الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : مذابح و مجازر

اغرب حكومة .. ابادت ثلث الشعب!!

بقلم : اياد العطار

هل هذه مزحة ؟ حكومة تبيد ثلث شعبها ؟!! ربما قصة من قصص الرعب الخيالية ؟ كلا عزيزي القاريء فنحن لا نكتب الا عن الحقائق , نعم , حكومة ابادت ثلث شعبها خلال خمسة سنوات و كانت في طريقها الى ابادة الباقي لولا رحمة الله , حكومة انشئت مزارع و حقول للقتل و الموت (The Killing Fields) حيث لا تزرع سوى الاجساد البائسة و لا تحصد الا الجماجم و عظام الموتى.

شعار الحكومة : بقائك حيا لا يحقق اي فائدة , موتك لا يعني اي خسارة!!!

كمبوديا صورة نادرة لحقول العمل الجماعي الاجباري

أسفل اليسار صورة نادرة لحقول العمل الجماعي الاجباري و الى اليمين صورة لشخص يجلس الى جوار كومة من الجماجم و العظام المستخرجة من حقول القتل.

ان من مفارقات الدهر عزيزي القاريء , ان يتسلط على حكم بعض الشعوب مجموعة من الفاشلين و المصابين بجنون العظمة ممن يعتبرون اقوالهم و افكارهم هي جادة الصواب و من حاد عنها او خالفها فهو خائن يستحق اشد العقاب , قامعين شعوبهم و سائرين بها الى مهاوي الفقر و الجهل و الموت.

 في عام 1975 تمكن الخمير الحمر الكمبوديين من اسقاط الحكومة و اسسوا حكومتهم تحت اسم "حكومة كمبوديا الديموقراطية" , كان قادة الحكومة الجديدة من الشيوعيين , و قد درس اغلبهم في الجامعات الفرنسية و تأثروا بتجربة الحزب الشيوعي الفرنسي , كما كان للتجربة الشيوعية الفيتنامية اثر كبير عليهم . كان قائدهم يدعى "بول بوت" او كما يدعونه "الاخ رقم 1" و هناك مجموعة من القادة الاخرين مثل "الاخ رقم 2" و "الاخ رقم 3" .. الخ. كانت فكرة هؤلاء القادة الشباب تتلخص في فكرة و نظرية شيوعية متشددة تقوم على اساس العودة بالشعب الى اصوله الحضارية و الثقافية عن طريق العمل الزراعي الجماعي و تحقيق الاكتفاء الذاتي و التخلص من جميع مظاهر الحياة الغربية التي (بأعتقادهم) لوثت الشعب و خدرته و هي المسبب الاصلي لتخلف شعوب العالم الثالث , و قد تقرر ان يتم تجربة هذه النظرية على الشعب الكمبودي المسكين.

 حكومة مجنونة!!

كمبوديا تم اجبار الناس على ترك منازلهم

تم اجبار الناس على ترك منازلهم وكل ما يملكون والتوجه إلى مزارع العمل الاجباري .. لم يستثنى احد .. حتى النساء والاطفال والشيوخ

 كان برنامج حكومة الخمير الحمر يقوم على اساس اغلاق المدارس و المستشفيات و المعامل و المصانع , منع البنوك و التجارة , تحريم جميع الديانات , تجريد المواطنين من جميع ممتلكاتهم الشخصية و نقلهم من المدن (بالاجبار) الى مزارع العمل الجماعية (collective farms) في الريف الكمبودي من اجل تطهيرهم من مظاهر الحضارة الغربية و العودة الى ثقافة "الشعب القديم او الاصلي" عن طريق العمل الزراعي!!.

هل تتخيل جنونا اكبر من هذا عزيزي القاريء؟ .. للأسف نعم فهناك المزيد من القوانين التي لم ينزل الله بها من سلطان طبقت على الشعب الكمبودي المسكين .. العلاقات الانسانية داخل العائلة ممنوعة !! و لا يحق للشخص بأن يكون على علاقة بعائلته !! الدواء الغربي الحديث ممنوع و تستخدم محله الاعشاب الطبية التقليدية !! ممنوع  استخدام الالقاب و تبادل كلمات الاحترام بين الناس حيث يجب استعمال كلمة "رفيق" فقط في المخاطبات العامة و كذلك يمنع منعا باتا التحية عن طريق الانحناء او المصافحة حيث ان عقوبتها قد تصل الى الموت!!

