الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قصص واقعية غريبة

قصتي مع الغصن

بقلم : الشمالي - سوريا

قصتي مع الغصن
علاقة صداقة حميمة جمعتني مع غصن شجرة ..

سأحدثكم عن قصة عشت أحداثها وكانت بحق أغرب حادثة مرت في حياتي ، بل أكبر لغز محير مر في حياتي ولم أجد له تفسيرا إلى هذا اليوم ، وعلى الرغم من مرور سنين طويلة تجاوزت الثلاثين عاما إلا أني ما زلت أفكر فيه وأبحث عن الإجابة ، من أجل ذلك سأحكيها لكم وكلي أمل أن يوفق أحدكم في إعطائي تحليلا منطقيا لما حدث معي ، ويهمني أن أخذ رأيكم فيها .

الحكاية ترجع إلى أيام طفولتي المبكرة وبالتحديد عندما فتحت عيناي على الدنيا وبدأت أستكشف العالم الذي يحيط بي ، كنت وقتها أحب الوقوف في شرفة بيتنا (أقصد بيت أهلي) وأتأمل كل شيء لأكتشف هذا العالم الجديد الذي جئت إليه بعد إقامة طويلة في عالم البرزخ ، ولأن الطفل من عادته أن يخاطب أي شيء يعجبه ويعتقد أن هذا الشيء يسمعه ويدركه حتى لو كان نباتاً أو جماد أو حيوان ، فإن علاقة صداقة حميمة جمعتني مع غصن شجرة ، نعم مع غصن شجرة ، أرجوك لا تسخر مني ولا تعتقد أني أمزح .

في يوم كنت أقف في الشرفة فلاحظت أن غصناً يشبه إلى حد بعيد لعبة مفضلة عندي أنذاك ، وهذه اللعبة عبارة عن قرد يمد ذراعيه ، اعتقدت وقتها أن هذا الغصن هو نفسه لعبتي ولكن بشكل أكبر ، رحت أكلمه وأعتقدت أنه يسمعني ويجيبني ، تخيلت إجابته وكلامه وفجأة صار بيني وبين هذا القرد (أقصد الغصن) صداقة عجيبة ، فكنت أقضي الساعات في الشرفة أحدثه وأخبره عن أحلامي (أحلام الطفولة) كنت إذا أغضبني أحد أهرول إليه مسرعاً لأشكو له من أغضبني ، وإذا فرحت ركضت إليه ليشاركني فرحتي ، باختصار وكما أخبرتكم لقد صار هذا الغصن أعز أصدقائي وأقرب شيء إلى قلبي .

وما أن بلغت سن السادسة من عمري حتى شاء الله تعالى أن أترك بلدي وأسافر مع والدي إلى بلاد الحرمين في غربة استمرت أربع سنوات ، عانيت من هذه الغربة الشيء الكثير ، فمن الصعب على طفل صغير أن يرى نفسه بين ليلة وضحاها بعيدا عن مرتع الصبا حيث وطئت قدماه أول مرة في حياته ، كنت في غربتي أحن إلى كل شيء، أحن إلى أهلي وأصدقائي ، أحن إلى مدرستي ، أحن إلى ألعابي ، وبالطبع كنت أحن لذلك الغصن .

وعندما كنا نرجع إجازة كنت أول شيء أفعله إن أهرول إلى الشرفة لأطمئن على صديقي العزيز (الغصن الذي يشبه القرد) ، ولكني في تلك السن كنت بدأت أعرف أن هذا عبارة عن غصن لايمكنه أن يسمعني ولا يشعر بي ولكني في تلك المرحلة من عمري ومع إعتقادي بذلك إلا أني كنت أشتاق إليه ، صحيح أني ما عدت أكلمه ولكني كنت أحبه حباً جما !!!

ثم أن السنوات مرت وبدأت أتخطى مرحلة الطفولة وبدأت أطل على مرحلة المراهقة ، وفي تلك المرحلة صرت عندما أنظر إلى هذا الغصن أضحك وأسخر من نفسي وأستغرب من سذاجة الأطفال وكيف يفكرون ، طبعاً في تلك المرحلة طلقت صداقتي مع هذا الغصن وأعلنت انتهاء مرحلة الطفولة الساذجة وكنت أنظر إليه بسخرية وأسأل نفسي : كيف كنت أشبه هذا الغصن للقرد ، إنه لايشبهه بالمرة !

