الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

من النافذة

بقلم : **مُليكه** - مصر

اصابعها الشفّافة تتراقص على السنة البيانو


كان في منزله نافذتين : احداها كانت النافذة الخلفية .. اما الثانية : فهي المفضّلة لديه , و هي التي تطلّ على المنزل المقابل المهجور ..

و كل يوم , ينتظر بفارغ الصبر ان يحلّ المساء و يخيم الليل.. و حينها يُشعل نيران مدفأته و يُحضِّر قهوته , ثم يجلس بقرب تلك النافذة.. و كل هذا من اجل ان يرى لويزا .. السيدة المُضيئة الطيّبة ذات الرداء الأبيض الساطع , القادمة من المجهول ! ..

و هاهو يُشاهدها و هي تفتح ابواب الغرفة , فينقشع الظلام و يبرق الأثاث و كأنه لم يكن يغلبه الغبار ..تتوجه لويزا نحو البيانو و تتأهّب للعزف ..و قبل هذا تتأكّد من ان جمهورها حاضر , فتخطف نظرة للشرفة المقابلة.. فيبتسم بدوره لها بإبتسامه الهادئة , مما يعني تأهّبه لهذه الحظة..

و تدقّ الساعة المنتظرة , مُعلنة منتصف الليل ..

فتبدأ اصابعها المُنيرة الشفّافة بالتراقص على السنة البيانو .. فتتسكّع الكائنات المضيئة الأخرى في بقية غرف المنزل , تسكُّعاً مُتناغماً مُتراقصاً مع اصوات الموسيقى , التي يعبق لها نسيم الليل البارد .. فيضاء المنزل بأكمله ..و يتحوّل السكون الهادئ المميت المهجور , الى مكانٍ يعجّ بالحركة المُرتّبة المُتناغمة..

تلك الضوضاء , التي تَهِبُك بعض السلوى و الرهبة عند الإستماع اليها ..
و هذه الطقوس الشبحيّة الشجيّة , كانت تروق لمسامع جون الأبكم .. حيث كان يتأهّب لها كل ليلة , فلا تكاد تفوته امسيّة واحدة لجيرانه الأشباح ! فطقوسهم ابهى من ايّ طقوس.. لأنها مجانية و لا تكلّفه ثمن تذكرة لحضورها , بل تكفيه ان ينظر اليها من خلال نافذته !

و ما ان تدقّ الساعة الواحدة بعد منتصف الليل , حتى يعود كل شيءٍ الى سيرته الأولى ..و يحلّ السكون القاتل من جديد و تختفي كلّ البهجة !.. فيسحب جون كرسيه و يأخذ كوب قهوته الفارغ .. يطفأ المدفأة و يغلق النافذة..

و بمساء اليوم التالي , و تحديداً عند منتصف الليل .. يجلس على مقعده المفضّل و هو يحمل كوباً آخر من القهوة .. لتبدأ امسية موسيقية جديدة من حفلات جيرانه من العالم الموازي لعالمه , و من الشرفة الموازية لشرفته ..

حفلة على شرف السيدة لويزا.. جارته المتوفاة منذ سنة تحديداً !

تاريخ النشر : 2016-01-08

انشر قصصك معنا
مزيد قصص
قصص ذات صلة
توناروز
محمد بن صالح - المغرب
أم الدويس
أحمد محمود شرقاوي - مصر
رؤية على مسرح الوجدان
تقي الدين - الجزائر
النسر و الثعلب
عطعوط - اليمن
قصص
من تجارب القراء الواقعية
أم ناصر كانت تعلم
فهد الخبر - السعودية
المخلوق الغريب
سارة لبثي - المغرب
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (33)
2021-02-03 06:39:03
user
402494
33 -
لولو
في الحقيقة القصة جميلة جداولكنهاتصرة ي
2018-06-28 06:34:39
user
232092
32 -
أيلول . .
أهلا علا

