الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

الحزن أصبح صديقي

بقلم : Fatin - المغرب

الحزن أصبح صديقي
أعاني من الاكتئاب , أصبحت أحب العزلة و الوحدانية

في يوم من الأيام كنت العب كباقي الأطفال كعادتي في منزلي

تركتني أمي أمانة عند ابن خالتي .

يا الهي بدأ يقترب مني , يا ليتني رفضت ان ابقى معه و ذهبت للسوق مع امي.

ماذا افعل الآن اهرب ... اصرخ ..

ضاع شرفي و أنا ما زلت طفلة عمرها 9 سنوات .

خفت ان اقول لعائلتي ما حدث لي , لأن عائلتي صارمة

أصبحت تعيسة و حزينة

لا اعلم ماذا افعل

مرت سنوات الآن عمري 14 سنة

أعاني من الاكتئاب , أصبحت أحب العزلة و الوحدانية

اخبروني ماذا افعل

انتحر...انتقم منه...

مللت الحياة


تاريخ النشر : 2015-12-14

انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

حلم أم حقيقة ؟
ماذا فعلت لك ؟
粉々になった
كيف أنسى ؟
لا احد
مشمئزة منه ماذا أفعل ؟
وعيد - مكان ما
تعبت من غدرهم
أغراضي .. أين تذهب ؟
الساعة الثالثة فجراً
⭐kim namj - العراق
حٌب طفولة أمسى كابوساً
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (23)
2016-01-04 08:37:32
68751
user
23 -
عبد الله
لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم قدر الله و ما شاء فعل ،أدعوك يا أختي للجوء إلى الرحمان فهو أرحم الراحمين بالحفاظ على عبادتك والأذكاروكل مايقربك ل للّه جل وعلا فهو وحده القادر على إبدال حزنك فرحا أدعو الله تعالى رب العرش العظيم ان يرزقك الستر والصبر على البلاءويبدل همك فرجا وسعادة . امين
أنصحك يا أختي بعدم التفكير في الإنتحار بتاتا بالعكس كفاك معاناة في هذه الحياة الدنيا علا الأقل إعملي علا أن تكوني سعيدة في الأخرة ، والأفضل أن تخبيري أمك بما حدث لك فما حدث لك لا ذنب لك فيه وليس عليك من حرج أنت ضحية يا أختي ، إن بقاء هذه المأساة بنفسك لن يحل مشكلتك علا العكس أنت تدمرين حالك هكذا وحدة و إسترجاع لذكريات مؤلمة لن يزيدك في وضعك إلا سوء
رزقك الله فرحا و أذهب لك همك وغمك آمين
2015-12-25 13:49:01
66772
user
22 -
احمد ابراهيم
عادة لا احب التعليق على مثل هذه القصص و ان كانت قصتك حقيقية فكان الله في عونك و لكن كيف لطفلة عمرها تسع سنوات اغتصبت و لم يظهر عليها حتى اى اضطراب امام اهلها او بكاء او مصارحة لأمها او اى رد فعل؟ ألم تلاحظ والدتك اى تغيير عليكي ؟
اذكر عندما كنا اطفالا انا و بنت عمتي اني لمجرد قلت لها لا تجلسي بجانبي على السفرة ظلت تبكي ساعتين و اشتكت للجميع و تلقيت انا العقاب المناسب من ابي بسببها , فكيف لفتاة عمرها تسع سنوات اغتصبت ؟!
الأطفال لا يكذبون و غالبا لا يسكتون اذا حدث معهم شىء كهذا خاصة حتى و لو كانت العائلة صارمة كما تقولين فالذنب ليس ذنبك انتي حتى تحميه بكتمانك للأمر !
2015-12-19 07:59:56
65635
user
21 -
رزگار
طبعا ﻻحياء في العلم والدين ..
فقدان العذريه ياصغيرتي ليس بالشئ الهين .. هل كان هنالك دليل على فقدان عذريتك ، هل رأيتي دماءكي ،هل كنتي تنظرين للوغد عندما أنتهى من فعلته ،هل كان جسده عليها آثار دماء او ان اﻻرض او مﻻبسك اووحتى جسدكي كان عليه أي أثار للدماء ، هل تذكرين تحديدا عندما أغتصبكي ذلك الوغد من أي مكان كان يسيطر عليكي ، هل كان أمامكي وجها لوجه أم كان يسيطر على جسدكي من ناحيةةاخرى ، أعتذر من الجميع حقا ومنكي انتي بالذات ﻷنكي كنتي صغيرة السن وﻻأظن أن فتاة في التاسعه تعرف شئ عن العذريه ، وﻻأظن أن السنوات الخمس لم تمحوا القليل من هذه الذكرى المؤلمه .. حاولي ان تتذكري جيدا .
صغيرتي العزيزه ..
حاولي جاهده أن تستجمعي شجاعتكي وان تخبري والدتكي باﻷمر منذ اﻷن وذكريها أن ما حصل هو في يوم كذا وكذا . ﻷنكي لووبقيتي ساكته ستعيشين طوال عمركي مقهوره محسوره .. والوغد الذي أغتصبك يسرح ويمرح .. وربما يتزوج ويؤسس حياة وعائله ومنزل ولا يعرف عن مقدار ما سببه من الم وجرح غائر في نفسك ..
أدعوا الله من كل قلبي أن تحل مشكلتكي على خير .
2015-12-17 19:19:34
65422
user
20 -
ماضي لا ينتهي
نفسي افهم
انهي كافر يغتصب طفله تسع سنوات
ده الكلاب ما بتعملش كده
استغفر الله العظيم
حسبي الله نعمه الوكيل
2015-12-16 19:02:32
65212
user
19 -
كوثر
عيشي والله ياخد حقك
2015-12-16 13:35:15
65156
user
18 -
LONLEY HARTE
عزيزتي فاتن ... بعد التحية

