الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

غوامض في حياتنا...!

بقلم : آلين سليمان بن حسين - السعودية
للتواصل : [email protected]

غوامض في حياتنا...!
لا يسمع سوى صوت الرياح الموحشة تحرك تلك البضع وريقات

حياتنا ليست كما نظن .. إنها أعمق وأكثر تعقيدا مما نتصور!

الحياة ليست ما نعيشه ونراه يوميا .. ليست بحدود أبصارنا وعقولنا فقط .. هذه الحياة التي نظنها بسيطة لطالما أدهشت غيرنا .. وأثارت التساؤلات في عقولهم .. بل لطالما وقف العلماء حائرين أمام أسرارها وألغازها

الحياة ليست حدود يومياتنا .. فغوامضها فقط أكثر من عدد أيامها!!

سطر قلمي عدة أقصوصات تعبر عن بعض هذهـ الغوامض .. أترككم معها.....

...

قبل أن تبدأ .. إن لم تكن من محبي الأقصوصات الغامضة بالنهايات المفتوحة فلا تكمل ما بعد هذا السطر ......

***

تفقد المكان وفي عينيه نظرات حائرة بينما عشرات الأسئلة تدور في عقله لا أثر .. كل شيء طبيعي في الغرفة لولا مكان تلك الجثة والدماء المتناثرة حوله .. غرفة مغلقة بالكامل

تذكر عندما وصله اتصال من احد ضباطه يخبره فيها أن هذه الجريمة تستلزم حضوره شخصيا وبصورة عاجلة

تمتم ..إنها معقدة فعلا..

نظر لفريق البحث الجنائي آملا أن يزودوه بجديد ولكن سرعان ما بادره أحدهم عندما فهم سؤال عينيه

- لا أثر للبارود سيدي

هز رأسه وعاد يتلفت في الغرفة يبحث عن طرف خيط ليصب جل اهتمامه عليه .. كغريق يبحث عن بقايا حطام سفينة ليتشبث بها حتى وإن كان تشبثه بها لا يوصله إلى البر! .. الفشل كان حليف من حوله

نافذة موصدة كما الشرفة أيضا .. الباب مغلق من الداخل وما زال المفتاح بداخله .. وتلك السلسلة المثبتة على الباب ذات الخمس حلقات معلقة في مكانها على الجدار ولولا كسر الباب لما استطاع أحدهم الدخول لا أثر لاقتحام لا وجود لبصمات أي شخص سوى المجني عليه ولا شيء يدل على مسحها

الضحية نائم على السرير وقد استقرت رصاصة فضية غريبة من نوعها في صدره

.....

في مكتبه

امسك بالكيس الذي تقبع بداخله تلك الرصاصة وتأملها مطولا..من أين أتت هذه الرصاصة!!

بل ما هو السلاح الحديث الذي قد يحتضن رصاصة غريبة كهذه

تساءل في سره .. هل للقاتل قوى خارقة! سخافة أن أفكر بشي كهذا.!! ولكن ... فعلا كأنه شبح أو كائن من بعد آخر ..... أو كأن القاتل جاء من العدم ليعود للعدم!!!!

***

هدوء قاتل .. ظلام دامس برد قارص

لا يسمع سوى صوت الرياح الموحشة تحرك تلك البضع وريقات التي تشبثت بغصن الشجرة القابعة في فناء ذلك المنزل الكئيب!!

منزل صغير لا أثر للحياة فيه يقشعر له بدن كل من عبر من أمامه قبع في ذلك الفناء الشديد السواد حالك الظلام والذي قد تلون بابه الحديدي باللون الأخضر إثر تشابك الأشجار المتسلقة حوله مما يدل على أنه لم يفتح منذ زمن طويل..

منزل يحوي غرفة ضيقة مظلمة مليئة بالأغراض المكدسة والغير مرتبة مع سرير قديم ركن في زاوية الغرفة مطبخ صغير قذر ودورة مياه بينما في آخر المنزل وقف درج متهالك بالكاد يتماسك يشعر من يراه وكأن أي خطوة عليه ستجعله يخر من أوله

يبدو أنه كان من أفخم وأرقى المنازل في زمنه!

