الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

الفراق

بقلم : بائع النرجس - مصر
للتواصل : [email protected]

كيف بإمكاني تحمّل هذا الفراق ؟

الوحدة أصعب شيء يمكن ان يعيشه انسان صاحب شعور و احساس مُرهف ..لا أستطيع أن أصفّ لكم كيف أشعر بالوحدة و أنا وسط الجموع , و كأني أتيت من عالمٍ آخر ..لا أفهم أحد , و لا أحد يفهمني ! كثيراً ما أهرب لدنيا الكتب و الروايات حتى أشتمّ نفسي .. و أحسّ بالحياة بين تلك الشخصيات الخيالية , رغم معرفتي بنهايتها دائماً ..و قد كبرت معها حتى صار عمري عشرين ..و كنت في السنة الأخيرة من دراستي الجامعية , و ما زالت خجولة بدرجة كبيرة .. أحب العزلة و البُعد عن الجموع .. و في هدوء , تودّد لي شاب كان في مثل عمري .. فرفضت تودّده و صددّته كثيراً ..لكنه لم يبالي , و كأنه مصرّ على اقتحام أسوار قلعتي ..و لا أعرف كيف نجح في ذلك , فقد فتح قلعتي الحصينة , و زرع الياسمين و الرياحين في حدائقي .. و بتّ أسهر أفكر فيه بدون توقف , و كأن حياتي توقفت أمام نظرة من عينيه ذات اللون الأسود .. حيث تميّز بوجهٍ خمري و جسدٍ ممشوق , و شعرٌ اسود فاحم , و له وسامة شرقية مُحبّبة للنفوس ..كان يدعى (رياض) و كنا نتقابل كل يوم في الجامعة .. يشاركني في كل شيء .. حتى أحلامي لم يتركها لي , فقد كنت أحلم به طوال الوقت .. و بسببه ودّعت أحزاني , و ألقيت بها في جبٍّ سحيق .. و أحسست بأن السعادة اخيراً فتحت لي ذراعيها .. و مرّت الأيام بسرعة ..و نجحت بإمتياز .. و تمنيت هنا لو مازالت أمي حيّة , لكانت فرحت بي كثيراً , لكنها رحلت منذ خمسة عشر عاماً , و تركتني أعاني وحدي .. فأبي تزوج بأخرى ..و من أجل زوجته الجديدة , تركني أعيش مع جدتي التي كانت حنونة عليّ , قبل ان تفارقني في صمت ..لأعود ثانيةً الى والدي و زوجته , التي تعاملني بلا مبالاة و تهتمّ فقط بشؤون أولادها ..حتى أبي نسي وجودي , فلم يعد يطمئن عليّ ابداً ! و كثيراً ما كنت أبكي لوحدي .. كم تمنيت الموت ! لكن ظهور (رياض) غيّر حياتي من حالٍ الى حال .. لذا إنتظرت يوم تخرجي بفارغ الصبر , حتى أستطيع أن أغير واقعي , اقصد حين يتقدّم (رياض) لخطبتي .. و في يوم .. لمّلمت قوتي , و طلبت منه بنفسي هذا الطلب ..فأنا متأكده أنه ينتظره مثلي , و ما منعه غير حياءه الغير عادي ..
و كأن العالم كلّه توقف فجأة في هذه اللحظة , حين سألته بتردّد و خجل :
- حبيبي .. اما آن الوقت لكيّ تتقدّم لي بشكلٍ رسمي ؟
و لأول مرّة ! اجدهُ يشيح بنظراته عني , و احسسّت على الفور بالقلق يتسرّب الى قلبي .. فسألته و أنا أقترب منه أكثر , و أنظر الى عينيه :
- حبيبي ! هل هناك خطب ما ؟
و طال صمته .. الى ان قال بلهجةٍ تشوبها لمحة حزن
- انت لا تعرفين كل شيء عن خلفيتي و عن أهلي , و لا كيف أعيش و...
فقاطعته رافضة حديثه , قائلة :
- لا يهمني كل هذا !! انا يكفيني انك تحبي .. فقد عرفت معنى الحياة و أنا بجوارك ..وعرفت معنى السُهاد و أنا بعيده عنك ..أرجوك لا تخذلني , و تطفىء شمسي .. لقد تمنيتك من الله أن أعيش فقط لأجلك .. فأرجوك لا تعيدني الى تلك الوحدة القاتلة مرّة أخرى
و لم اشعر الا بالدمعات و هي تنساب على خديّ ..
فمدّ أنامله و أخذ يمسح دموعي , و يقول بعذوبة :
- هذه الدموع غالية عليّ كالألماس .. و لا أحب أن أراها تنزل , لا من اجلي و لا من أجل ايّ شخصٍ آخر ..و اريدك دائماً ان تكوني قوية كالجبل في مهبّ الريح
ثم صمت قليلاً , و هو سارحٌ في عينيّ .. فهِمْتُ في دنيا غير الدنيا ..
ثم قال لي بصوته العذب :
- اتدرين ماذا !! سأفرض على والديّ الأمر ..و في الغد أخبرك بالنتيجة ..و إن شاء الله خير
و وقف مودعاً .. فشعرت انه اختلق هذا الكلام ليتهرّب مني ! و قد أحزني فعلاً ردّة فعله , و كأن هناك خنجراً ماضي يقطّعني لأشلاء .. ثم تركني .. و ترجّل بضع خطواط , قبل ان يتوقف.. و حينها تمنّيت لو بإستطاعتي أن أجري اليه , و ألقي بنفسي بين ذراعيه , و أشتم رائحته و أبكي و أتوسل و أترجاه ..و لا ملامة عليّ في ذلك , و كيف لا ؟! و أنا أحبه , فهو من أخرجني من أحزاني ..هو من جعلني أحب الحياة , هو دنيتي و...
ثم عاد و نظر الى الخلف , و وجدني مازلت أنظر اليه في ترجّي : بأن لا يتركني وحيده وسط الطريق , حائرة في أمره .. حيث بتّ لا أعرف مالذي عليّ فعله ! و أحسسّت بأن الدنيا كلها تنهار في تلك اللحظة .. لكنه لم يبالي ! بل أدار وجهه , و أكمل طريقه ..و أنا أتابعه , الى ان إختفى ...وعدت إلى منزلي ..و سجنت نفسي بين جدران غرفتي , و بين أطلال الحب الذي إفتقدته كثيراً ..
و بهذه الليلة , لم استطع ان أنام ..و ابت دموعي ان تجفّ ..و صارت الأفكار تعصف بي , و انا أشعر بثقل الدقائق و الثواني , بينما وحش السهاد يعبث بقلبي و عقلي ..و كأني أصبحت مثل الريشه في مهبّ الريح , لا تعرف الى أين ستذهب .. لكن كيف بإمكاني تحمّل هذا الفراق ؟ و عقلي يأبى ان ينسى كل كلمة قالها لي يوماً , كل همسة , و كل شيء بالتفصيل المملّ !
.... آه !! كم كان كريماً في حبه , مؤدباً , عطوفاً في معاملته لي ..
