الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

بنت الأثرياء و الفقير

بقلم : محمد فيوري - مصر
للتواصل : [email protected]

بنت الأثرياء و الفقير
تلك كانت أفكارك أنتي فلا تلوميني


حديقة القصر - نهار

لا أرتدي ثوب الأثرياء ، لا أصغر تحفة فالقصور تساويني ، أمتلك دوما وحده حذاء ، بكرم يخفي هلاكه ليرضيني
أزور النوم بلا دفء ولون الثلج يغطيني ، وضوء الشمعة يرتعش في بيت كبير المساكين ، أنتظر الليل لينتهي
وتعود الشمس لتشفيني ، كي أذهب بجوار القصر لأشاهد وجهك بنافذة كما تعودت سنيني ..


" ها.ها.ها. أنت يا مسكين من يكتب تلك الأشعار دائما لي ، وقلبك يتمزق عشقا لا تنام .. هممم
أريدك أن تذهب فورا من حديقة القصر ارحل من أمامي .. انتظر خذ خذ ورقتك القذره فقد اوسخت ثيابي البيضاء أيها الأحمق ... اممم لحظه انتظر عندك .. نواره احضري له بعضا من الطعام والفواكه وحين ينتهي دعيه يرحل فأنا لا اريد أن يراه أبي هنا ويعلم أنه من كسر المصباح وهو يقفذ أعلي السور لكي يناقشي الولهان أشعاره ”..

" لا اريد طعاما سيدتي درة .. أنا سأذهب ”..

” اسمع ليس لها معني نظرتك الحزينه وأنت تنظر إلي وجهي هكذا ، أريدك أن تنظر إلي الأرض أيها الفقير ، لتري الرمال والتراب .. الرمال والتراب فقط ، لأنك خلقت هكذا وستظل هكذا فقير ينحني و ينظر إلي الأرض لتعشق عيناه الرمال والتراب والوحل ، لا يسمح لك برفع رأسك لتنظر إلي بنت الأثرياء .. دعيه يذهب نواره وأغلقي بوابة الحديقة وراءه . ”..

***

" تعالي معي ، لا تسمع منها رجاء ، لا تنظر إلي الأرض ، لا تنحني ، انظر فوق لتري السماء فرب العالمين يعلم ما بداخلك وما بداخلي وما بداخلها ، فكيف تترك الأمير بنت الأثرياء وتنظر إليك أيها الفقير ، رجاء لا تفكر أن تعود مرة ثانيه ، فتلك هي المرة العاشره وأكثر ولكنك تعاند ... أنا أحبك بدر هششش .. وداعا وداعا اذهب "..

***

غرفة درة - مساء

" سيدتي درة غرفة الاستحمام جاهزه ، ملئت الحوض بالماء الدافيء وعطور الافندر والرمان ، وأشعلت لكي الكثير من الشموع الفواحه كما طلبتي مني "..

" قولي لي يا نواره ، بماذا كنتي تهمسين له ذالك الفقير أمام بوابة حديقة القصر ؟؟ . وماذا قال لكي هو الأخر "

" قولت له لا تعود مرة اخري ولا تكررها . وهو لم ينطق بكلمه وذهب "..

" ولماذا قولتي له لا تعود ولا تكررها .. هل هو أخطأ ؟؟ . أم أنتي فعلتي ذالك من أجلي "..

" أممم . فعلت ذالك من أجلك سيدتي .. ومن أجله ايضا ، فهو شاب وسيم لطيف يعشقك بجنون ، لكن ألمانع بينك وبينه يبدو أنه لا يدركه جيدا حتي الأن وهو الفقر ، كما قولتي له أنتي تماما ، لكن سيدتي درة عفوا ، تلك هي المره الأولي أراكي وأنتي تنفعلين وتتحدثين بذالك الأسلوب القاسي معه ، لماذا ؟؟ "..

" من المؤكد ماء الأستحمام أصبح باردا ...
إذهبي وغيري الماء مرة اخري من فضلك نواره "..

***

" لقد ذهبت نواره وأغلقت الباب ورائها أيها المسكين ، لا تخف اظهر أنت في أمان الأن ، في أمان معي دائما يا بدر . أعطيني يدك ، هل سمعت ما قالته نواره عنك ، أنت لا تدرك جيدا الفرق بيني وبينك ، وأنا لن أحاسبك علي ما فعلته أليوم في حديقة القصر بالصباح ، يبدو أنك كنت تتألم وتتعزب بتلك الأيام الماضيه حتي تأتي وتنظر إلي عيني فقط ... وأنا ... أنا لا أريد هذا منك لا أريدك أن تنظر إلي عيني فقط ، أريدك أن تفهم .. تقدر ما أشعر به كأنثي وأن تنظر عينك إلي جسدي .. فهل راجعت أفكارك وجئت اليوم لتشاركني ذالك الرأي أم ماذا ؟؟ . "..

" أعلم جيدا إني فقير مسكين لا أملك غير ثوبي هذا واعلم جيدا ما قالته نواره والفرق بيني وبينك ، وأدرك جيدا ما قولتيه أنتي عني لا يمليء عيني غير الرمل والتراب والوحل ، لكن لا أريد أن أغضب الله معك درة لا اريد .. اريد أن


" لا تنطقها مللت أن أسمع تلك الكلمة منك بدر أن أترك القصر وأهرب معك لنتزوج ، قولت لك اكثر من مرة قلبي لم يعد ينبض لأحد بعد فراقي عن زامر ورحيله عني لن اتزوج غني لن اتزوج فقير . لن اتزوج غني لن اتزوج فقير
لكن .. لكن جسدي هو ملكك إن أردت ، فغرفة الاستحمام تنتظرني و تنتظرك
.. همم .. ما رأيك "..

" لا أفهمك درة .. لا أفهمك فكيف كنتي تُحبين ذالك الشخص بجنون وبعد رحيله مازلتي تحبينه وتمانعين أن تتزوجي احدا . وكيف !! كيف تريدين أن تجعلين جسدك رخيصا لي هكذا .. لن أفهمك فقد تشتت عقلي من التفكير وقلبي يتمزق حزنا عليكي "..

" تلك أشياء تشعر بها الأنثي أيها الفقير .. أذهب بدر أذهب من أمامي ، وتذكر جيدا ما قالته نواره عنك وما تقوله دائما لك لا تفكر أن تعود هنا مرة اخري ... لكن ... لكن أنا أقول لك إن فكرت أن تعود من أجل ما أريده أنا ، فجسدي في أنتظارك "..

***

مائدة الغداء - نهار


" ستة أشهر . ستة أشهر ولن تقتنعي يا درة ، حرام حرام فأنا تعبت وهو تعب فهو إنسان طاهر نقي أصيل
الا هذا يكفي لاختباراتك عليه ، ارحميني تعبت ، ارحمي شقيقتك نواره جعلتيني الخادمة لكي وجعلتي الطباخ ابوكي وجعلتي الخادمة أمك وتغير حال القصر وتعفرت من أجل ماذا ؟؟ من أجل أفكارك وخوفك علي ثرواتنا واموالنا !! ..لا .. لا . أنا لن أفعل ما تفعلينه عند اختياري لشريك حياتي أنتي مجنونه .. درة حقا أنا تعبت وسأقول له الحقيقه لتتزوجيه وننتهي "..

