الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

المرة الثالثة

بقلم : جيهان_السعودية

المرة الثالثة
كان يعود للفندق و رائحة الكحول تفوح منه و معه فتاة أو شاب

في البداية السلام عليكم و رحمه الله و بركاته

لم أجد من ألجئ له سواكم و أتمنى منكم مساعدتي في محنتي هذه

عندما كنت في السنة الثالثة من الجامعة تقدم لي شاب الجميع يمدح في أخلاقه و شكله و كان لديه عمل و راتب ممتاز, و لكن لم أحسس تجاهه بالحب فقط مجرد أعجاب , بعد الخطبة بثلاث أشهر كلمني بأنه يريد الانفصال

صعقت عندما اخبرني انه يحب غيري و يريد أن يتزوجها بدلي فقط حاولت أن احبس دموعي و أخبرته حسنا هذا خيارك وفقك الله في كل طريق تسلكه و فسخت الخطبة .

في سنتي الأخيرة في الجامعة تقدم لي شاب كما يقولون كامل مكمل, و لقد انعم الله عليه بنعمة المال و الحمد لله و لقد أحببته من كل قلبي و بعد تخرجي تم الزفاف و ذهبنا في شهر العسل إلى روما و خلال شهر العسل اكتشفت انه لديه علاقات مع غيري و هو يتعاطى المسكرات و مدمن كوكايين حتى في أحدى الليالي حينما كنت نائمة سمعت صوته و لقد احضر معه فتاتين , و لم يكتفي بهذا فقد قام بأحظار شاب أيضا كان يمارس اللواط..

لم احتمل هذا كل يوم كان يعود للفندق و رائحة الكحول تفوح منه و معه فتاة أو شاب , عند انتهاء شهر العسل و عودتي للبلد طلبت منه الطلاق و لكنه رفض فقمت برفع قضية خلع عليه, و فعلا بعد أن خسرت الكثير من النقود استطعت أن أتخلص منه

 

 و لكن الشيء الذي صدمني هو أني كنت حامل! و أنا الآن بدون زوج كانت معي امي تدعمني في كل شيء ربي يحفظها و بعد تسع أشهر رزقت ببنت كالقمر أسميتها كادي و بعدها بفترة وصلتني رحلة عمل في الخارج بالتحديد في أمريكا في ولاية اوريغون فقمت بالذهاب مع ابنتي إلى تلك البلد التي لم يسبق لي زيارتها من قبل و عند وصولي الى هناك كان لي شقة متوسطة الحجم لأسكن فيها.

في عملي كان لي زميل لي من نفس بلدي و تعلقت فيه كثيرا و لا اخفي عليكم بأن ابنتي ايضا تعلقت فيه, فقال في يوم من الأيام أن يريد خطبتي و فعلا كلم أهلي بالموضوع و لكن أهلي رفضوا أن يتزوجني بحجة انو يخالفني بلون البشرة , و لكني مصرة على أني أريد الزواج منه.

أرجوكم ساعدوني كيف يمكنني أن اقنع أهلي بأن يقبلوا به مع العلم انه شخص أخلاقه رفيعة و راتبه ممتاز و فقط لون البشرة؟


تاريخ النشر : 2016-03-11

انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

حرموني من حقي في أن أكون أم
خيانة صديقتي
دعاء الهمامي_لبنان
تعقّدتُ بسببه
Nayrooz-عمان
زوج شقیقتي , هل هو مراهق ام ماذا ؟
ملکه بآخلاقي-القاهرة
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