المهم أني تخطيت مرحلة المراهقة وبدأت أنسى هذا الغصن بالمرة وأنسى تلك اللحظات السعيدة التي ضمتنا والصداقة الحميمة التي جمعتنا، بل أني ما عدت حتى أنظر إليه ، فما هو إلا غصن كبقية الأغصان ، بل أني نسيت مكانه بالضبط في زحمة الأغصان ، ومرت الأيام ومرت السنة تلو السنة وتتالى السنوات كلمح البصر وأصبحت شاباً ناضجاً .

وفي يوم كنت نائماً فرأيت في نومي وكأن أشخاصاً كثر لا أدري رجال هم أم نساء جاؤوني وهم يبكون بشدة فسألتهم ما الخبر لم تبكون بهذه الشدة ؟ فقالوا لي : ألم تدري؟؟ لقد مات صاحبك الغصن .

استيقظت على هذا المنام مندهشا وفي لمح البصر عادت بي مخيلتي إلى أيام طفولتي المبكرة ، إلى ضحكاتي الرنانة مع الغصن ، إلى بكائي ونحيبي أمامه وأنا أشكو إليه اي شيء أزعجني أو أحد ضربني ، إلى أحلامي التي كنت أبثها له ، إلى أسراري التي لم يعرفها أحد سواه .

كل هذا لمع في ذهني وصحت : الغصن .. نعم الغصن .. ماذا جرى له ؟ ، ركضت نحو الشرفة ونظرت منها إلى الشارع فرأيت الغصن مقطوع وملقى على قارعة الطريق وكان هذا بسبب المطر الغزير الذي سقط .

أقول لكم ولاتسخروا مني ، لقد حزنت عليه .

أقول لكم ولاتسخروا مني لقد أحزنني فراقه بل وأحزنني تنكري له بعد صداقة طويلة .

أقول لكم ولا تسخروا مني ، لو كان يصح الترحم على نبات لترحمت على ذلك الغصن .

والأن أيها الأخوة ، أرجوكم ساعدوني وحلوا هذا اللغز ، من هؤلاء الذين أتوني في المنام ، من هؤلاء الذين لم ينسوا حكايتي مع الغصن مع أني أنا نفسي نسيتها ، من هؤلاء الذين ذكروني بالغصن وكانوا يبكون عليه في الوقت الذي تنكرت له فيه ، وما الذي يستدعي البكاء على مجرد غصن ، من هو هذا الغصن ، وما السر فيه ، ومن هؤلاء بالضبط ؟

تاريخ النشر : 2015-07-15

انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

هل هي صدفة ؟
رندا الوردا - العراق
الغرفة المسكونة في بيت جدي
تجربتي مع لوح الويجا
شيماء - الجزائر
قريني !!
هنا احمد ابراهيم - مصر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (49)
2016-07-20 18:51:19
106016
user
49 -
زهية
هؤلاء اخوته الاغصان
2016-07-08 00:43:07
103338
user
48 -
مهيب الهلالي
تبا لما لم احب شجرا او دميه او اي شيئ في طفولتي الشيء الوحيد الذي أحببته هو الخروف الذي جلبه لي ابي وعندما كبر صرت اضربه بالشبشب من النافذه ومن ثم اكلناه فل عيد
2016-04-25 16:52:04
91200
user
47 -
منار سعد
مرحبا قصتك جميله جدا وتاثرت بها حقا الصداقه الحقيقيه كنز لا اعلم ربما يكون من الجن او ان الغصن بالفعل يسمعك انا حقا مؤمنه ان النبتات ترا وتسمع ولديها مشاعر تحزن وتفرح لذالك ربما يكون بالفعل الغصن كان يحبك وعتبرك صديقه
2016-03-12 10:53:28
82558
user
46 -
احمد سليمان
النبي صلي الله عليه وسلم والصحابة عندما وجدوا جذع الشجرة يبكي ونزل النبي واحتضنه ، هذه الواقعة تدل أن النبات تماما كالانسان بل اكثر من ذلك الجماد نفسه يشعر ويتفاعل مع الانسان ومع ماحوله من البيئة المحيطة ، اذا اردت ان تدخلوا علي النت وتبحثوا عن شعور النبات افعلوا ، لكني استطيع ان اجزم ان رابط معيط نشأ بينك وبين الغصن وربما احبك كما احببته انت تماما في صغرك ، الفرق انه لم ينفي ولم يسخر ابدا من العلاقة بينكم ، ولو استطاع الكلام لبين لك افتقاده وحنينه اليك
2016-03-10 11:07:07
82047
user
45 -
ميمي ميريانا
لم اكمل القصة
2015-10-26 12:43:59
58068
user
44 -
حسن
.أما الأناس الذين يبكون هم على الأغلب عقلك الباطن يحدثك لان العقل الباطن هو الحقيقة مهما ادعيت الكذب فلذلك انت لازلت تحبه حتى بعد نضوجك لكن تدعي ذلك خوفا من اعتقادك ان تكون سخرية بين الناس
.
.
اهلا بأخي السوري(مثلي) انا كمان ان عندي صديق شجرة مو غصن جذع كان قدام بيتي كنت كل يوم اروح في عنادي الطابة او المدرسه كنت احكي معو لبين مايجي باص المدرسة وحتى عرفت اختي علي و سبب الصداقة هو اننيني لاحظت شكل وجه و كل يوم كنت بحلم انه بيبكي بقا بجي بسئلو ليش كنت عم تبكي او اذا شفتو بيضحك بسئلو ليش تضحكوكان صديق حميم حتى الصف الرابع و بعدا تركنا بيتنا