" لا تنطقي له بكلمة نوراه أرجوكي فأنا لن أنتهي ، نعم أنا أنتهيت وتأكدت منه كرجل لا تغلبه شهوته ليضعف أمام امرأة يعشقها إلي حد الجنون ، وتحمل الكثير مني ولن يفكر لحظه أن يغضب الله معي ، كما سمعتي كلامه من وراء الباب بالامس وهو يتحدث معي ، وقد نجح ، لكن .. لكن أنا لم اختبره حتي الأن عن الثراء وما يعني له الثراء وهل الأموال ستغيره وتغير شغفه وعشقه تجاهي أم لا ، فعندما أتأكد من ذالك سأتزوجه ، وانتي تعلمين إنني لا أحبه ولا أعشقه ولا أفكر به أساسا "..

" قولت لكي أنتي مجنونه ، ستة أشهر يأتي لكي داخل القصر كالصوص ليتحدث معك داخل غرفة نومك ولن يطلب منك كأسا واحدا من الماء ، وأنتي تأنبينه وتعزبينه بكلماتك القاسية لتختبرين نواياه ، فبالأمس كادت الدموع تسقط من عيني وأنتي تهينه أمامي بحديقة القصر .. ومن !! من هو رامز ؟؟. أنا لن اتفق معاكي علي هذا الكلام لأول مره أسمعه منك "..

" ها !! رامز ..رامز أأ .. اسمعي نواره تلك كانت هي أفكارك أنتي فلا تلوميني ألان ، نعم أنا وأنتي نعيش وحدنا بالقصر ونريد رجل ليكون بجانبنا ، ولكن أنا اريد التأكد من نوايا هذا الرجل مهما كان غنيا أو فقيرا ، فأنا الكبيرة وسأظل الكبيرة بعد زواجي وبعد زواجك أيضا ، وكلمتي هي المسموعة عليكي وعلي زوجي وعلي زوجك "..

" وأنا أكرهك درة . وأكره أن اسمع تلك الكلمات الغبيه منك دائما لا اريد النظر إلي وجهك الأن سأذهب للخيول للحيوانات فتلك الحيوانات أعطاهم الله الإحساس والشعور وأخذه منك "..


***

اسطبل الخيول - نهار


" تعالي .. تعالي رماح لا تخف لا تخف .. أنا أعلم رماح ، أعلم بأنك تكرهها مثلي لا تريد أن تنظر إلي عيناها الماكرة كالثعالب ، لكن كما وعدتك قريبا .. قريبا جدا لن تري وجهها أمامك ... و ستري وجهي أنا فقط "..

***

بيت بدر - مساء


" همم ... انطق جاوبني فأنت تعلم إنني لا أطيق أن أبقي دقيقة واحدة داخل هذا البيت كما تسميه أنت ، فانه ليس بيت ، إنها غرفة وحيدة دون باب بها شمعتان والمصباح دون زيت لا ثياب لا طعام لا ماء لا فراش لا غطاء كيف تعيش هكذا ؟؟.. كيف تتحمل الثلوج والأمطار تتساقط عليك هكذا، لا تشعر ببرد الفقر وبذل الفقر والمرض و الحرمان !!..

لما انت صامت كالتمثال تحرك انطق جاوبني ... أعلم أنك تعشقها بجنون ولذالك كنت أصبر كثيرا عليك لأنني أشعر بك ، فأنا أول من اكتشف أوراق أشعارك بحديقة القصر ، وأنا أول من وعدك بأن تري عينك وجه الفاتنة درة لتقف أمامها وجها لوجه ، وأنا من ادخل بعقلها تلك الأفكار لكي تختبرك وأنت تعلم ، وأنا من يخطط ويدبر لكي تدخل عليها غرفتها حين أنت تطلب مني حتي تراها عينك ، وكان هذا اتفاقنا ألا هذا يكفي ؟؟.. حان ألوقت لترد لي الجميل وتقتلها لنتزوج وأنت تعلم إني احبك ، حان الوقت لتقتل درة يا بدر وتنسي الفقر وتعيش وحدك معي اميرا فالقصر .. اسمع غدا سأعطيك فرصتك الاخيره إن لن تقتلها بيدك .. سأقتلها أنا بيدي لأنني أصبحت لا أطيق النظر إلي وجهها لحظة واحدة اكرهها بشدة اكثر مما مضي ، فهي دائما تعاملني كالخادمه ويكفي إنها جعلتني أمثل دور الخادمة أمامك .. تذكر دائما ولا تنسي كلامي هذا ، درة لم تعشقك ولن تعشقك ولن تتزوجك ... لأنك فقير "..

***

غرفة درة الشرفة - نهار

" هذا يعني بأن أليوم هو أخر يوم لي في حياتي وستقتلني يدك .. ستقتلني يد حبيبي بدر كما قتلت جميع أفراد عائلتي الكبيرة بكل براعة وزكاء من أجل أن تتزوج درة بنت الاثرياء حبيبها الفقير بدر، همم ملعونة نواره ملعونة فهي حياتي كلها هي الوحيدة التي لن أسمح لنفسي حتي بالتفكير للحظة واحدة أن تموت ، غبيه بالفعل غبيه . إنها لن تأتي بغريب كانت القسوة تجري في دماء كل فردا من أفراد العائله ، فهي من جنت اليوم علي نفسها وأنا لن أنتظر لكي تأتي ومعها السكين أو تضع السم لي بيدها في طعامي كما فعلنا أنا وأنت ، فهي لن تصبر عليك كما قالت لا .. لا ، نحن من صبرنا عليها ، وأنا من كنت أخطط وادبر بأفكاري طيلة ستة أشهر ، لعلها تشعر وتفيق وتتراجع عن قتلي علي يد من عاشقني وعشقته وحارب كل العالم من اجلي وتزوجني .. لكنها مسكينة لا تعلم إنني من جعلتك تظهر أمامها حتي ترضي بالأمر الواقع وتعلم إنك زوجي ولست مجرد عاشقا ولهان ..

انظر . انظر إلي هناك إلي الإسطبل كيف هي تتحدث مع الخيول وتشكيهم عني كالمجانين ..
اسمع بدر أريدك أن تقتلها اليوم بداخل هذا الإسطبل لكي تراها خيولها وهي تفارق الحياة أمامهم و ليبكوا عليها ، كما قولت أنا لن انتظر أن تقتلني نواره بيدها .. فأنت زوجي وقريبا ستترك غرفتك وستترك الفقر وتستعد بالعيش معي فالقصر وستكون الكلمه المسموعة والوحيدة هي كلمتك أنت ، فنواره هي الحاجز الأخير وآخر من بقيا بيني وبينك فالعائله وليس الفقر .. أنا سأجعلها تأتي إليك بطريقتي كالعادة ، انتظرها اليوم ستأتي إليك لتخبرك بأنني وافقت بأن أتزوجك ، وانت اخبرها بأنك ستأتي ورائها لتنتظرني بإسطبل الخيول "..

***

داخل القصر نواره تعزف البيانو - نهار

" معزوفه كئيبه حزينه أخذتني وجعلتي أبكي وأنا أسمعها منك .. برافو برافو ، ما هو اسم معزوفتك
هل أسميتيها المجنونه ، أم الحائرة وسط الإمطار بين الإسطبل والبيانو "..

" !! سميتها اليوم الأخير .... أو الوداع "..