أنا بخير .. الحمد لله ، أرجو أن تكوني بخير أيضا ،
بالنسبة لقصر القصص .. أشبهك بهذا أيضا .. فأنا مزاجية جدا وغير صبورة وهذا بالطبع يؤثر على القصة ككل ، نصيحتي لك .. هو أن تكتبي بحب كبير وأن تحاولي الصبر على ما تكتبين ، اتركي الشيء الذي كتبتيه ثم عودي اليه لاحقا وأضيفي وعدلي عليه حتى تشعري بالرضا الكامل عنه ، تظلمين القارئ حين يعجب بأسلوبك ويتمنى لو تطول القصة ويتفاجئ أنها انتهت ، وأجلي موضوع الروايات حتى تكتبي الكثير والكثير من القصص ، فالرواية تحتاج جهد وصبر طويل وربما لهذا لا تنتهي معك الآن ،

وطبعا يشرفني أن أتحدث معك وأنقل صداقتنا لمكان آخر ، وان شاء الله أقدم لك المساعدة بأي شيء تريدينه ، كما قلتي لدي اختبارات هذه الفترة ، أنتهي بعد شهر تقريبا ، وبعدها مباشرة سأتواصل معك ، في حال أنني لم أجدك فابحثي عني أنتي أيضا ، حسابي على الفيسبوك هو (aya b salameh) ،
وحتى ذلك الوقت حاولي ارسال قصة لك للموقع ، سيسعدني أن أعلق عليها ، أتمنى لك التوفيق والسعادة ^_^ !
2018-06-27 18:27:24
user
231966
31 -
علا النصراب.
مرحباً أيلول كيف حالك..

عيب القصر لعنه تلاحقني منذ أول قصه
يعود لأسباب كثيره منها كوني لست نظاميه
ليس لدي حس الولاء للقصه أحب ان انتهي منها بمجرد أن أكتب السطر الأول لا أسمح أصلاً للأحداث بالتسلسل ، حتي أنا عندما أعدت قراءه ماذا يوجد بحقيبتي شعرت ويكأن بأمكاني قول المزيد بل وصياغتها بشكل مختلف تماماً..لا أعرف إن كنت قد تخلصت من تلك العيوب ام لا فأغلب ما كتبته خلال عامين كان عباره عن حلقات ورايات، أشعر وكأني مزاجيه جداً فيما يتعلق بالكتابه أحاول ان اتخلص من هذا العيب إما أن أكتب قصه قصيره أو روايه غيركامله..!!

صدقاً يا أيلول يروقني جداً ان نتشابه..☺

ألتمس فيكِ كاتبه راقيه جداً كلل الله
دربك بالنجاحات..
إن لم يكن هذا طلباً ثقيلاً كنت أحتاج إستشارتك موضوع والكلام سيطول هنا..اعرف أنك تدرسين الآن بعد إنهاءك الإختبارات علي خير أتمني أن نتواصل علي الفيس بوك ابحثي عن أسمي علا النصراب ..

إلي اللقاء..
2018-06-27 16:42:08
user
231922
30 -
أيلول . .
صديقتي علا ..

تحية طيبة

لقد قرأت جمييع قصصك بكل ألقابك ☆ ،
عجائب شهرزاد .. القصة إبدااع كامل ، تتحدث عن نفسها أصلا ، استمتعت بها جدا ♡ ،

شيء ما / ماذا يوجد بحقيبتي /
الألوب لا غبار عليه ، والأفكار غريبة وجذابة ، لكن كان يمكنك أن تكون أطول بكثير ، خاصة في قصة الحقيبة حتما توقعت سير أحداث مختلف تماما ،

الغريب / من النافذة

أكثر القصص التي أعجبتني ، الفكرة ، الأسلوب ، اللغة ، المشاعر القوية ، الخيال ، عيب قصصكي الوحيد هو قصرها ! نعم .. فأنا أردت قراءة المزيد خاصة بعد اندماجي بالأحداث ، لا أدري كيف تجيء النهاية !