و بعد طول عذاب .. طلع النهار .. و كنت على وشك الإنتهاء , كسمكةٍ حيّة رُميت فوق الجمر ..لا راحة لي بعد اليوم , طالما ان لهيب عذابي في توّهجٍ مستمر .. حتى بتّ لا أفكر في شيءٍ غيره .. كنت أراه في كل شيءٍ حولي .. و اتوهّم احياناً بأني اسمعه , و اتخيله في غرفتي ! و بقيت على هذه الحالة , الى ان مرضت و أصابني الهزال .. و صرت اسأل نفسي :
- كيف ينسى كل هذا الحب ؟ هل كان يلعب بي ؟! ..لا , لا مستحيل !!! فأنا لا أستحق هذا منه .. طيب لم لا يجيب على محموله ؟ كيف لا يتصل بي طوال هذه المدة ؟!
و لم أصل الى ايّ إجابة .. و مع هذا , فقلبي مازال يرفض ان يصدّق بأنه تركني .. و أخذ يلتمس له الأعذار : ربما حدث له خطب ما , جعله ينشغل .. نعم ...ربما !
و مرّت الأيام .. و كنت قد شارفت على الموت .. و بالطبع لم يلاحظ احد ذلك ! اصلاً لم يطرق احد باب غرفتي , منذ انتقالي لمنزل ابي !
و بينما انا في فراشي أودّع الحياة , اذّ بمحمولي يرنّ بجانبي :
- (هدى) !! أنتظرك في الغد .. عند مكاننا المعتاد , أسفل شجرة السوسن .. في تمام التاسعة صباحاً
لم أصدق نفسي ! انه هو ... و هببّتُ من سريري و كأن شيئاً لم يكن ! فقد أشفاني صوته العذب ..و أقبلت بنهمّ على الطعام ..و سهرت طوال الليل أهندم نفسي , حائرة فيما سأرتديه بالغد ..و منذ الصباح الباكر .. كنت انتظره هناك بفارغ الصبر و قد إرتديت أجمل ما عندي ..و حاولت أن أتماسك كي يراني كما تعوّد عليّ ..كانت ما تزال الساعة السابعة .. و أخذت أفكّر فيما سأقوله .. و أنا أنتظر أسفل شجرة السوسن العجوز , التي تطلّ على هذا المجرى المائي في شموخٍ و كبرياء ..و أخذت أنظر بين الحين و الآخر الى الساعة , و كأن الوقت لا يمرّ ! و بدون مقدمات , سمعت صوته :
- هل تأخّرت عليك ؟
فوقفت بجانبه , و انا انظر بهيام الى عينيه .. و مرّت ايام الفراق كالثواني , و نسيت على الفور كل احزاني .. و تذكّرت فقط شيئاً واحداً : و هو حبي له ..
و بسرعة !! القيت بنفسي بين ذراعيه , و كأني طفلة صغيرة في أحضان والدها ..و تمنيت ان لا يمرّ الوقت و يتوقف عند هذه اللحظة ..
و هنا همس في أذني برقّة :
- كم اشتقت اليكِ 
فابتعدتُ عنه و اتجهت الى شجرتي العزيزه (فبيننا ذكريات كثيرة نحتفظ بها سراً) ..ثم سألته بعتب
- اذاً أين كنت طوال الأيام الماضية ؟! لما لم تتصل بي ؟ لما لم ...
لكنه إقترب مني و أمسك بكفّي ..و قال مبتسماً :
- سأجيبك على كل اسئلتك .. لكن لي رجاء : لتكن الإجابة في نهاية اليوم .. ممكن ؟
لم اجيبه , فأتبع قائلاً :
-اليوم سننسى كل شيء , و نعيش يوماً من أجمل ايام حياتنا .. لأن اليوم هو عيد ميلادك
فابتسمت لأنه تذكّر عيد ميلادي , بعكسي انا !
ثم صار يأخذني الى أماكن ساحرة , لم أتخيلها يوماً و لم أشاهدها الاّ على شاشة السينما ...
و صرت أضحك و أتحدث , و نسيت كل شيء .. حتى سؤالي عن غيابه , نسيته !
و انتهى اليوم سريعاً .. و في آخر النهار , جلس بجانبي .. ثم قال و هو يتلعّثم , و الدموع تتراقص في عينيه :
- اليوم .... اليوم كان آخر لقاء بيننا
هتفت , و أنا غير مصدقة :
- ماذا تقول ؟!! أظن أنني سمعت شيءً , لا أحب سماعه
نظر اليّ بعد ان أمسك بيديّ , و قال وهو يضغط عليهما :
- إسمعيني يا (هدى)
فأشحت بوجهي بعيداً , و قد إنفجرت دموعي كشلالٍ منسكب من العالي بلا توقف ..فقال بحزن :
- لكل شيء نهاية يا عزيزتي ..و أنا أبتعد , لأن من مصلحتك ان ابتعد عنك
قلت بكلماتٍ اتشحت بالألم و الحزن :
- اكنت تلعب بي طوال هذه المدة ؟!
- لا أبداً !! والله وحده يعلم كم أحبك و اعشقك .. بل ان عشقك امتزج بدمي ..و إذا كان الفراق صعبٌ عليك , فالموت أهون عليّ من تركك , لكن...
أحسست وقتها بأن العالم يدور بي ..لكن عقلي كان يأمرني بقوّة : بأن لا أذلّ نفسي أكثر , و يقول لي : إنه شاب هوائي , و لا طائل منه ..
و حينها وقفت , و إبتعدت عنه بخطواتٍ متثاقلة .. ثم إستدرت له , بعد ان مسحت دموعي كي أظهر نفسي مُتماسكة ..و قلت بحزم :
- ليتني لم اعرفك !!
وإستدرت لأبتعد , لكنه أوقفني بصوته الذي يحمل أشدّ نبرات الحزن :
- أنا لن أتركك أبداً !! سأبقي بجوارك لأحرسك , و أكون لكي ظهراً
إبتسمت بسخرية , و قلت :
- و كيف يعقل هذا ؟ ألم تكلمني الآن على الفراق .. كلامك مُتناقض يا عزيزي .. اذهب و إبحث عن غيري , فربما تصدّق الاعيبك .. أما انا !! فكفاني تمثيل , بعد ان نجحت في مسعاك و حطّمتني .. يمكنك ان ترتاح يا هذا !
- أرجوكِ !! لا تظلميني ! فأنت لا تعرفين شيئاً .. صدقيني ! فنحن الإثنان كُتب عليهما الفراق , قبل حتى أن نلتقي .. و قد منعني أهلي من الإقتراب منك .. لكني رجوتهم في لقاءٍ أخيرٍ بيننا , كيّ اودّعك
فهتفت أنا :
- انا لا أفهم شيء من كلامك , سوى كلمة الفراق
فأقترب مني , و وضع في كفّي ورقة .. وهمس و دموعه تنساب على وجهه :
- هذه الورقة ستشرح لكِ كل شيء
فتحت الورقة بسرعة و قرأت ما فيها , لتتوقف على الفور دموعي ! بينما حلّ محلها رعشة اجتاحت كل جسمي .. فرفعت بصري , فوجدته يتلاشي من أمامي و يختفي , بنظرة اخيرة كنت اعرفها جيداً : هي نظرة حبيب يفارق حبيبته
ثم وقعت الورقة على الأرض , و قد كتب عليها :
(أنا جني ...سامحيني)

