الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

رعب المقبرة القديمة

بقلم : عدوشه - الاردن

رعب المقبرة القديمة
اضطر لدفنه في المقبره القديمه ..

قال الطبيب لمالك للأسف لقد اجهظت زوجتك واعطاه صندوقا كرتونيا فيه جثة الطفل المتوفى .

دمعت عينا مالك وهو ينظر لطفله الرابع الذي لحق بإخوته لعالم اخر ، مسح دموعه ثم دخل لغرفة زوجته حنان الام الثكلى وقد استسلمت للنوم بسب المسكنات. قبل جبينها وقال : حمدلله ع السلامه قالت: بحرقه وحزن هذا الطفل ايضا لم يكتب له ان يبصر النور ، بدأت تبكي وتتذكر مأساتها ،استدعى مالك الطبيب واعطوها حقنة مهدئه ونامت ،اطمأن عليها زوجها ، ونظر لساعته وقال ، سأدفن الطفل لقد بقي ساعة فقط على الغروب فعلي الاسراع وذهب .

‏سار مالك بسيارته حتى وصل قريبا من مدرسة القريه ، استوقفته ام ماجد- امرأه من القريه زوجها هو حارس المقبره- وطلبت ان يوصلها لبيتها على طرف المقبره ، نظرت للصندوق الذي يحوي الطفل وعرفت ان حنان فقدت ايضا هذا الطفل فقالت : العوض بسلامتكو ياابني ، شكرها مالك والف دمعه تتراقص بعينيه .. قالت له : انصحك ان تدفنه في هذه المقبره ، لان الاخرى بعيده ولن يدفنوه اذا حل الغروب فلم يبقى سوى نصف ساعه ويحل الظلام . قال مالك : حسنا .

استدعت ام ماجد زوجها الاصم ليحفر القبر ، واختارت بقعة خاليه ، نظرت لمالك وقالت وهي تخفي ابتسامة شيطانيه ادفنه هنا ، تم حفر القبر الصغير ودع مالك طفله واغلق القبر ورحل مالك وزوجها .

انتظرت المرأة الشيطانه رحيل الرجلين ، وانطلقت لفتح قبر الطفل واخذت الجثه وهربت بها لمخزن المقبره القديم . وضعتها على مقعد قديم واخذت تتلو تعويذات غير مفهومه ، بدأ المخزن بالاهتزاز وظهر ضوء ازرق ، فقالت له انها احضرت جثة طفل قد مات ببطن امه حسب الاتفاق وما تريد سوى تطليق فتاه تدعى امل من زوجها ، طارت جثة الطفل في الهواء واختفت مع ذلك الضوء .

‏في اليوم التالي انطلقت المرأه لمنزل امل ووضعت بعضا من نقاط الدم عند مدخل البيت وفرت هاربه .

عاد مالك وزجته حنان للبيت سألته حنان اين دفنت الطفل ؟ فأجابها انه اضطر لدفنه في المقبره القديمه ، خافت حنان لانها سمعت عن امور غريبه تحدث هناك فقال زوجها : انها مجرد خرافات ولسنا بذلك الان ، نامي وارتاحي ستأتي اختي لتنام الليله عندك لاني سأبيت في عملي .

‏حاولت حنان النوم ولكنها لم تستطع ، وبعد جهد استسلمت للنوم فشاهدت حلما ان طفلها يبكي وهو يشوى حيا ، فجن جنونها وعزمت ان تعيده وتدفنه امام منزلها .