في أحد زوايا غرفة الجلوس .. جلست تلك على كرسيها الهزاز تنظر بعينيها الرماديتان الواسعتان للخارج من تلك النافذة ذات الزجاج المعتم القديم نظراتها تلك بلا فائدة ؛ فلا يكاد يرى ما بالخارج من كثرة الغبار المتراكم عليه

ولكن أظن أنها ترى شيئا ما فهذا واضح من تلك النظرات المهتمة! قد تكون ترى ما بالخارج بوضوح أو ترى شيئا لا نتصورهـ .. من يعلم!!

شعر بني طويل يصل إلى ما بعد منتصف ظهرها بشرة بيضاء ناعمة ملامح هادئة وطفولية بشكل فاتن ....

شكلها لا يليق بوجودها في هذا المكان المقرف الخالي من الإضاءة إلا من مصباح صغير قديم في منتصف غرفة الجلوس ضوءهـ تلون باللون البرتقالي المصفر ذلك الضوء الذي قد ينطفئ في أي لحظة

.....................

في الليلة ذاتها كانت الأم في البيت المقابل لهذا المنزل المريب تخوف أبنيها بهمساتها المعتادة قائلة

_أخلدا للنوم بسرعة ... قبل أن يظهر لكما شبح المنزل المقابل ليأخذكما إلى المجهول..!!

***

في ليلة مظلمة ماطرة .. لا يشق سكونها سوى صرخات اختلطت بصوت طرق زخات المطر على نافذة ذلك الكوخ الخشبي لتنتج موسيقا ساحرة غريبة من نوعها!

ليلة مخيفة حلت على تلك القرية .. ليلة اختلطت بها رائحة المطر برائحة الدماء...

من كان يظن أن هذه الليلة ستكون ليلة وحشية هكذا؟!

في وسط الغابة وتحديدا على أطراف تلك القرية كان ذلك الكوخ!

..كوخ امتلأت جدرانه بمادة حمراء اللون بينما ألقيت على أرضيته بقايا شيء ما كانت صباح هذا اليوم أجسادا لأشخاص!!

رفع فأسه ليضرب ضربته الأخيرة والتي ستنهي تفاصيل هذه الليلة الحمراء .. وبالفعل هوى به بقوة لتتناثر نفس تلك المادة الحمراء على ملابسه ووجه أرخى يديه وأسقط الفأس من يده وقد أضناهـ التعب وتسارعت أنفاسه .. نظر حوله يتأمل هذه اللوحة الحمراء التي رسمها بنفسه مع فأسه وهو يتمتم

"لم أنهي إنتقامي بعد .. ما زالت البداية!!"

***

استيقظت على إثر خطوات وأصوات مزعجة صدرت من الخارج

تحولت على الجهة الأخرى وهي تتوعد إخوتها الصغار وتمتمت بتذمر

-تلك العفاريت الصغيرة ما الذي أيقظها في هذا الوقت من الليل

انتظرت علَ تلك الأصوات أن تهدأ ولكنها أبت ذلك واستمرت ، بل في تزايد!

قامت من فراشها وألقت بلحافها أرضاً بقوة عبرت عن جزء صغير من غضبها الجم والذي ستصبه عاجلا على أول عفريت صغير يقابلها

فتحت الباب بعنف وخرجت بسرعة ولكنها توقفت فجأة عندما رأت الأضواء مطفأة ولا وجود للأطفال في غرفة الجلوس أو الممرات

توجهت إلى غرفتهم .. فلم تجد أحدا منهم كما الأمر في باقي الغرف .. جميعها فارغة لا أحد بالمنزل سواها!

أين هم .. تساءلت بقلق

سارت بهدوء متوجهه إلى حيث مصدر الصوت وقد ارتسمت علامات التعجب على ملامح وجهها

الصوت يعلو ويزداد حدة .. كلما اقتربت ازدادت الأصوات غرابة بدلا من أن تتضح!

ساقتها قدماها إلى غرفة منعزلة في آخر المنزل مغلقة لم يدخلها أحد منذ فترة طويلة ، ولكنها الآن مفتوحة وإنارتها مضاءة..

-أمي!!

نادت تلك ولكن بصوت منخفض يرتجف .. وبالتأكيد لم يأتها رد

تشجعت وتقدمت خطوتين أخرى ونظرت للداخل

كان هنالك شخص ما يبحث بين الأغراض المكدسة على الطاولة ، ظهره لها ويبدو أنه لم ينتبه لقدومها

شعر طويل أسود أجعد ولكن لا يخفى لمعانه ، جسد نحيل بل هيكل عظمي يقف أمامها الجزء العلوي جسد إنسان ، بينما قدماه منحنيتان بشكل غريب ، كما أن لون جسده يميل للون البني .....