الرجل الذي ولد قزما ومات عملاقاً
روح الجميلة - أرض الأحلام
وسوسة قاتلة
مجهولة
غريب و مضحك!
ملاك - الجزائر
مفارقات الحياة : لماذا ينتحر الاغنياء والمشاهير؟
الصديقة الطفيلية
ألماسة نورسين - الجزائر
لا أدري ماذا أفعل
طفل الجن والإنس
قانون الجذب
مدحت - سوريا
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (48)
2019-12-05 19:54:02
326632
user
48 -
المباركي المغربي
بسم الله الرحمان الرحيم أما بعد :قرار تخلصكي من الزوج السابق قرار ناجح في محله حفظك الله أما قرار زواجك الان ارى فيه نضرتك المحترمة تجاه أهلك وقبول موقفهم جيد إدا كان المشكل هو البشرة هدا طبيعي لابأس فيه وبلغي أهلك أن الإسلام وحدنا لا فرق بين أبيض ولا أسود إلاّ بالتقوى
2019-09-25 11:10:26
317297
user
47 -
لارين
ليس مهما لون البشرة
المهم كم عدد اصفار رصيده في البنك
اليس كذلك
كما قال الجميع
تركيزك على الماديات
لدرجة جعلتك ترين ذاك المتعاطي كامل مكمل
وهل لمدمن كوكايين ان يظهر موفور الصفات الا لانك رأيت محفظته في جيبه لا وجهه اتمنى الا تكرري اخطائك
2018-01-24 13:44:40
199381
user
46 -
Hiba /morocco
لون البشرة وغيره من الأشياء التي تتعلق بالمظهر الخارجي ليست حكم على العلاقات
بل جمال الحقيقي والحب يكمن في القلب وإذا كان قلبك يرتاح له فبارك الله لك
2016-08-11 18:49:39
110500
user
45 -
وهل يخفى القمر :)
أولاً: سردك لقصة خطبتك الأولى ليس لها هدف أو معنى بالقصة الأخرى والمهمه .
ثانياً: أنتِ ماديّة جداً وكأن وجود المال أو عدمه هو مفتاح لقبول الشخص أو رفضه وهذا غلط وسيء جداً .
ثالثاً: تريثي وأعيدي ترتيب حياتك بشكل أفضل بعيد عن المادة ولا يوجد مشكلة لو تزوجتي شخص يختلف باللون عنكِ .. :)
2016-05-30 02:01:41
96064
user
44 -
علي
انتي مادية اكثر
2016-03-21 11:36:18
84309
user
43 -
الكسندرا
حبيبتي البشرة والمظهر الخارجي لا يهم المهم هو الشكل الداخلي والاخلاق ان كنتي متاكدة انه يحبكي وهو متخلق حاولي باقصى ما يمكن ان تقنعي والديكي بالايات القرانية او الاحاديث الشريفة كما لا تنسي اللجوء الى الله سبحانه وتعالى ودعي ان يقبل والديك الامر
2016-03-17 03:29:29
83504
user
42 -
مرام
لا يهم لون البشرة اهم شيء انة يحبك ويحفضها عليكي وعلي ابنتك
بنسبة لية انا من صاحب البشرة القمحية واذا كان تقدم لي رجل غمق البشرة كانت سا أوفق بدون أي ترأداد أهم شيء اخلقة
2016-03-15 03:04:39
83228
user
41 -
روبي
تزوجيه مازال هناك حب بينكم لا فرق بين
ألوان البشره وماذا استفدتي من البيض وأصحاب الجاه والمال
سوا الانفصال الزواج الأول كان تقليدي وكان ضحيته بنت وانتي
الآن انتي سيده قرارك تزوجيه تستطيعين ان تتخذي
قرارك الآن لا يوجد اجمل من زواج حب مبنى على تفاهم
2016-03-15 00:37:52
83212
user
40 -
عبدو عبد الرحيم العرائشي المغربي
ماهذه العنصرية لم أرها حتى في الأفلام عيب عليهم
2016-03-14 05:31:26
83048
user
39 -
emi
موقف اخر اثناء الدراسه الجامعيه كان هناك فتاتين بالسكن الجامعي..احداهما شديده البياض بملامح وشعر جنوب افريقيه..واخری بملامح عربيه جميله و سمار افريقي
...الغريب بالامر انهم شقيقات...
نعم كان يبدو علينا الذهول عندما نعرف انهم اخوات..فكنا لا نراهم سويه مع انهم بنفس السكن..
2016-03-14 05:23:34
83046
user
38 -
emi
لاخت رحاب..اعتذر
مافهمت ردك علی تعليقي...
.....
توضيح انا اتكلم من واقع تجربه رايت طفله صغيره ذات عامين تقريبا بيضاء البشره
تلهو بجانب الكاشير..وبجانبها امراه سمراء تحاسب علی اشياء اشترتها..
اتی رجل امن من نفس المحل اراد حمل الطفله اعتقادا منه انها تائهه فلتفتت اليه المراه وقالت ابنتي الی اين تاخذها..فنظر الرجل للطفله وسالها هل هي امك فعلا..لا استطيح وصف ملامح المراه فكانت مخلوطه بين الغضب والاحراج والحزن
......
انا لا اقصد ان كل حياتها صتصبح ملاحقه من الناس ولكن سيصادفها موقف عن الف موقف..
2016-03-13 03:27:20
82735
user
37 -
رحاب ليتل
ردا على الاخت emi وهو ان شاء الله الناس راح تقضي وقتها تفكر في اللي انت تنصحي فيه الاخت صاحبه القصه اتقي الله انا من البشره البيضاء وزوجي اسمر من البشره الدكنة ولله الحمد يعاملني احسن معامله بل نخرج معا بكل فخر والحمد لله لدينا 3 اولاد ولا يوجد اجمل منهم وعندما اخرج مع اولادي يقول الناس اكيد ابوهم اسمر. لم اسمع في حياتي طوال الخمس سنوات زواج اي من التعليقات التي ذكرتيها بل اخرج مع زوجي بكل فخر.
عزيزتي جهان توكلي على الله وتزوجيه بالطبع بعد ان تتاكدي من اخلاقه وحاولي ولا تيأسي في اقناع اهلك فأنا وللاسف واجهت نفس المشكله مع اهلي بسبب لون البشرة.
للاسف نحن مسلمين بالاسم فقط لاننا نناقض ما جاء به الاسلام من من مساواة بين الناس.
2016-03-12 23:28:36
82727
user
36 -
Àllawi
المفروض يكون اسم هذا القسم من الموقع (تجارب عاطفية)
2016-03-12 22:54:06
82724
user
35 -
emi
بعيدا عن العنصريه فانا لست من عشاقها..
ماذا سيكون ردك علی صغيرتك عندما تسالك امي لماذا شعري ليس كشعرك..او لوني او ملامحي...
ماهو شعورك عندما تمشين مع طفلك وجميع النظرات موجهه اليكم وكانك خطفتي طفل ليس طفلك..
حتی ان لم تهتمي فهو يلاحظ ويهتم..وسيتجنب الخروج معك حتی يتفادی الاحراج
لاتفكري بنفسك فقط فالزواج ارتباط عائلي وله تبعات
...
اذا كان لايهمك احد من اهلك او اطفالك بالمستقبل..فلك حرية القرار..واتمنی لك التوفيق..
2016-03-12 17:19:24
82654
user
34 -
ريوم
كلمه سيئه جدا لا احد يقولها في هذا الزمن
2016-03-12 13:53:42
82609
user
33 -
!!!!
الله سبحانه ينظر الي قلوبنا لا لأشكالنا ولا فرق بين انسان وآخر الا بأخلاقه وعمله
ونحن نحكم على بعضنا بالشكل ولون البشرة ونعيب على خلق الله ونسينا اننا جميعا من صنعه
واذا كان أسود ما ذنبه؟!
هذا هو الفرق بين عدل الاله وظلم البشر يا لسخافتنا!
2016-03-12 13:14:06
82600
user
32 -
امل شانوحه - رئيسة تحرير -
لقد حذفنا الكلمة التي اثارت البلبلة العنصرية , و نبّهت باقي المشرفين على حذف هكذا عبارات في التجارب القادمة

