الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : نساء مخيفات

أمهات قاتلات (1) .. جنون أم تجرد من الرحمة ؟‏

بقلم : اياد العطار

حنانها معين رحمة لا ينضب، إذا جعت تطعمك وإذا مرضت ترعاك وإذا تعبت تحملك وإذا خلت جيوبك لا تبخل ‏عليك بالغالي والرخيص، إنها ملاكك الحارس إذا نامت العيون، وحصنك الحصين إذا اشتدت المحن وتقطعت ‏السبل، وأول كلمة ينطقها لسانك إذا أحاطتك الرزايا وتربصت بك المنايا .. فكيف بعد هذا كله لا توليها ثقتك ‏العمياء فتضع رقبتك بين يديها صاغرا مطمئنا طائعا. وهذا بالضبط ما فعله أطفال قصتنا عن طيب خاطر، لكن ‏كف الوالدة الحانية لم يكن كعدهم به في ذلك اليوم المشئوم، لقد تحول الى آلة الموت التي سفكت دمائهم ‏واستباحت أرواحهم بلا رحمة. يا ترى أيهما كان أكثر إيلاما في تلك اللحظة ؟ نصل السكين الحاد وهو يمزق ‏أجسادهم البضة أم غدر من كانوا يحسبون غدره محالا.‏

أمهات قاتلات (1) .. جنون أم تجرد من الرحمة ؟‏
الى اليمين صورة عائلة ياتز والى اليسار ملصق فلم مستوحى من قصتهم

قتلتهم لتنقذهم من جهنم!!

"يجب أن تحضر الى المنزل" - كلمات مقتضبة قالتها اندريا (Andrea Yates ) عبر الهاتف لزوجها روسيل ياتز الموظف في وكالة ناسا الأمريكية لأبحاث الفضاء.

"ماذا حدث ؟" - تساءل الرجل بحيرة.

صمتت اندريا لبرهة ثم قالت - "لقد حان الوقت .. لقد فعلتها".

تسلل الخوف تدريجيا إلى قلب روسيل فهو يعلم جيدا بأن زوجته تعاني من مشاكل نفسية عديدة، لذلك ألح عليها لمعرفة ما حدث.

"أنهم الأطفال" - أجابت اندريا بصوت متهدج.

"أي واحد منهم ؟" - قال روسيل بصوت مرتجف كأنه يتأهب لسماع الكارثة.

"كلهم" - أجابت اندريا.

أمهات قاتلات (1) .. جنون أم تجرد من الرحمة ؟‏
عائلة ياتز صورة التقطت قبل الحادث بفترة قصيرة

في الحال رمى راسل سماعة الهاتف من يده وهرول مسرعا إلى خارج المكتب مبعثرا كل شيء في طريقه. انطلق بسيارته كالصاروخ وخلال اقل من عشرين دقيقة توقف أمام منزله في مدينة هيوستن الأمريكية.

سيارات الشرطة كانت متناثرة حول المنزل والمحققين يملئون المكان. روسيل المفزوع هرول نحو باب المنزل محاولا الدخول لكن رجال الشرطة امسكوه وسحبوه بعيدا وهو يبكي ويصرخ منديا زوجته - "كيف طاوعك قلبك على فعل ذلك؟!". ثم سقط مغشيا عليه حين شاهد الشرطة تقتاد زوجته اندريا وهي مكبلة بالأصفاد.

خلال ساعات قليلة تجمع عدد كبير من الصحفيين ومندوبو القنوات الإخبارية حول المنزل. المتحدث باسم الشرطة لخص ما حدث قائلا بأنهم تلقوا قرابة الساعة العاشرة من صباح يوم 10 حزيران / يناير 2001 اتصالا من امرأة تقول بأنها قتلت أطفالها وأعطت الشرطة عنوان منزلها. وفي الحال توجهت إحدى الدوريات إلى المنزل، اندريا تحدثت للشرطة بكل هدوء وقادتهم الى غرفة في مؤخرة المنزل حيث شاهدوا أربعة جثث مبللة تماما لأطفال، الجثث كانت ممددة معا تحت غطاء احد الأسرة ذات الطابقين. بعدها ارشدت اندريا رجال الشرطة الى الحمام حيث عثروا هناك على جثة طفلها الخامس وهي غارقة في المغطس. اندريا ييتس اعترفت بصراحة وبكل هدوء بأنها أغرقت أطفالها الخمسة واحدا بعد الاخر في مغطس الحمام.

ضابط الشرطة سألها – "لماذا ؟".

اندريا رددت كالآلة ما قاله الشرطي – "لماذا ؟" .. ثم صمتت وسرحت عيناها لبرهة كأنها تبحث عن الجواب.

قتديت اندريا الى مقر شرطة المدينة، هناك اخبرت المحققين بكيفية قتلها لأطفالها.