التفت لجانبه الأيمن وهو يبحث بداخل كيس ليتضح وجهه لها ، جلد التصق على جمجمة ولكن جمجمته ليست كجمجمة شخص عادي

أنف بارز بشكل غير مألوف عينين غائرتين ، لم يكن وجه انسان ، كما أنه ليس وجه حيوان أيضا!!

أملى عليها عقلها أن تنفذ بجلدها من هذا الكائن المخيف بما أنه لم ينتبه لوجود شخص ما خلفه

ولكنها قبل أن تطبق تلك النصيحة الذهبية التي أملاها عليها عقلها رفعت مستوى عينيها قليلا......

ابتسامة بشعة مريبة ، تكاد أطراف شفتيها أن تلامس عينيها ، شعر أسود طويل شديد النعومة جسد نحيل

هذا ما رأته فوق الخزانة التي لم يخطر ببالها أن تلقي نظرة عليها فور وصولها ولكنها انشغلت بدلا عن ذلك بالنظر إلى ذاك المخلوق الغريب ، ولم تكن تتوقع أبدا أن تجد مخلوقاً أبشع منه يراقبها بابتسامة مخيفة من فوق الخزانة

تراجعت للخلف ولكن لم تعد قدماها تحملانها بعدها

نظرت مرة أخرى لتلك المخلوقة التي كانت تجلس بالأعلى ولكنها لم تجدها

لحظة أين ذهبت

نظرت أمامها ورأتها أخيرا .. تجري لا إنها تسير على أربع (يديها وقدميها) بطريقة غريبة ومرعبة متجهة إليها....


تاريخ النشر : 2015-11-03

انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

رسائل غريبة
محمد ابو العز - سوريا
عصابة القمصان الملونة
المستجير بالله - سلطنة عُمان
رحلة إنسان
Naceryo - المغرب
لمحت اللحظتين (2)
ا ب ت - مصر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (58)
2020-12-25 07:43:09
394118
user
54 -
آدم
أقصوصات للتاربخ، حقا أسلوب راقي وكلمات أرقى، شكرا جزيلا.
2019-05-25 22:43:16
303366
user
53 -
هاجر ناجح
قصصك رائعة تخيلي معي لدرجة أني سمعت أحد يدق بباب وعندما قمت لأرى من لم أجد أحدا فزعت كتيرا
2016-08-15 08:37:29
111082
user
52 -
لغة الورد
الين ايتها الجميلة قصة فـي قمة الروعة

أحتـار قلبي فيما يكتب لكِ
فكتبت احترامي وتقديري لكِ و لجمال قصتكِ
2016-01-28 12:57:22
73393
user
51 -
Ran
جميلة كتاباتك، جميل أسلوبك، كما هو جميل تواجدك، استمري في ابداعك، مع تمنياتي الخالصه بالتوفيق.
2015-12-18 11:41:10
65506
user
50 -
آلين بن حسين
Elyas"
أهلاً بك ^^
جزيت خيراً .. تقبل مودتي..

نور من الجزائر"
أهلاً بك يا حبيبة
بإذن الله أسعدك الباري ^^
تقبلي تحيتي
2015-12-03 17:01:27
63459
user
49 -
نور من الجزائر
واصلي كتابة القصة و لا تبالي الأذواق تختلف كما الألوان ......
2015-11-26 17:45:34
62259
user
48 -
Elyas
ابداااااع منذ الصغر استمري
2015-11-17 18:29:47
61139
user
47 -
آلين بن حسين
ناصر من الجزائر"
أتمنى أن تقرأ نهاية أشد رعباً مستقبلا :) تقبل تحيتي

رونق"
هههههه أهلاً عزيزتي وعذراً .. بإذن الله سأحاول >> رغم أن هناك عفريت صغير بداخلي يرفض أن اكتب جملة هادئة أو مطمئنة ^^
تحياتي لك غاليتي ذات القلب المرهف ههههه
أسعدك الباري

بدر"
جزيت خيراً ^^
لم أكن في مزاج جيد وقتها لأبحث عن صور مناسبة
اشكرك على منحي جزء من وقتك وسأحاول إضافة صور في المرات القادمة بإذن الله