نعتذر من الجميع

تحياتي لكم
2016-03-12 12:45:53
82591
user
31 -
محبة مومو امولة
صورة فتاة جميلة
2016-03-12 12:08:26
82577
user
30 -
ىىىىى
لا حول و لا قوة الا بالله
ما هذه العنصرية و التعصب فعلا كما قال الكاتب " جوهر القضية ، لقد لبسنا زي الحضارة و الروح جاهلية"
و الله شعرت بأنني أسمع حوارا بين شخصيات مسلسل تاريخي عن احدى القبائل الجاهلية
الجميع ينصحها بعدم الزواج منه لأنه أسمر و هي بيضاء بل و بعضهم سماه عبدا
أنسيتم بأننا كلنا عبيد الله و أين نحن من حديث الرسول صلى الله علي و سلم ؟
أعراف الأعراب الجاهلية و العنصرية أصبحت قانونا يجب إحترامه حتى و إن تعارض مع قيم و أسس الإسلام
أليس وئد البنات عرفا عربيا ؟
أليس الميسر و الأنصاب عرفا عربيا؟
و الربا و غيرها اليست اعرافا عربية؟
إذا هل هذا يعني أن نتمسك بها و نلتزم بها قانونا يسير حياتنا؟
ما لكم كيف تحكمون؟
ثم ما هي المشكلة في أن يكون الأشقاء مختلفين في لون بشرتهم ؟
بل أن الإختلاف في اللون و الملامح أمر نراه حتى بين الأشقاء من أب و أم من نفس اللون
فمنهم الأسمر و الحنطي و الأبيض و الأشقر و دقيق الملامح و غليظها و الطويل و القصير و ذو العيون الملونة و ذو العيون السوداء
فأين الغيرة و الحقد الذي تتكلمون عنهما؟ فالإختلاف موجود و نراه و لكن ما تتحججون به من غيرة و فرقة مجرد أعذار واهية و سخيفة حتى تبرروا تلك العنصرية المختبئة وراء الشعارات الكاذبة
لأن الأشقاء ممن تجري في عروقهم دماء واحدة سيبقون أشقاء مهما إختلفت أشكالهم
و ما تتكلمون عنه من خلافات تنسبونها للزواج المختلط موجود في الزواج بين أبناء اللون الواحد و قد يكون أكثر
نحن نتظاهر بقبول الآخر و التسامح و نردد شعارات فضفاضة كالتعايش و المحبة و المساواة
و لكننا في الحقيقة عنصريون جدا و لذلك تمزق الحروب اليوم أرضنا
أليس ذلك بسبب تعصبنا الأعمى سواء لعرق أو طائفة أو إنتماء جغرافي و الآن لون البشرة!
هل تنقصنا صراعات و تصنيفات و تناحر لنصنف الناس وفق لون بشرتهم؟
هل هناك مكان لكلمة غاية في العنصرية كعبد في ٢٠١٦ في أمة تدين الإسلام أول من نادى بالمساواة و عتق المستعبدين؟
ما الذي يحصل معنا حتى نسير عكس عقارب الساعة فالكون يتقدم و نحن نعود إلى الوراء في كل شئ
طبقية و طائفية و تفرقة جنسية (بين الذكر و الأنثى) و عنصرية على أساس اللون و الأصل و النسب ... فماذا بعد؟
ماذا بعد ؟
2016-03-12 11:22:06
82563
user
29 -
lonley one
تحياتي الى كاتبة المقال ..