ببساطة نادتهم واحدا بعد الأخر الى الحمام، اجلستهم في المغطس ودفعتهم بيدها تحت الماء حتى فارقوا الحياة.
عملية قتل اطفالها الخمسة، نوح (7 اعوام) جون (5 اعوام) بول (3 اعوام) لوقا (عامين) وماري (7 اشهر)، كانت سهلة نسبيا بأستثناء نوح ذو الاعوام السبعة الذي يبدو انه ادرك نية امه فهرب طلبا للنجاة، اندريا طاردته لبعض الوقت قبل ان تتمكن من الامساك به ثم حملته عنوة الى المغطس بينما هو يبكي ويصرخ : "انا آسف .. انا آسف" .. الطفل المسكين ظن انه اقترف خطأ ما وان امه تريد معاقبته لهذا السبب.

جريمة اندريا ياتز هزت الرأي العام في الولايات المتحدة وحازت على اهتمام اعلامي كبير، ليس لبشاعتها فحسب، لكن ايضا لتضافر عدة عوامل اجتماعية وطبية ودينية ادت مجتمعة الى وقوع هذه الكارثة، فأندريا وزوجها روسيل كانا شديدا التدين وفي حفل زفافهما عام 1993 قالا للجميع بأنهما "سينجبان اطفالا بالقدر الذي تسمح به الطبيعة".
لقد ارادا انجاب وتربية الكثير من الاطفال واعتقدا ان استعمال موانع الحمل من المحرمات التي تغضب الرب، ومن اجل التفرغ للعناية بالأطفال العديدين الذين كان في نية الزوجان انجابهم تركت اندريا عملها كأستاذة في الجامعة وكرست نفسها للمنزل كأي زوجة "متدينة" تؤمن ان رسالتها في الحياة هي ان تكون ربة بيت صالحة تحب زوجها وتسانده وتتفانى من اجل تربية اطفالها.

أمهات قاتلات (1) .. جنون أم تجرد من الرحمة ؟‏
اندريا بلباس السجن

لكن بعد انجاب ثلاثة اطفال وحالة اجهاض لا ارادية واحدة بدأت خطة الزوجين تواجه المتاعب، بدأت اندريا تعاني من مشاكل نفسية عديدة. في عام 1999 اصيبت بأنهيار عصبي وحاولت الانتحار مرتين وتم ادخالها الى المستشفى، الاطباء شخصوا مشكلتها على انها حالة نفسية تدعى "كآبة الانجاب" تصاب بها عادة النساء بعد الولادة. ولأن الامر متعلق بالولادة نصح الاطباء الزوجين بعدم انجاب المزيد من الاطفال، لكن بدلا من الالتزام بهذه النصيحة انجبت اندريا طفلين اخريين فأزدادت حالتها سوءا وادخلت الى المستشفى مرة اخرى.

بالتدريج ونتيجة لمشاكلها النفسية، بدأت اندريا تعتقد بأن الشيطان تلبسها وان اطفالها لن يجدوا الخلاص ابدا وسيدخلون الجحيم بسببها. الصحافة الامريكية ركزت على اثر الجانب الديني في تفاقم مشكلات الزوجين، خصوصا علاقتهما القوية بمبشر مسيحي غريب الاطوار كان له دور كبير في زرع شعور الذنب والخطيئة لدى اندريا وفي كونها - كما تعتقد - ام غير صالحة ستؤدي بنفسها وأطفالها إلى الجحيم.

لقد عبرت اندريا عن معتقداتها بجلاء خلال التحقيق معها حيث قالت للمحققين : "أنها الخطايا السبع المميتة (في العقيدة الكاثوليكية)، اطفالي لم يكونوا صالحين، كانوا ينحرفون عن الطريق لأني شريرة. طريقة تربيتي لهم لم تكن لتسمح لهم بالحصول على الخلاص. كانوا سائرين للهلاك في نار الجحيم".

في عام 2002 تمت محاكمة اندريا ياتز بتهمة قتل اطفالها الخمسة وقد توقع البعض ان يحكم عليها بالاعدام. المحاكمة استقطبت اهتماما اعلاميا كبيرا لبشاعة الجريمة وغرابتها، وقد حاول محامي الدفاع الحصول على حكم براءة لموكلته بأعتبارها مجنونة وغير مدركة لما اقترفته من جرم. المحكمة استعانت بعدد من الاطباء النفسيين لتقييم حالة اندريا وتحديد مدى ادراكها لمفهوم الخطأ والصواب في اعمالها وقد اعتبر المحلفون في النهاية ان اندريا مذنبة لأنها وبرغم ما كانت تعانيه من مشاكل نفسية حادة اثناء اقتراف جريمتها الا انها كانت تدرك بأن ما تقوم به هو عمل خاطيء. القاضي اصدر حكما بالسجن المؤبد على اندريا مع عدم امكانية الحصول على اطلاق سراح مشروط الا بعد مرور 40 عاما.