تاريخ النشر : 2015-12-17

انشر قصصك معنا
أحمد محمود شرقاوي - مصر
منى شكري العبود - سوريا
أبو عدي - اليمن
أبو عدي - اليمن
فرح - الأردن
براءة روح - أرض الله الواسعة
ابنة ادم
امرأة من هذا الزمان - سوريا
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (64)
2020-08-15 11:59:28
368368
64 -
ليلى
لقد شهقت شهقه جعلت جميع اهلي يلتمون حولي حقا صدمة كبيرة
2019-03-14 07:18:15
290176
63 -
روح
القصة رائعة وصدمتني النهاية
2019-03-07 22:56:37
289043
62 -
زهرة الشتاء
جمييل قصه حقا رائعه ومؤثره اسعدني قرائتها^^
2018-08-29 16:11:42
250142
61 -
محبه الانمي
Whaaaaaaaaaat?!!!
2017-07-02 14:44:52
163900
60 -
نور علي
احببت القصة ولله حتى بكيت شوي و بالاخير انصدمت برافوو
2016-12-12 14:06:19
133971
59 -
manal BK
احببت القصة حتى اني تمنيت ان تطول اكثر
لم اتوقع نهايتها رائعة
2016-06-08 19:47:11
97261
58 -
RyMa
Oh my god I'm scared now :-SS
2016-01-19 06:47:45
72096
57 -
عزف الحنآيا
يااااه رائعة جداً جداً
أحببتها
2016-01-15 12:49:55
71467
56 -
أحدهم
ذكرتني القصة بفلم (ستي أوف انچلز) (١٩٩٨).. عندما يقرر الملاك التحول إلى بشر فانِ فقط ليتزوج من تلك الأنسية التي أحبها.. لكن الإنسية تموت في حادث سير مباشرة بُعيد تحول الملاك في طبيعته التكوينية إلى إنسي.. قصة فيها نكهة من قصة (روميو وجولييت)