اختي العزيزة عادة في المشاكل الاجتماعية يتم ذكر عدة نقاط من قبل صاحب او صاحبة المشكلة وذلك للتوصل للحل المناسب لنوع المشكلة وهي كالاتي :
1 / كم عمرك .
2/ كم سنة مطلقة .
3 / نوع الوالدين مثل نوع التدين هل متدينين بشكل متوسط ام خفيف و مقياس تمسكهم بالعادات القبلية من 1 الى 10
4 / هل هناك من العقلاء في العائلة ليساندوك في هذا القرار .

اختي العزيزة انا من نفس بلدك واشعر بما تعانيه والاكثر من ذلك هو اني عشت معاناه مشابها لمعاناتك ويا كثر هذه الحالات في مجتمعاتنا الخليجية ، حيث ان لي صديق مقرب كان زميل عمل في فترة من الفترات تدهورت صحته واصبح كثير الغياب ، فشعرت بخطب ما يعاني بعد التواصل معه صارحني بنوع المشكلة التي يعانيه الا وهو انه من ذوي البشرة السوداء ويريد فتاة قبلية وهي الاخرى تريده ويرغبها بالحلال فتقدم لخطبتها فتم طرده من الباب من ذوي الفتاة وكانت هذه المشكلة تمزقه ، فطلب مني النصح حينها فاشرت عليه ان هل والد الفتاة متدين او من رواد المساجد لصلاة الجماعة فقال نعم يوجد مسجد قريب من بيتها يصلي فيه والدها فتوجهت معه لامام المسجد وعرضت عليه القضية فقال لي اخاف ان اطرد ان توصطت لهذا الموظوع فان كان صاحب الشان طرد فقلت له لن يذهب معكم صاحب الشان انما سنذهب انا وانت واحدالشيوخ المعروفين في تلك المنطقة ونعرض رغبتنا في طلب يد الفتاة لزميل لنا لانزكيه على الله ونشهد له بالصلاح لما له اساساً من الصلاح وليس كذباً فان وافقوا نحدد موعد اخر ونحضر فيه العريس معنا بعد ان نقيس مدى رضاهم بالمسالة من غير ذكر العريس او نسبه انما نذكر مواصفاته ومميزاته وحالته الماديه واخلاقياته وتدينه وجديته بالموضوع فأن استشعرنا تقبلهم خضنا غمار المرحلة التالية وفعلاً بعد اللقاء الاول كنت مع الامام و الشيخ من تلك المنطقة بضيافتهم وبعد ان انتهينا من الحديث شعرنا ان الفضول لمعرفت العريس والحماس قد بدا ظاهراً جدا على ذوي الفتاة من الاب والاخوان وفي الموعد المحدد اي بعد يومين من لقائنا جلبنا العريس ولم ينطق بكلمة وكان الشيخ يتحدث وانااتحدث بدوري والامام يتحدث بدوره فلم يقدر الاب على تجاهلنا او رفضنا ابداً بل لكسر طلبنا طلب طلبات تعجيزية وبحمد الله توفقنا بتوفيرها وتمت الزواجه على خير وها هو الان اب لطفلتين كالقمر .
اختي العزيزة ..
ما اود الاشارة اليك به هو ان تستعيني بذوي العقول الراجحة في العائبلة فان لم تجدي فاهل الخير كثر من مشايخ ووجهاء وصدقيني لن يستطيع ذويك الرفض بعد هذا انما سيستاؤن لفترة معينة ثم ينتهي الامر على كل خير بعون الله .