محامي اندريا استانف الحكم الصادر بحقها وفي عام 2006 نقضت المحكمة قرارها السابق واعتبرت اندريا غير مذنبة لعلة الجنون فأسقطعت عنها جميع الاحكام السابقة وتم تحويلها الى احد المصحات العقلية في تكساس.

روسيل ياتز ساند زوجته ووقف الى جانبها اثناء المحاكمات وكان ينتظر خروجها من السجن لينجبا مزيدا من الاطفال!! الا ان اندريا طلبت الطلاق وحصلت عليه عام 2008 بعد ان تحسنت حالتها النفسية.

قصة اندريا تتحول الى فلم الرعب

فيديو دعاية الفلم - ملاحظة : الفلم لمن هم فوق سن الثامنة عشر

كعادة هوليوود في استغلال القصص التي تستقطب اهتمام الرأي العام عن طريق تحويلها الى افلام سينمائية، تم تحويل قصة اندريا ياتز الى فلم رعب سينمائي بعنوان (Baby Blues ) تم عرضه في الصالات عام 2008.

قصة الفلم تختلف بعض الشيء عن القصة الحقيقية ولكن الحبكة الرئيسية متشابهة، فالفلم يدور حول محاولة مجموعة من الاطفال النجاة من الموت المحتوم على يد امهم اثناء غياب والدهم.

الام (الممثلة كولين بورج) تعاني من مشاكل نفسية (Baby blues معناها كآبة الإنجاب وهي نفس الحالة التي كانت تعاني منها اندريا) تدخل في نوبة غضب عارمة اثناء تناول الغذاء ثم تصعد الى غرفتها في الطابق العلوي مع طفلها الرضيع. جيمي اكبر اطفال العائلة يحاول الابقاء على هدوء اخوته واخواته فيقوم بتنظيف المائدة وجمع الصحون المكسورة ثم يصعد بهدوء الى الطابق العلوي للأطمئنان على والدته، هناك في الاعلى يختلس الصبي الصغير النظر فيكتشف حقيقة مروعة، يشاهد امه تقتل شقيقه الرضيع ويدرك نيتها في قتل بقية اطفالها، وهنا تبدء المطاردة المرعبة والمفزعة بين الام المجنونة واطفالها الذين يحاولون بكل السبل الافلات من الموت المحتم على يدها.

في النهاية تنجح الام في قتل جميع الاطفال بأستثناء جيمي الذي يتمكن من البقاء حيا حتى وصول والده. لكن وكعادة جميع افلام الرعب القصة لا تنتهي هنا، فبعد بقاء جيمي في المستشفى لفترة من الزمن يتأهب للخروج والعودة الى المنزل بصحبة والده الذي يفاجئه بأخباره بأن امه ستعود الى المنزل ايضا.

اللقطة الاخيرة للفلم تظهر الام واقفة تترنم بأغنية للأطفال وهي حامل من جديد.

أرادت اخذ أطفالها معها فذبحتهم! .. هم رحلوا وهي بقيت !!

أمهات قاتلات (1) .. جنون أم تجرد من الرحمة ؟‏
بوشعيب مقدم في قاعة المحكمة

حين هبط (بوشعيب مقدم) سلم الطائرة في المطار البلجيكي لم يكن الرجل العائد توا من زيارة أهله في المغرب يدرك حجم الكارثة التي تنتظره. كان يريد الاسراع في الخروج من المطار لأنه متلهف لرؤية زوجته واطفاله الخمسة، لكنه فوجئ بضابط الجوازات في المطار يطلب منه مرافقته بهدوء.

الضابط اصطحب بوشعيب الى غرفة جانبية كان ينتظره فيها عدد اخر من رجال الشرطة وطبيب. لم يدرك بوشعيب ماذا يجري وتعجب من وجود طبيب في الغرفة، هل للأمر علاقة بالامراض ؟!.

"يؤسفني ان انقل اليك بعض الاخبار المزعجة" – قال الضابط في الغرفة.

"ماذا حدث؟ .. انا لم اقترف اية مخالفة" – تساءل بوشعيب.

"لا .. لا .. اوراقك جميعها سليمة. لكن الامر يتعلق بعائلتك" – اجاب الضابط ثم صمت لبرهة وهو يحدق الى بوشعيب.

"هل اصيب احد افراد عائلتي بمكروه" – تساءل بوشعيب وقد بدا عليه الاضطراب.

"نعم .. يؤسفني اخبارك بأن اطفالك تعرضوا الى حادثة مؤسفة" – رد الضابط بهدوء.

"ماذا جرى بالضبط ؟ أي واحد منهم تعرض لحادثة ؟" – صرخ بوشعيب مذعورا.

"جميعهم .. يؤسفني أن اخبرك بأنهم ماتوا جميعهم" – قال الضابط ذلك وهو ينكس رأسه بينما سقط  بوشعيب في الحال مغشيا عليه.