‏كان الوقت بداية الغروب وابنة عمها لم تأتي ، فقررت المضي بعملها فأخذت معها مصباح يد وهاتفها وانطلقت ، وصلت المقبره من الناحيه الخلفيه بعيدا عن الشارع العام ، اجفلها صوت غراب ينعق فوق شجر المقبره ولكنها دخلت ، مشت قليلا بين القبور وهي تواسي نفسها ان الاموات لا يؤذون ، احست ان شيئا انكسر تحت قدمها ظنت انه غصن شجره ولكنها ايقنت انها داست على عظمة ساعد وكف مازالت بعظ اصابع معلقه به ،

‏التفتت خلفها لتجد ابواب المقبره قد طمست ولم تعد موجوده فادركت انها عالقه ، استمرت بالسير علها تجد ما ينقذها واحست ان التراب الرمادي يتحرك تحت قدميها ، سقطت حنان بقبر قديم تهالك سوره ، اضائت هاتفها لتجد نفسها تجلس فوق رأس احدى الجثث وقد تحطم نصفه من السقوط صرخت بأعلى صوتها ، حاولت الصعود ولحسن حظها ان القبر لم يكن عميقا جدا ، رفعت رأسها لترى ضوء مصباح من اخر المقبره فركضت نحوه ، لتجد - الخاله الحنونه ام ماجد- كانت تجلس امام احد القبور القديمه ، اقتربت حنان لترى بعينيها ان ام ماجد تخرج جثة من القبر وتدس بها رأس حيوان يسيل منه الدم .

تراجعت حنان لتصطدم بحائط المخزن القديم ، شاهدت وميضا ازرقا يخرج من القبر ويطوف حول القبور وكانت ام ماجد تضحك وتصدر اصوات كنباح الكلاب ، دخلت حنان المخزن المفتوح وكانت خيوط الفجر بدأت تلوح ، فهمت ان ام ماجد ماهي الا مشعوذه تقطن المقبره بالليل لتلقي الكلام المعسول على نساء القريه .. في اليوم التالي ، نظرت حنان خلفها لتجد خالتها الحنون تمسك ساطورا وتسير نحوها ، وهي تتوعدها ان لا تخرج من هنا الا جثثه هامده ، قالت حنان ارجوكي فقط اريد ابني وخذت تبكي ، وركضت حنان بكل قوتها دافعة تلك العجوز على الارض .

سقطت حنان على بعد امتار من المخزن ، لتجد نفسها امام الباب الرئيسي للمقبره ، وكان الصباح ونور الشمس ينير الارض ، اسجمعت قواها وخرجت لتجد رجلا من الشرطه ينتظر الحافله ليذهب لعمله .. ذهبت اليه واخبرته عما شاهدت لكنه لم يصدقها وظن انها مجنونه ، اخذت تسير بترنح وتصرخ امام الناس ، لكن لا احد يجيبها سقطت مغشيا عليها لتجد نفسها مكبلة اليدين في المصحه العقليه ..

نراكم في الجزء الثاني ‏‎..

تاريخ النشر : 2015-10-09

انشر قصصك معنا
منى شكري العبود - سوريا
ميار الخليل - مصر
ساره فتحي منصور - مصر
مقهى كابوس
اتصل بنا
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (36)
2018-04-21 12:20:27
216758
36 -
ملكة الجمال
احببت القصة كتير شكراا تسلم يداكي عدوشة
2015-12-27 14:03:47
67158
35 -
ميشو
قصة روعة روعة ولا تتأخرى فى الجزء الثانى
2015-10-30 10:31:00
58578
34 -
||أميرة الغموض||
أسلوب جميل وسرد سهل وبسيط

ولكن أخطأت بتقدير الوقت حيث خرجت أم الطفل عند الغروب ومن خلال الأحداث استنتجت انها أمضت ما يقارب الـ ساعة أو ال ساعتين فقط في المقبرة فكيف بدأت خيوط الفجر تلوح بعدها ؟؟؟
كما أن القصة لا تحتاج لجزء ثانٍ فهي قصيرة كما أن متعتها وهي كاملة ع حسب نوع القصة ..