دمتي بكل ود ...
2016-03-12 10:01:45
82544
user
28 -
أنا
هي سعوديه فالأولى السعوديين هم من ينصحونها بهذه المسألة بالذات لان مكه اعلم بشعابها
الحسب والنسب ونقاء العرق العربي لا يزال أساس في أمور ألمصاهره بين الأسر في شبه الجزيره العربية
المسألة ليست اسود وابيض هناك تجار وأمراء و أمهاتهم سودات فيرثون عنهن سوادهن فيكونون عرب أقحاح من ناحية الأب وهنا عادي كل الناس تتمنى نسبهم عادي
وهناك الأشقر الأصهب ذوي الجذور الأوروبية رغم شقارهم وجمالهم لا احد يقبل الزواج بهم
المسألة مسأله عراقه عربي أصيل اولا
2016-03-12 09:34:36
82535
user
27 -
جزائرية
تزوجيه عزيزتي
ليش لون البشرة من يبني البيوت
لي صديقة امها شقراء و والدها اسود االبشرة و هم يعيشون في افضل حال اي انني لا اوافق المستجير بالله في رايه...
2016-03-12 08:41:19
82525
user
26 -
قصي النعيمي
إلى المستجير أقول..سبحان من أيدك بالحكمة و لقنك الحجة، ليست القضية أسود و أبيض و لكنها النتائج التي ربما لن تكون حميدة أو مرضية.
2016-03-12 08:40:37
82524
user
25 -
مايا نصار
هههههههههههه اعتذر على بدائي بالحديث بهذه الضحكة لكن الموضوع اصبح محلا للسخرية لا اكثر لا افهم كيف يفكر الناس
مع احترامي للزوار والمعلقين
انتم تنصحونها بان ترفضه من اجل لون بشرته!!
هذه هي العنصرية فقط من اجل سبب تافه ترفضه
لقد عانت من قبل مع زوجها السابق ثم عوضها الله بطفلتها الجميلة
وسوف يعوضها الان بالزوج الصالح وانتم تنصحونها بان تتركه فقط لان لون بشرته سوداء!!
ههههههههه ماذا ستقولون لو زرتم عائلة زوجي منهم السمر ومنهم الشقر
جدته سمراء وجده ابيض والده واثنين من اعمامه سمر واحد اعمامه اشقر
احد اعمامه صاحب البشرة الحنطية جميع اولاده ذوي بشرة بيضاء وشعر اشقر
زوجي حنطي وانا بيضاء حتى انني حاليا اتمنى ان تكون ابنتي الاولى التي على الطريق حنطية مثل والدها
كفى عنصرية وتخلف
2016-03-12 08:01:17
82516
user
24 -
جوري
اتفق مع اهلك اذا تزوجتي منه فسوف يكون أطفالك نصفهم سود البشرة و نصف بيض البشرة فكري اذا انجبتي طفلة سمراء ألن تسألك لماذا اختي كادي اجمل مني آلن تحزن لانها سمراء و اختها بيضاء
2016-03-12 06:05:42
82505
user
23 -
فرح
اهلا عزيزتي .. انا اتوافق تماما مع اهلك .. ليس لانني احب العنصرية او العبودية او شيء كهذا !! لكني اظن ان اهلك يفكرون بمستقبلك .. فكري , كيف سيكون احفادك ؟ نصف اسود و نصف ابيض ! تصوري ابن عمك اسود و انتي بيضاء .. طبعا لن يصدق الناس انكم من عائلة واحدة , و سيتمادون في التفكييير البعيد (الزنا و العار) لذا فكري جيدا قبل اتخاذ القرار .. تحيااتي
2016-03-12 03:44:09
82485
user
22 -
لميس
اول مرة اسمع كلمة عبيد تطلق على سود انا في راي اخلاقه هي الاهم حاولي ان تقنعي اهلك وان تتعرفي عليه اكثر والله يوفقك
2016-03-12 02:57:33
82476
user
21 -
سمير
لا تتزوجي به فما حاجتك برجل
2016-03-12 02:57:09
82471
user
20 -
anan egypt
يا ساتر علي العنصرية يعني ما المشكلة ان لم يكن ابيض مثلك المهم اخلاقه احسن من الذي قبله هذا تخلف
2016-03-12 01:48:16
82468
user
19 -
AlFarisss
أنا مؤيد للمستجير بالله فيما قاله .. فهذا شيء واقعي كلاً يأخذ من بني جنسه فقط ، فمثلا لو قدر الله انك تزوجتيه وحملتي منه واتيتي بطفل أو طفلة بشرتهم سوداء فماذا سيكون شعورك عندما تدخلين إلى أهلك وتحملين أطفالا سود أو مايسمون ب(العبيد) وماذا سيكون شعور بنتك الأخرى من اخوتها فبيتك سوف يكون مكانا للعنصرية بين أبناءك
فنصيحة تريثي قليلا وانتظري واستمعي إلى أهلك فهم على الصواب .. واعتذر ان كان كلامي فيه شيء من العنصرية
2016-03-11 19:22:17
82440
user
18 -
عزف الحنآيٰا
كل ماأرغب أن أكتبه لكِ ذكره أخي " المستجير بالله "
لا نستطيع أبداً أن ننكر نظرة المجتمع ويبقى رأي الأهل هو الأهم ..
موفقة عزيزتي ..
2016-03-11 19:20:52
82436
user
17 -
سيف..
من خلال ماقرأتة ارى انك مادية وتحيين المظاهر خصوصاً الثاني الم تسألوا عن اخلاقة ؟ مستحيل ان تكون تلك افعاله القذرة ولا احد يعرفها ؟!
و انا مع رأي اهلك وبشدة ثم هل ستضحين بأهلك ام العكس ؟! ارى ان تتمهلي قليلاً وتفرغي لشغلك وابنتك افضل والزواج لن يطير لكن ف الاخير الرأي رأيك وانتي من تقررين
وهل فكرتي بالمستقبل ؟! تظنين ان تزوجتيه ستبقى ابنتك معك ومعه ؟! لن يرضى والدها واهله وسيأخذونها حتى وان خبئتيها في بطن الحوت هذه الصراحة وبدون مجاملة
2016-03-11 18:15:43
82432
user
16 -
رنين
اريد ان اشير الى ان بشرة سكان الشرق الاوسط بصفة عامة لا تعتبر بيضاء بل سمراء .. الابيض يطلق على الاوروبيين مثلا عندما يكون مصاحبا للشعر الاشقر و العيون الزرق ..