في اليوم التالي كان هناك عنوان كبير يتصدر اغلب الجرائد البلجيكية .. "ام تذبح اولادها الخمسة" .. كان للخبر وقع الصدمة على الناس الذين راحوا يتساءلون : كيف حدث هذا ؟.

أمهات قاتلات (1) .. جنون أم تجرد من الرحمة ؟‏
جينفيف لرمت اثناء محاكمتها

الشرطة البلجيكية قالت بأنها في ليلة 28 شباط / فبراير عام 2007 تلقت اتصالا من سيدة قالت بأنها ذبحت اطفالها الخمسة للتو وانها تنوي الانتحار. في الحال توجهت سيارات الشرطة الى مصدر الاتصال وهو منزل صغير في ضاحية مدينة ليفيل الواقعة الى الجنوب من العاصمة بروكسل. للوهلة الاولى بدا كل شيء عاديا وهادئا، لم تكن باب المنزل مقفلة لذلك دلف رجال الشرطة الى الداخل بسهولة، في الممر المؤدي الى الصالة الرئيسية شاهد الرجال اول المشاهد الصادمة، كانت الام جينفيف لرميت (Genevieve Lhermitte) جالسة على الارض وسط بركة صغيرة من الدم وهي تسند  رأسها وجسدها الى الجدار، كانت لاتزال على قيد الحياة فأسرعوا بنقلها الى المستشفى.

في الطابق الثاني من المنزل دخل رجال الشرطة الى غرفة بدت اشبه بالمسلخ، كانت الدماء تغطي الارضية والجدران، وعلى احد الاسرة تمددت اربعة جثث لاطفال يتأبط كل منهم دمية، كان هناك جرح كبير نازف في عنق كل واحد منهم، الشرطة عثرت على جثة خامسة لفتاة مذبوحة وضعت في مغطس الحمام.

في المستشفى تمكن الاطباء من انقاذ حياة الام، وفور تمكنها من الكلام بدأت الشرطة التحقيق معها. جينفيف لم تخفي الحقيقة واخبرتهم بالتفصيل عن كيفية قتلها لأطفالها، لقد خططت لقتل الاطفال قبل عودة والدهم من سفره. في البداية استدعت ابنتها الكبرى ياسمين (14 عاما) التي كانت تشاهد التلفاز مع اشقاءها في الصالة، كانت ياسمين فتاة كبيرة خافت الام ان تجد صعوبة في قتلها فيشعر بقية اطفالها بنيتها في قتلهم، لذلك عمدت جينفيف الى الحيلة لخداع الفتاة، مددتها اولا على السرير ثم طلبت منها ان تغمض عينها لكي لا ترى المفاجأة التي خبئتها لها، الفتاة المسكينة ظنت بأن امها تريد ان تهديها شيئا ما فأغمضت عينها وانتظرت، لكن لسوء حظها كانت هدية امها المجنونة عبارة عن ضربة قوية على رأسها بواسطة قطعة رخام افقدتها وعيها في الحال، جينفيف لم تتردد لحظة في تنفيذ خطتها، اخرجت السكين وحزت رقبة الفتاة المسكينة.

بعد قتل ياسمين نادت جينفيف على أطفالها واحدا بعد الأخر .. مريم (10 سنوات) .. منى (7 سنوات) .. مهدي (3 سنوات) .. ما ان يدخلوا الغرفة "المسلخ" حتى تعالجهم بضربة قوية ثم تقوم بذبحهم وتمددهم على السرير من دون ان تنسى وضع دمية تحت يد كل واحد منهم !. الضحية الاخيرة في تلك الليلة المنحوسة كانت نورا (12 عاما)، قتلتها امها مثل البقية لكنها كانت الوحيدة التي وضعت جثتها في الحمام.

بعد قتلها لجميع أطفالها نزلت جينفييف إلى الصالة، اتصلت بأحد الأصدقاء وتركت له رسالة صوتية قالت فيها : "قررت الذهاب بعيدا جدا برفقة اطفالي".

أخيرا اتصلت بالشرطة، اخبرتهم بقتلها لأطفالها وبأنها تنوي اللحاق بهم انتحارا، وما ان اغلقت السماعة حتى طعنت نفسها .. نزفت كثيرا .. لكنها لم تمت!!.

اثناء محاكمتها تفادت جينفيف النظر الى زوجها الذي كان جالسا في الصف الامامي والدموع تملئ مقلتيه، وحين سألها القاضي عن سبب قتلها لأطفالها قالت بأنها كانت تعاني لسنوات من مشاكل نفسية بسبب وجود صديق بلجيكي للعائلة يدعى الدكتور ميشيل سكار، كان هذا الكهل يعيش معهم في المنزل ويقوم بتسديد اغلب فواتير العائلة.