اذن يا علا ،أنت تمتلكين حسا مميزا ، تعرفين ماذا تكتبين ولماذا ، لديك أفكار قوية وغريبة ومميزة ، قلمك مميز بالفعل ، تستطيعين الآن كتابة أية قصة ليصفق الجميع لك وأنا أولهم ،
بعض القصص شعرت كما لو أنها خواطر أكثر من كونها قصص ، جدي الحد الفاصل بينهما ، ادمجي فلسفتك الخاصة للأمور واصبغيها على شخصية البطل ،
وصدقا ودون مجاملة ، قصصك خراافية واستمتعت بها ، تشبهينني بعض الشيء وأنا سعيدة بذلك جدا ،
أنا متأكدة أنك الآن جاهزة لتدهشي الجميع بقصصك ، وأنا سأنتظر رؤية إبداعاتك القادمة ، أحسنتي فعلا ، أنتي على الطريق الصحيح ، امضي الي جمهورك ،
دمت بخير عزيزتي ♡♡ !
2016-02-08 16:18:16
user
75667
29 -
سيبا
حملتني بقصتك هذه إلى عالم آخر، عالم سحري جميل رغم أن أبطاله أشباح
2016-01-19 14:38:51
user
72134
28 -
رَجْلُ اتْْعبُّه الُزُمٌنَ
مٌْعبّرَُه جْدِآ سِلُمٌتْ يَدِاكِ
انَتْ مٌبّدِْعُه حُقًآ
2016-01-15 05:31:37
user
71379
27 -
★★ياقوت الشرق★★
مقتبسه من وحي خيالي ياعزيزتي..
●اهلابك ~\
2016-01-13 17:25:14
user
71007
26 -
ساره الغزواني
خيااااال روووعه مبدعه
اعجبتني القصه
2016-01-10 15:55:25
user
70436
25 -
عبّاس مُحَمَّد
ألم أقل لكيِ انكيِ فقتيِ حدود الإبداع ،،
ألم أقل لكيِ تكتبين من ذهب ،،

جميلة بجمال عزف البيانو علو الأوتار ،،
جميلة ك موسيقة العازفة لويزا المرأة الفاتنة ،،

دمتي بخير عزيزتي ياقوته الجمال ،،

وبحفظ الرحْمٰن ،،
2016-01-10 13:58:55
user
70396
24 -
la vérité
قصة قصيرة و لكنها إستوفت كل شروط الإبداع
سؤالي هل هي قصة خيالية أم أنك إقتبستها من مكان ما
لأنني فعلا متشوقة لمعرفة المزيد
2016-01-10 07:34:48
user
70328
23 -
قيصر الرعب
لقد عزفت قصة بالتاكيد .. و القصة متكاملة بحيث لا يوجد بها شئ ناقص ..تحياتي لك و موضوع الإدارة إلى انجح في الإختبار.
2016-01-10 04:27:55
user
70300
22 -
عزف الحنآيا
شكراً لكِ يامبدعتنا الرائعة (:
2016-01-09 15:49:37
user
70211
21 -
الولايات العربيه المتحده
--
#شكرا لمروركم اعزائي طي الكتمان_المجهوله_عدوشه شكرا لك ان شاء الله في الطريق..)_قيصر الرعب ليس الهدف المفاجأه بل عزف قصه لكن ساضع الامر في نصب عيناي بالقصص القادمه (مبارك الاداره)..

انا_مورو..شكرا لمروركم الطيب الذي اسعدني..