.
أما الأناس الذين يبكون هم على الأغلب عقلك الباطن يحدثك لان العقل الباطن هو الحقيقة مهما ادعيت الكذب فلذلك انت لازلت تحبه حتى بعد نضوجك لكن تدعي ذلك خوفا من اعتقادك ان تكون سخرية بين الناس
2015-08-12 11:46:40
47737
user
43 -
nona
لمن كنت صغيرة كان بيني علاقة و بين اصابعي !
يعني كل اصبع كان فرد من افراد العائلة و كنت اسولف معاهم و افتح حوارات و نقاشات فعادي يعني كل منا كان عنده صديق خيالي
2015-08-04 07:20:14
46668
user
42 -
بنوتة كيوت
بجد انا بكيت لانو تزكرت كلبتي الي ربيتة 5 سنين وماتت ماكان حدة بيعرف اسراري غيرة
2015-08-02 16:21:51
46531
user
41 -
عابر سبيل
لم اكمل القصة!!
2015-07-27 14:53:00
45699
user
40 -
ناريمان
انا لما كنت صغيرة كانت لي علاقة مع شجرة مش بس الغصن كنت احبها كثيرا وكنت دائما اتسلق فيها والعب معاها وكل ما يجو لولاد ما بعملهم قيمة و ما حدا يعرف عن هذه القصة ابدا ، فانا اتفهمك يا اخي
2015-07-20 01:40:22
44512
user
39 -
صدام العزي
الم يخبرنا ربنا بان الشجر يسجد ويسبح الم تتحول عصى موسى الى ثعبان اخي نعم انت هلى حق وفعلا كان هنالك ربط روحي بينك وبين الغصن فالاشجار لها احساس ولغة وثبت ذلك علميا ونحن كمسلمين نعرف بانها اسبح وتسجد ولو انك استمريت بنفس المشاعر مع الغصن ربما حدثت اك اشياء جميلة الذين جاءوك في المنام ربما طاقة بقية الاغصان التي كانت تشاهد علاقتكم او من الملائكة ولاعلاقة للجن من بعيد ولاقريب كان مفترض بك عندما وجدت الغصن في الطريق ان تاخذ منه قطعه وتحتفظ بها وكنت حينها ستدرك اشياء كبيرة اخي اتمنى ان تذكر نوع الشجرة هل هي سدر او تين او اي شي وانا سوف احل لك اللغز بشي واحد لكي تعرف انك كنت على حق كان رسول الله صلى الله عليه وسلم اتخذ منبرا من جذوع النخل ليخطب عليه وكان هناك جذع يمسك به رسولنا الكريم في خطبه الجمعة وعندما توفي ريول الله صلى الله عليه وسلم سمع الصحابه بكاء وحنين الغصن لاتستغرب ابدا وهذا الحدث صحيح وذكر في كتب الاسلام من هذا الجذع الذي حن على فراق رسول الله صلى الله عليه وسلم خذ الحقيقة واعرف ماهو غصنك وانهي حيرتك
2015-07-19 03:43:17
44366
user
38 -
زوزو
اعتقد ان القصة رائعة ولا داعي للاستهزاء الرجل كتب قصته للتسلية والترفيه لا ليصبح مهزلة بالامكان اعطاء آراكم لكن من دون جرح مشاعر سﻻم لا اعرف كيف تنشر مثل تلك التعليقات
2015-07-17 18:11:06
44178
user
37 -
Ghost hunter
قصتك رائعه و مسليه
على الاقل انت صادقت كائنا حيا اما انا و اصدقائي
فكنا نعتبر الصخور و الجبل الذي خلف بيتنا اعز اصدقائنا
و اخيرا انا اقدم لك احر التعازي على صديقك
2015-07-17 18:11:06
44174
user
36 -
آمور سيرياك
بالمناسبة للذين يسخرون منك ,أصدقائي كون النباتات كائنات عاقلة لها عقل وجهاز عصبي أمر مفروغ منه علميا مثبت بالتجارب والقياسات والأجهزة,فيا ريت تقرؤوا بحث عن هذا الموضوع قبل أن تطلقوا سخرياتكم التي ليس لها داعي على الإطلاق
2015-07-17 17:15:13
44173
user
35 -
آمور سيرياك
تجربتك مؤثرة ولا أعلم ما الأمر المثير للسخرية فيها , حنينك يدل على نبل مشاعرك