أمهات قاتلات (1) .. جنون أم تجرد من الرحمة ؟‏
صور الاطفال الخمسة في كنيسة في بلجيكا ونعوشهم اثناء تشييعها في مسجد في المغرب

جينفيف اخبرت القاضي بأن السيد سكار كان موجودا حتى خلال شهر عسلها :  "كان ينام معنا في نفس الغرفة ولكي نمارس الجنس كان علينا الانتظار حتى ينام!! .. في كل ليلة يجلس معنا ليشاهد التلفاز ويأتي معنا في جميع الرحلات والعطلات .. نحن نعتمد عليه ماليا".

جينفيف قالت بأن علاقة السيد سكار بزوجها هي بمثابة علاقة الأب بابنه، لكنها لم تعد تحتمل وجوده وقد حاولت إقناع زوجها بأبعاده لكن دون فائدة، ولأنها لا تحتمل الابتعاد عن أطفالها لذلك قررت أخذهم والذهاب بعيدا!!.

القاضي سأل جينفيف عن سبب وضعها لجثة ابنتها نورا في الحمام دونا عن بقية اطفالها، الام المجنونة اجابت بأن نورا كانت المفضلة والمدللة لدى الدكتور سكار لذلك وضعت جثتها في الحمام الذي كان يستخدمه لكي تعاقبه!.

جينفيف حصلت على الطلاق من زوجها في السجن، قالت بأنه لم يفهم ابدا معاناتها ومشاكلها وانها : "اعطيته ولدا واخذته منه، لقد فقدت جميع اطفالي بسبب خطأي، لم يكونوا يستحقون الموت، سوف تعذبني ذكراهم الى اخر يوم في حياتي وهذه هي عقوبتي الحقيقية".

في عام 2009 وبعد محاكمة قصيرة استمرت اسبوعين حكم على جينفيف لرميت بالسجن مدى الحياة وهي أقصى عقوبة في القانون البلجيكي. الطريف والعجيب في القضية هو ان المحكمة قررت ان يتحمل الزوج المفجوع نفقات محاكمة زوجته السابقة وقاتلة اطفاله والبالغة 97000 دولار!! وهو الامر الذي اثار سخط وغضب الجميع.