تقبلوا تحيتي..
2015-11-17 03:36:28
61020
user
46 -
بدر
الموضوع حلووو جدا فيها شي شويه من الرعب اقرأ واقرأ واقرأ وانسجمت مع الموضوع وحسيت اني راوي في احد الافلام الذين يروون في بداية الفلم انتي تعرفين وحتى في بعض مسلسلات الانمي فيه مثل هذه البدايات لو كانت هناك صور معبرة للقصة يعني اذا كانت صور انمي او اي صور راح يكون مثل المانجا الي نقراها نحن الاوتاكو
2015-11-10 14:18:27
60281
user
45 -
رونق
هههه اخذت قلبى عزيزتى الين "" اجعلى بعضا من القصص اقل رعبا لاصحاب القلوب الضعيفة مثلى
2015-11-09 15:31:35
60187
user
44 -
ناصر من الجزائر
نهاية مرعبة ومفزعة وقاتلة.
قصة رائعة سلمت يداك
2015-11-09 08:46:44
60138
user
43 -
محمود عمر
القصص نمطية ولكن الأسلوب الذي صيغت به أكثر من رائع .. شكرا
2015-11-07 11:19:50
59946
user
42 -
آلين بن حسين
جيهان"
أسعدني ردك عزيزتي .. لا أعرف كيف أستطيع أن أعبر لكِ عن مدى سعادتي عند قرأتي تعليقك .. هذهـ المرة الخامسة التي أُعيد قراءته .. جزيتِ خيراً يا غالية وأسعدك الباري

عاشقة الخيال"
أنتِ أجمل عزيزتي .... شكراً لكِ ^^
2015-11-07 10:22:44
59936
user
41 -
عاشقة الخيال
صحيح أن القصة مألوفة يمكن لأن هذا النوع من القصص اشتهر بسيناريوهات أفلام الرعب لكنها بالمختصر واااااااااااو رائعة حقا. أما الأسلوب لا يقل عنها روعة حقا لا أجد الكلمات المناسبة لتعبيري كل ما أقوله أتمنى لك التوفيق.
2015-11-06 12:45:44
59718
user
40 -
جيهان
العزيزة الين بن حسين _ لو كنت امامي الان لكنت قبلت جبينك احتراما على هذا الغموض و التشويق الرائعين القصة متشابكة معقدة بطريقة تستهوي الانفس و تؤثر في اعماق اعماقها و تثير فيها روح المغامرة و المخاطرة _ صدقا انا ارفع قبعتي احتراما لك _ مع انني اكره ارتداء القبعات ههههههه
1 - رد من : آدم
هههههههههههههههههههههههه
2020-12-25 07:39:01
2015-11-06 11:48:56
59715
user
39 -
آلين بن حسين إلى صفاء الجميلة
صفاء الجميلة"
لا يوجد ما يستدعي الإعتذار عزيزتي :)
جزاكِ الله خيراً
2015-11-06 11:46:04
59714
user
38 -
آلين بن حسين إلى غدير
غدير"
أنتِ أجمل غاليتي
تقبلي خالص إمتناني 3>
2015-11-05 17:21:00
59632
user
37 -
صفاء الجميله الى امل شانوحه
انا اعتذر من الين لم اقصد الاساءه لها ابدا ولم اعلم عن عمرها الحقيقي اتمنى لها مستقبل زاهر ان شاء الله
2015-11-05 15:43:21
59622
user
36 -
غدير
شششوك قوززيييل جنم تتطلم اببببدااع الشي الحلو في كتاباتك الغموض اسستمري
2015-11-05 12:49:03
59591
user
35 -
آلين بن حسين
رونق"
ما بها القصة الأخيرة عزيزتي

مايكل"
أهلا بك ^^ بإذن الله سأحاول كتابة قصة إن سنحت لي الفرصة
2015-11-05 08:07:28
59553
user
34 -
مايكل من الجزائر
اهلا هل من جديد اخت الكريمة الين اشتقت اليك/ي ان شاء الله تكوني بخير
2015-11-05 07:40:21
59547
user
33 -
رونق
القصة الاخيرة "
2015-11-05 06:02:47
59532
user
32 -
آلين بن حسين إلى قيصر الرعب
لالا على العكس لم أشعر بأنها إهانة أو أي شيء من هذا القبيل

فلقد أسعدني كلامك للغاية .. أن تظن أنني اقرأ لكتَاب استطعت من خلال ذلك أن اكتب مثلهم
فهذا شهادة منك أعتز بها كثيراً بأن كتاباتي في مستوى لا بأس به
شكراً لك .