--
شكرا صديقتي الطيبه عزف الحنايا وتمناياتي لكي ايضا بالخير..
--
2016-01-09 12:51:14
user
70168
20 -
عزف الحنآيا
ماأروعكِ صديقتي مليكة
رغم قصرها إلا انها بمنتهى الجمال
عاطفة قوية ومشاعر جياشة
تمنياتي لكِ مزيد من التآلق والإبداع
2016-01-09 12:36:01
user
70164
19 -
مورو
قصه في منتهي الروعه سلمت يداك
2016-01-09 12:13:33
user
70157
18 -
أنا
جميلة جميلة جميلة
قصة رائعة و ابداع جديد و مختلف
2016-01-09 11:56:56
user
70156
17 -
قيصر الرعب
اسلوب رائع و قصة رائعة..لا ادري إذا كانت النهاية من المفترض ان تكون مفاجئة ..لكن الامر واضح انها شبح..تحياتي لك مليكة
2016-01-09 09:58:11
user
70112
16 -
عدوشه
رائع جدا يامليكه قصه معبره جدا اعجبتني اتمنى ان لا تحرمينا ابداعك استمري
2016-01-09 01:58:21
user
69976
15 -
طي الكتمان
قصه جميله ومعبرة عن مشاعر حية لأناس ميته
حقا ابداع
2016-01-09 01:58:21
user
69973
14 -
المجهوله ..
رائعه اعجبتنى تنفع فيلم سينمائى والله بس مع تفاصيل اكتر وزيادات اكتر

تخيلتها فعلا كفيلم رعب قديم كلاسيكى .. !!

لكنى لم اكد ابدأ حتى انتهيت قصيره جدا ولكن رائعه استمرى
2016-01-09 01:40:53
user
69968
13 -
الولايات العربيه المتحده
--
اوووه صبا من جديد؟..يالحظي السعيد..
اهلابك عزيزتي..التجارب تعلمنا والاخطاء توجهنا..لا تندمي علي الذي مضي ووجهي نظراتك للمستقبل..
*
فعلا هي كذالك قصه كلاسيكيه غربيه قديمه..الانسب لها القرن التاسع عشر في اوروبا..
انرتي عزيزتي..
--
شكرا جدا وممتنه لكل المعلقين..
*ph.Halla*EXO-L*blak kinght*MEMATE BASH*
--
*المستجير بالله*هابي فايروس*كوثر*الله الملك الحق المبين*غاده شايق*
وحمدان الجسمي*..
--
شكرا لمرورك المعطر مروه..
--
2016-01-09 01:03:05
user
69964
12 -
"مروه"
كوب قهوه وموسيقي واو خيال جعلني اشعر بشعور رائع
2016-01-09 01:03:05
user
69941
11 -
حمدان الجسمي
عزيزتي صبا...
لو كنت بمكانه لكنت صفعتك واخدتك من شعرك وضربتك بالجدار ههههههه
مجنونه والله موتيني ضحك هههه..
2016-01-08 18:57:31
user
69916
10 -
صّبا
السلام عليكم



قصة جميلة جداً , لا اعلم لما تخيلتها بالابيض و الاسود ! هكذا تخيلتها مع شعور انها في فترة بداية القرن التاسع عشر في اوروبا .. و لا تشعرني بالرعب بقدر ما تشعرني بالفراغ ! لأن الموقف مرعب بينما قوي القلب جون يستمتع بعزف الاشباح ..