صدق أو لا تصدق,العلماء أثبتوا بالدليل القاطع وبالتجربة من خلال جهاز البوليغراف أن النباتات لها مشاعر و أحاسيس كالبشر تماما من خوف ورعب وراحة واشتياق وغيرها, بل إنهم يعتبرونها كائنات عاقلة,لكنهم لم يستطيعوا تحديد أين يوجد هذا العقل وهذا موضوع طويل تستطيع أنت البحث فيه للوصول إلى التفاصيل الدقيقة وإن أردت لا مشكلة لدي بالتفصيل إن أنت طلبت ذلك ,راجع كتاب العقل الكوني لعلاء الحلبي من صفحة 157 إلى 167 واقرأ عن ظاهرة باكستر

طبعا نحن نعرف أن تلاقي الأرواح ممكن في المنام,من هؤلاء الله أعلم ,لكن هذه رسالة ربما من الله على حب الغصن لك ليبلغك بموته لأنه كان يشعر حقا بأنك صديقه الوحيد من البشر وأنك غالي عليههذا كل ما في الأمر ,ومن حقك أن تحزن عليه لأنها بالفعل صداقة حقيقية مثبتة علميا بالتجارب ولا يجوز أن تسحق مشاعرك الإنسانية النبيلة
2015-07-17 06:44:13
44096
user
34 -
جوان
في الدول الاسيويه يعتقدون بان كل شيء لها طاقه حتى قسم منهم يحضنون الاشجار لتبادل الطاقه في ما بينهم بمعني بتسريب طاقاتهم السلبيه ونقلها الى الشجره واخذ الطاقه الايجابيه من الشجر لانهم يعتقدون بان الاشجار والنبات قادره على تنظيف نفسها من الطاقات السلبيه، هناك في هذا الكون اشياءلا نعرفها ولم تكتشف لنا هناك ايه يتكلم عن تسبيح الجبال لسبحانه وتعالى ربما في المستقبل نفهم المعنى الصحيح للايه،ربما تواصلت تلك الشجره بطاقتها معك حسب معتقدات الاسيوين
2015-07-16 22:38:08
44077
user
33 -
شيماء الجزائرية
قصة حزينة جدا T^T
2015-07-16 16:56:46
44034
user
32 -
فاطمة الزهراء
السلام عليكم اخي الشمالي ، احترم ذكرياتك الطفولية فانا ايضا كانت عندي صديقة خيالية، و اضن ان الذي حدث سببه عقلك الباطن (او اللاوعي فانا لا اعرف الفرق بينهما ) هو الذي نبهك لسقوط الغصن
2015-07-16 14:36:05
44018
user
31 -
واحدة
عقلك اللاواعي لا أكثر ولا أقل هو اللي نشط قبل السادسة وبعد سنوات في الحلم
2015-07-16 12:47:43
43996
user
30 -
مروه
انا لن اسخر من الطفوله والبراءه الجميله النقيه وبكائك كان علي الذكريات ذكرياتك واسرارك مع هذا الغصن . لكن الحلم لا تفسير عندي . شكرا لك علي هذه القصه ومشاعرك الحميمه اخي من اجمل ما قرأت
2015-07-16 12:38:08
43994
user
29 -
مصاصة الدماء
تخطيت * مرحلة الطفولة
2015-07-16 12:26:51
43988
user
28 -
مصاصة الدماء
حسنا شكرا على ردك لكن اولا انا فعلا اخلقى رفيعه ولن انتظر احد ان يخبرنى بهذا ثانيا انا تخطبت مرحلة الطفولة هذه فانا لست مثلك و انا افضل اسمى كما هو -_-
2015-07-16 09:50:30
43951
user
27 -
وردة تونسية
مرحبا شمالي أنا لن أسخر منك مثلما فعل البعض و أنا أصدقك ،أعتقد أن هنالك ج ثلاث إختمالت التفسير قصتك الغريبة و أنا أوافق إثنان منهم فقط
الأوّل و هو أن كما تعلم فجميع الموجودات حية على هذا الكون و لكن هي تتكلم بطريقتها الخاصة فكل شيء تسبح الله تعالى ومنها النباتات التي تصدر ذبذبات صوتية وتتحدث مع بعضها وتسبح بحمد ربها... قوله تعالى: (وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا) [الإسراء: 44]. والنبات هو مخلوق يتكلم كلاماً حقيقياً ويسبح بحمد الله عز وجل .