كنتُ أفضل أن لو كانت القصة درامية أكثر حتى تبدو مشوقة فوق توصيف المشاعر..
2016-01-13 11:50:54
70887
55 -
ميرة
القصة جميلة ففي الاول ظننت ان يتلاعب بها و بصراحة النهاية صدمتني
2016-01-06 11:04:19
69172
54 -
كاتشب
ههههههههه كنت أظن من طريقة كلأمه راح تكون الكلمات يلى فى الورقة نحن أخوة بس صدمتنى انت مبدع بالفعل ما شاء الله عليك
2016-01-05 14:08:51
68988
53 -
لااماااااااات للبشر طارق
السلام عليكم
اخي الغالي ابواياد مااروع كلماتك التي خرجت من قلب طيب ينبع بالحنان فاخرج لنا ثماريانعه فوالله لقد وجدت للقصه طعم اخر عندما قرات هذه القصه فاسلوبك رائع وشيق لدرجة انك تجسد الشخصيه في كلماتك
فسال الله ان يبارك في عمرك ويمدك بمدد من عنده
وانا اعتز باخوتك قبل صداقتك ويارب محبه دائمه
2015-12-27 08:13:56
67085
52 -
وردة الوادى
شكرا لك أختى رزكار على ردك أنا ممنونة جمال خلقك وأذكرك أن أبو إياد دائم التحدث عنكم وعن صحبتكم الغالية وهو خزين جدااااااااااااااااا للاسف على تفرقكم فدخلت انا على املأ فراغا أصبح بداخلة تركتوة انتم وكنت اتمنى الا يعرفنى ولكن للاسف لا بل هذا أصبح أفضل حيث أقول ما اريد وقت ما اشاء
أما عنكى أختى فأنتى والله أصبحت قريبة لقلبى قبل أن أتواصل معك وذلك طبعا يرجع لأبو إياد وشكرا أنك قبلتينى صديقة لك وبإذن الله سوف أظل
سلام وشكرا
2015-12-26 16:31:56
67005
51 -
جولي
يالروعة وجمال الحب انهاقصة رائعة نهاية مذهلة ارسل لكم تحياتي الحارة
2015-12-26 08:47:42
66926
50 -
رزگار
هل تتكلمون بجد ..
ابو أياد وأم أياد ..
ده أنتو طلعتوا عصابه .. ياألهي ..
تشرفت بمعرفتك سيدتي الحكومه .. أهﻻ وسهﻻ بك بيننا ..
اتمنى من الله أن تبقى السعاده تملئ حياتكم أنتي وابو أياد وأيودي ..
بصراحه صدق المثل الذي قال ماجمع اﻻ ماوفق .. أنتم من أكثر الناس رقه واعذب الناس اخﻻق ..
كلماتكم نزلت على قلبي واجبرت كسوره .. ربي ﻻيحرمني منكم اخت واخ لي ..
اﻷن استطيع ان اقول ماكان نفسي فيه بما أن أم أياد حاضره بيننا ..
اختي ام أياد ..أمانه عليكي أن تقبلي أيودي من خدوده ومن ثم تعضيه عضه قويه حتى اشفي غليلي من مشاكسته .
ليتكي ياأختي كنتي معنا حين كانت شلة المنخوليا في عز مجدها .. كان من الممكن أن نجعل حياة ابو اياد كابوس فعلي .
أخيرا انا حقا سعيد بوجودك ياوردة الوادي ام ايودي الورد ..
أعتذر عن تأخري بالرد .. ﻻني أﻷن فقط رأيته ..
تقبلوا مروري ..
2015-12-25 09:53:37
66741
49 -
Ph.Halla
وآآو
نهاية اخرى لم اتوقعها ابداً
لم استطع منع بعض الدموع التي تساقطت رغماً عني !!

ودي~
2015-12-24 05:58:07
66510
48 -
ام إياد(وردة الوادى)
فعلا والله كنت أحب إنى أتواصل معك زوجى العزيز وأقول رأى فيك بعيدا عنك فأنت تعرف كم أحبك وكم أخجل أن أتحدث معك فهى الرومانسية كما قلت لكنها صامتة ليتنى ما كتبت بيت الشعر الذى جعلك تعرفنى وما دخلت لاتجسس عليك بالله فأنت تعرف كم أنا أثق فيك عن نفسى شفاك الله وادام صحتك وبارك لنا فى ابننا ورزقنا ببنت نسميها هدى الاسم الذى دائما احدثك عنه وكان سببا حقيقيا لاعجابى ببطلة قصتك