 في البداية , استعملت الحكومة الحيلة لأخلاء السكان من المدن حيث اخبروهم بأنه يجب عليهم الالتجاء الى الغابات ليومين او ثلاثة بحجة الاحتماء من قصف الطائرات الامريكية و ان الدولة ستقوم بحراسة بيوتهم وممتلكاتهم خلال فترة غيابهم , و ما ان خرج السكان الى الغابات حتى تم تقسيمهم و ارسالهم الى حقول العمل الجماعي , و كانوا يتعمدون في التقسيم ان يفرقوا بين اعضاء العائلة الواحدة و يعزلوا الاطفال عن امهاتهم.

في المزارع كان السكان يجبرون على العمل لـ 12 – 14 ساعة او اكثر يوميا من دون اي راحة او غذاء و كان يمنع عليهم حتى التقاط و تناول النباتات او الثمار البرية على اعتبار انها ملكية عامة و لا يحق لأحد استئثارها لنفسه و عقوبة من يخالف ذلك هي الموت!!

حقول القتل

صورة بول بوت .. وإلى جوارها صورة الناس المساكين

صورة بول بوت .. وإلى جوارها صورة الناس المساكين الذين يكدحون من الصبح إلى المساء من اجل القائد المجنون

حقول القتل و الموت (The Killing Fields) هي مناطق مخصصة لأحتجاز و تعذيب و اعدام  الاشخاص ممن ترغب الحكومة بالتخلص منهم (و ما اكثرهم) لأسباب عديدة تعتبر جرما بنظرها , و منها ان يكون الشخص ينتمي لقومية غير كمبودية , مثل الصينيين او الفيتناميين الساكنين في كمبوديا , و كذلك المسيحيين و المسلمين الكمبوديين و رهبان البوذية . كما ان ممارسة اي عمل او قول من شأنه اضعاف الحكومة حتى و لو تذمر بسيط من ضروف العمل او حتى مجرد ان يبدي الشخص اي مشاعر مثل البكاء او التأثر عند اعدام شخص من عائلته امامه فأن العقوبة هي الاعدام.

و من الجرائم الكبرى بنظر الحكومة هي ان يكون الانسان متعلما او مثقفا !! فبما ان هدف الحكومة "المجنونة" هو تجريد الشعب من كل ما يملكه , حتى الاحساس و المشاعر , و تحويله الى الة زراعية مطيعة و صاغرة تنفذ الاوامر بدون مناقشة و لا تذمر او احتجاج , اذن يجب القضاء على مفكري و مثقفي الشعب و جميع افراد الشعب ممن يمكنهم القراءة و الكتابة و قد صدرت الاوامر بأبادتهم جميعا .. والمفارقة أنه حتى الاشخاص الاميين ممن يرتدون النظارات اعدمتهم الحكومة .. لأنها تعتقد ان النظارات لا يستخدمها الا المتعلمين!!

وتتم الاعدامات في حقول القتل عن طريق ضرب الرأس بالفأس حتى لا يتم اهدار الرصاص حيث ان الرصاصة بنظر الحكومة اغلى بكثير من قيمة المواطن!! و بعد الاعدام يتم الدفن في قبور جماعية.

 ان عدد الموتى في ظل حكومة الخمير الحمر غير معروف على وجه الدقة حيث ان اقل التقديرات تشائما تقدره بـ 750000 شخص و ترتفع به بعض التقديرات الى 3.3 مليون اي تقريبا نصف الشعب (عدد سكان كمبوديا في تلك الفترة كان 7 ملايين) و لكن اكثر التقديرات واقعية هي بين 1.5 – 2.5 مليون شخص تم قتل نصفهم تقريبا عن طريق الاعدام في حقول القتل اما الباقي فماتوا نتيجة الجوع و الامراض.

 سقوط حكومة الخمير الحمر

 في عام 1979 اجتاحت القوات الفيتنامية كمبوديا و اسقطت حكومة الخمير الحمر و قد فر اغلب قادتها و على رأسهم بول بوت الى الادغال قرب الحدود التايلندية حيث اختبأ هناك حتى موته عام 1998.