أتمنى أن تنتبهي في المرة القادمة لأن هذهـ الأمور الصغيرة في ما تفسد جمال القصة
وبانتظار الجزء الثاني

||أميرة الغموض||
2015-10-22 15:14:03
57438
33 -
هنا احمد ابراهيم ( مصرية )
فين الجزء التاني ؟؟
2015-10-20 22:07:51
57238
32 -
جمال
الخوف نقطة ضعف الانسان وقوته ايضا
2015-10-17 13:27:05
56846
31 -
احمد فؤاد
يارييييت الجزئ التاني بسررررعه
2015-10-17 09:38:28
56824
30 -
عدوشه لملك
اشكرك صديقتي ملك ربة بيت وام لثلاث اطفال كنت بكتب من ايام الجامعه قصص انجليزيه واول مره بكتب قصة رعب والفضل الاجمل موقع مشكوره يا اوفى الصديقات
2015-10-17 09:16:04
56820
29 -
ملك
قصه جميله جدا عدوشه اسلوبك حلو وغير ممل اعجبتني قصتك يا ترى متى الجزء الثاني يا صديقتي شيء حلو تكتبي قصص وانتي ربة بيت تحياتي لك صديقتي اشكر القائمين ع الموقع وخاصه الاستاذ اياد العطار
2015-10-16 03:51:56
56651
28 -
طيف القطة السوداء
بسرعة كملي حمستيني
مﻻحضة انا اول مرة ارسل
اختصار اسمي طيف القطة او القطة السوداء
2015-10-15 19:05:41
56620
27 -
Alucard
قصيرة ._.
راح اقول لك رأيي لما تكمل الجزء الثاني من القصة
2015-10-15 11:25:45
56564
26 -
فايزة ايوب
الله،الله على الاسلوب .شوقتنا يا اخت ،اتمنى لكم المزيد من التفوق
2015-10-15 09:55:52
56552
25 -
السمراء
هل إنتهت القصة سربعا أم أنا التى أسرعت فى القراءة
سقوطها الكثير شوش على القراءة
ولكن قصة رائعة إستمرى :-)
2015-10-14 12:14:38
56407
24 -
عدوشه
مشكورين اصدقائي وانشالله بنزل الجزء الثاني اذا الله راد تحياتي
2015-10-14 11:47:49
56401
23 -
حسنة الجيد
رجاء. لا تتاخر باالجزء الثاني
2015-10-14 09:46:44
56378
22 -
حسن عمرو
هيا حلوا
2015-10-14 08:35:22
56368
21 -
محمد شريف
انتي استاذة والله انتي مبدعه
2015-10-13 11:45:27
56197
20 -
جمجة الروح
كتابه رائعه يا عدوش والى الامام وابنتظار الجزء الثاني ولكنني لا اعرف كيف سانام من عذه القصة المرعبه
2015-10-13 11:15:16
56190
19 -
نغم
مبدعه ومبدعه ومبدعه ومبدعه اسلوب سرد رائع وتشويق اجمل اهنئك استطعتي المزج بين الخيال والواقع وكان لابد من التنويه الى ان هناك اناس مرضى نفسيين يعانون من اضطرابات نفسية يؤذون بها الابرياء وقد اطلعتينا ان حنان وقلب الام لا يعرفان التعب الالن والمرض ولا يهم الام الا عاطفتها الامومية فقط احسنتي يا عدوش بكل معنى الكلمه انتظر الحزء الثاني على احر من الجمر كما واتمنى ان اراكي روائية عظيمه لانك حقا مبدعه
2015-10-12 03:37:08
56033
18 -
رجاء ( ليبيا )
حلوه جدا جدا بس مش احسن من القصص الاخره
2015-10-10 14:29:21
55846
17 -
هابي فايروس
ليست جيده لكني بانتظار الجزء الثاني:)
2015-10-10 10:58:02
55826
16 -
عليا
قصه جميله وفيها خيال واسع ابداع وفن وصور بين المنطق والخيال سلمت عدوشه اﻻردن
2015-10-10 09:51:50
55816
15 -
عدوشه
عندما يفقد الشخص عقله لا يأبه بالام وكيف لام ان تشعر بالم اقوى من فقد جنينها الذي لم يبصر النور لتشعر ان هناك من يدنس قبره الصغير بلنهايه القصه خياليه والخيال لا خضع لمنطق شكرا لمرورك الكريم
2015-10-10 09:26:10
55815
14 -
الليل الطويل
قصة رائعة ولكن مش غريب ان امراة بعد اجراء عملية قيصرية او حتى ولادة طبيعية تركض وتجرى فى نفس اليوم
2015-10-10 04:55:48
55770
13 -
قيصر الرعب
لا اعرف ماذا اقول..الاسلوب جيد بل ممتاز..لكن لا استطيع الحكم على القصة من دون البقية..تحياتي لك و في انتظار الجزء الثاني.
2015-10-09 20:50:30
55756
12 -
امجد
قصة مشوقة جدا وبانتظار الجزء الثاني
2015-10-09 18:22:22
55742
11 -
seema
قصه جميله ..
ولكن كيف ذهبت للمقبره بعد الغروب بقليل وحين امضت وقتا لم يتجاوز الساعتين بدأت خيوط الفجر تلوح ؟؟
في انتظار الجزء الثاني ..
2015-10-09 17:35:02
55739
10 -
ياسمين
القصة رائعة بكل معنى الكلمة....