أختى رزكار أيوه أنا الحكومة ودائمة السؤال عليك ربنا ما يحرمنا منك ابدا ولكى وداعا ما دامت تعليقاتى عرفت باننى صاحبتها ولك دعواتى أنت و(إلى عام سعيد بإذن الله)
2015-12-23 14:56:09
66354
47 -
بائع النرجس
اخى الغالى والطيب والعزيز الى قلبى انت على العين والراس ووجودك شرف لى ولأمثالى فمعك تحلو الآمانى ومعك تكون الحياة أفضل فأنت من بث فينا الآمل فى الماضى وكنا ننتظر رسائلك بفارغ الصبر وأحببتك أكثر عندما تعرفت على شلة المناخوليا وكم أسعدنى رجوعك معنا مرة أتمنى أن يكون الود متواصل ولا ينتهى أبدا ومن سخرية القدر أن تكون القصة هنا إسمها الفراق ولكنها لمت شمل ثلاثة كانوا تفرقوا أو كانوا جزء من جماعة وتفرقوا دام الله عزك وأدام علينا المحبة وربنا يشفى كل مريض حتى يشفينى معهم ويزيح هم كل مكروب حتى يزيح كربى وحزنى وهمى ويسعد كل الناس وأن يكون هناك سلام فى كل العالم ليتنى كنت اعرف يوما ان مثل هذه القصص ممكن ان تجمعك معنا لفعلت من زمان والفضل بعد الله يرجع لبنت بحرى هى من شجعتنى على المشاركة وشجعتنى على ارسال أعمالى رغم انى مشاهد من سنين فقط فألف تحبة لك وتحية لأختى العزيز رز كار ازاح الله همك وفرج كربك وحزنك يا اختاه ولكى ان تعلمى ليس هناك حزن كامل ولا سعادة كاملة انظرى عن نصف الكوب الآخر ربما يكون أفضل من نصف الكوب الفارغ
وربما يحمل لك الغد السعادة وربما الخير ممن منبع الشر وصديقنى كل شىء يمر حتى الحزن يمر ولكن بالوقت وكلنا حولك تحدثى ربما الحديث يخفف عنك
ااقولك شىء يضحكك
انت عارفة الست وردة الوادى طلعت مين ؟
فزورة كابووووووووووس
طلعت---
طلعت----
طلعت----
الست أم إياد هانم
لازم اليوم أنتقم منها أشد الإنتقام
أوصلت بها الجرأة وتدخل عقر دارى فى كابوس أما يكفى وجودها بقلبى وحياة والله لأعمل معها الجلاشة خلاص أنا قررت لابد من شىء أفعله حتى أنتقم أشد الإنتقام والله بطلوادا واسمعوا دا الست أم اياد متنكرة فى وردة الوادى ودخله كابوس ما تغسل حلة ولا تطبخ طاجن بامية ولا تتفرج على مسلسل تركى داخلة تبص علينا طيب لازم نتفق عليها وإياد من النهردة لازم تبات فى المطبخ
او نحطلها عمل فى حلة الملوخيا او تحت عتبة الباب وتعدى عليه سبع مرات او نأجر قاتل متسلسل خلاص ده أحسن حل وإبقى ادخلى بقى يا وردة ال------
ال وردة الوادى ال
دنت ايامك بيضا انشاء الله
واد يا اياد نادى لعمك حسن ابو شفطورة
على راى محمد هنيدى
هتموتى يا سوسو
2015-12-22 18:16:34
66193
46 -
إلي عام سعيد بإذن الله
أخي العزيز الطيب بائع النرجس بعد التحية والسلام أرجو أن تعذرني إن كنت قد أثقلت عليك ولكنك تستطيع أن تقول إن موضوعك إجتماع لنا من بعد طول غياب فأعذرني أدام الله عليك الخير والسعادة دائما

أختي الغالية رزكار ليتني كنت أملك ما أستطيع أن أفعله من أجلك ولكني كالعادة لا أملك سوي الدعاء ربنا يفرج كربك ويزيل همك ويرفع عنك كل إبتلاء ويملئ حياتك بكل خير وسعادة وأفراح ويجعل العام الجديد عام سعيد يحل بالخير عليكي وعلي الجميع لا تقلقي لن تنتهي تعليقاتي سوف أسأل عنك من فترة لأخري ولو أختلفت أسمائي أرجو أن تبقي شمسك ساطعة بيننا وأرجو أن تظلي متمسكة بالأمل دائما ستظلين في الذاكرة أنتي وشلة المنخوليا وغيركم الكثيرين وكيف أستطيع أن أنساكم تحيتي إليك لا تعرفي مقدرار فرحتي بالكلام معكي مرة أخري تذكري هناك من يسعد بوجودك فلا تغيبي دمتي بخير وسعادة دائما

ليلة سعيدة وصباح أسعد وعام سعيد ملئ بالخيرات بأذن الله للجميع
2015-12-22 06:31:40
66086
45 -
وردة الوادى
أخى أبو إياد أختى الغالية رزكار شكرا كتييييييييييييير على إهتمامكم والرد وأعدكم إن شاء الله تعالى أن أكون متواصلة معكم لكل جديد وهذا شرف كبير جداااا لى ان أكون صديقة بتعليقاتى على موقع كثيرا ما قرأت علية لكن لم يجذبنى للكتابة به بعد جمال القصة إلا حبكم وتواصلكم وليس تفخيم بل حقيقة أبو إياد دام عزك وبارك لك فى ولدك وزوجتك ......رزكار تذكرى القول:لا تبكى نفسى على شيئا قد ذهب ونفسى التى تملك كل شىء ذاهبة أطال الله عمرك وحقق أمانيك
وشكرا مرة أخرى
2015-12-21 09:32:47
65979
44 -
رزگار
اخي العزيز ابو اياد ..
ﻻأستطيع ان اصف لك سعادتي حين أقرأ تعليق مثل تعليقك وتعليق أﻷخت وردة الوادي .
ﻻتستطيع أن تعرف كمية السرور والهدوء الذي يدخل قلبي وانا أقرأهم ، أسأل الله أن يديمكم لي أخوه وﻻيحرمني منكم ومن كابوس . الذي لوﻻه ولوﻻكم لم أكن أعرف ما كان مصير عقلي سوى مستشفى المجانين .. أعلم أن كﻻمي غريب ولكن هذا هوالواقع الذي أعيشه وأهرب منه اليكم والى كابوس .. بالنسبه للشخص بل هو كان معنا في المقهى ومن ثم أختطفته اﻷشباح
أعلم أنك ستعرفه ولكن لنكتفي بهذا القدر بالحديث عنه .. وأرجوا أن تفهم أسبابي ..
لك جزيل الشكر واﻷمتنان على سعة صدرك يا أفضل صديق وأخ ابو اياد الورده .