قصتك ذكرتني بكلمة قديمة تقول : مضت بإناها مرة .. تصب الماء في الجرة ..فاحزنها بان الثقب .. يسرق مائها عبره .. ولكن دون ان تدري .. سقت من خلفها هرة .. فلا تحزن على شئ .. فرب لكسرةٍ جبرة .

عزيزتي اعلم ما تعانين منه وانه يشكل لك عبئ الدنيا بما فيها واكاد ارى عطور العفة تتساقط من اناملك حينما تروينا لنا القصة فكل ما اود لفت نظرك اليه هو ان موظوعك يحوي من الابعاد الكثيرة فأولاً انتي لم تذكري انك زرتي اخصائية نسائية لتبث لك في الامر ولم تقيسي الاحداث باطارها السليم من ناحية نوعية الموقف وكل ذلك لكي تقيمي حالك فكم من البنات مروا بمثل ما مررتي وهاهم الان ربات منازل حتى وان كان ما حدث لاسمح الله كان فعلاً قاتل للعذرية فلا ارى لك ذنب فانتي كنتي طفلة ومازلتي طفلة فلا تخلفي عيشك بالسواد والتجئ الى الباري في علاه فهو اقرب الينا من حبل الوريد واخيراً صدقيني الغشاء ليس مقياس للعفة .
2015-12-16 12:20:07
65134
user
17 -
مايكل من الجزائر ألى جيهان
جيهان , جيهان أين أنت يا فتاة لم أختفيت كل هدا الوقت بحثت عنك كثيرا عودي ألينا
2015-12-16 11:50:26
65128
user
16 -
جيهان
لو كنت مكانك لكرست حياتي للانتقام منه لو كلفني ذلك عمري كله _ الله يعينك اختي الحبيبة
2015-12-16 11:24:09
65122
user
15 -
شخصية مميزة الى Fatin
لاباس عليكي فاتن لاداعي للحزن ربما لم يحصل شي ان شالله فلا داعي لأن تهولي الأمر و تحملي نفسكي ذنبا ليس لكي يد فيه الذي يتحمل ذلك الحقير الذي ارتكب جريمته كان يجب ان تخبري اهلكي لكن لابأس كنتي صغيرة و لا تعين جيدة مدى خطورة الأمر لاداعي لأن تحكي للجميع ما حصل كما انكي لستي مظطرة لتبرير ما حصل معكي لأي كان حتى لو كان زوجكي فالمستقبل كان حادثا اليما و ان شالله تمر عليكي اثاره بسرعة و تنسينه لأنكي لم تفعلي شيئا تندمين عليه عيشي حياتكي عادي كباقي اقرانكي من الفتيات و انسي فالزمن كفيل بشفاء الحروح و اعلمي ان الله معكي دائما و ان لم يعلم احد بهذا الأمر فدعيه مستورا احسن وعيش حاتكي بشكل عادي و ابتعدي عن المكان الذي يذكركي بهذا الأمر
2015-12-16 07:25:00
65105
user
14 -
صاحبة المنشور
شكرا لكم كثيرا احبائي
اشكركم من كل قلبي
استفدت كثيرا لتعلقاتكم
2015-12-16 04:33:17
65090
user
13 -
امال
عزيزتي لم لا تجرين فحصا وتتاكدي ان كنت عذراء ام لا؟ فالفحص هو السبيل لكي تقدمي على خطوتك التالية
اختك في الله امال .
2015-12-15 16:00:28
65056
user
12 -
غامضة
سمعيني اول شيء خبري امك وهي بتفهمك لانها امك والغلط كله عليها وعلى ابن خالتك ولو كنت مكانك كنت لانتقم من الكل اشد انتقام
2015-12-15 10:20:43
65013
user
11 -
نفس فاعل الخير
لا تقتليه ولا تنتحري انما اسئلي الله ان يعاقبه بعد ذالك قولي لامك