انا احببت طريقة الوصف...انها جميلة بحق

استمتعت بالقراءة...وبأنتظار الجزء الثاني علا نار

شكرا للكاتبة الاخت عدوشه علا الاسلوب الجميل

بالتوفيق ان شاء الله.....تحيااااتي للكابوسيون #ياسمين
2015-10-09 15:30:09
55723
9 -
اياد العطار
قصة جميلة ومشوقة اختي العزيزة عدوشه ومرعبة ايضا .. حقيقة المقابر تجري فيها بعض الامور المفزعة التي لا يعلم الناس عنها الكثير .. خصوصا فيما يتعلق بالسحر والشعوذة .. وقد تطرقنا لذلك سابقا في بعض مقالات الموقع ..
كنت اتمنى لو جعلتيها جزء واحد خصوصا وانها غير طويلة .. لأن القراء يفقدون اهتمامهم مع القصص التي تكون على شكل اجزاء .. على العموم بأنتظار الجزء الثاني وشكرا على الحبكة المشوقة والاسلوب الجميل .. مع فائق التقدير والاحترا.
2015-10-09 15:30:09
55720
8 -
عدوشه
اشكركم اصدقائي وصديقاتي وشكرا للمبدع الاستاذ العطار وللمشرفين بعون الله سيكون جاهز في بحر هذا الاسبوع انشالله
2015-10-09 14:57:31
55711
7 -
الموت هنا
مشوقة جدا ارجوكي اكملي الجزء الثاني ☺
2015-10-09 14:46:39
55708
6 -
MEMATI BASH
روعة جميلة جدا انتظر الجزء الثاني بفارغ الصبر
2015-10-09 14:31:03
55702
5 -
مجهوله-2-
فى انتظار الجزء الثانى
الاحداث مشوقه ولا تدعو الى الملل
لى رجاء
ابتعدى عن السرد وكثفى الغموض وشكرا
احسنتى
2015-10-09 13:06:59
55686
4 -
ليانا
قصة أكثر من رائعة بأنتظار الجزء الثاني :)
2015-10-09 12:46:05
55685
3 -
"مروه"
ياحرام قصه مرعبه وحزينه ..اسلوبك جميل جدا احسنتي
2015-10-09 12:46:05
55684
2 -
الحنونة
برافو يا عدوشة . انبسطت اني قريت قصتك . انا من وقت ما قريت تعليقك على القصة الماضية عرفت انو عندك خيال و اسلوب جيد . و بالفعل ما خاب ظني . انا عم بستني الجزء التاني بشوق . احسنتي
2015-10-09 12:46:05
55683
1 -
امل شانوحة
القصة تدل على خيالك الواسع , و على المامك بالمصطلحات اللغوية .. احسنتِ .. هناك تشويق بالقصة .. و هي و ان كانت خيالية الا انها غير مُستبعدة حدوثها, لأنه بالفعل يوجد مشعوذون يستغلون الأموات في اعمالهم الشريرة !
لهذا من الجميل ان نجد قصة مخيفة قريبة من الواقع ..
انا في انتظار الجزء الثاني .. ارجو ان لا يطول انتظارنا .. بالتوفيق عزيزتي
move
1
close