تحياتي ...
2015-11-05 02:35:17
59516
user
31 -
قيصر الرعب
انا آسف ان كنت ظننت اننى اهنتك او شئ كهذا بقولي انه لا بد ان تكونى قرأت لكاتب و إقتبستي اسلوبه فانا لم أقصد هذا.. فقط توقعت انه لا بد من خلفية لهذه القصص و لهذا الاسلوب الرائع..تحياتي لك آلين
2015-11-04 23:00:14
59515
user
30 -
آلين بن حسين إلى أمل شانوحة
حبيبتي أمولة
أشكرك على كلامك الجميل الذي أسعدني ولامس قلبي
وانا بالفعل أتمنى أن أرى اسمك يلمع بين أسماء الأدباء العرب

لقب كونان خانم .. هههههه يسعدني أن أُلقب بهذا بسبب كتاباتي .. مع أنني لم أتوقع هذا ابداً في يوم من الأيام ، فلطالما شعرت أن كتاباتي البوليسية تحتاج إلى تطوير بل إلى تغيير جذري
ولكنه أعجبني :)

أسعدك المولى .. لست نادمة على أي لحظة تحدثت فيها إليك وأشكرك على تعليقك وعلى كل شيء غاليتي .. حفظك الله وجزاكك عني كل الخير .

تقبلي مودتي 3>
2015-11-04 23:00:14
59514
user
29 -
آلين بن حسين إلى هديل الراجح
..إذاً أظن أنني قرأت لك الكثير من تعليقاتك على الموقع
:) سررت بمعرفتك غاليتي
2015-11-04 21:34:21
59507
user
28 -
امل شانوحة الى صفاء الجميلة
يا عزيزتي صفاء : ايلين عمرها 15 سنة فقط , و مازالت في المرحلة الثانوية .. و ربما تكون هي اصغر كاتبة في هذا الموقع .. و مع هذا , كتاباتها تفوق عمرها بكثير .. لذلك استحقت كل هذا المدح و الثناء .. و انا اتوقع لها مستقبلاً زاهر في عالم الأدب

كما احب ان القبها بلقب (كونان خانم) لأنه كان لي الشرف في قراءة بعض اعمالها , و قوتها الحقيقة تكمن في القصص البوليسية .. ولو لم اكن اعرف انشغالها هذه الأيام بالدراسة , لطلبت منها ان تريكم بعضاً من اعمالها المحترفة

صغيرتي ايلين , انا فخورة جداً بك .. و اتمنى لك الفوز في جميع المسابقات الأدبية التي اشتركت بها ..
و الى الأمام , يا عزيزتي
2015-11-04 20:07:06
59505
user
27 -
هديل الراجح إلي ألين
لا ليست لدي مقالات يا عزيزتي إسمي لو تكتبيه في صفحة البحث قوقل سيُظهر لك أشخاص وحسابات وكتابات بنفس الإسم لكنها لا تخصني ، ليست لي وإنما تشابة أسماء فقط
تحياتي لك .
2015-11-04 16:25:03
59487
user
26 -
آلين بن حسين
صفاء الجميله"
أولاً أحب أن أشكر لكِ صراحتكِ وصدقكِ في النقد
جزاكِ الله خيراً
كما أنني أعتذر منكِ لركاكة أسلوبي وعدم وضوحه .. مع أنني أجهل سبب نقدك لي بأسلوب جاف .. لا بأس لم أنزعج ولكن قد ينزعج غيري كثيراً لو وجهت له نقداً بنفس هذا الأسلوب
وأعتذر لأنني لست بالمهارة التي تحبذينها
نقدك محل إهتمامي ...