ملاحظة : هناك صور وثائقية عن الجثث المكدسة في ارجاء حقول الموت وكيفية اعدام الناس هناك وتعذيبهم .. لكن لم انشرها في الموقع لبشاعتها

هذه القصة نشرت بتاريخ 09 /02 /2008

انشر قصصك معنا
مقهى كابوس
اتصل بنا
لا أريد الإفصاح عن اسمي - الجزائر
unknown girl - العراق
سارة
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (73)
2020-06-01 09:49:26
80816
73 -
Shiko Silva
هو فر وقتها من حسابة فى الدنيا لكن بكل تأكيد لن يفر فى الاخرة
هؤلاء هم وقود النار دائما
لعنهم الله دنيا وأخرة على قتل ابرياء مساكين ليس لهم ذنب
مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا
صدق الله العظيم
2020-03-17 11:14:36
79733
72 -
عماد
و دائما المجرم يفر بجلده..برافو عدل !
2018-01-23 01:29:42
68946
71 -
Venus
عندما شاهدت أحداث فيلم first they killed my father كان يخيل الي بأني قد رأيت تلك الاحداث من قبل حتي أكتشفت أنني قرأتها بالفعل هنا شكرا للأستاذ أياد علي معلوماتك القيمة
2017-07-21 04:23:40
66141
70 -
کریمه
موضوع جمیل جدا ومن واقع الحیاه وکل ماحدث هو صحیح یعکس تسلط ومیول بعض البشر الشیطانیه یالهي كم اﻻنسان متسلط ولديه قدرات عظيمه والمصيبه اذا وظف اﻻنسان قدراته في مجال الشر كم يستطيع ان يسفك من الدماء البريءه ويملء اﻻرض فسادا شكرا على الموضوع

وايضا شكرا للذين علقوا على الموضوع اراء جميله وحقيقيه بفضل اراءكم اصبح المضوع متكامل اكثر
2016-09-17 05:32:34
60442
69 -
زين العابدين الحسناوي
لاتعجب فيوجد اشخاص وحكام بهاذا الجنون والجبروة ويوجد اكثر من هاذا الطغيان ولا يعكس هذا النظام الاشتراكي فالنضام الاشتراكي انواع فالاشتراكية توجد علئ شكل معتقدات ومذاهب سياسي وفالحكومة الاشتراكية الشيوعية اليسارية يؤيد اندماج الثقافات عكس حكومة بول بوت لاتعكس المضهر الاشتراكي الصحيح فاشتراكية والشيوعية تختلف من دولة الئ اخرة حيث تختلف من الاتحاد السوفيتي والصين و كوربة الشمالية ويوغوسلافيا وكوبا
2016-05-20 10:34:56
56673
68 -
قمر الليل
للاسف الجيوش تسهم في ابادة شعوبها
عيبنا اننا نعلم اننا كثر و لكن لا نقدر ان نطيح بفرد ،، الرئيس
سبحان الله شوف كيف فعلا الرئيس واحد والشعب ٧ مليون لكن لا عادة المحكومين السمع و الطاعة حتي ان امر بقتلهم
2016-03-14 07:45:01
55033
67 -
محمد
الحكومه اللا سوريه عملت افظع
2016-01-30 13:45:48
53754
66 -
احلام
لا اله الا الله هذا اجرام
2015-10-29 10:13:34
51372
65 -
نور ـالجزائر
ينتج عن العنصرية والرئي السادي مجموعة من الكوارث فشعب كمبوديا مثلا ضحية لهذا المعتقد لانه شعب ضعيف الفكر لانه سمح باستغلاله
2015-08-22 08:08:35
49696
64 -
دارس
لايس مستغرب ففي زمننا هذاء
نرئ من يقول انهو يمثل حكومه شرعيه ويطلب
من يهود العرب ان يقصف وطنه وشعبه (دنبوع اليمن )
2015-07-23 13:11:27
48755
63 -
احمد
اللهم انصر دينك الحق دين ال محمد
2015-05-07 14:50:12
46162
62 -
كاميرون
اخواني الكرام ارجو التقيد بقوانين الموقع وعدم الكلام بالسياسة وأخي اياد لم يقصر نبهكم أكثر من مرة لذا فأرجو تقبل كلامي حتى يصبح الموقع كما هو وشكرا
2015-05-03 07:06:25
46057
61 -
تقى
ربنا ينتقم من كل طاغى.
فعلا!!! إن بعد العسر يسر.
2015-04-11 17:04:15
45359
60 -
zaineb
طيب ليش الاستغراب .... هذا اباد نص شعبه .. انا اعرف حاكم اباد كل شعبه .. سوريا
2015-04-10 10:47:08
45321
59 -
Bsoomah Lool
الحمدلله على نعمة الاسلام و الامان اللي نحنى عايشين فيه
2015-02-23 11:33:55
44164
58 -
اياد العطار
اختي العزيزة ايمان .. هل التاريخ يعيد نفسه ؟ .. رجاءا اقرأي المقال التالي عن التكرار والمصادفة .. ربما فيه اجابة على سؤالك :