اعتذر اني قلت ان تقتليه فا القتل جريمة والقاتل حيدخل النار
2015-12-15 09:30:11
64997
user
10 -
فاعل خير
اقتليه اقتليه اقتليه
2015-12-15 03:13:13
64966
user
9 -
Marissa
أاسف لما حصل لكي عزيزتي... ولكن عقده الخوف من الحديث في هذه الامور بحد ذاته مشكله كون مجتمعنا اراه صعب من هذه الناحيه فاذا حصل شيء كهذا تصبح الضحيه هي التي يجب ان تعاقب .. ولكن لاتخافي ولا يجب ان تظلي هكذا حاولي ان تتكلمي مع امك او شخص قريب اليكي واياكي وفكره الانتحار هذا ليس حلا ... اتمنى لكي حياه سعيده
2015-12-15 03:12:22
64962
user
8 -
غريبة الاطوار
وجود العذرية لا يعني الشرف وضياعها لا يعني فقدان الشرف
هي حادثة لا يجب ان تكسرك بل يجب ان تصبحي اقوى واكثر حذر
هل الحزن والاكتئاب سيعيد الماضي؟
هل الحزن والاكتئاب سيعاقب المعتدي؟
طالما الله موجود فلا شيء ضائع, انت ثقي بالله وثقي انك سترين اليوم الذي يتعذب فيه مغتصبك امام عينك وتاخذين حقك بالكامل
وكوني واثقة من نفسك ولا تخجلي من نفسك لان المجتمع لا يعجبه اي شيء
عليك من نفسك
عليك من نفسك بهذه اللحظة, ابداي حياتك من جديد من هذه اللحظة بظروف جديدة ونظرة جديدة
2015-12-14 16:55:50
64906
user
7 -
عبدالكريم العراقي
السلام عليكم امابعد ان الانتحار هو ضياع نفسكي وخروجكي عن ملة الدين وعن طاعة الله بل ان غضب الله سيشتد عليكي وستصبحين من اهل النار وانتي الان عندكي اكثر من حل انا انصحكي بحل مريح من وجهت نظري طبعا وهو ان تلجئي الى الله والى رسولة وان تقرئي بعض الاعمال التي لو اتى بها احد وطبقها وعملها لرئى النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم في الحلم وفي عالم الرئيا وهذا الاعمال مذكورة وموجودة في الكوكل فقط ابحثي بالكوكل واذا لم تجدي هذه الاعمال انا سوف انشر منشور يبين ماهية هذا الاعمال ** وعندما ترينه اطلبي منه ان يخرجكي من المشكلة والامر الذي انتي وقعتي به وان تتبدل حياتكي الى الخير والرحمة واطلبي منه اي شيء تريدينه وطبعا الله يصفه نبيه بقول ** لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رءوف رحيم** كوني واثقة ان من يريد ان يرى النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم فان النبي لايمتنع وسيلبي طلبه باذن الله لا بل اني مرة ايضا وقعت بامر شديد ووالله اني لم اطلب ان ارى النبي ولكن النبي محمد تفضل بزيارتي لهذا اقول لكي رحمت الله واسعه
2015-12-14 16:30:31
64896
user
6 -
مُليكه
--