بالنسبة لي انا شخصيا لست عنصرية و احب جدا التعرف باشخاص مختلفين عني .. لكن من ناحية الاعجاب و الزواج لا يروقني ان يكون زوجي من عرق مختلف .. لكن ان كنت احبه و واثقة منه فسوف اقنع اهلي بكل اصرار ..

مثلما قال الاخوة المعلقون لا تستعجلي هذه المرة .. خذي وقتك في معرفة هذا الشخص جيدا و لا تمضي عقد الزواج حتى تسالي و تستفسري عنه و تتاكدي من انه لا يخفي اشياء صادمة لك ..

بالتوفيق عزيزتي ..
2016-03-11 17:00:37
82410
user
15 -
MeMo
افسد عطلة روما -_-


المه ارتبطي بزوجك المستقبلي الجديد ولافرق بين اعجمي ولاعرب يالا بالتقوى ( لون البشرة ) ليست قضية ^_^
2016-03-11 16:55:45
82405
user
14 -
seema
انا اتفق مع تعليق ميسون .. اعذريني ولكنني ارى انك تفضلي الماده واهلك يفضلون المظهر دون النظر للأخلاق اي انك لست بأفضل حال منهم .. مع الاسف !!
2016-03-11 16:45:30
82403
user
13 -
هيرلين
انتي ليه ما تستخيرين ؟؟؟!!!
2016-03-11 16:45:18
82401
user
12 -
فكري مليا
تخيلي معي عزيزتي.......
فلنفترض انكي تزوجته فكري فيما سيحصل من بعد لاولادك واحفادك واولاد احفادك واحفاد احفادك وغيرهم من الاجيال اللاحقة ... مرة يفوز العامل الوراثي الابيض ومرة اخرى الاسود سيصيرون كاحجار الشطرنج.
نصيحتي لكي انصتي لما يقوله اهلك فهم ادرى بمصلحتك وفكري في المستقبل
وانا لااعني بكلامي انني اكره ذوي البشرة السوداء لكن ان كنت فتاة سوداء لفضلت شابا اسودا وان كنت صفراء لفضلت اصفرا وان كنت بيضاء لفضلت ابيضا .......
2016-03-11 16:13:14
82389
user
11 -
صوت الاحزان.
لا اعلم لكن اذا كنتي تحبيه واخلاقه جيده ارى ان اهلكي غلطوا لكن الله الموفق بالتوفيق
2016-03-11 15:26:21
82369
user
10 -
أحمد الشاعر
((ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﻨّﺎﺱُ ﺇﻥ ﺭَﺑَّﻜُﻢْ ﻭَﺍﺣِﺪٌ، ﻭﺇﻥّ ﺃَﺑَﺎﻛُﻢْ ﻭﺍﺣِﺪٌ
، ﻛُﻠﻜُّﻢْ ﻵﺩﻡَ ﻭﺁﺩﻡُ ﻣﻦ ﺗُﺮﺍﺏ، ﺇﻥ ﺃَﻛﺮﻣُﻜُﻢْ ﻋﻨﺪَ ﺍﻟﻠﻪِ ﺃﺗْﻘَﺎﻛُﻢْ
ﻭﻟﻴﺲ ﻟﻌﺮﺑﻲّ ﻓَﻀْﻞٌ ﻋﻠﻰ ﻋﺠﻤﻲّ ﺇﻻّ ﺑﺎﻟﺘّﻘْﻮﻯَ، ﺃَﻻَ ﻫَﻞْ
ﺑﻠَّﻐْﺖُ، ﺍﻟﻠّﻬُﻢّ ﺍﺷﻬﺪ))
من خطبة الوداع للرسول صلى الله عليه وسلم.
2016-03-11 15:26:21
82367
user
9 -
أحدهم
مهما حاول البعض تلميع الصورة فما زالت فينا عقلية (الحر والعبد) باقية إلى اليوم وربما للغد والمجتمع لا يرحم وهذه قاعدة الكل معترف بها تحت غطاء من الصمت والتسليم العرفي.. البعض يفهم مصطلح "العبد" بأنه ذو البشرة السوداء وهذا فيه مغالطة.. ربما هذه الأمور الإجتماعية لا يفهمها أخواننا المغاربة.. لكن عند المشارقة فما زالت هذه العقلية موجودة.. هناك شريحة من الناس كانت قبل فترة ليست ببعيدة "موالي" مملوكين عند من يطلق عليهم ب"العرب" و"الأصيل" و"القبيلي" للتفريق بين الحر والعبد، لكن بحكم التغير السياسي والمجتمعي المفاجئ التي شهدته دول الخليج عموماً جرى "عتقهم" بالإجبار وبقانون سياسي مُلزم وبإيعاز دولي حداثي لكي يصبح الجميع سواسية أمام القانون والدستور.. وهم بالفعل سواسية أمام القانون والتوظيف والعمل وخلافه "إلى حد ما".. لكن ما تزال "السقوف الزجاجية" باقية في كثير من مؤسسات الدولة وأجهزتها المختلفة..