http://www.kabbos.com/index.php?darck=198

مع فائق التقدير والاحترام.
2015-02-23 11:23:59
44151
57 -
ايمان
السلام عليكم تحياتي الى استاذ الكاتب الكبير اياد انا درست التاريخ بس مش مثل هيك او بالاحرى مجازر مثل هيك عندي سؤال يا دكتور هل التاريخ يعيد نفسه ارجو الرد وبالتوفيق والى الامام ان شاء الله
2015-01-24 15:43:53
43402
56 -
بسوم
معلومات تأريخية مفيدة.شكرا لك أستاذ إياد ولكن هناك في دولنا العربية حكومات أبادت أكثر من ثلث شعوبها.ربما وطننا كان أولها.دمت بإبداع
2014-12-09 09:28:01
42230
55 -
ابو بكر بالقايد
حسبي الله ونعم الوكيل
2014-11-14 05:22:09
41589
54 -
لببل
النار جهنم قليلة عليهم
2014-07-22 02:49:05
37983
53 -
حازم
الحمدالله على نعمه الاسلام
2014-05-22 08:34:17
35550
52 -
سّنَاء الُدًجَئ(♥)
مُخِتّلُؤٌنَ!!!!!!
اسّتّغًفُرً الُلُهّ..
2014-05-11 05:02:23
35174
51 -
ابوالعباس
الى جهننم يابول بوت انت واشباهك
2014-03-12 12:15:37
32939
50 -
soso_984
ارجو منك يا اياد ان لا تنشر مثل هذه الاشياء البشعه التي تقشعر منها الابدان
2014-03-12 12:13:42
32933
49 -
عزوز
لا حول ولا قوة الا بالله
2014-02-24 15:38:38
32168
48 -
اسلام
مقال رائع وقيم . ارجو الشرح بتفاصيل اكثر في مقال اخر . ليعطي الوضوع حقه من الافاضة
2014-01-18 22:49:09
29883
47 -
jaff blue
اما تطبيق الأشتراكية وهي قمة وخلاصة الفكر الشيوعي فتكون كما يلي :

1- الغاء الملكية الخاصة والفردية بكل اشكالها وانواعها
ومسمياتها منازل اراضي مزارع مصانع متاجر محلات شركات
سيارات حافلات شاحنات الآت مكائن وكل شئ هو ملك للدولة حتى
سيارة الأستعمال الخاص تكون بالتسجيل لدى الدولة وانتظار
الدور وقد يحظى بها المواطن او لا وهي ملك للدولة.
2- الغاء الدين والعقائد ومنع المارسات والطقوس الدينية ايا
كانت او اقامة دور العبادة كافة.
3- الغاء الفكر العقدي او الحزبي وكذلك ابداء الراي وحرية
التعبير وكذلك التكتلات والنشاطات الحزبية والسياسية بكل
انواعها الا في الفكر الشيوعي وما يخدمه او يطوره (مع انه
غير قابل للتطوير لأنه قد جمد وعطل كل شئ سواه في الحياة
والأفراد) الا في الجوانب العلمية والبحثية والثقافية
والفنية وان لا يتنافى والتوجه الشيوعي وان يسلم للدولة.
4- الغاء المهنية والحرفية والأنتاج الفردي والمصنعي واشكال
التجارة والشركات والموْسسات التجارية والمعامل والمصانع
والمتاجر.
5- التدريس والتعليم والمدارس والمعاهد والجامعات ملك
للدولة.
6- الأعلام المرئي والمسموع والمقروء ملك للدولة وكذلك
الموسيقى والفنون والغناء والأفلام والبرامج.
7- جميع المواطنين ممن انهوا تعليمهم وتجنيدهم الألزامي
موظفين لدى الدولة من بيع السكائر وعمال وفلاحين وصولا
لعلماء الذرة وعدا ذلك تتكفل الدولة بكل شئ للمواطن.
8- الغاء الأسرة والروابط الأسرية وتفكيكها وتوزيع ونشر افراد
الأسرة الواحدة بشتى البلاد من المواطنين البالغين
وموظفين الدولة.
9- حق المواطنين بالمشاركة في اي شئ لدى اي مواطن آخر من
الأستعمال العام والخاص منزل كان او سيارة او اي شئ
آخر هو ملك للدولة.
10- الغاء الشرطة والأمن والقوات الداخلية الذي يترتب على
انعدام الجريمة واستتباب الأمن ولا خوف من التنازع على
شئ هو ملك للدولة وان الاحتياجات الأساسية متحققة لكل
مواطن وان لا تعصب لديه لأي دين او فكر او عائلة او
ملكية او رأي او علم او مال او جاه.
11- وفي نهاية الأمر تلغى القوانين والمحاكم والسجون
والمعتقلات ويصبح المواطن حراً.
12- وآخيرا تلغى الدولة حيث تصبح اللادولة لا حكومة لا وزراء ولا
رئيس وبذلك تكون قد تحققت الأشتراكية وسادت وتحققت حرية
الأنسان من استبداد و ظلم العقائد والأديان ومن ظلم الأنسان
للأنسان.