أختي وردة الوادي ..
ﻻحرمني الله من وجودك وكلماتك .. أنا في غاية اﻷمتنان منكي .. ﻻحرمني الله منكم .
أدعوا لكي ان يحقق لكي أمانيكي صديقتي .
2015-12-21 08:26:12
65961
43 -
بائع النرجس الى وردة الوادى
اختى العزيزة بعد التحية والسؤال عن حضرتك
احب ان اقول شكرا وشرفنى تعليقك اما بالنسبة للرد عليكى فهذا حقك وواجبك طالما قرأتى القصة وواجب ان ارد على كل شحص يحب ان يفهم او يعرف منى شىء فأهلا بالجميع
وبالنسبة للرمانسية هى شىء جميل ولو كانت رومانسية مع عقل وحب وشخص يحترمك تكون الحياة اجمل
اذا كانت قصتى هذه قد أعجبتك فإنتظرى الوجه الآخر منها ليست بجزءثانى فأنا لا احب فكرة الآجزاء فى القصة القصيرة فمعظم الآحيان تفقد الآجزاء بريق وجاذبية القصة اما الوجه الآخر فهى قصة على شاكلتها ربما تأجج مشاعر الرومانسية أكثر لديك وأنا احب أن تكون شخصيات قصصى من لحم ودم وتحمل فكرة وليست رعب فقط ودم ووحوش بلا معنى وأحب ان تكون هناك خلفية للشخصيات وليست شخصيات سطحية
عموما الحديث يطول
وانتظرى المزيد وأحب أن أرى تعليقك على قصة لى تنشر
مع تحياتى
2015-12-21 08:15:37
65960
42 -
ابو إياد الخولى( بائع النرجس)
اختى العزيزة رزكار لست وحدك صدقينى كلنا حولك ونصبرك وندعوا الله ان يفك كربك ويزيح همك
اما بالنسبة لعام سعيد فأكاد أجزم انه شخصية كانت محور أحاديثنا فى وقت ما وكانت عادته أن يكتب فى المواضيع المنشورة من خلال التعليقات ولا يدخل المقهى
هل خاب ظنى
ولو صدق ظنى الحمد لله انه مازال بخير
ليتك تطمننا عليكى انتى الآخيرة
اخوكى
ابو اياد
2015-12-21 05:46:03
65928
41 -
وردة الوادى الى بائع النرجس
شكراااااااااااا
انك رديت على سؤالى كم كان ملحا فى ذهنى ولكن اخيرا اطمأن قلبى ان ما زال بشر له فى الرومانسية ولو للحظات فى هذا العالم المادى سريع التحول وانا حقيقى أقرأ كثيراااااا ولكن بحياتى ما كتبت تعليق لاحد ليس خوفا بل قلة اهتمام لكن قصتك اجبرتنى على عدم التحول عنها دون الكتابة وإبداء أعجابى وفى انتظار المزيد
اختى رزكار ارجوكى تقبلى عزائى على الحالة التى تصفيها ودعواتى لكى بتحقيق ما تتمنيه وسامحينى على تطفلى على تعليقك فأنا متابعة لك منذ فترة ولو هذا يحزنك تقبلى اعتذارى
2015-12-21 03:38:53
65912
40 -
رزگار
صديقي العزيز الى عام جديد بأذن الله ..
صدقني لو كتب لي الف شخص ، لكنت أخرجت تعليقك من بين اﻷلف تعليق .
أعلم أني كثيرا مايخيب ظني بتخميناتي ، ولكن هذه المره انا متأكده منك جيدا .
كيف ﻻ وانت تعشعش بين جنبات قلبي .
ولو كنت مخطأءه ، فأعلم أني من خﻻلك أوصل مشاعري لذلك اﻷنسان .
وأقول له أنا في أحلك أيام حياتي اﻷن أقسم بالله .. متعبه وضائعه ومايزيد الطين ابتﻻل أن المصائب ﻻتأتي فرادا ابدا .
لذلك كلماتك وتعليقك أتى في وقته فﻻ تحاول أن تنكر عني شخصيتك . وتبدد حلم كنت أنتظره طويﻻ .
لقد سرقت هذا الوقت من بين اسوأ الساعات التي امر فيها في حياتي .. لذلك اتمنى من كل قلبي أن ﻻتنتهي تعليقاتك أبدا . ابدا.
2015-12-20 19:29:58
65893
39 -
إلي عام سعيد بإذن الله
أخي بائع النرجس لقد أسرتني بكلماتك الطيبة وأعطيتني أكثر بكثير مما أستحق أنا أسير الكلمة الطيبة يا صديقي لو تعرف ماذا تفعل بي مثلها مثل الحلوي بالنسبة للصغار وسط عالم قاسي كعالمنا يا أخي نحتاج إلي تلك المشاعر الراقية المحببة للجميع حتي لو كانت مجرد وهم في قصة أو فيلم لتكون كمخدر يهون الأيام علينا وتمضي الحياة بنا من مثلي لم تبقي له سوي الأحلام ويا ليتها تهنئا لي البحر يحمل الكثير بين أمواجه وفي أعماقه يا أخي ولكن أحيانا الأفضل أن تراه كما هو الان بحلته الجميلة وسحره الآخاذ سأظل أحلم بمستقبل أفضل للجميع حيث تنتهي الحروب والمشاكل وتعم المحبة والسلام والرحمة عالمنا لا تفسر كلامي علي إنه شكوي من الزمان أو شئ كهذا ولكن ماذا أقول مهما حاولت أن أخفي تفضحني كلماتي هديتك مقبولة يا أبو الكرم ستبقي معي أينما ذهبت تحياتي إلي شخصك الكريم الطيب وخلقك العظيم فليحفظك الله ويحفظ زوجتك وإبنك ويديم المودة والمحبة بينكم عالمنا هذا بكل ما فيه لا يساوي شخص يحبك فلتصونهم ولتحافظ عليهم عذرا فقد أثقلت عليك لكن لتعلم الإمر ليس بيدي