" ولمن هي معزوفة اليوم الأخير أو الوداع .. فهل هي لي ... أم لكي ... أم بدر "..

" إلي ألان فهي ... لنا جميعا "..

" لنا جميعا !! .. اسمعي نواره ، أنا فكرت وأخذت القرار بأن يتزوجني ذالك الفقير بدر . أنتي محقه تماما يكفيه المسكين اختبارا مني وستة أشهر مدة كافيه .. فإن أتي إلي القصر بالمرة ألقادمه سأقول له يتزوجني .. همم أنتي ما رأيك ؟؟. "..

" رأيي أن تلك المعزوفة قد أصبحت الأن لكي وحدك ، اليوم الأخير ووداعك للعزوبية .. مبروك درة مبروك "..

***

بيت بدر - مساء

" درة وافقت أن تتزوجك ، وأنا سأعطيك الأختيار الأخير بأن تأخذ السكين من يدي وتمسك به لتقتلها ، ام سيبقي بقبضة يدي لاقتلها أنا به ... أريد أن أسمع ردا منك .. همم .. همم .. انطق ...... لا اريد أن اري وجهك مرة ثانيه بدر سأفعل أنا "..

" انتظري نواره .. اعطيني السكين ، اعطيني السكين .. أنا سأأتي ورائكي ، افتحيلي حديقة القصر واحضري لي درة داخل اسطبل الخيول "..


***

داخل القصر - مساء

" نعم . نعم ماذا تريدين نوراه .. أنتي تبكين !! لماذا تبكين .. ذراعيكي تضمني بشده نواره أشعر بأن ضلوعي ستتمزق ما ألامر حبيبتي أنطقي "..

" رأيت بدر داخل حديقة القصر الأن ، وقال لي أنه منتظرك .. إذهبي إليه .. إذهبي إليه درة لتخبريه بالزواج "..

" أممم فأنتي تبكين من أجلي لأنني سأتزوج ، سأعدك بأنني سأبكي مثلك بل أكثر منك عندما أراكي عروسه .. حاضر نواره سأذهب ... سأذهب لكي اخبر بدر .. هل ستأتين معي "..

" .. لا ..إذهبي أنتي درة .. فتلك هي لحظتك معه ووجودي ليس له داعي بينكما ، هو منتظرك داخل اسطبل الخيول "..

" حاضر نواره . حاضر سأذهب .. سأذهب وحدي "..

" درة .. انتظري ...... أنا ... أنا سأذهب لأحضر بدر داخل القصر فأنتي العروسه اليوم ، لن أتأخر عليكي .. درة احبك احبك درة "..

" ما الامر نواره تضميني بشده والدموع تمليء عينك هكذا ، لهذا الحد انتي سعيده لي نواره ، وأنا احبك احبك بشدة فدموعي الان أصبحت لا تهداء هي الآخري .. أقول لكي نحن الاثنتان سنذهب لنحضر بدر سويا "..


" ليس له داعي .. فبدر المسكين الفقير جاء بنفسه إليكم .. جاء ليري الدموع وهي تنهمر ..

أنا من جاء وظهر في حياتك ليشعل حريق الحب بقلبك وحارب ألجميع ليتزوجك درة ، وأنا من زرع الغيره والكره والحقد والغدر بينكما جميعا وانا من كان يخطط ويدبر منذ سنوات وسنوات ، فكُنتُم أنتم الاثرياء الأقوياء وأنا الفقير الضعيف المذلول لا أملك الثياب الطعام الماء الدفء الفراش الغطاء ، فمنذ طفولتي خلقت مسكينا فقيرا من اجل أن تنحني رأسي لأنظر إلي الأرض لتعشق عيني الرمال والتراب والوحل ، لا يسمح لي أبدا برفع رأسي لتنظر عيني إلي وجه بنت الاثرياء منكما، لا يسمح لي أن أتنفس هوائا نقيا أو أشعر بالسعادة و الحب أو انطق واعبر حتي بكلمة عشق لائيا منكما .. لأنني الفقير الفقير ابن ألخادمة والطباخ .. نعم هو أنا .. هو أنا إبنهما درة ، هو أنا إبنهما نوراه

فأمكما كانت قاسيه جدا جدا مع أمي ، كانت تضربها وتعنفها بشدة دون أسباب وتقم بتفتشها وإن وجدت تفاحة واحدة تخبئها داخل معطفها كي تأتي بها إلي البيت لتطعم بها طفلها المسكين بدر ، فعقابها أن تمنع عن راتبها لشهورا وشهور لكي يموت بدر ، وتحيا درة و نواره ، وكل هذا من اجل الخوف علي المال و الثروة والجاه لكل من سيكونون بالقصر .

وابي . ابي كان يبكي و يحذرني دائما أن لا أفكر يوما واحدا أن اعبر بطريق القصر أو تري عيني سُوَر القصر ، فعندما كبرت ادركت ... ادركت أن سُوَر القصر هو حاجزا يخفي ورائه قلوبا لأثرياء لا تعرف معني الكرم والعطف والطيبه والشفقة ، وأدركت الفرق بيني وبين من هم بالداخل ، وحلفت حلفت وأقسمت بدموع أبي وأمي ، سيجيء اليوم وسأدخل القصر لكي أنهي بيدي علي كل من بداخله دون أي شفقه مني ورحمة ، فدموعهم ألتي كنت أراها دائما منذ طفولتي هي التي جعلتني معكم الأن وأنتم من رحبا بي و سمحا لي أن أكون بينكما ، واصبحتم تنتظرون دائما أن أعطي لكما الأفكار والتعليمات والأوامر ، حتي تنوي كل واحدة منكما أن تكون نهاية الآخري علي يدي ، فدرة تعشقني ونواره تكرهها ونواره لا تعلم إنني أعلم ودرة لا تعلم إنني ألعب عليكما جميعا فتستحقون ما أتاكم مني وما أتيتم أنتم إليه الأن ، فالآن تساوت رؤوسنا جميعا رؤوس من هم خارج سُوَر القصر برؤوس من بداخله وحققت ما أقسمت به من صغري وتحقق حلمي

وقد اصبحا ابي وامي يرتديان ثياب الأثرياء ، فالطباخ الأن أصبح أبوكي يا درة والخادمة الأن أصبحت أمك يا نواره
وأنا بدر زوج شقيقتك وسأكون المالك و الوريث الوحيد ، فقلبي ماذال به قليلا من الرحمه ولن أغدر بكما وسأعطيكم الاختيار الأخير اليوم ، وهو أن تنقل ملكية القصر وجميع ثرواتكم لي ونحيا جميعنا وسويا ، أم الموت لكما أنتما الاثنتان .. فكلا الحالتين سيظل كل شيئا بيدي ومعي ولي ... أنا .... أنا بدر الفقير "..

" اقتلني اريد الموت آلاف المرات اقتلني بدر اقتلني .. "..

" أنا أيضا أستحق الموت اقتلني .. "..