هذه القصة نشرت لأول مرة بالعربية في موقع مملكة الخوف بتاريخ 24 /06 /2010

يتبع .. الجزء الثاني

انشر قصصك معنا
قدسيَّة الرُّوح - أرض الأحلام
امرأة من هذا الزمان - سوريا
امرأة من هذا الزمان - سوريا
مقهى كابوس
اتصل بنا
لا أريد الإفصاح عن اسمي - الجزائر
unknown girl - العراق
سارة
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (175)
2020-11-12 17:21:44
82915
160 -
آدم
السلام عليكم
أشكر الأستاذ إياد العطار كثيرا على هذا المقال المنشورمنذ 10 سنوات، بالنسبة للجريمة الأولى فأعتقد أن ذلك المبشر المسيحي الغريب الأطوار والذي لم يتحدث عنه أي من الزملاء والزوار الكرام في التعليقات هو من زرع تلك الأفكار الشيطانية والخاطئة في عقل الأم، وأعتقد التأثير امتد للزوج لأنه وبكل بساطة وكأن شيء لم يحدث قال لزوجته عند الخروج من السجن أن ينجبوا الأطفال مجددا!!!!
بالنسبة للموضوع الثاني فمشكلة سكار كان يمكن ببساطة حلها بالطلاق وتأخذ أولادها معها وتستفيد من النفقة وتعيش بسلام وانتهى الموضوع، لكن التفكير الغبي والتسرع وقلة الدين جعلها تقوم بهذا التصرف.
على العموم مشكورين ولكم خالص تحياتي.
2020-07-30 11:58:53
81482
159 -
سارة
لو انهم امامي هؤلاء النسوة لم اكن لأقتلهم وانما اعذبهم رويدا رويدا .. انا لدي ٣ اطفال احبهم حد الجنون احبهم بعد خالقي ان جرح احدهم اشعر ان قلبي تمزق وهم يذبحون اطفالهم كيف ؟ كيف يقتلون فلذة اكبادهم
2020-02-27 06:30:43
79443
158 -
القلب الحزين
كان يجب أن تعدم محاكم هذه الايام أصبحت بلا فائدة.
2019-11-16 12:41:10
78574
157 -
بلاد العجايب
عندنا في سلطنة عمان نساء ورجال تجننو وصاروا مجانين بعضهم بفعل السحر المعمول لهم وبعضهم بفعل مس شيطاني وبعضهم من الله العزيز الباري ...حتي ان بعضهم شفناهم في الاصفاد والسناسل مربوطين ولكن لم يحدث يوما ما او مره واحده انهم اذوو اولادهم لان بعضهم متزوج والبعض يعيش مع اخوانه واولادهم ولكن كل المجانين الذي رايتهم لا يضربون الاطفال ولا الحيوانات ولكن هذه المراءة التي غطست اولادها في الحوض لم اري لها مثيل ..الله يتقبلهم بقبول حسن ويجعلهم من اهل الجنه
2019-04-05 06:49:31
76203
156 -
فتاه مجنونه
جعلتموني اشك في امي
2019-03-07 06:48:37
75928
155 -
عمرو . مصر
شكرا للكاتب ...
2019-03-07 06:30:26
75927
154 -
شبح مر من هنا
ناس غريبة قسم بالله.
كثير من النساء يتمنون طفل،عشان
يناديهم ماما،و هؤلاء يقتلون فلذات أكبادهم
و ليش إش ذنبهم؟
2018-11-06 14:17:48
74222
153 -
زولة رزينة
لا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم كيف قدرت هالأم تعمل كدا بأطفالها وين الحنية تبع الأمهات وشو هالجنان اللي هي فيه
2018-08-05 02:03:09
72407
152 -
دموع
يا الله كيف سمح لها قلبها تسوي كذا اني اتخيل كيف قدرت تذبح عيالها بوحشيه وهم فلذات كبدها ياالله رحمتك كيف تحملت تشوفهم ينزفون بين يديها لاحول ولا قوة الا بالله والله اني بكيت وقمت احضن اطفالي
2018-04-21 21:37:52
70385
151 -
ملکه شهناز
یتعاطون موادشیمایی الذی یسیطر علی جمیع اراته یفعل ما یشاع بدون ای احساس
1 - رد من : آدم
لا يوجد ما يثبت هذا؟
2020-11-12 17:12:57
2018-03-05 10:12:41
69666
150 -
سيلينا
بصراحه مش عارفه شو احكي او شو علق يعني شو استفادو هدول الي قتلو اطفالهم وحده بتقول خطيه واطفالي عم ينحرفو وربنا هيك رح يعاقبنا ونروح عنار شو هل حكي المتخلف وتانيه حجتها واحد عايش معهم 24 ساعه كل هل حكي ما بيعطي ولا وحده فيهم الحق تعمل هل جرائم ويقتلو اطفال بريئين ما الهم ذنب بهشي ان كانت اندرريا ولا هديك المجنونه المتخلفه تانيه شو ما خافو من الله لما ارتكبو هلجريمه وعاساس اندريا متدينه هيك ربنا علمنا وين راحت رحمه والامومه والحنيه والله الحيوانات ارق واحن من البشر اي والله بس يلا احسن لان هيك امهات ما بيستاهلو يكون عندهم هيك اطفال ملائكه بس فيه الله هدول الهم عقاب كبير وشكر لي استاذ اياد الي بيحب دايمن يشاركنا بهل القصص الرائعه مو غريبه عليه من يومه مزوق
2018-02-02 20:59:44
69130
149 -
نهى
لا حول ولا قوة الا بالله
2017-12-11 09:28:42
68354
148 -
عاشق النبي (ص)
لا اله الا الله
2016-09-27 12:32:57
60686
147 -
زهراء
استغفر الله شنو هاذه وين الرحمه الاطفال شنو ذنبهم لا اله الا الله محمد رسول الله
2016-08-27 23:41:12
59790
146 -
زهرة الربيع
أخي الناس في بلجيكا نفسياتهم غريبة وحالهم عجيب رجالهم ونسوانهم وحتى أبنائهم و أؤكد لكم إنهم جميعا بحاجة لمصحة عقلية

أعتقد أن جينفيف تعاني نوعا من الفصام المشكلة أن مريض الفصام يعتبر مريض عقلي ولا يعي بمرضه ما لم ينتبه عليه أحد من الناس ويجبرزه على العلاج و الأسوأ أنه ليس من السهل إكتشافه