الثاني و هو و أنّ الجان يسكنون تلشجر خاصة و هذا أمر معروف فهم يحتمون بأوراقها و يجعلونها بيتا لهم خاصة و إن كانت الشجرة كبيرة و أنا قد قرأت قصة في موقع كابوس عن إمرأة قامةت بقص شجرة في بيت زوجها فجاءها في الحلم رجال و نساء لاموها على فعلتها و قالو لها أنّ تلك الشجرة كانت موطنهم .
أما التفسير الأوّل و الأخير و هو الذي لم أوافقه أنا هو أن يكون الأمر كله بمحض الصدفة و تخيلات من العقل الباطني و نسبة هذا التفسير أن يكون صحيحا هي ضئيلة جدا ،
و السّلام
2015-07-16 05:47:55
43904
user
26 -
نبيل
الى صديقي الشمالي تفسير هذه الحادثة هو ان حتى عند النوم يبقى الدماغ في حالة نشاط ويستشعر اشياء حوله لكي يحميك في نومك مثلا عندما يقترب الانسان من حافة السرير ويوشك ان يقع يستشعر الدماغ هذا فيامر الجسم بالتوقف وما حصل لك هو ان دماغك استشعر سقوط الغصن فدمج هذه الحادثة مع الحلم لتنبيهك وايضا اولئك الناس ليسوا بجان بل جزء من التنبيه ووضيفتهم هي نقل الخبر اليك... ودمت في رعاية الله
2015-07-16 04:57:37
43897
user
25 -
shaden
تفسير لم احتاج لاكثر من دقيقه لاجده بينما انت استغرقت ثلاثون سنه ولم تجده ّ.. بعض الاشجارتسكنها الجن وانا متاكده من هالمعلومه والجن تنجذب بشده لمن يحادث نفسه بصوت عالي وهل اخبرك قصه ؟ هناك قريب لي يوجد شجره كبيره في بيته تسمى السدر ومعروفه انها مسكن للجن حاول ابنه ان يقنعه لكي لا يقطعها خوفا من اذى الجن لكن لم يستمع اليه فنكدت عليه الجن حياته ولم يمر اسبوع واصيب بمرض السرطان و توفى
2015-07-16 04:57:37
43891
user
24 -
LordHugo
قصة غريبة و جميلة، شكرا على المشاركة :).
2015-07-16 04:57:37
43883
user
23 -
الشمالي
أشكركم اخواني واخواتي الكرام على تعليقاتكم الكريمة ، وأنا كنت فقط أود التركيز على ماهية هؤلاء الذين جاءوني في المنام بعد سنوات طويلة ليخبروني عن موت الغصن ، أما مسألة صداقتي مع الغصن فهذا أمر طبيعي لطفل في أول حياته ، وقد استمتعت بقراءة مداخلات بعض الأخوة والأخوات الذين كانت لهم مثل هذه الصداقات في طفولتهم ، كما استفدت من مداخلات أخرى تتحدث أن الذين قد جاءوني في المنام قد يكونوا من الجن لم ينسوا هذه الصداقة والحوارات التي ربما تابعوها عندما كنت صغير ، بقي أن لا أنسى أن أشكر الأخت المحترمة مصاصة دماء على أخلاقها الرفيعة كما هو واضح وقد سعدت أنني نجحت في جعلك تبتسمين أثناء قراءتك للقصة وأشكرك على النصيحة وأنا متأكد أنك تعرفين هذا الموقع وستحتاجينه يوما ما عندما تتخطين مرحلة الطفولة وتنضجين ، أما الأن فدعيك في مص الدماء
بارك الله بكم جميعا وأشكركم على تفاعلكم
2015-07-16 04:57:37
43879
user
22 -
صفاء المالكي - السعودية
لا ارى شيء مضحك في القصه انها معجزه لا اعتقد العقل الباطن له اصل في هذا ربما اشياء نراها سخيفه تكون بها اسرار لا نعرفها .
2015-07-16 04:50:40
43877
user
21 -
كسارة البندق
يا عزيزى من اتى باحلامك هى ذكريااااااااااااااتك التى بثتها للغصن من زمن ،قد يكون ذلك نتيجة ارتباط ذهنى به حتى و ان انساك اياه حاضرك .