لا اعلم لما تذكرت لحظة دخولي لمركز تسجيل احدى المدارس , كنت قد سجلت منذ عدة اسابيع في هذه المدرسة لأخذ بعض الدروس في مهارات الحياة و لكن لظروف دراستي تأخرت على الصفوف التي من المفترض ان تكون قد انتهت , المشكلة ليست هنا , المشكلة انني بالفعل قدمت طلب تسجيل اخر بعد عدة ايام مع عذر - في العادة لا يقدم احد عذر لهذه المدارس خصوصاً و انها خاصة- لكن قلت لنفسي لأعتذر لأن هذا المكان الذي تغيبت عنه كان من المفترض ان تأخذه فتاة اخرى و تستفيد .. جئت على موعد التسجيل الثاني , لأتفاجأ ان اسمي غير موجود في اللائحة لدى الاستاذة و اخبرتني بأن اسمي قد تم رفضه مسبقاً و قالتها بطريقة مستفزة فذهبت الى الاستقبال و كان هنالك رجل يبدو في العقد الثالث من عمره و اخذت اتحدث بسرعة معه - بدون ان اترك له الفرصة بأن يخبرني بأنه ليس موظف الاستقبال- و تارة ارفع صوتي كنت متوترة جداً و كنت اشكو المدرسة و نظامها السيء اليه و تارة اذمها و هو بلغة الاشارة يخبرني بأن اهدأ و يحملق فيّ بهدوء - فهمت اشاراته و لكن لم انتبه بأنه ابكم الا متأخر >0< - , و حينما انتهيت وضعت الاوراق بكل قوتي على الطاولة و قلت له " لما تم رفضي بدون ان يبلغني اي احد" ! .. قلب الاوراق و كتب خلفها " انتهيتي ؟ " الآن اتضح الامر هذا الرجل ابكم قلت " لا لم انتهي , من المسؤول عن التسجيل اتصل به لما لا يقوم الموظفين بعملهم هنا ! " و كنت اقولها بأسلوب غير لطيف سامحني الله , عاد و كتب مرة اخرى خلف الورقة " انا المسؤول ! " و لم يكن لدي علم بأنه المدير ايضاً , لكي ان تتخيلي بعد عودتي الى المنزل كيف حمدت ربي بأنه ابكم لأنه تحمل فتاة مثلي , اخبرته بلغة الاشارة بأن خطه سيء و ان خسارته فادحة بعد رفضي و انني سأقيمه بتقييم سيء -تباً لثقتي- .. قال لي بلغة الاشارة بأنه قد تعمد عدم الاتصال بي و عدم قبولي و بما انني الان امامه سيعتذر مني على ذلك التصرف ! شعرت حينها و كأن احدهم قد سكب ماء بارد علي .. فهو عاملني بمثل اسلوبي , فأنا لم الغي طلب التسجيل خلال الصفوف و لو حتى بأتصال هاتفي لكنني اتيت بعد ان انتهت الصفوف و قدمت عذر , اخبرني بأنه لأول مرة يرفض طلب تسجيل لأنني أرفقت مع التسجيل عذر !
هل تظنين بأنني توقفت عند ذلك الحد .. لو لم يأتي اخي العزيز حينها لكنت اخبرته ما هو اسوأ , ذلك اليوم كنت خارج عقلي تماماً لأنني لم افهم المغزى من تصرفه معي الا بعد ان هدأت , و الحمدلله انني تعقلت و اعتذرت .. و الآن كلما اراه صدفة اتذكر ثقتي العمياء و القرارات التي لا اصدرها بلا حق و اقدر الصمت ..
2016-01-08 18:16:01
user
69911
9 -
MEMATI BASH
جيدة جدا احسنتي اسلوبك بالكتابة مذهل حقا
استمري
2016-01-08 16:57:30
user
69886
8 -
غاده شايق
السلام عليكم
إنها ليست بقصه..إنها معزوفة قصيرة جميله..
تتراقص مع نغماتها..تغمض عينيك لتعيش مع
خيالاتها..تأخذك بعيدا..بعيدا معها..
أحسنت..
2016-01-08 16:53:32
user
69875
7 -
black knight
رائعة وبسيطة ومعبرة لأبعد الحدود
2016-01-08 14:27:35
user
69817
6 -
اللة الملك الحق المبين
اشفق علية يلة من مسكين \هل كان يخبها فعلا \
2016-01-08 14:13:36
user
69810
5 -
كوثر
روعة
مذهلة
الاروع
ممتاز
2016-01-08 13:48:17
user
69803
4 -
هابي فايروس
جميله ابدعتي♡_♡
2016-01-08 13:28:59
user
69799
3 -
EXO-L
انيوهاسو مليكة
عن جد قصتك من اجمل ما قرات
.
. رائعة ^-^
2016-01-08 13:24:55
user
69797
2 -
Ph.Halla
قصة بسيطة وحلوة
ودي~
2016-01-08 13:24:55
user
69795
1 -
المستجير بالله
أووووووووه روووووووووووعة
قصييييييرة ولكن كبيييييرة

قصةالعازفة لويزا ... تشبه لوحة الموناليزا
move
1
close