تاريخ النشر : 2016-03-12

انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

تيكي تيكي
أحمد محمود شرقاوي - مصر
القلادة الزرقاء
ملائكة متألمة
اية - سوريا
بحر الشمال يحترق
روح الجميلة - أرض الأحلام
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

حلم أم حقيقة ؟
ماذا فعلت لك ؟
粉々になった
كيف أنسى ؟
لا احد
مشمئزة منه ماذا أفعل ؟
وعيد - مكان ما
تعبت من غدرهم
أغراضي .. أين تذهب ؟
الساعة الثالثة فجراً
⭐kim namj - العراق
حٌب طفولة أمسى كابوساً
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (41)
2018-02-14 14:48:17
204133
user
41 -
ما فهمت شي -_-
..
..
ملاحظة: سيتم تغيير الاسم قريبًا -إن شاء الله- إلى (Azainall2020)
ودمتم بخير :)
2016-03-18 00:07:37
83689
user
40 -
م م
الأخ العزيز محمد
هل تعلم أن كلامك غير مقبول و مرفوض نعائيا
أنت تفعل شيء جميل وهو نشر ماتكتبه وتجود به ممخيلتك علينا .. فلا اعتذار عن ذلك وانسحاب !!
وتأكد أننا كأنه لم نسمع شيء و ننتظر جديك ..


لكن أتدري يا أخي ما المشكلة الحقيقية ؟
إننا ابناء الشعوب العربية لا نجيد الحوار بل الجدل
كل مداخلة بيننا نحن العرب تفضي إلى جدالات و حساسيات و غضب و استياء
بل إننا حتى لانجيد قول ما نريده بالطريقة الصحيحة أو بشكل واضح .. كل شيء ينتهي بكارثة ..
ونحن لم نأتي من الفضاء رغم هروبنا من ا
حياتنا الواقعية إلا أننا يبدو حملنا ما شربناه كعرب وجئنا به إلى هنا ..
للاسف ..

و لكن تأكد أن اصدقائك ومن لاحظوا قصصك و وجودك سيكونون على انتظار القادم منك بصرف النظر عن المناقشات التي حصلت هنا مني ومنك ..

بالتوفيق و الخير
تحياتي
2016-03-17 16:27:35
83639
user
39 -
محمد فيوري
الأصدقاء والصديقات . السلام عليكم جميعا .

من الواضح بأول قصه قد كتبتها بموقع كابوس العظيم يحدث دائما سوء تفاهم بيني وبين
الأصدقاء أو القرّاء ، فأنا اعتقد أن السبب مني أنا ليس من الأصدقاء أو القرّاء ،لأبتعادي
عن الموقع فترات طويله وعدم تفاعلي جيدا مع الأصدقاء بالحوارات او المناقشات
ف لذالك أعدكم أصدقائي بأن تكون قصتي هذه هي اخر قصه يكتبها قلمي إليكم

الأخت ( م م ) هذا ما كنت اتمناه بالفعل وانتظرته طويلا أن تكون صفحة التعليقات
لها قانونا و نظاما معترف به لتبادل النقاشات والتعليقات ليكون الحوار بين الأصدقاء
والقراء والكاتب تحكمه حدود وضوابط حتي لا يحدث سوء تفاهم .

صديقتي العزيزه ( م م ) اقسم لكي بالله أنا ما أعرفك ولا أعرف ماذا تقصدين من
كلامك و الذي هو ( فما مشكلتكم مع اسمي ؟!
فلتعتبروه اسم مات وتلاذى و بعض فتاته تجمعت بشبح حروف م.م لا أكثر )

علي العموم أجمل شيئ بعالمنا هذا . هو التسامح .. وأن نتسامح جميعا .
سلامي لكي من القلب صديقتي العزيزه م م ..

أستاذنا الغالي علينا جميعا الاستاذ اياد العطار مالك موقع كابوس
لك كل الاحترام والمودة والتقدير اشكرك لتقديم الدعم لي و لترحيبك بي دائما
علي صفحات موقعك الموقع العربي الثقافي الوحيد والمتفرد بفكرته لتبادل الثقافات
بين الجميع وتقابل الثقافات من شتي بقاع العالم
اشكر سيادتك لفضلك وكرمك جزيل الشكر اخي وأستاذي اياد العطار ..
2016-03-17 09:10:47
83591
user
38 -
م م
الاخ محمد اولا ليس الموضوع انني أزاول مهنة النقد أو مجرد فرد من أفراد كابوس ..
من ناحية تعيب طول تعليقي و انظر لتعليقاتك جميعها كم هي طويلة ..
عندما أوضح لماذا أجد سطر جيد أو خطأ أو مبالغ به ...إلخ فهذا يعني أنني لا أرمي الكلام لمجرد كلام و فلسفة ..على الانسان أن يكون واضح جدا ..
أما عن كلمة أخي الصغير هل تجدها ذما و تهكم ؟؟ هي لتذكيرك بالود المبني عليه مضمون كابوس و لتنبيهك بلطف كيف من الممكن أن تكون ردودك موجهة لناس لا تعرفهم ولكن قد يكون بين سنك و سنهم عشرون عام ..

استوقفك اسمي و لي أسبابي .. هل تنتظر التعليقات فقط من مجموعة أصدقاء تعرفهم شخصبا أم تنشر بكالوس حتى زائر قد يعلق للمرة الأولى في قصتك انت ؟

ليست مسألة أن قصتك تستحق كل هذه المناقشات أو يكفيها كلمة جيد أو ام تعجبني و نذهب ... تعودنا ل
بكابوس أن البعض يوجهون تعليقات لبعضهم البعض ليتناقشوا بشس أو يحتلفوا بشيء أو أيا يكن ما الذي يزعج اذا وجهت لي احداهن اشارة بنعليقها .. فرددت عليها ؟!
تناقس نفسك كثيرا و اخترعت مسألة لا داعي لها و جعلت الموضوع أكبر من حجمه
قد أكون أردت ان اقول انك رغبت بكتابة قصة غامضة لكنك غصت بمحاولة لفها بالغموض بحيث جعلتها مشتتة و فيها نقص معين يجعل القارئ فالغموض يعني اخفاء اسرار الحبكة ولا بعني ان تجعل القارئ لا يفهم ..... هذا الكلام ربما لم اوفق بإيصاله لحضرتك في المرة الأولى فجعلت الامر جدلا و دروسا ..

وبالنهاية نقطة أخيرة اسمي م.م مثله مثل كل ألقاب كابوس من منكم بضعة اشخاص يدخل باسم كامل ؟ كلها ألقاب ..
فما مشكلتكم مع اسمي ؟!
فلتعتبروه اسم مات وتلاذى و بعض فتاته تجمعت بشبح حروف م.م لا أكثر ...
الامر بهذه البساطة

هل تلاحظ كم جعلت من الموضوع اكبر من حجمه و استنكارا و عتبا و مضامين ..و تجعل من مشكلتك شماعة كم تعليق نكتب و من نوجه اهم الكلام بصفحتك او قصتك ؟
ربما منعا لأي جدل او سوء فهم بالمستقبل أفضل أن تضع لنا بعض تنبيهاتك مثل ممنوع للشخص الواحد اكثر من تعليق
ممنوع ان توجه كلمة لشخص غير الكاتب
ممنوع أن يتجاوز عدد سطور تعليقك السطرين ...