هل رأى احدا شيئا اظلم مما سبق ؟

والآن نأتي على ظلم العلمانية او الرأسمالية ومقارنتها بالشيوعية او الأشتراكية مع العلم ان ترجمة كلمة العلمانية من الأنكليزية في القواميس الأنكليزية الأصلية المعتمدة لديهم تعني الدنيوية وهي المعنى الأدق والأصح وليست العلمانية كما هو شائع.

ان التعريف الواقعي والعملي للدنيوية او العلمانية كما يقولون وهي اسقاط قيمة العقيدة والدين من المجتمع وعدم اخضاع الحياة لأي دين او اي قيم فكرية او عقائدية معينة وعدم تدخلها في واقع وحياة المجتمع والأنسان او السياسة اي لا دين في السياسة وعليه لا دين في اي شئ في الحياة وخاصة المال اي لا دين في المال اي في المادة اي في الدونية لأن المادة هي ادنى شئ في الوجود اي لا دين في الدنيوية وهي المعنى الأصح لكلمة العلمانية بالأنكليزية اي لا دين في الدنيا وهذا ما دعا اليه موْسس العلمانية جان جاك روسو وبماذا يختلف عن كارل ماركس ولينين وعن الشيوعية الأولى منعت الدين واستأصلته جذريا والعلمانية افرغته من محتواه واسفطت قيمته الحقيقية واهمية العقيدة في حياة الأنسان لأنه مخلوق ضال وبحاجة لرب يلجا اليه ويحميه لأحساسه بعجزه وضعفه في هذا الكون وهذا دأبه منذ ان وجد وهو ببحث عن الرب الخالق وهذا في فطرته التي خلقها الله فيه وحاجته الملحة لعقيدة تنير له طريقه في سبب وحقيقة هذا الكون والوجود وما سبب وجوده كأنسان ومم اتى والى اين هو ذاهب لان التدين متأصلاً في جذور وخليقة الأنسان هذه كلها اسئلة لن تجيب عنها العلمانية وليس لديها جواب لأن اسمها الدنيوية فهي مختصة بالدنيا وتبحث فيها عن السعادة المطلفة الزائفة التي ليس لها وجود على الأرض لذلك لا يهم العلمانيين او اللادينيين كل هذه الأسئلة لا حقيقة الكون ولا وجوده ولا وجود الأنسان ولا قبل الدنيا ولا بعدها ولا قبل الموت ولا بعده ولا يبحثون فيه وهل هنالك خالق ام لا مع انهم ينكرون الله الخالق وان لم يكن هنالك خالق فالمرء ليس بحاجة لأنكار وجوده اذن هو موجود رغما عنه وعن الجميع لذلك هم ينكرونه لأن ذلك ماثلا للعيان وللمبصرين بل يهمهم فقط انهم موجودون في هذه الدنيا وما يهمنا ان نعيشها كما هي بدون تعقيد ولأطول وقت فيها وان نتمتع فيها وان نحصل فيها على كل ما نرغب ونشتهي وان نحقق كل ما نسعى اليه من نجاح وغنى وثروة ومتع وملذات ونساء وجاه وسلطة وشهرة وقصور وسيارات وان نعيش الحياة الى اقصاها وان يحصل الجميع على هذا الحق وبالتساوي ومن هنا نشأت حرية عدالة مساواة اي ان يحصل كل فرد على الحرية بعيش هذه الحياة والأستفادة منها وتحقيق ما يريده فيها وكأنها هي المنتهى وان يحصل الجميع على هذه الحرية وليس من حق احد ان يمنع احدا آخر من الحصول عليها وان يحصل الجميع على نفس القدر من الحرية بالتساوي اي بأختصار العيش بهذه الحياة بلا ضوابط او قيود بلا اوامر او نواهي بلا قيم او مبادئ سامية...
2014-01-18 16:37:01
29865
46 -
jaff blue