فااحلام عالم مجهول حتى و ان نجح البعض فى سبر اغواره..فى الامس كمثال نمت عن صلاة الظهر و قبل اذان العصر بدقائق معدودة استيقظت على اثر صفعة على وجهى لا اعلم مصدرها مع خلو الغرفة من اى اشخاص و الباب كان موصد و عندما استيقظت و اخبرت عائلتى قالوا لى انه ملاك يوقظك للصلاة و بدواء يسخرون منى كلما اخبرتهم باننى ذاهبة للنوم بان ماهو قادم سيكون شلاليت و بوكسات :) ..لا تشغل عقلك كثيرا فليس كل ما ستتعرض له ستجد له تفسير .

المستجير بالله ( منتخب بلغاريا سابقا)
اضحكنى تعليقك و لكنه بلفعل من اجمل الافلام التى شاهدتها كرواية روبنسون كروزو ل دانيال ديفو رهيبببببببببببةبكل تفاصيلها صراحة انصح الجميع بقرائتها.
2015-07-16 04:48:23
43867
user
20 -
العنقاء
احب شعور الاطفال كان لدي اصدقاء خياليين وتعلقت بدميه لدي كنت اكلمها واحسها حقيقيه لكني اضطرت لتركها واشتاق لها الى الان واعتقد هذا الشيئ عادي بالنسبه لانسان اما حلمك من كثره تعلقك به وكانك تعرف سينقطع يوما ما فتنبئت بهذا الامر وهو عادي ايضا
2015-07-16 04:48:23
43863
user
19 -
الرصاصة السوداء
قصه جميله جدا عن الصداقه (-:
2015-07-16 04:48:23
43858
user
18 -
شادي سرور
انا اظن ان الغصن كان يسكنه نوع من الجن الطيب و عندما قطع او بالاصح مات مات الجن الءي بداخله و الناس الءين اتوك في الحلم يا صديقي هم على ما اظن اقرباء هذا الجن.
2015-07-16 04:48:23
43857
user
17 -
روز باريس
طي ذكرتني دجاجتك بخروف العيد التي كانت تربطني به صداقة بسرعة الضوء ولكن يذبحوه
يوم العيد غير ابهين بدموعي الحزينة.ولكن المختلف بيننا ان لحمه لذيذ .ربما لست صديقة
وفية للخروف نسيته ببضع ساعات .ولكن معي عذري فالجوع كافر وانا كانت بطني تزقزق
من الجوع.اخي الشامي قصتك جعلتنا نسترجع ذكريات الطفولة الجميلة.
2015-07-15 22:08:00
43852
user
16 -
بنت بحرى
أخى الشمالى
ليس عندى تفسير عن ماهية من اتوك وبموت الغصن أخبروك و بفراقه واسوك....و على الرغم من ذلك لن أسخر منك...فكيف عساى أسخر من قلب ينبض وينتفض لموت غصن ؟ گيف أسعخر ممن يشفق وينتحب من اجل جماد لا روح له؟ بينما غيره يشاهدون ابناء جنسهم جرحى وقتلى وهم يتثائبون ويتناولون عشائهم دون أن تتحرك شعرة فيهم! لو سخرت فسأسخر وأستهزء مرار وتكرار من هؤلاء المتبلدى المشاعر ...أما أنت فثروة قومية يجب ان نحافظ عليها باعتبارك آخر الرجال الحساسين....تحياتى لحضرتك
سلام
2015-07-15 22:08:00
43851
user
15 -
روز باريس
المستجير بالله لقد حضرت الفيلم . قصته رائعة خصوصا لما ربطته صداقة قوية مع كره.
الوحدة تصنع المعجزات ربما الغرائب وليست المعجزات.ابنة اختي لا يوجد بالبيت اطفال بعمرها
وكل يوم تتحدث مع صديقها الدبدوب .
2015-07-15 21:53:18
43841
user
14 -
روز باريس
تجربة جميلة وغريبة نوعا ما عالم الاحلام لهذه اللحضة لم يجد له العلم تفسيرا خصوصا الاحلام التي تريك
ما يحدث بالمستقبل او الاحلام التي تجعلك تعرف ان فلان تعرض لشيء وغصن الشجرة هذا ما هو إلا صديق
قديم تناسيته .انا الان تربطني علاقة صداقة بهاتقي الحبيب الذي لا استطيع التخلي عنه ابدا ينام بجانبي يوقظني من
النوم اكتب به مذكراتي يسليني اذا احسست بالملل يجعلني اتعرف على اصدقاء رائعين مثلكم
ينير لي دربي اذا انقطعت الكهرباء فجاءة .لن اتخلى عنك يا صديقي الحبيب يا هاتفي ♡♡:)
2015-07-15 21:53:18
43839
user
13 -
طي الكتمان
يبدو ان الغصن كان يعتبرك صديقته ايضاً لهاذا جائوكي يبكون
قد يكون احد الجان
ان بكيتي علی غصن فأنا بكيت علی الدجاجه التي اكلتها حقاً لا تسخرو مني ايضاً
وبعد ذالك بدت لا احب اكل الدجاج واشعر بطعم غريب يجنما اكل الدجاج طعم اتمنی ان اتقيئ لكن حنما اقول طعم الدجاجه غريب يقولون لا علی العكس هي طيبه ومنذ شهر تقريباً وانا هاكذا لا يتعلق الامر في بكائي علی الدجاجه لاني بكيت عليها منذ سنتين
2015-07-15 21:53:18
43827
user
12 -
المستجير بالله
اسم الفيلم / cast away
اسم الممثل / توم هانكس tom hanks
الاصدار / سنة ٢٠٠٠
و دمية الكرة اسماها ويلسون wilson