عموما بالتوفيق لك و تحياتي
سلام
2016-03-17 04:37:32
83546
user
37 -
Marissa
في بدايه قرائتي للقصه لم استطع ان افهم جيدا من مع من ومن ضد من ولكني بعد ان ركزت وتعمقت فهمت واستمتعت كثيرا وتخيلت الشخصيات والاماكن التي دارت بها الاحداث.. اشكر صاحب القصه جدا وننتظر المزيد فأنا فعلا استمتعت كثيرا بالقصه☺
2016-03-16 13:34:05
83431
user
36 -
Miss Glitz
قصة غريبة..... صراحة لم افهم
لكن اعجبتني الخاتمة
2016-03-16 13:21:36
83379
user
35 -
محمد فيوري
اخت ( رزكار ) ليس له أي داعي اعتذارك لانه من حقك أن تسألين أيا من كان
الكاتب عند قراءتك لروايته او قصته او فكرته ، وانا ايضا من حقي أن أسأل
الكاتب عند قراءتي لعمله لتبادل الحوار حتي تصبح فكرة القصه واضحه
نقيه للجميع دون شوائب ، اما بالنسبة لزمن القصه فكتوري او فلكلوري
لعصورا مختلفه او لثقافات مختلفه ، هذا ما كنت انتظره بالتعليقات
لأنني تركت هذا لخيال القاريء فقط ، فجاء تعليق صديقنا " سيف "
وانتي " رزكار " ويسعدني ذلك كثيرا ...

بعيدا عن القصه وموضوع القصه ، أدعو من الله أن يستريح بالك
وتحققين وتنالين كل ما يشغل تفكيرك . عزيزتي .. اشكرك .

————————
اتوجه بالتحيه والشكر لصديقتي ( ناطحة السحاب ) فكان لي تعليقا
سابقا علي قصة بعنوان ( قلبي الاناني ) وجاء الوقت المناسب لردي
عليكي فارجو أن تعذريني لعدم الرد احتراما لصفحة التعليقات واحتراما
للكاتب حتي لا تتحول المناقشات بعيدا عن الهدف وهو مناقشة القصه
فأنا اشكرك علي ترحيبك بي صديقتي ، تحياتي لكي من القلب ..
2016-03-16 13:21:36
83367
user
34 -
محمد فيوري
الأخت ( م م ) تشرفت بوجودك ويسعدني وجودك دائما والجميل منا جميعا بأن نشارك الكاتب
ونحكم علي ما يكتبه قلمه إن كان مدح ذم بناء هدم ردم الخ .. فأنا اليوم الكاتب وأنتي الناقدة
وغدا سيكون غيري هو الكاتب وأنا الناقد ، ومن وجهة نظري وبالمعنى الأوضح والاصح أن القاريء
البسيط أو القاريء المثقف هو الناقد الوحيد هو البعبع الأصلي " للكاتب " وهو المقدار والمقياس
حتي ولو كان حكمه بكلمة واحدة " سيّء أم جيد " وخير الكلام كما يقال ما قل ودل ..

أما ألناقد المتخصص الذي درس دراسة أكاديمية لكي يزاول مهنته ك " ناقد " فله حدود معترف بها
و لن يتخطاها احتراما لمهنته المؤثرة و الرافيعه ، فالناقد لا يبني كاتب ولكن " القرّاء " هم من يبنون
الاثنان معا ، وبدون الثلاثة عناصر لن نري شيئا اسمه فن او اسمه ابداع علي وجهه الارض ..

فإن كنتي صديقتي العزيزه تريدين مزاولة النقد المتخصص وباحتراف سأجعل قصتي هي اجمل اختبارا
ومثال للناقد المحترف ، وأرجوا أن لا تفهمي كلامي تهكما عليكي او تجريح لشخصك الكريم ..

كل فنان او كاتب او مبدع ومفكر هو " محامي نفسه " فالناقد لابد أن يدرك هذا اولا ولا يتحدث
مع الجمهور بلسان الكاتب ، ولكن يتوجه بأسئلته مباشرة للكاتب نفسه ( كما نري بالتعليق رقم
" 18 " للاخت الفاضله " أمل " انا أعلم انها ليست صديقتنا العزيزه امل شانوحة ولكنه تشابه
اسماء ، فالصديقه " امل " بدأت تعليقها بشرح وجهة نظرها ورؤيتها للقصه ، بكلمة " ظننت "
ثم بمنتصف تعليقها توجهت بالكلام الي الكاتب شخصيا بكلمة " اخي الكاتب " وأكملت الي نهاية
التعليق وأنهت تعليقها بسطر يعبر عن نقاء قلب الناقد للكاتب بأسلوب رافيع المستوي و راقي
لان الأسلوب الراقي والتعبير بالكلمات برسالتها كان محسوب جيدا .. ولا بكلمة يا صغيري
وَيَا كبيري ..


اما أسلوبك صديقتي ( م م ) صراحة جعلني في حيره هل هي نية مبيتة دون اسباب
اعلمها من صديقه أم ماذا . اعذريني فأنا اسمك بالنسبة لي ( م م ) لأول مره أراه ثانيا يا صديقتي
العزيزه القصه لا تستحق كل هذا ، فهي فكره جاءتني وقمت بكتابتها في ساعه واحدة لكي أشارك
الأصدقاء و القرّاء ولن اشعر بتعب نهائيا في كتابتها ، وتعليقاتك كانت متعبه عليكي أكثر بكثير
من تعب الكاتب ، لكن انا في انتظارك انتي بالأخص ( م م ) في قصة تستحق ومتعوب عليها :)

وانا لم انطق كلمة وحدة بأن القصه غامضه واكبر من عقولكم كما قولتي كان من الأفضل توجهي
كلامك بالنقد للكاتب شخصيا وتلغي صيغة الجمع في حواراتك لانه رأيك ووجهة نظرك انتي فقط
وللكاتب الحق بالرد عليكي انتي ايضا فقط ، و كما قولت هو " محامي نفسه "

اما بالنسبه لسؤالك عن ( الخادمة والطباخ ) وكما فسرتيه بتعليقك الاول وهو

( طبعا درة اقتنعت بلعبة نواره وسجلت الطابخين بأنهما الوالدين لها )
( والغريب كيف اصبح قانونيا أب وأم لدرة فهل تكون الوثائق والإثباتات
بتلك السهوله )

فالموضوع يا صديقتي ليس ( قانونيا او إثباتات واوراق كما تظنين )
الموضع ( داخليا لارضاء رغبة بداخله ) بأرتداء الأب
والام ثياب الاثرياء واخد مكان والدين درة ونواره ..


ثانيا كما جاء بتعليقك ايضا ..
( فبالواقع " والقصص الخياليه " ذلك سيدفع أي رجل لاحتقار البنت او الانتقام منها
فهل ممكن ان تظن الفتاة نفسها إذا قالت لرجل أنا ثريه وانت عينك سأجعلها بالوحل
سيعشقها ووضعتني علامة استفهام وتعجب ؟ !!

فقولت لكي أعيدي قرائت القصه

وجائت اجابتك
قصتك واضحة وبسيطة وفهمتها جيداً لماذا تصر
أن تكون قصتك غامضة غير مفهومة وفوق مستوانا ؟
لا فهمتها جيدا وجيدا جدا ..

فأجابتي لكي الان يا صديقتي نعم بالقصص الخياليه وبقصتي
من الممكن أن تقول فتاة لرجل انا ثريه وانت عينك اجعلها بالوحل ولو وضعت
الوحل نفسه بفم بدر فهو لن يمانع لانها كانت لعبته وتدبيره وتخطيطه ..