أختي الغالية رزكار لن تعرفيني لكن لتعلمي هناك من يتابع بصمت ويفرح بوجودك ووجود كل عزيز فلتبقي بنورك بيننا تحيتي إليكي وإلي أخي أياد صاحب كابوس واحة المحبة عام سعيد للجميع بإذن الله
2015-12-20 14:38:46
65844
38 -
بائع النرجس الى عام سعيد
صديقى الذى لا اعرف اسمه
تحياتى لك ولمشاعرك الفياضة التى تشبه الغيث فى دنيا جرداء مثل الفيافى بلا زرع او ظله احس بك صديقى وكأنك وحدك وسط الطريق أقرأ ما بين السطور فأستشف شبح انسان محبا للحياة يزرع الحب اينما ذهب أو حط ليتنى املك العصا السحرية أو كرة الساحرة ولسألتها عما تخفيه فالبحر عميق يخفى كنوز ويخفى أشياء لا يجب أن يراها احد
اعزرنى لو حسب على ذلك تطفلا
وتحية لك ولجمال خلقك يا عزيز فالذهب لا يعرف قيمته غير صائغ يفهم فى المعادن
اهلا بك اخ وصديق
واليك اهدى نرجسة لعلها تكون أوفر حظ منى وتبوح اليها ولك ان تعلم يا صاحبى لقد علمتها جيدا ان لا تبوح بأسرارها حتى أنا لا تبوح لى فتقبلها مع احترامى الشديد لك
واتمنى لك وللجميع عيد سعيد
بائع النرجس
2015-12-20 14:20:05
65837
37 -
بائع النرجس الى وردة الوادى
شرفنى تليقك يا اختاه وبالنسبة لسؤالك نعم أعيشها ويكفى ان أدخل يوما ومعى زهور حمراء ذات رائحة جميلة وأكتب ورقة صغيرة واضعها برفقة الزهور وارسم ابتسامة عذبة على ثغرى
وصديقنى نحن من نصنع الرومانسية وهى موجودة فى كل شىء حولنا ولكننا ننظر لنصف الكوب الفارغ
وسأقول لكى شىء لا تنتظرى إمساك النجوم ما دام فى كفك مصباح صغير صدقينى ابنى وزوجتى الآن افضل عندى من اى شىء بالعالم يكفى انى اعلم جيدا كم هى تحبنى يكفينى ذلك
بالنسبة للكتابة هل هو هروب لا اخفى عليك منذ صغرى وأنا اهرب من الواقع عموما الى دنيا الكتب والقصص فهذه دنيتى السحرية ارض العجائب اعلم النهاية دائما ستكون خير رغم الوحوش والقتله التى فى القصص ولكنى انا من يمسك بزمام الأمور انا من اصنع الخيال لأعيش فيه لأهرب من دنيا البشر لأعود اليها مرة أخرى مع كلمة (تمت بحمد لله) لأعود من جديد وهكذا حياتى مشتته بنتظام بين الخيال والواقع وكم احب هذا الميكس ولا اتخيل حياتى بدون هذا الخليط
اعزرنى لو كنت كثير الكلام
وتقبلى احترامى وتحياتى
واهلا بك اخت وصديقة
بائع النرجس
2015-12-20 12:58:11
65819
36 -
ميزاب
لن أنطق بكلمة قصة
2015-12-20 08:10:54
65762
35 -
الفتاة المجهولة-من الجزائر
أنا بصراحة لا أحب قصص الحب والفراق...لكن هذه القصة مؤثرة جدا!!!
لكن ستمضي الأيام ولن تقف الدنيا عند أحد هكذا علمتني الحياة
2015-12-20 05:25:44
65748
34 -
ورة الوادى
يا جماعة انا والله قرأت التعليقات قبل ما أقرأ القصة ودى أساسا طبيعتى أحب معرفة الاراء قبل المغامرة ولما قرأتها ووجدتها إلى حد ما متفارقة قرأتها بالمناسبة أنا قرأت كل أعمال هذا الكاتب وكلها بأمانه عجبتنى جدااااااااااااااا ونفسى أسئله هل أنت فعلا تعيش هذه الحالة الرومانسية مع أم إياد ليتنى أعرفها وأعرفك حتى أتيقن إن كان هذا حب أم ضياع أوقات فى البحث عنه مثلى...........بالمناسبة يا أخت ملكيه الجنى يقدر يمثل نفسة فى اى شكل وأى صورة وفى أى مكان يعنى كتييييييييييييييير القصة ما ينفع تنتقضيها بهذا الشكل الساخرههههههههههههههه
2015-12-20 04:02:53
65744
33 -
محمد حمدي
لا احب قصص الحب والفراق الخ الخ

لكن النهاية رائعة على غير السائد حاليًا في قصص الموقع
2015-12-20 02:46:20
65731
32 -
رزگار
صاحب التعليق 31 .
ألنور نورك ياأعز ما خلق ربي ..
متى سيحين الوصل ، فلم يعد قلبي يحتمل اﻷنتظار .. هذه جرعة رومانسيه مني هديه لك بمناسبه العام الجديد !!!!!!♥
ﻻحرمني الله منك ومن تعليقاتك التي تنزل على قلبي مثلما ينزل الغيث ليروي اﻷرض الظمأنه .. !!!!!!♥