لكن هناك "حواجز" اجتماعية غير ظاهرة وباقية إلى اليوم ضد هؤلاء الفئة.. هناك عبيد أبيض وعبيد أسود ويطلق عليهم مسميات مختلفة حسب البلاد.. بل هناك الحر الأسود الذي لا يعامل معاملة العبد إطلاقاً بل ويحق له التقدم للزواج من عائلات "العرب" ذوي الحسب والنسب ويعامل معاملة الحر الأبيض في كثير العائلات على الأقل في دول الخليج .. المسألة ليست مسألة بشرة وليس مسألة عرق.. المسألة مسألة "عبودية" مستترة وتصنيف متوارث ما زال متبعاً وإن كان خفي وليس بغطاء قانوني لكنه باق ومتعارف عند دول الخليج.. فلا يزوجهم الناس ولا يناسبوهم.. ومن يكتشف أن زوج البنت ليس "أصيلاً" يرفع ضده قضية "عدم توافق النسب" من أجل التطليق الإلزامي في بعض دول الخليج بل ويعتد به للأسف في إشارة واضحة للعنصرية الباقية وبغطاء قانوني ظاهر وفض في إشارة واضحة بأن الناس ليسوا سواسية حتى أمام القانون ومن تحت الطاولة.. لكن لا يجب أن يفهم بأن هذه الفئة معزولة إجتماعياً بل بالعكس هناك في كثير من الأحيان صداقة وألفة معهم ولا يمكن أن تشعر بأي عنصرية إتجاههم إلا ما ندر ولكن عندما يأتي الحال في الزواج والتقدم لخطبة بنت "الأحرار" فالأمور تأخذ منحنى آخر..

طرحت هذا الموضوع ليس من باب التجريح لفئة لكن حتى أضع من لا يعلم على الصورة.. وهي بالفعل أحد الظواهر المجتمعية المؤلمة التي مهما حاولت إقناع المجتمع بالتجديد وأن "أكرمكم عند الله أتقاكم" و"الناس سواسية" و "نحن أولاد اليوم" فلا فائدة فهي ما زالت باقية فينا.. عند غالبية الناس عند المشارقة على وجه الخصوص لا ينظر للأخلاق أو العلم أو المال أو الوظيفة أو الشهرة بقدر ما ينظر للنسب في الدرجة الأولى وقبل كل شئ.. حتى بعض الدعاة المعروفين الذي هم شعلة من العلم والمكانة الإجتماعية واجهوا هذا العائق الإجتماعي عند التقدم لخطبة فتاة "حرة" في حين أنه حسب التصنيف المجتمعي "عبد" فلم ينفع العلم ولا الشهرة ولا المكانة وهذه قصص متكررة ومعروفة.. هذه الظاهرة لن تنحل مهما حاولت فالعرف هو قانون يسري بين الناس فوق الدستور والمراسيم.. لعلنا بحاجة إلى تقادم الظاهرة وتعاقب الأجيال حتى ينسى الناس هذه المعايير، أما اليوم فهي ما زالت باقية.. هناك جوانب متشعبة في هذا الموضوع عموماً ربما لا يسع المقال لذكرها.. عذراً إن تجاوزت بعض الحدود.. كان هذا من باب التوضيح لمن لا يعلم..
2016-03-11 14:31:37
82352
user
8 -
المستجير بالله
الاخت جيهان
اعذريني في البداية ان اقول اني مع راي اهلك في هذا الجانب ليس حبا في العنصرية ولا من اتباعها فانا لدي الكثير من الاصحاب والمعارف السمر البشرة بل هم اكثر طيبا وتواضعا معي من اصحاب البشرة البيضاء
ولكني في ذات الوقت لست من انصار التزاوج بين الاعراق المختلفة
لعدة اعتبارات في اعتقادي وملاحظاتي منها :
1/ انك ستشعرين بانك غريبة في وسط اقاربه السمر وهم لهم اسلوب مختلف قليلا في الحياة عن غيرهم ، كما ان هذا الرجل قد يشعر بالدونية اذا وجد نفسه في وسط اناس بيض او فاتحي البشرة وخصوصا اذا كان مرفوض من
قبل اهلك ،كما ان تعلق صغيرتك به ليس دليلا على حسن النية او اخلاقه
فهي طفلة لا تفقه من امور الحياة اي شيء وهو لا يعد مقياس للحكم عليه