اخيراً انا قولت بأول تعليقي خير الكلام ما قل ودل وهذا واضح :)
تحياتي لكي صديقتي ( م م ) وانا تحت امرك علي اي تعقيب
ارجوا ان تتقبلي كلامي بصدر رحب وبكل حب ...
2016-03-15 09:56:56
83283
user
33 -
رزگار
أخي محمد ..

ما أجملك وانت ترد علي بارقى الردود ..
وصدقني لو الف شخص من النوابغ شرح لي شيئ في قصتك فلن افهم معنى ماتريد ايصاله اﻻ منك انت .
أخي محمد .. انا استوعبت القصه بالمجمل بعد القرآه الثالثه .
ولكن والله العظيم كنت مشغولة الفكر جدا لدرجة اني حتى ﻻاعلم كيف ومتى كتبت التعليق .
أعتذر منك صديقي .. وامنياتي بان تبفى قصصك جميله بجمال روحك .
وسأكون بانتظار قصه اخرى لك .. وهنالك لن اطلب مساعدتك مهما كان .. سأفهمها لوحدي .
فقط مﻻحظه ..
انا من جد ايظا تخيلتهم من عصر قديم كالفلكلوري مثلما تفضل احد اﻻخوه .


امنياتي لك بالموفقيه .. والى جديدك بعونه تعالى
2016-03-15 08:52:27
83272
user
32 -
م م
اخ محمد لك كل احترام و مودة
ما يزعجني هو تحميل شكل او معنى مختلف لنوايانا وهذا ما حصل مرتين بتعليقات قصدت بها خيرا فقط
بالطبع ما التمسته انت هو الصحيح انه لا يوجد تهكم او أي شيء سلبي و إنما ملاحظات لا اكثر ..
اما عن تعليقاتي فهل هي كثيرة ؟ وهل كانت كلها جدل معك ؟
لي أربع تعليقات
الأول هو رأيي و مديحي والملاحظات التي قصدت أن تقول حصل تتويه بدل الغموض ..
التعليق الثاني كان مناقشة مع هيبة تعقيبا على كلامها
فتناولت نقطة الطباخين منتظرة ردك بخصوصها ..
فجاء ردك استياء من ملاحظاتي
التعليق الثالث كان استنكار مني لاستياءك .. وقررت توضيح نقطة بود في تعليق رابع أذكرك به أنه ليس شيء سيء أن تذكر ملاحظات أو ننتقد أحدها أو أو فهو مجرد مناقشات واراء لا يمس شخص الكاتب بتجربح..
يعني إذا راجعت تعليقاتي سنجد اثنين منهم عاديين هدفهم المشاركة وليس كما أشرت أنت عني بقولك انظري كم تعليق كتبت ..

على العموم حصل خير و أشكر توضيحك للقصة والتي تبين أن بعض نقاطها كان قد غاب عني ..

بالتوفيق دائما
تحياتي
2016-03-15 07:55:53
83261
user
31 -
هابي فايروس
واو:)
كمساميدا:)
2016-03-15 04:18:34
83235
user
30 -
محمد فيوري
الصديقه ( وردة الغيرة ) اشكرك ، ومشاء الله عليكي انتي وردة بالفعل ربنا يحفظك :)

الصديقه ( هيبه ) ليه تعتذري أنتي مش غلطانه في اي شيء ، بالعكس
أنا شكرتك في التعليق التاني لي ، وانتي فوق راسي ، وبشكرك مره تانيه :)

( سيف ) جميل إن القاريء يتخيل والاجمل
عندما يشارك الأصدقاء برائيه ويشاركهم احساسه
صديقي العزيز أحيك ..
2016-03-14 18:44:53
83196
user
29 -
سيف..
قصة رائعة وانا اقرأها تخيلت انهم في العصر الفكتوري
الأخ محمد قصتك مفهومة فهمتها من اول قرأة بالمختصر .. ابدعت
2016-03-14 18:21:23
83190
user
28 -
هيبة
اخي محمد فيورة انا سألت فقط كنت حابة اعرف الالغاز لي في القصة ربما تحليلي للقصص محدود اعتذر اذ قلت شيئ اخر ازعجك :) المهم تسلم على التوضيح *_*" للقصة
2016-03-14 17:32:38
83183
user
27 -
وردة الغيرة
محمد فيوري
ماشاء الله عليك
مقالك روعة
ياليت كل يوم تكتب مقال لكي نرى إبداعاتك
الله يحفظك
تحياتي لك
جوري
2016-03-14 17:10:02
83181
user
26 -
محمد فيوري
... الفكره بأختصار ..

1 - احداث القصه هي أخر ثلاثة ايام بين الثلاث شخصيات
بدر . درة . نواره ، فكره حواريه دون سيناريوهات فرعيه
بأشارة للوقت فقط ( نهار مساء - نهار مساء - نهار مساء )

2 - داخل احدثها نكتشف الآتي ..
ظهر بدر بحياة درة وأقنعها بحبه لها فعشقته بجنون
كان الحاجز الوحيد بينهما هو الفقر والثراء كي ( يتزوجوا )
فأقنع بدر درة بالتخلص من جميع أفراد عائلتها ووافقت درة
بشرط الا تقتل شقيقتها نواره ، فبقيت نواره علي قيد الحياه

3- بعد أن تخلصا بدر وردة من جميع أفراد عائلتها تزوجوا
وتم زواجهما منذ ستة أشهر ماضت ، ( دون علم نواره )

فالوقت نفسه ظهر بدر للمره الأولي أمام نواره منذ
ستة أشهر بترتيبا منه هو ودرة علي انه عاشق درة الولهان
حتي تري نواره بعينها قصة حبهما وتوافق علي زواجهما

4- أقنع بدر نواره بأنه العاشق الولهان لشقيقتها درة وفالوقت
نفسه بدأ بزرع الكره والغدر بين الشقيقتان حتي تنوي
كل منهما إنهاء حياة الآخري علي يده ..

5- لا توجد واحدة منهما أقل جمالا من الآخري ، كان الحوار
الدائر بين درة ونواره في بعض الأحيان بوجود ( الخائن بدر )
ليظهر هو بالنهايه ويكشف حقيقته للجميع ..

أنا شخصيا مش هعرف اشرح بأسلوب ابسط من كده
غير إني أتشرف بسوأل من أي قاريء يريد توضيحا
لفقرات معينه توقف أمامها ولم يفهمها .. شكرًا

———————————

الأخت ( سوسن التركي ) أشكرك و أتفق معكي وأرحب بجميع أنواع النقد
إن كان هدام أم بناء و ( م م ) بالتأكيد لها رأي يحترم مني ومن الجميع
ولا أري منها أي تهكم لكن كما لحظتي فأنا كتبت تعليقا واحداً فقط للرد عليها
حتي تنتبه وتتأكد من بعض النقاط التي تحدثت عنها و حللتها من منظورها خطأ

فترتب علي ذالك تعليق من بعض القرّاء وهو تعليق الأخت ( هيبه )
تشكرها بأنها وضحت لها لغزا كان مبهما ، كما موضح بالتعليقات

فكنت سأجد الكثير من التعليقات تشاركها رائيها فلذالك أرسلت لها
تعليقي الوحيد والاول في تعليقاتي علي القصه وكما انتي رائيتي
بعينك عدد تعليقاتها ، فلماذا يا عزيزتي ( م م ) الموضع لن يستاهل
غير كلمه واحده فقط .. وإن كان ردي قاسيا معك كما انتي
تعتقدين ، فارجوا أن تتقبلي اعتذاري ..