تقبلي تحيتي
2015-11-04 13:43:13
59466
user
25 -
صفاء الجميله
عند كتابه قصه ما او مقال يجب مراعاه جميع مستويات التفكير والكاتب الماهر يفعل ذلك
2015-11-04 13:43:13
59465
user
24 -
صفاء الجميله
انا مش عارف ليش كل المدح هاد عادي انتقدوا ولا تتجملوا السئ يقال عنه سئ والجيد يقال عنه جيد لما التزيف !!!! انا اجد ان القصص غير مفهومه المعنى ولا هي جيده بالمستوى المطلوب اتمنى تقبل رأيي
1 - رد من : آدم
أخني صفاء الجميله هذه ليست قصص بل أقصوصات.
2020-12-25 07:34:11
2015-11-04 12:41:01
59453
user
23 -
آلين بن حسين
أهلاً مايكل
يشرفني هذا ^^
تواصل/ي معي على الايميل المكتوب أعلى الصفحة
أسعدك المولى
2015-11-04 12:13:04
59440
user
22 -
مايكل من الجزائر
مرحبا الين سليمان كيف اخبارك اريد ان اتعرف اليك
2015-11-04 11:02:15
59427
user
21 -
آلين بن حسين
قيصر الرعب"
أرى تعجبك من إجابتي على سؤالك
نعم في الحقيقة انا لم أقرأ قط لكاتب رعب ..
الأسلوب لا أظن أنني اقتبسته من كاتب .. فأخر ما أفكر به هو ان أكون مقلدة لأحدهم .. حتى وان كتبت قصة واكتشفت انها قريبة من أسلوب كاتب ما .. أغير في الأسلوب .. فانا أحب أن يكون لي أسلوبي وطريقتي الخاصة في الكتابة
قد يكون هذا الأسلوب نتج عن كتابتي الكثيرة .. لا أعرف حقاً
:)
2015-11-04 11:01:41
59425
user
20 -
آلين بن حسين
هديل الراجح"
أهلاً بكِ عزيزتي .. يسعدني رؤية ردك على موضوعي^^
شرفني مرورك غاليتي3>
هل لكِ مقالات على الموقع؟
أذكر أنني قرأت اسمك مسبقاً إن لم اكن مخطئة؟*

هابي فايروس"
أسعدك المولى .. كلماتك أدخلت السرور إلى قلبي*

أمل شانوحة"
أهلاً بكِ عزيزتي
مجرد قراءتك لسطوري تسعدني يا غالية
أشكركِ على المجاملة .. ولولا تشجيعك لي لما فكرت أبداً في نشر قصصي على الموقع
فقد نشرة عدة قصص سابقاً على الانترنت ولما وجدت ان الحقوق تضيع فيها بسهولة قررت أن لا أنشر بعدها .. كنت أنوي نشر مقالات فقط .. ولكن ما شجعني أكثر هو أن موقع كابوس لا ينشر المواضيع المكررة .. وهذا يعني أنني سأضمن حقوقي

أسعدك المولى عزيزتي .. أسعدني ردك جداً*

مروه"
أهلاً بكِ .. وشكراً على تعليقكِ عزيزتي :)*

المجهولة.."
أهلاً عزيزتي ..
مرورك الأروع ^^*

جنان"
أشكركِ غاليتي ....*

أستاذ إياد العطار"
ان أجد تعليقات مشجعة يسعدني .. ولكن أن اجد تعليقاً منك شخصياً .. فهنا لا أستطيع وصف مدى سعادتي .. فلم يخطر ببالي أبداً أن أجد رداً منك ....
اتشرف بانضمامي لهذا الصرح الجميل
وأرجو ان تكون بداية لأحقق ما أطمح إليه
شكراً لك أسعدك الباري .. وجزاك عنا كل الخير*

قيصر الرعب"
شكراً لك .. شهادة منك بذلك تسعدني .. فطالما أعجبت بكتاباتك وتابعتها بصمت
سأتبع هذا .. وسأكتب المزيد من قصص الرعب فمن كلامك شعرت أنني أظلمها بكتابتي للبوليسي كثيراً .. وترك قصص الرعب جانباً
جزيت خيراً وأشكرك على إبداء رأيك ^^

تقبلوا تحيتي
2015-11-04 10:15:36
59419
user
19 -
آلين بن حسين
رماح النور"
ولمَ قد يكون مقرفاً؟
على العكس انا أحب من يبدي آراءهـ بكل صراحة ، وأبغض ذاك الذي يغرقني بكلمات المديح وفي داخله عشرات الكلمات الساخرة مني ومن أسلوبي
أسعدك المولى غاليتي .. وأتمنى تواجدك الدائم في قصصي القادمة بإذن الله