2/ لاحظت في المجتمع العربي ان اغلب هذه الزيجات رغم قلتها فاشلة وتنتهي بالطلاق او بحسرة احد الزوجين فلا تحتمل نفوسهم التجريح والعيش في وسط
افراد العرق الاخر لانهم لم يجهزوا انفسهم لذلك ، واعذريني ان قلت لك انك اخترته لاسباب اولها انه الوحيد من بلدك من زملاء العمل الذي تقدم لخطبتك فلم تكن خيار الزواج من زميل اخر ابيض البشرة وسعودي متاحا
وثانيها انك ربما متاثرة بالغرب والامريكان خصوصا حيث ينتشر معهم زواج ذوي الاصول الافريقية السمراء من البيضاوات فلم تجدي حرجا ان تسايري الموجة
وتجربي حظك انتي الاخرى وخصوصا ان الزواج بين الاسمر والبيضاء ينتج في بعض الاحيان اطفالا جميلين نوعا ما وبالذات للاولاد مع قليل من التجميل لهم
ولكن ببشرة وسط بين بشرة الام والاب
ثالثا اعذريني انها شهوة عابرة منك استبقتي فيها القلب على العقل ولم تنتظري نصيبك وارى ان تنتظري لمصلحة الطرفين وهي من مخلفات الخيانة من الجنس
الابيض من ازواجك معك ولو تم الزواج قد تدفعين قطيعة الاهل لك للابد
هذا ما معي يا اختي واتمنى لك ان تجدي الزوج المناسب
لك ولتربية طفلتك وتقبلي سلامي
2016-03-11 13:29:26
82341
user
7 -
شخصية مميزة الى جهان
يؤسفني ماحصل معكي رغم انه مقدر من عند الله والحمد لله لنكي خرجتي باقل الخسائر لكن ما لم افهمه هل مازال عندكم عقلية اسود وعبد ولست ادري غيرها ماذا اريد ان افهم ما حكاية هذه الشكليات .... المهم في راي ان تواثلي اقناع اهلكي في رايكي بالتمسك به ومن اجل مصلحة ابنتكي اذا كانت متعلقة حقا به وكنت انت ايضا متاكدة من قراركلذلك حاولي حتى تقنعيهم او جدي من يقنعهم بوجهة نظرك فيمن يرضون بدينه وخلقه لا بشكله لو لونه اتمنى لكي التوفيق في مسعاكي والنجاح فيما انتي مقدمة عليه ان شاء الله
2016-03-11 10:39:24
82319
user
6 -
ميسون
لا أعلم لماذا جائني شعور بأنك ماديه و تهتمين كثيرا لراتب و املاك الرجال الذين رماهم القدر في طريقك سواء خطيبك او زوجك و حتى الرجل الحالي فقد ذكرتي المال اولا قبل كل شئ آخر و قد بدا لي و كأنه معيارك الأهم في الزواج و لذلك لم تفلح أي من علاقاتك السابقة
ربما عليكي الآن و بعد ما مررتي به أن تتريثي قليلا و تعيدي ترتيب أولوياتك و تحددي أيهما أهم بالنسبة لك
المال، الزوج الصالح، تربية إبنتك في كنف منزل متوازن سواء بوجود رجل أو بدونه
المال ليس كل شئ و لا الرجال و الزواج كل شئ في حياةالمرأة شخصيا لو كنت مكانك لكنت ركزت أكثر على رعاية إبنتي في الوقت الحالي و منحت نفسي فرصه للتعرف أكثر على الشاب بدلا من التسرع و الوقوع فيما لا تحمد عقباها
و لا تنسي بأنك أم و خياراتك لا تؤثر على حياتك وحدك بل لها إنعكاسات كبيرة جدا على إبنتك بل أكبر بكثير مما تتخيلين!
2016-03-11 09:24:16
82296
user
5 -
مومو امال
لا فرق بيننا الا بالتقوى
2016-03-11 09:22:05
82291
user
4 -
"مروه"
قولي لأهلك ان العبد افضل من اللوطي اللذي تزوجته .. ولكن اريدك انت ان تعرفيه جيدا حتي لا تخسري مره اخري
2016-03-11 09:17:19
82289
user
3 -
دعاء الهمامي
أعانك الله اختي

الشخص ليس بمظهره الخارجي بل بأخلاقه ولا يهم اللون ان كان الشخص صحب خلق ودين
2016-03-11 09:16:34
82288
user
2 -
اسامة
اهلا قصتك رائعة حاولي ان تقوليلهم بانه يريدك جدا
2016-03-11 10:40:55
82283
user
1 -
bamo
عزيزتي تبدين مادية جدا!!!!!
move
1