——————————
2016-03-14 13:55:27
83142
user
25 -
سوسن التركي
القصة فعلا رائعه .. تحتاج قليلا من التركيز حتى نفهم احداثها ..
اتفق تماما مع تعليقات م.م .. وارى انه نقد بناء وهادف وليس به اي تهكم على الكاتب المبدع
تحياتي للجميع
سوسن التركي
2016-03-14 13:55:27
83126
user
24 -
محمد فيوري
( هابي فيروس ) للمرة المليون أنا علي الارض ، بس نسيتي تقولي المرادي
احمد فيوري واحمد حمدي :) والله انا من أشد المعجبين بتعليقاتك وسعات
ادخل الموقع علشان اتابع تعليقاتك .. تعليقك كان مجرد كلمتين لكن ردي
علي تعليقك ثلاثة صفحات شوفتي قد ايه انتي ذكية :):)
تحيه طيبه إلي نجمة التعليقات المتألقة وصاحبة الوجه المبتسم دائما ..
2016-03-14 01:01:07
83030
user
23 -
هابي فايروس
أنت لست من هذا الكوكب:)
أبدعت قرأتها عشر مرات:):):)
2016-03-13 23:06:07
83016
user
22 -
محمد فيوري
تحية طيبه من ألقلب لجميع الأصدقاء والصديقات .
أتقدم بشكري الي الأساتذة و الكاتبه المبدعة أمل شانوحة وأشكرها
جزيل الشكر علي مجهوداتها الرائعه وتعاونها دائما مع جميع الكتاب ..

———————————
كما اعتذر لجميع الأصدقاء لعدم ردي السريع علي التعليقات لفرق التوقيت

تحياتي إلي الأخت ( غريبة الأطوار ) والأخت ( دنيا )
والآخ ( رجل اتعبه الزمن ) والأخت او الأخ ( Bahaa ) والأخت ( tena )
والأخت ( هيبه ) أشكركم جزيل الشكر علي تعاونكم والرد بتعليقاتكم
وبرؤيتكم الخاصه للفكره ..
———————————

الأخت العزيزه والغالية ( رزكار ) أتمني أن أري معظم التعليقات لمن لا تصله الفكره
كتعليقك ، كما أشرتي انتي بنقاط ولا نتكتفي فقط لنضع تعليق بكلمة القصه غامضه
وعلامات التعجب فقط ، فأي كاتب يريد من القاريء التوضيح ايضا كيف تناول القصه من
منظوره الخاص وما هي نقاط الغموض ويسال كاتب القصه نفسه كما فعلتي انتي تماما
سيدتي رزكار ، وسأجيب علي أسئلتك بكل بساطه ووضوح

1 - بدر من بداية القصه زوج درة وليس عشيقها
2 - من قاما بقتل جميع العائله هو بدر ودرة
3 - من كان يتحدث مع بدر ويهدده فالنهايه هي نواره وواضح بالحوار
اتمني من الله ان تكوني بأحسن صحه وحال اختي العزيزه ( رزكار )
وانا موجود طوال الوقت بالاجابه عن اي سوْال

——————————

‏( MTM ) اشكر تعليقك ورؤيتك وتناولك للقصه بهذا المنطق تحياتي لك ..

——————————

الاخت ( مروه ) أشكرك أيضا بالرد والتعليق علي القصه وما وصلك منها
ولتناولك لها بتلك الاتجاه و الناحيه ..

——————————

الاخ العزيز والغالي ( المستجير بالله ) يسعدني وجودك دائما بصفحة
التعليقات علي فكره قد قمت بكتابتها ، اسمك من الأسماء الدائمه
في ذاكرتي أيضا ، تحياتي لك اخي العزيز المستجير بالله ..

—————————

الاخت ( أمل ) صاحبة التعليق 18 والتعليق الراقي بالمدح والزم والنقد
تقبلت كلامك بصدر رحب و ستأقبله ملايين المرات لانه هو الرقي بذاته
لأسلوب الخطاب والحوار بين الجميع ، أشكرك جزيل الشكر

—————————

( عزف الحنايا ) دمت ود وحب وخير ..

—————————

( جودي فلسطين ) بعيدا عن الأخطاء الإملائية لن يلفت نظرك اي شيئا اخر فالموضوع

‏( Dark Maker ) جميعا بالتأكيد نخطأ ويوجد غلطات إملائية وكما حدث معك
تماما بتعليقك الخاتكه جميله :) سبت كل الدنيا والخاتكه هي ما أعجبتك تحياتي لك ..

—————————
2016-03-13 18:33:41
82988
user
21 -
Dark maker
يوجد الكثير من الأخطاء الأملائية....وغير مفهومة نوعا ما
لكن الخاتكة جميلة :-)
2016-03-13 18:11:05
82977
user
20 -
عزف الحنآيٰا
جميلة جداً ومشوقة وبها بعض الغموض !
أحسنت أخي محمد فيوري استمتعتُ بقرائتها ..
بإنتظار جديدك القادم ..
دمت بخـير_
2016-03-13 17:54:00
82972
user
19 -
م م
حتى لا ندخل بسجال وكل يرد على رد الثاني في حوار عقيم لا فائدة منه سوى المشاحنات
سأترك لك همسة أيها الكاتب أرجو أن تتمعن بها جيداً

كما أثنيناعلى جهدك ومشاركتنا بهدف متعة القراءة في قسم للأدبيات ودعونا لك بالموفقية وأعمال أجمل وأنجح

عليك أن تشكر القارئ كما المعلق على وقته الذي منحك إياه

, لا يوجد عيب بمحاولة الكتابة بمسحة غموض فكثير من الكتاب والمتابعين يحبون صبغة الغموض أو الألغاز أو الأسرار التي تتكشف بالنهاية
لكن الملاحظة كانت عن المبالغة الشديدة بتلك المحاولة بشكل ظهر كما أن الكاتب يحاول أن يبدو صاحب خبرة فائقة لا ترتقي لها بساطتنا ! ولا يمكننا الفهم لذلك يكرر ويكرر أعيدو راءة ما كتبت !..
ولا يوجد أيضاً عيب بأن يلمح لك القارئ بملاحظة أنك بالغت فلا هو ذم ولا تجريح ولا سخرية بل هو تداول المناقشات و الملاحظات

ولا عيب ان يقول شخص لك أنه توجد بعض الأخطاء النحوية أو الاملائية فجميعنا نخطئ أحياناً بغير قصد وانتباه للصح
و أحياناً بسبب الكتابة السريعة على لوحة المفاتيح
وبالمحصلة الملاحظة شانها الانتباه أكثر من الكاتب وأنه لا بأس بالتدقيق من مدقق لغوي لتبدو القصص بأفضل حلة

ولا عيب أن يقول أحدهم لك أنك ربما بسبب كتابتك لنصوص السيناريو أو ربما دراستك لهذا المجال يختلط عليك الأمر
فتقوم بتقديم نص سيناريو لقارئ يفترض انه قارئ قصص وروايات وليس مخرج سيبدأ بتصوير ما كتبته

ولا عيب ولا تجريح أن تكون اياً كانت الملاحظات سواء تقول لم نفهم القصة أو فهمناها لكن هنالك سقطات معينة