ان خلاصة الفكر الشيوعي يتكون من عدة مراحل لتطبيفه وتحقيقه ويتبلور ويتجلى في اهم وآخر مراحله في التطبيق وهي الأشتراكية وهي قمة ومنتهى الفكر الشيوعي ووسيلة ودليل نجاحه والذي لايمكن حدوثه لأستحالته وسبب ذلك يعود لأعتماد الشيوعية على كل ما يتعارض مع مظاهر ومقومات الفطرة البشرية التي خلقها الله عز و جل في الأنسان وهذا اهم وابرز بذرة من بذور فناء وانتهاء الشيوعية التي تحملها في طياتها وكون الشيوعية قائمة وتستمد قوتها على اساس وحساب مساوئ وعيوب وظلم نقيضها الا وهي الرأسمالية والتي تحمل بذور فنائها معها ايضا والتي تقوم ايضا على مساوئ وعيوب الشيوعية سواء كان في الفكر ان اعتبرناه فكرا او كان في التطبيق لأن الرأسمالية تقوم على التوجه المفرط في استعمال الغرائز والفطرة البشرية بلا حدود وبلا ضوابط او مقومات او معوقات لها من قيم او مبادئ سامية او عغيدة ثابتة واضحة المعالم والمنهج وتبني جهة نظر سليمة في الحياة وبالتالي تعمل على الغاء الفكر لدى الأنسان ليكون له القدرة على التمييز بين الطيب والخبيث ومتى ما عطل الأنسان اعمال العقل واصبح فكره محصورا بين انانيته الفردية والتأكيد على ذاته وبين رغباته واطماعه وشهواته وملذاته يكون قد كتب على نفسه الشقاء ولن يعرف طعم الراحة والهناء ابدا واصبح اقرب في ذلك للحيوان منه الى الأنسان وعليه يكون كلا من الرأسمالية والشوعية غير صالحين لحياة حرة كريمة تليق بانسان لأنه اما ان يلغي ذاته وفطرته ويصبح مقيدا اسيرا وعبدا للمادة التي انطقها كارل ماركس استنادا للحتمية التاريخية بأن الحياة يجب ان تكون اشتراكية. وبذلك تكون الأشتراكية ليست اكثر من ردة فعل لكارل ماركس وآخرين ولكثير من الناس لما عانوه من ظلم ومساوئ وويلات الرأسمالية والأقطاعية والملكية وظلم الكنيسة من قبل ولآخرين ايضا من دعاة الراسمالية والليبرالية اسوء واحط واقصى درجات العلمانية والديمقراطية امثال جان جاك روسو خاصة ولامارتن وبودلير وفولتير بان يكون عبدا لماديته وانانيته واطماعه واشباع غرائزه.
كما ان كلا من الأقتصاد الأشتراكي ان صحت تسميته اقتصادا والأقتصاد الرأسمالي غير قادرين على اصلاح نفسيهما مهما طال وقت صمودهما ولا بد من انهيارهما حتميا ففي الحالة الأشتراكية لم يصمد الأقتصاد الروسي الا بسبب دعم امريكا له من بعد الحرب العالمية الثانية من خلال الداهية فرانكلين روزفلت الذي كان يشجع على احتواء روسيا ودعمها كي تستطيع الصمود والبقاء عصية في وجه بريطانيا واوروبا الغربية واعتماد مبدا الشراكة معها وأن روزفلت كان هو صاحب الفضل بنشوء ما يسمى بالأتحاد السوفيتي وهذا ما فعله نيكسون ايضا لأنهم يعلمون جيدا ان روسيا الشيوعية ليس لديها مقومات البقاء وبانتهاج الطبقات المالكة من كبار الراسماليين سياسة التخلي عن روسيا والأستغناء عنها وانهاكها عن طريق ما يسمى بالحرب الباردة سقطت روسيا كما كان يجب ان تسقط منذ خمسينيات القرن الماضي وليس صحيحا ان امريكا اسقطتها بل لأنها لا تستطيع البقاء وحدها وما أثبت لأمريكا خطأ سياسة التخلي عنها, وقد عادت الآن لتدعمها من جديد لأن روسيا ما زالت منهارة وتعاني من ويلات الأقتصاد الشيوعي ولأن امريكا ما زالت بحاجة لها كقوة عطمى صورية ليست ذات قرار حقيقي تآزرها في سياساتها ضد بريطانيا واوروبا والعالم مقابل بعض الفتات والمصالح والصفقات هنا او هناك عن طريق عملاء امريكا في العالم من حكام ودول وانظمة وحكومات تابعة لها.