سوسو الحسناء"
شكراً لكِ غاليتي .. أسعدني ردك

البراء"
أولاً احب ان اشكرك على صراحتك
سأخبرك ما الرابط بينهن .. رغم أنني أحببت أن أترك هذا مفتوحاً للقارئ وتفكيرهـ
الرابط هنا هو انها جميعها تتحدث عن الغوامض
فالأولى تتحدث عن الجريمة غامضة التفاصيل
والثانية تتحدث عن الأشباح
والثالثة عن سفاح >> هذا أقرب ما أشبهه به
والأخيرة عن الجن
جميعها غوامض .. تعددت تحليلات وتفسيرات الناس حولها .. ولطالما أثارت استغرابنا وحركت ذلك الشعور المشاغب (الفضول) بداخلنا
ههههه قد تجدهـ مستفزاً ولكن غيرك يجدهـ ممتعاً
لا أخفيك أنني ممن يستفزهم قراءة قصص كهاته (إن كانت قصص)
أما ما كتبته هاهنا أقصوصات :)
جزاك الله خيراً .. وشكراً لك مرة أخرى
2015-11-04 09:20:57
59410
user
18 -
قيصر الرعب
لم تقرئي لكاتب أبدا!..حسنا انا اتسائل من اين هذا الأسلوب الرائع المخيف؟.. انت موهوبة في الكتابة على ما ارى و اسلوبك هذا يصلح لقصص الرعب فجو القصص كابوسي..نتظر منك القصة الطويلة..تحياتي لك آلين
2015-11-04 03:58:44
59357
user
17 -
جنان
كاتبة موهبة اسلوب حقا مميز شكرا
2015-11-04 02:00:13
59339
user
16 -
المجهوله ..
واو اقل وصف يقال لك انك رائعه !! تحيه كبيره لك ولكل اهالى السعوديه حقيقة انت مبدعه انتظر منك المزيد قريبا

استمرى ..
2015-11-03 19:29:51
59317
user
15 -
اياد العطار
تحياتي للأخت العزيزة آلين .. اعجبتني قصصك كثيرا .. فأنا من عشاق الغموض .. القصة الاولى ذكرتني بلغز الغرفة المغلقة .. القصة الثانية ذكرتني بفيلم رعب لا يحضرني اسمه لكن فيه لقطة لشبح يجلس خلف النافذة على كرسي هزاز .. والقصتين الثالثة والرابعة كانتا في غاية الروعة .. نوع من الرعب النفسي .. وكذلك اسلوب الكتابة لا يعلى عليه .. انا سعيد بأنضمام كاتبة مبدعة جديدة إلى الموقع وبأنتظار روائع جديدة يخطها قلمك .. مع فائق التقدير والاحترام.
2015-11-03 19:17:12
59315
user
14 -
"مروه"
احب اسلوب القصاصات لانه يزيد التشويق وينقل الاحداث بسرعه ويوضح القصه من جميع الاتجاهات .برافو
2015-11-03 19:16:49
59314
user
13 -
امل شانوحة
جميل يا ايلين ان تُنشر قصصنا معاً .. انا فخورة بك يا عزيزتي ..


فكاتبتنا الصغيرة المبدعة ايلين , كان لي الشرف في الحديث معها على الفيس بوك .. و هي بالإضافة الى ابداعها الأدبي , تتميز بأخلاقٍ عالية جداً , و تربية دينية صحيحة ..