لن اقول كان يجب لاني لا اعرف اهلك ولا حياتك ولا ان كانوا سيتصرفون بحكمه ام لا..عدد الاحرف والكلمات القليله تدلل علي الحزن العميق..
فيا عزيزتي حلك الوحيد هوالله الذي لا يخفي عنه شئ هو سيساعدك علي اكمال حياتك ..والحياه لم تتوقف عند هذا الوقت استمري واكملي مسيره جياتك ولاتنسي الدعاء دوما..وهذا خطاء الاهل بالاخير..
--
2015-12-14 16:30:31
64894
user
5 -
حنين
لا عزيزتي فمن يستحق الموت هو من فعل بك هذا .. لا تحزني و كما قال الاستاذ اياد الام اقرب شخص للفتاة في حياتها صارحيها فانتي بالنهاية ليس لك ذنب و الله لا يقبل بالظلم على عباده لا تحزني اتمنى ان يفرج الله همي وهمكي و يحل مشكلتك
2015-12-14 16:30:31
64892
user
4 -
هابي فايروس
لابأس ..
انسي فحسب..:)
لاتخبري أحد. .
2015-12-14 15:11:09
64866
user
3 -
مغربي اندلسي
اختي العزيزة.لماذا الاكتئاب انت ضحية ولست مجرمة .بثي امرك لله هو الذي يساعدك وادعيه ليلا ونهارا ان يثبتك على دينك وان يرزقك الصبر والعفو والعافية في الدنيا والاخرة ..لماذا تكتئبين والله هو الذي خلقك ورزقك وابتلاك .فانت لم تجري وراء الحرام او كنت بنتا سيئة بل انت ضحية .واكيد الله سيتكفل بك.وعن تجربة شخصية بنت كانت تدرس معي في الاعدادية وقع لها ماوقع لك بل مصيبتها كانت اكبر فقد حملت من مغتصبها وانجبت ابنها وتعرفين مجتمعاتنا لا ترحم .لكن الشهادة لله كانت انسانة محترمة واخلاقها عالية حتى بعد اغتصابها وانجابها بقيت على نفس اخلاقها ودينها.فعوضها الله بزوج رائع .تزوجها وانجب منها واقسم بالله العلي العظيم ان حفل زفافها كان من اروع الاعراس التي حضرتها حسدنها البنات على الزوج الوسيم الذي احبها حبا صادقا ورفع راسها بين اقرانها.تذكري ان الله معك في كل لحظة واياك يا بنت بلدي ان يغرك الشيطان وتتجهي لاتجاه اخر وانت تعرفين ما اقصد.
ادعو الله تعالى رب العرش العظيم ان يرزقك الستر والصبر على البلاءويبدل همك فرجا وفرحا . امين
2015-12-14 13:24:12
64852
user
2 -
Ahmed menisi
لماذا التفكير في الانتحار،انتي ضحية، لا تفكري بهذة الطريقة السلبية،
حاولي التقرب الي والدتك او قريبة لكي ترتاحين معها واخبريها لعلها تساعدك ،
وقبلهم .. الجئي الله تعالي فهو نعم المولى ونعم النصير والله قادر علي شئ .
2015-12-14 13:12:39
64850
user
1 -
اياد العطار
للأسف حدث معك هذا .. اعتقد ان افضل حل ان تصارحي امك او شخص قريب إلى نفسك .. مثلا شقيقتك .. لا تكبتي مشاعرك في نفسك .. والذي اعتدى عليك يجب ان ياخذ جزاءه .. لا تعاقبي نفسك على خطأ اقترفه غيرك بحقك .

مع تحياتي وتقديري .
move
1