اما الأقتصاد الرأسمالي فقد عانى ما عاناه في ازمة 2008-2009 ومازال الى الآن بسبب الركود والتضخم ونكسة العقارات والأسهم بسبب شركات العقارات الي ضاربت بالبورصة بقيم خيالية وهمية لأسهمها وشركاتها التي لا تساوي بالواقع كقيمة حقيقية اكثر من 5% من قيمة الأسهم الخرافية المستمدة من البنوك لأنشاء العقارات ثم هبطت الأسهم مما ادى الى افلاس الناس المدانين وتلك الشركات والبنوك بسبب اموال وهمية لا وجود لها وانحسار الأموال الحقيقية بيد القلة القليلة من الرأسماليين الحكام الفعليين لأقتصاد امريكا وسياساتها وبسبب انعدام السيولة من البنوك والسوق ومن ايدي الناس مما حدا بامريكا لطبع ترليونات وضخها لأنعاش البنوك الكبرى وانقاذها وكبار الشركات الكبرى المهمة للرأسماليين فقط وبذلك تكون امريكا قد ضربت وخرقت اهم اسس الأقتصادي الرأسمالي وذلك بان الحكومة تأخذ مأخذ الدور الرقابي فقط وليس دور المساندة والأنعاش لصالح رأسمالي او آخر وبذلك تكون امريكا سلكت مسلكا اقتصاديا اشتراكيا وانها تحولت الى الأشتراكية شكلا ومضمونا وفعليا.
2013-12-03 18:50:52
27041
45 -
مؤيد فائق
عجبا والله هل الاقدار هي التي ترسم السياسه ام السياسه هي التي ترسم الاقدار وهل السلطه جنون بحد ذاته ام اعتلاء العرش والجلوس على كرسي الحكم يغير القانون الالهي الذي وضعه الله سبحانه وتعالى لكي يرقى الانسان ويسمو من بين ما خلق الجليل وبين ما سن من قانون وضعي تهدر به عذريه الانسان بعد شموخ قد عاشه واضمحل فجاءه فما ارخص النفس البشريه عند نزول البلاء فهو سعير المحرقه والحاكم المتلذذ يفقد الموازين الحقيقيه من اجل نشوه الاستعلاء الوقتيه والنوم على جماجم المستضعفين حقيقه والله فان الحال لا يتغير الا بانتهاء الكون وقيام الساعه الرشيده التي يصحو بها المتكبرين بعد الفوات والندم وم ادراك ماالندم كلمه بسيطه قد طحنت ملايين البشر والارواح الرخيصه الباليه التي ليس لها ثمن ولم تثمن عند المالك المستعلي التي يعتبرها وقود الاستمراريه فهذه هي سياسه الطغاه ...
2013-11-30 20:13:02
26995
44 -
هاني عيد
أنا متذكر في اوائل الثمانينات وانا طفل صغير صوت المذياع القديم في بيتنا الكبير في النشرة الاخباريه يقول أشياء مثل :قامت عصابات الخمير الحمر بالاعتداء على قريه كمبوديه وراح ضحية الهجوم كذا قتيل .... قامت عصابات الخمير الحمر بعمل ارهابي في مدينة كذا ....والراجح ان ذلك انتقاما من التخلص من حكمهم
2013-11-06 14:13:34
26162
43 -
عواش
عشنا وشفنا حكام على استعداد تام لابادة شعبه مقابل كرسي العرش!!!