أرى أن سبب كل بلاوي العالم أربع أشياء الحب و الجنس و المال و الحرب
فعلا إن أردت البحث عن سبب بلاء العالم ستجدها أمامك.
2016-07-24 13:46:10
58755
145 -
ريما
المرض النفسي يسبب كل الكوارث التي تحدث يجب انا يضعوها في مصح وشكرا جزيلا على الموضوع
2016-04-28 12:15:34
56188
144 -
شروق
لا إله إلا الله حسبي الله ونعم الوكيل
2016-04-19 04:54:17
56009
143 -
MARWA
افظع ما ممكن ان اقرأه ان ام تقتل اطفالها حقا فظيع ومخيف جدا
2016-02-20 10:16:08
54392
142 -
حازم بدوى
الغباء موهبه
1 - رد من : آدم
هههههههههههههههههههههه
2020-11-12 17:09:28
2016-02-19 04:58:57
54350
141 -
محبة الرعب
قصة مرعبة جداا
2016-01-07 05:30:18
53048
140 -
ريمة
اعوذ بالله و اتمني بان يكون عقابها رحيم و الله يرحم اطفالها الصغار و يجعل مسواهم الجنة
2015-11-27 13:31:41
51962
139 -
مصطفى
هذه القاتلة تجردت من الانسانية حتى الحيوانات لا تقدم على هذا الفعل الشنيع
2015-11-02 10:01:43
51503
138 -
MrSunShine
يجب قتل الاعلام وقتل الذين يدافعون عن هؤلاء المجانين -_- ان شاء الله تتحرقو في جهنم
2015-10-18 03:25:37
51121
137 -
حمدي من السودان
حسبي الله ونعم الوكيل
2015-09-29 12:50:53
50716
136 -
عازفة على وتر ذكريات (عاشقة الرعب)
من لما قرات هالمقال ما عدت تكلمت مع امي ههه
2 - رد من : بقلمي
حرام عليك أمك وصاك عليها رب العالمين و جعل الجنة تحت قدميها
2020-11-24 17:40:51
1 - رد من : آدم
أنا مثلك، وليت أخاف منها هههههههههه
2020-11-12 17:08:31
2015-06-27 16:31:38
47941
135 -
سلوى
اعود بالله
2015-06-26 15:21:07
47896
134 -
سحر القحطاني
اعوذ بالله
2015-06-23 10:11:36
47762
133 -
جيهان
لا يحق لاحد الدفاع عنها لان الظروف النفسية السيئة تدفع بالناس للقيام باعمال وحشية الا الام فهي و ان تاهت عن العالم كله مستحيل ان تتوه عن فلذات اكبادها و لذلك اظن ان هذه المراة لديها اسباب اخرى لا نعلمها غير الجنون _ و نعم الحادثة عبارة عن ( تجرد من الرحمة ) وقسوة لا مثيل لها
2015-06-22 06:28:16
47721
132 -
Léon: The Professional
لا اله الا الله محمد رسول الله '' الحمد لله علي نعمة الاسلام
2015-06-12 04:36:16
47402
131 -
MQX
بوشعيب الشايب يصرف عليه وهو ينجب اطفالا لول
2015-03-29 10:31:34
45032
130 -
مرال
الظروف النفسية السيئة جدا جدا هي وراء قسوة الأم على أبنائها وهذا من واقع تجربة،(شخصية أعرفها )

ولكن الظروف القاسية ليست بعذر لكل مجرم يرتكب جريمته يجب على الإنسان أن يحكم عقله ويفرغ غضبه في شي مفيد ويحاول أن يضحك رغم كل الظروف القاسية
إني أستغرب في كثير من القصص التي تتحدث عن القتل تعاطف المعلقين مع القاتل حتى ولو كان المقتول بريء وليس له علاقة بالقاتل ؟؟؟؟؟!!!!!!
هل ترضى أن يصبح شخص تحبه جدا مقتول على يد شخص حياته صعبة ؟؟؟؟؟مالاترضاه على أحبائك لا ترضاه للناس