واصدار فيلم الغصن ٢٠١٥
2015-07-15 21:47:43
43824
user
11 -
هابي فايروس
شيء غريب
ربما
من كثرة تفكيرك بالغصن حلمت بهؤلاء الأشخاص:)
او ربما يكونوا من الجن :)
من يدري:)
2015-07-15 21:47:43
43821
user
10 -
المستجير بالله
يا صديقي الشمالي حل لغز قصتك مثل غصن وقع على رؤوسنا

اعتقد ان عقلك الباطن ولكثر حبك للغصن ابتكر هذا الحلم وللمصادفة
انك وجدت الغصن قد سقط او لا ادري هل فعلا سقط بعد الحلم
او قبله بزمان او لم يسقط اصلا
بس الصراحة غصنك من المعمرين اذا من
ايام طفولتك وبعده عايش
وين عنه موسوعة غينيس للارقام القياسية ؟

قصة مميزة بالغصن وتذكرني بفيلم امريكي لشخص
سقط في تحطم طايرة ونجا وقذفه البحر لجزيرة
ووجد من حطام الطايرة كرة رسم فيها وجه انسان
وجلس يكلمها طول مدته بالعزلة بالجزيرة
فكانت انيسة وحدته في الجزيرة
وحزن لما فقدها سهوا لما كان يغادر الجزيرة
صوب السفينة التي ستنقذه وكان من احسن
الافلام عندي سيناريو القصة
لا اذكر اسم الممثل انساه دوما
ربما ساخبركم به وباسم الفيلم لاحقا
وربما اثر في قصتك اخي الشمالي
ولا يزعلك تعليقي
2015-07-15 20:10:18
43805
user
9 -
مصاصة الدماء
الصراحة اعتقد ان الاشخاص الذين اتوك فى المنام هم من صنع عقلك الباطن ولكن اسمح لى بالإستهزاء قليلا لانى لم اتوقف عن الضحك طول ما انى كنت بقرأ القصة واعتقد ان هذة القصة لايجب ان تكون على موقع كابوس
سأنصحك نصيحة اخوية انا اعرف موقع لاسترجاع الطفولة انصحك بالذهاب اليه -_-
2015-07-15 20:10:18
43803
user
8 -
سوسو حسناء
ماهذا هل وقعت في غرام غصن ههه ،انا في الحقيقة لن الومك ﻷنني انا ايضا
اتعلق بأشياء مثلا اشيائي القديمة لا ارميها واحتفض بها واشعر ان بيننا ذكريات
لا استطيع التخلي عنها بسهوله ..
2015-07-15 20:10:18
43801
user
7 -
~Angelia~
اتعلم كنت على وشك مهاجمتك , حتى بدون قراتى لقصتك , لكن فعلا من الاحمق الذي قد يختلق قصة صداقة مع غصن , لينال التجريح والتنمر , انت صادق و ضحية للوحدة التى غمرت حياتك,
اما عن المصارعين فربما ناتج تفكير عقلك الباطن ,الذي يشعر بالندم على كسر صداقتك مع الغصن, فمشاعر الطفولة ساذجة يا عزيزي لكنها صادقة , و تنبض شوقا , حتى ان تجاهلتها , وان كان الحلم ملتصقا بعلم الخوارق , فانى ارجح ان تواصلك مع كيان الغصن الهامد , ادخل بينكما عنصرا ثالثا , كيانا خارقا تكلم على لسان الغصن , اتفهمنى ؟ كطاقة كلامية ارسلها ليتقبلها ذهنك , جن يبحث عن الصداقة وربما مات حقا , ورفاقه اعلموك بذالك , لكن ايا كان هلوسة او حقيقة , فقد انتهى امضي بحياتك وحسب