شكرا على المهود الرائع
2013-11-02 17:36:05
26080
42 -
قصي
عندما قرأت العنوان أصابني الضحك لوجود أنظمة في بلادنا العربية جاهزة لإبادتنا عن بكرة أبينا بس المُهم كرسي السلطة ما يزحط من تحتون.. (أخي اياد اسمحلي كلمتين مقتضبين)......

الحرية للشعب وليسقط الطغاة.
2013-11-02 18:21:50
26019
41 -
اياد العطار
اخي العزيز قصي .. انا آسف يا عزيزي على استطقاع جزء من تعليقك .. لكنك تعلم بأن السياسة خط احمر في الموقع .. ولو فتحنا هذا الباب فلن نخلص ابدا .. ارجوا ان تتفهم ذلك يا صديقي ..

تحياتي لك وتقبل فائق التقدير والاحترام.
2013-10-01 22:04:25
24718
40 -
الحياة
كان لازم يتعدموا
2013-08-06 17:04:17
22217
39 -
عذبه الاحساس
الحمد لله بجد انهم مجرمين
2013-08-02 01:44:18
22106
38 -
نجيب
هل التا ريخ دائما يقول الحقيقة....أعتقد انه فيها مبالغة...تما كما بالغوا في وصف النازية و معسكرات التصفية العرقية.....
2013-05-22 19:53:07
19879
37 -
طيب
والله غريب فالكمبوديين لا يستحقون هدا واريد ان اشير في كلامي الى جمال الكنوز الكمبودية
سلام
2013-05-13 18:25:15
19693
36 -
سوري اه يانيالي
صديقي انس_السوري هل تشبه ماحصل في كومبوديا مايحصل اليوم في سورياهل في يوم من الايام قادتك الحكومة في سوريا الى العمل غصبا عنك او انها قامت بقتل اي احد لاي سبب ??? او حتى قامت في يوم من الايام باضطهادك لانك مثقف او انك تلبس النظارات وهي التي جعلت التعليم مجانيا ???
2013-05-13 18:35:20
19690
35 -
اياد العطار
الأخوة الأعزاء .. هذا آخر تعليق انشره عن الشأن السوري او أي شأن سياسي عربي آخر .. يمنع الجدل السياسي والديني والقومي في هذا الموقع منعا باتا .. مع امنياتنا طبعا بالأمن والأمان والاستقرار لكل الشعوب العربية .. بل لكل العالم ..

هذا موقع للمحبة .. للصداقة .. للأخوة ..

تحياتي لكم وتقبلوا فائق التقدير والاحترام.
2013-04-24 19:31:57
19232
34 -
هناء
طب وايه يعني
ما حكومة ........ بمشروع النهضة علي ما تكمل ال4 سنين بتوعها هتكون قضت علي نص الشعب المصري برضه
أمانة عليك يا اياد تبقي تكتب عننا في الموقع دة برضه
2013-04-06 20:15:18
18702
33 -
يا رب يا رحمن
لا اله الا الله يارب احقن دماء المسلمين
2012-12-21 20:57:00
15858
32 -
انس_السوري
هذه الحياة لن تقدم الينا على طبق من ذهب علينا ان نحارب ونثور على مثل هؤلاء لان ذلنا هو الذي يزيد اذاهم ولنا في ما يحصل في بلدي سوريا عبرة وصل مجرمون قتلة ونفذو الابادة وينفذونها وان لم نقم فبلاؤهم سوف يصل لكل شخص بلا استثناء
2012-11-23 06:14:17
14864
31 -
ENZO
على هالأفعال لازم يكون إسمهم الحميير الخُمر ..:)
2012-10-18 10:19:43
13828
30 -
ايمن
مبالغ شويه الكاتب وخاصه عن اسباب ودوافع القتل
2012-08-23 07:32:51
12238
29 -
Kirov
حسابهم عند الله
2012-05-04 15:58:02
10006
28 -
ندولا
القسوة العظمى المباشرة من الحكومات الدكتاتورية قسوة مبيدة وسريعة وماساوية بالاخص اذا الحكومة جاهلة ورعنه ومجنونه باسم حزب او جهة دينية متخلفة, اما الحكومة الغير دكتاتورية , وماذا ستكون راسمالية ؟ مثلا !! ناهيكم عن شبح كاذب اسمه الديمقراطية. لنفرض الراسمالية فيها القوي ياكل الضعيف وفيها المجرمين اقوياء وفيها الجشع صريح وواضح وفيها خدمة للاتحادات والجماعات المغرورة بالتمرد والتمادي .. يعني ايضا دمار وموت للانسانية لكن ببطئ.
حيرتنا منا والينا نحن البشر .
2012-04-09 16:51:36
9619
27 -
ياسمين اليافعي
ماهي غريبه فقد آباد النظام السوري اكتر من نصف شعبه

ينطبق عليهم المثل القائل ( عش ودع غيرك يموت )

Live and let other die
2012-01-17 15:31:22
8081
26 -
الشهواني
حقيقه موضوع مؤلم جدا ولاكن لاننسى انها كانت اراده الله في ان يحصل ذالك لغايه لايعلمها لا هو عموما اخي الكاتب ارجو ان لايستغل النادي في تعليقات سياسيه رخيصه حول الطاغيه فلان وكذا وكذا حتى لايتحول الموضوع الى شد وجذب ونفقد المتعه في الستفاده من المعلومه عاشت ايدك على الموضوع الجميل
2012-01-13 16:21:35
7959
25 -
zakaria
شيىء فضيع
2012-01-10 19:17:57
7878
24 -
تمام
تخيلوا لو وصل حزب ............ للحكم في سوريا... سوف تضحكون على الخمير الحمر
عرض المزيد ..
move
1
close