عام سعيد للجميع .
2015-12-19 19:54:55
65726
31 -
إلي عام سعيد بإذن الله
جرعة رومانسية تكفيني لمدة سنة بصراحة توقعت مضمون القصة من عنوانها وصورتها وبصراحة أكثر لهذا دخلتها وبصراحة أكثر وأكثر ربما لهذا أعجبت الجميع لا بأس بقليل من الحلوي خصوصا عندما تأكل مالح كل يوم تحية إليك يا بائع النرجس ذنبي في رقبتك سأنام علي قصتك الوردية لأستيقظ علي الواقع البمبي كل عام وأنت وأهل كابوس جميعا بألف خير كل عام وأنت بخير أخت رزكار دمتي بخير ومنورة كابوس دائما
2015-12-19 14:38:30
65684
30 -
Black swan
توقعت النهايه لانها مكتوبه في أدب الرعب
2015-12-19 13:25:23
65675
29 -
عاشقة العندليب
هابي فيروس تعليقاتك رهييييييبة
2015-12-19 13:20:41
65673
28 -
Angelicdevil
اقسم بالله اني عرفت انه جني oh putain
2015-12-19 11:19:23
65659
27 -
رزگار
ياأخاه ..
بائع النرجس .. صراحه انا بشوق لسماع أخبار أيودي هل مازال مشاكس ..
سﻻمي له ولوالدته ووالدتك أمانه .. أخي أبو اياد .. لديك موهبه رائعه في الكتابه ومن ثم المفاجئات التي تفاجئنا بها فلقد أخذتناالى الدنيا بعيده في هذا المقال ومن ثم فاجئتنا بالنهايه الصادمه .. حاول أن تكتب المزيد سنكون بأنتظار أبداعاتك ..
أخي ابو اياد ..
بصراحه ﻻأعلم لماذا جميع الزوار القدماء غير موجودين وأنت منهم ..
ابحث على تعليقاتكم بين التعليقات ولكن دون جدوى .. وبما أنك موجود فلماذا ﻻتعلق على الواضيع ..
صدقني لوﻻ أنتظاري لبنت بحري لكنت أنا ايظا تهت بين الزحام وأختفيت ..
حاول جاهدا ان ﻻتغيب كثيرا عن الموقع .. فمعكم تحلو المشاركه .
أشكرك جدا على سؤالك عني .. طبعا والدتي الحمد لله بخير وباقي الحياة روتين ﻻينتهي ..
تحياتي الى عائلتك الكريمه وارجو ان يحفظ الله لك اياد .
2015-12-19 10:12:30
65650
26 -
بائع النرجس الى للجميع
شكرا لكل من مر وعلق على قصتى سواء بالايجاب او لا فيكفينى انه تكلف العناء وكتب من أجلى وهذا وحده شرف لى وربما المستقبل يكون افضل
وشكرا لكل المشرفين ولكل من ساهم فى اخراج قصتى بهذا الشكل الجميل
وشكر خاص للبوص اياد هو من اتاح الفرصة لى ولغيرى
شكرا مرة اخيرة للجميع
تحياتى
بائع النرجس
2015-12-19 10:11:43
65645
25 -
بائع النرجس الى رز كار
شرفنى تعليقك يا اختاه ما هى الآخبار
ايودى يسلم عليكى وعلى الحكومة وماما
تحياتى
2015-12-19 04:43:41
65610
24 -
عهود
القصة جميلة بشكل ما تتصورينه مرا رائعة ومشوقة اسلوب القصة وتسلسلها في السرد مرا تحفه والنهاية كانت اجمل شيء لانها ماكانت متوقعة:)
2015-12-18 23:17:54
65584
23 -
جوايا ليك
ي الهي ماهذا الجماااال؟! سلمت اناملك
كتابه تفوق الوصف فعلا جميل جدا النهايه صادمه
والاسلوب جميل ورقيق .. فعلا هنا موهبه جميله ..
2015-12-18 23:17:54
65568
22 -
هابي فايروس
قصتك جميله ..
لكن شعرت بالغثيان من كميه الحب الموجوده في القصه:)
2015-12-18 18:19:41
65562
21 -
بنت الصحراء الغربية ♡
يااااا إلهي لقد صدمت في نهاااية قصة شيقة واسلوب
رائعي في سرد والكتابة انا من المتابعين لكل جديد لكابوس
لكنني لا اعلق سواا على القصص التي تلفتني بكل حرف منها..
لأول مرة استمتع لقصة رومانسية لكل حدث منها
فالحقيقة كنت اعتقد بأنها واقعيه حتى صدمت بنهاية غير متوقعه اوفف اوفف
على كلن مبدعة
تحياتي
2015-12-18 17:30:29
65559
20 -
هابي فايروس
هل يوجد جزء اخر؟:)
2015-12-18 17:17:16
65557
19 -
الامير الحزين
هذه القصة ممتعة بحق بلأخص النهاية عندما اكتشفت انه جنى تحياتى الى الكاتب
2015-12-18 16:46:33
65552
18 -
كوثر
فاجاتينا بالنهايةل مذهلة ومدهشة في الاخير طلع جني عشقان الانسية
2015-12-18 15:27:34
65539
17 -
رماح النور
يا اللهي لم اصدق النهايه واوووووو رائعه القصه بكل معنى الكلمه
2015-12-18 11:29:55
65503
16 -
حسين
قبل ان ادخل المقال قلت في نفسي انه لا مكان للشيء الذي نسميه الحب في هذا الموقع
لكني دخلت لأبعد الملل عني

قصه مبدعه يستحيل توقع نهايتها الصادمه ابداع بكل ما للكلمه من معنى
استمر يا بائع النرجس
ليت لي ما لك من موهبه في الكتابه فأشاركك عالم الكتّاب
2015-12-18 10:08:00
65491
15 -
عازفة على وتر الذكريات
قصة اجمل من الجمال ..سلمت يداك اخي بائع النرجس ..من اجمل ما قرات اليوم (:
عرض المزيد ..
move
1
close