انا سعيدة بك يا صغيرتي , اشعر و كأني استاذ يراقب تلميذه بكل فخرٍ و اعتزاز

اتمنى ان يأتي يوم و يلمع اسمك بين ادباء العرب , يا عزيزتي ايلين

احسنت !!
2015-11-03 16:43:32
59295
user
12 -
هابي فايروس
هل جميع الشعب السعودي لديه موهبه بالكتابه؟:)
انتي رائعه فعلاً أفضل مقال قرأته بحياتي:)
2015-11-03 14:55:02
59280
user
11 -
البراء
القصص غريبة و لا يوجد رابط واضح بينها و لكن بعيدا عن ذلك فالأسلوب راقي و دقيق بشكل احسدكي عليه
يبدو انك قد اريتنا نوع جديد من القصص ذات النهاية المفتوحة .
الأمر اشبه بأن اقول " سوف اذهب إلي ....."
و اسكت و لا انهي جملتي.
اسلوب مستفز إذا اردت رأيي
اما القصة الأولي فأنا حاليا افكر في ان اكتب واحدة مثلها من حيث ظروف الجريمة نفسها.
و لا انكر اني فكرت في المستذئب في القصة الأولي بسبب الطلقة الفضية تلك .
عموما الأسلوب رائع أريد ان اقرأ المزيد و لكن هذه المرة بنهاية .
لا يمكنني ان اتخيل ماذا يمكن ان ينتج إذا قررتي كتابة قصة كاملة بهذا الأسلوب -جسدي يقشعر كلما فكرت بالأمر - .
بإنتظار القصة الكاملة و تحياتي .
2015-11-03 14:55:02
59278
user
10 -
هديل الراجح
عزيزتي أنت رائعة
أفخر بك كونك ابنة بلدي
سأغط في النوم وإذا صحوت إن شاء الله سأعود لقرائتها مُجدداً فأستمتع مرات أُخّر
أنتظر بقيّة روائعك .
2015-11-03 14:28:10
59272
user
9 -
سوسو الحسناء - مشرفة -
قصة جميلة يااخت آلين..استمتعت بها جدا..واعجبني الكلام عن الحياة في اول القصة..
بالتوفيق..تحياتي وتقديري..
2015-11-03 13:16:07
59254
user
8 -
رماح النور
اختي الين كل الاحترام لكي اعرف من المقرف ان يأتي احد وا ينتقد كتاباتك ولاكن هذا المطلوب واتمنى بأن تستمري في كتاباتك وتسلم اناملك يا غاليه
1 - رد من : آدم
ليس مقرف، بل موعج، ههههههه، لكن إذا كان نقد بناء واستفدت منه فالبعكس أشعر بسعادة غامرة.
2020-12-25 07:25:41
2015-11-03 12:51:13
59243
user
7 -
آلين بن حسين
ساما"
شكراً لك أسعدني رأيك :)
إن شاء الله
ولكن انا فعلت هذا متعمدة .. وقد ذكرت بالبداية أنها أقصوصات وليست قصص
جزيت خيراً *

مايكل"
شكراً جزيلاً .. أسعدني ردك ..
جزاك الله خيراً *

عدوشة"
أنتِ أجمل
هذا الأسلوب نتج عن كتابتي للكثير من روايات الغموض .. اعتدت على تشتيت القارئ ، فهذا يشعرني بمتعة أكبر ^^
أسعدك الباري *

قيصر الرعب"
يسعدني ويشرفني رؤية تعلقك على موضوعي
شكراً على هذهـ الملحوظة وسأكتب قصص أطول بإذن الله
أما بخصوص كتَاب الرعب فانا أصلاً لم أقرأ روايات أو قصص رعب في حياتي قط .. كل ما قرأته كان من أيام طفولتي كما أنه كان مما كتب على شبكة الانترنت من قصص وكتابات باللهجة الدارجة زعم أصحابها أنها واقعية
جزاك الله خيراً *

رماح النور"
رأيك محل اهتمامي
ولكن هي أقصوصات
والأقصوصة هي رسم منظر فقط .. وليست تسلسل أحداث وكثرة شخصيات :)
أحببت أن أبدأ مواضيعي في هذا الموقع بأقصوصات تعبر عني وتشرح أسلوبي
وبإذن الله سيكون القادم أفضل
شكراً لك
2015-11-03 11:53:41
59239
user
6 -
رماح النور
بصراحه خيال رائع ولاكن لقد اصابني الدوار لماذا لم تكتبي كل قصه على حده لانني كلما انهيت قصه اردت ان اقرا الباقي ولاكن اتفاجئ بقصه جديده لا اعلم لماذا فعلتي ذالك او انكي احببتي ان ترجي كل القصص التي عندك في مقال واحد هذا ليس جيدا لانكي تشتتي انتباه اناس ناهيكي عن الصداع لا اتأسف على قرائتها ولاكن اتأسف على الصداع الذي اصابني ولقد شعرت بالملل ارجو منكي في المره القادمه بأن تكوني حذره في اختيارك هذا رأيي ليس اكثر وتعود حريه الكتابه لكي كما تحبي وا الا الامام
1 - رد من : آدم
هذه أقصوصات غموض، وأحد شروط هذا النوع من القصص هو النهايات المفتوحة، وبالعكس أنا أراها جيدة جدا بل ممتازة ولقد طرحت الكثير من التساؤلى في رأسي، واشعلت الهامي في كتابة قصة.
2020-12-25 07:23:24
2015-11-03 11:53:41
59238
user
5 -
قيصر الرعب
فقط سؤال..هل تقرأ لكاتب رعب معين؟ام لا
عرض المزيد ..
move
1