انفصام، لو كان جنا، لتواجدت مع مكان واحد فقط اي مع الجن الدي حضر لها صراحة، لكن لم يكن هناك جن اصلا مجرد تخيلات،
2015-07-11 06:22:06
42835
user
1 -
العنقاء
رائعه اعجبتني وخاصه طريقته في جعلك تتخيلين الطيران وهو يسيطر على جسمك اتمنى ان ترينا ابداعك في قصص اخرى
move
1