(في أحد القصص التي قرأتها التي تتحدث عن أمرأة قتلت زوجها هناك أراء تقول أن الزوج يستحق القتل فقد صبرت عليه ،ماهذا ؟؟ من قال لها أن تصبر ؟؟؟ وتتحمل الإهانات من ترى أن الحياة مع زوجها مستحيلة تتطلق ليست مجبورة على العيش مع شخص قاسي يعاملها بإحتقار ويهينها من لاتريد زوجها بسبب قسوته تتطلق منه لا أن تصبر على الإهانات ثم في النهاية تقتله !!!!!!!!!!!!!
عجيبة أراء بعض الناس وكأنهم لايمتلكون عقولا
2015-03-29 09:26:34
45030
129 -
ميم
أتوقع أن الأم التي قتلت أولادها الخمسة وكان حلمها وحلم زوجها أن تنجب أطفال كثيرين كان هذا بسبب العين العين هي من دمرت حياتها وحياة أبنائها
1 - رد من : آدم
ممكن، فرضية جيدة، لأن العين حق.
2020-11-12 17:05:20
2015-03-13 14:24:10
44577
128 -
مجهول
رائع
2015-02-13 17:34:22
43928
127 -
Lana Del rey
يا اياد فين الجزء 2 :( :( :"((
2015-01-13 13:57:22
43145
126 -
HITMAN
انا سامع بكثير من قصص القتل واعجيتني الكثير منها لاكن لم اكن اتوقع من ام تقتل ابنائها الخمس لسبب تافههذا لايصدق المفروض تعدم هذه المجنونة امام الناس
2014-12-14 13:59:31
42364
125 -
الاء
هذه مهي رحمة هذا ظلم وهذه ارواح مولعبة بستيشن عندكم تحسبو لما تقتلو الولد يرجع لا يا حبيبي والمصيبة لزوج المسكين يدفع الفلوس
2014-12-07 06:36:17
42160
124 -
جنى عادل
أنا ما اعرف اشلون أدرت تذبح أولادا
2014-12-06 05:02:10
42127
123 -
غرغرى
كيف يمثلو الاطفال في فيلم رعب ؟؟؟
2014-12-05 18:18:24
42125
122 -
ايمان متابعة وفية من الجزائر
لقد وقف شعر جسمي مقشعرا عندما قراة انها مددت ابنتها على السرير وطلبت منها ان تغمض عينيها المسكينة كانت تنتضر هدية لكنها لم تعلم ان ايامها قد انتهت وعلى يد من امها
انا لم اتحصر على الامهات القاتلات لان الام الحقيقية لا يمكن ان تقتل فلداتها حتى وان كانت مجنونة غريبة هده الدنيا ام تقتل النساء وتخرجهن صابون من اجل اولادها وام تقتل اولادها لاسباب غير مقنعة حتى والنتيجة ارواح تزهق على يد مرضى نفسيا
2014-10-28 06:15:08
41166
121 -
عذاب
دائما يوراودني هذا الشعور ان اذبح اولادي لانهم معذبني جداسوولي مرض نفسي
1 - رد من : آدم
تحكي جد
2020-11-12 17:02:10
2014-09-21 12:46:31
40055
120 -
زينوووووووو
صارت عندنا مرة بالعراق قبل اعوام قليلة عندما احرقت امراة ثلاثة من اطفالها داخل غرفة النوم اي انها احرقت الغرفة بكاملها مع اطفالها واغلقت عليهم الباب واحد الاطفال بعمر اربعة شهور كان نائم في مهده بسبب ان الزوج قد تزوج امراة غيرها فقالت له سوف احرق قلبك باطفالك واقتادوها الى المحكمة وهي غير مبالية بما حصل فقط كانت تنظر الى زوجها الذي اصيب بصدمة عصبية مدة ساعات لا يعي ما يقول ولا اعرف ما حكمها هذه المراة للاسف من مواليد (1991)شابة صغيرة لا تعي عواقب فعلتها عند الله والمجتمع ..... الا اني افسر تلك الحالة اصبحت حقيقة بسبب ضغط الحروب داخل دولتنا المظلومة المستهدفة دائما نرى الشباب دائما في حالة هياج عصبي حتى من ابسط الامور ذلك بسبب البطالة والفقر والزواج المبكر للتخلص من نفقات الفتاة وهذا خطأ الاهل عادةً ما ادى الى حالات انتحار باعداد كبيرة في الفترة الاخيرة .... ارجو منكم ان تدعو من الله ان يخفف عن دولتنا ما اصابها ..
2014-09-02 19:36:18
39536
119 -
زوزه
كل ام مثل مشفنا يا اما متخلفه عقليا ولكنها تحب صغارها فنصفه مذبحتهم من اجل ان تاخذهم معها او تقتلهم لكي يدخلوا الجنه او هيه متعقده من الاطفال لذلك تقتل صغارها ولكن الحمد لله امهاتنا رحومات عاقلات
2014-08-25 12:03:27
39271
118 -
لولوه
وين الجزء 2 :(
2014-08-18 12:34:26
39008
117 -
ترنيمه
استاذ اياد وعدتنا بتكمله الجزء الثاني من امهات قاتلات وقد مرت اربع سنوات ولم ينشر تحياتي
2014-07-22 08:35:21
37992
116 -
بنت العراق
يا اللهي ارحمنا
هنالك اناس تجردت من المشاعر
فكيف ﻻم ان تقتل اطفالها
ولكن هي ليست مذنبة كامﻻ
ﻻنها كانت تعاني من مرض نفسي
وهو الذي دفعها ﻻرتكاب مثل هذة
الجريمة
..... انا اشكرك اخي اياد على
المواضيع الرائعة
اخي انا سبق وتركت لك رسالة
اخي انا عندي مشكلة
واريد نصيحة منك
وشكراااا
2014-07-12 10:36:53
37610
115 -
اهوازی
نعوذ بلله /ان لله وانا الیه راجعون/ حسبنا الله ونعم الوکیل/و...
2014-06-14 12:11:49
36458
114 -
وهل يوجد من يهتم
لاحول ولا قوة الا بالله
2014-06-10 22:02:13
36332
113 -
fozahmad
كنت لا أود الإنجاب أبدا , لخوفي من آلام الولادة "سبب تافه"
أما الآن أصبح لدي أعذاري .. أعذار مقبولة , يكفيني
خوفي على أبنائي مني أنا , حتى وهم لم يأتوا !
ومن لايريد أن يتزوجني فباب الجحيم مفتوح , هو الخاسر هع
سأجلس في بيتي كالساحرات
1 - رد من : آدم
ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
أضحكتني
2020-11-12 16:57:56
2014-06-09 09:12:19
36265
112 -
.............
حسبي الله ونعم الوكيل
مجنونة
استغفر الله العظيم
2014-06-02 08:20:30
35977
111 -
روان
حسبي الله ﯙ̷̲ﻧ̤̲̈͠ﻋ̲̃مَ.الوكيل عليها حرااام. اعمارهم من7 اعوام وتحت أنا ماحزني غير الي عمرة 7شهور ؟
عرض المزيد ..
move
1
close