2015-07-15 20:10:18
43800
user
6 -
کیانا
انا سمعت من جدتی ان الجن یسکنون الاشجار ربما یکونون من الجن .
2015-07-15 20:10:18
43797
user
5 -
Crystal
ألا تعلم أن الجن يسكنون كل مكان حتى الأشجار لذا أظن بأن هذا الغصن كان مسكون و عندما أنقطع ظهروا من كانوا يسكنونه في حلمك وأخبروك بأنه مات فهم كانوا يسمعونك حين كنت تحادثه ويعرفون بقوة الصداقة التي جمعتك به لذا وجودوا انه لا بد من إخبارك بذلك ..والله أعلم
2015-07-15 19:36:38
43791
user
4 -
انابيل
انا لن اسخر منك فمنذ زمن احببت لعبة باربي طفلة حمراء الشعر واسميتها آن تيمنا بشخصية ان في المرتفعات الخضراء احببتها وكانت تعني لي الكثير صديقتي الوحيدة والشخص الوحيد الذي يحب الاستماع الى حديثي الغريب وكانت دوما مبتسمة لي وحدي فكنت اشعر وكانها تحيا عندما المسها باطراف اناملي ولكن ذات مرة تشاجرت مع امي فاجبرتني على رميها في القمامة وارسلتها الى الحاوية وبكيت وبكيت عليها وحتى اني جننت فكنت اراها باحلامي وكاني اعثر عليها
الان لدي ايميلي وهي دمية تشبهها ولكن بشعر بني قصير لن تكون باهمية آن ولكني احبها حبا جما الى الان مع ان عمري 14 عاما
2015-07-15 19:36:38
43790
user
3 -
نجمة الوادى
كلنا تمر علينا لحظات صعبة فى الطفولةهنا نلجا الى اتخاذ رفيق خيالى لنا سواء عروسة او لعبة او مخدة كلها اشياء كنا لانقدر ان نعيش من غيرها فى تلك المرحلة ، ولكننا سرعان مانتخلى عنها عندما نعبر الى مرحلة جديدة من حياتنا ، ولكن يتبقى هذا الود مدفون فى اعماقنا قد لا يصعد الى السطح ابدا ولكن فى حالت صعد من جديد لانك شخص لايحب التغيير وتحب الاستقرار فالغصن كان عامل استقرار فى حياتك فى طفولتك فى غربتك ، وكلنا نعرف ان دوام الحال من المحال والخالد هو الله ، فارجح ان الحلم هو نتيجة عقلك الباطن
2015-07-15 19:32:08
43789
user
2 -
امال الجزائرية
قصتك رائعة شكرا على مشاركتك
في هدا الموقع الرائع
2015-07-15 19:32:08
43788
user
1 -
بطل الاتحاد القادم برووووووك ليسسسسسسسنر
اعتقد الاشخاص الذين جاؤك في المنام هم المصارعين المتوفين مثل كريس بنوا وراندي سافج وايدي جاريرو والتميت واريور والله اعلم
تقبل مروري اخوك بروك ليسنر
move
1