يا أخي الصغير الكتاب العظماء العالميين كانوا يتكلمون في بعض لقائاتهم أو سيرتهم الذاتية عن ملاحظات و نقد و نقاط يوجهها لهم كتاب آخرون

فما بالنا ونحن هنا كلنا سواسية في موقع نتبادل فيه قراءة القصص والتعليق عليها


ما دمت تجد بتعليقي السابق إطالة دون هدف ولا تقبل
ولم تقدر الوقت الذي أحببت قضائه في هذه الصفحة بين قراءة و مناقشة وحتى ثناء لك للفكرة العامة مع الدعوة بالموفقية
فأجد أني لا هدف لي أن أتواجد بقصص لاحقة لك ليس بالتعليق فقط بل حتى الاطلاع على ما تكتب

تقبل الناس حتى يتقبلونك واشكر الناس حتى يشكرونك و رد بلطف و ترحيب بالآراء ما دامت ليست شتائم ومساس بك شخصياً حتى لا يندم الانسان على وقت جعل حظه عاثر ويومه بائر بصدام لا ضرورة له


تحية
2016-03-13 17:35:00
82966
user
18 -
أمل
ظننت للوهلة الأولى أثناء قراءتي لسطور هذه القصة؛ بأن كاتبها يتناول فلسفة سيكولوجية / نفسيه. و هي فلسفة الصراع الداخلي النفسي الدائر ما بين الخافية و الواعية لعقل الإنسان؛ و أن هذا الصراع قد ترجمه الكاتب إلى شقين يتمحور في شخصيتين لكنهما بالأصل هي شخصية واحده! ( على غرار " دكتور جيكل و مستر هايد " أو حتى ما جاء في فيلم : Fight Club )
فصيغة الحوار ما بين الأختين متداخلة جدا بطريقة تضفي على قارئها شعورا مفرطا بالتشتت و عدم الوصوح المؤدي إلى الإبهام ..!
كان يجب على الكاتب أن يأخذ بمبدأ الشعراء العرب؛ ألا و هو مبدأ : اللامبالغه ( المتمثلة معناها عندهم في التلميح لا التصريح )

..و بما أن الشعر و الرواية _ و القصة فرع عن الرواية _ كلاهما يصبان في بوتقة واحده؛ بوتقة " الأدب "
فما ينطبق على الأول ( الشعر ) ينطبق على الثاني ( الروايه ) ، أوليس كلاهما ينضمان إلى قائمة الفنون السبعه ؟
إذن ..
فكما أن المبالغة غير مقبولة في نظم القصيدة و كمبدأ مرفوض بالنسبة إلى الشعراء؛ كذلك الأمر سيان بالنسبة للرواية و لأصحابها من الروائيين.

***

الأخ الكاتب العزيز

على ما يبدو و بالأحرى أنك حاولت جاهدا لأن تجعل قصتك _ و بلغة الألوان _ ذات طابع ارجواني؛ أي غامضه.
و لكنك كمن أسرف في دعك قلم التلوين الارجواني على كراس الرسم خاصيته؛ فعلى بقعة واحدة محددة للصفحة و مرارا و بشكل متكرر و بدعك مستمر حتى تحول اللون الارجواني إلى درجة داكنة جدا تدعى عند مختصوا البصريات و الألوان أو حتى مصممي الأزياء ب: الليلكي !
..و بكل أسف؛ المبالغة غالبا ما تأتي نتيجتها _ بديهيا و تلقائيا _ نتيجة عكسيه.

كما و أن صيغة الحوار _ أيضا _ شبيهة بأفلام الرعب ذات الطابع الغير تقليدي أو ما يسمى بالطابع الجديد و المعتمد إخراجها على الكاميرا المحمولة أو ما يسمى _ مرة أخرى _ بالتصوير المنزلي و التي تتميز هذه النوعية من الأفلام بأنها سلسلة طويلة من مشهد واحد متواصل التصوير دون فواصل سيناريوهيه _ مثلا _ كما في فيلم Quarantine
فالطريقة الحوارية المعتمدة في هذه القصة كانت حوارا يليه حوار فحوار يليه حوار و بتتابع ..و هكذا ، دون أن يتخللها بين حين و حين دعم من سطور خارجة عن النص الحواري ، و التي تسمى أدبيا ب" الوصلات " أو ب" السلسلة الجانبية المسانده "

إن الأسلوب الكتابي الذي اعتمدته في قصتك هذه؛ هو أسلوب مرئي و ليس أسلوب مقروء ..!
..بمعنى؛ هو أسلوب ملائم أكثر ليكون مادة مصورة ( فيلم ) أكثر من كونه ملائما ليكون أسلوبا لمادة مكتوبة / مقروءه ( روايه )


■ أرجو أن يتقبل رأيي هذا برحابة صدر من قبلكم و معها تحياتي و فائق المودة و الإحترام.
2016-03-13 17:10:54
82959
user
17 -
م م
لا أدري لماذا لا ترى أعينكم كلمة فكرة جميلة أو قصة جميلة
لكن تقفز أيعنكم لنقاط معينة تستوقفنا كنقد بناء أو ملاحظات أو أياً كان
قد تفهمها بنفسك دروس ! ولكن يفهمها من يكون وفياً للسطور والكتابة والقصص أنها مناقشات بناءة
قصتك واضحة وبسيطة وفهمتها جيداً لماذا تصر أن تكون قصتك غامضة غير مفهومة وفوق مستوانا ؟
لا فهمتها جيداً وجيداً جداً

إذا كنت تحب نشر قصصك بأي موقع أو مكان أو صفحة فعليك الترحيب بكل قارئ استغرق من وقته ليستكشف الأقلام والقصص
لا الهجوم أو العصبية
تعطينا دروس !!!

عجييييييب !!
2016-03-13 16:20:44
82943
user
16 -
المستجير بالله
جميل ما تكتب فهو ديدنك (عادتك) دوما
كنت من اسابيع افكر ان اسال القراء او زوار الموقع
هل تفتقدون محمد فيوري ام لا؟
وكنت في كل مرة انسى ان اكتب عندما يحين الوقت لذلك ولكنك قد عدت
الان وعادت للموقع احد قاماته الشامخة في الكتابة
2016-03-13 16:20:44
82941
user
15 -
محمد فيوري
مِ م .. صراحة انا لا افهم من تعليقك ما المقصود وما الهدف منه
هل تعطيني درسا فالكتابة ؟؟؟ أم تريدين توضيح القصه للقراء بمفهومك الخاطيء
أعيدي القراءة من فضلك مرة اخري ، لتفهمي المقصود من احتقار واذلال درة لبدر
ولتفهمي ايضا كيف أصبحا الأب والام لدرة ونواره
و ما كنت اقصده انا كان قانونيا كما تقولين أم ( معنويا ) تعليقك طويل جدا دون فائدة ..
ولي تعليق اخر للرد علي جميع الأصدقاء والصديقات وتعليق اخر لتوضيح بعض النقاط لمن لا تصله
الفكره ..
2016-03-13 14:29:01
82898
user
14 -
جودي - فلسطين
قصة غير مفهومة ومليئة بالاخطاء الاملائيه
اظن انه كان على الكاتب ان يطلب من الموقع تنقيح القصه قبل نشرها!
2016-03-13 13:41:41
82879
user
13 -
م م
العفو يا هيبة نعم نقطة الطباخين كان أفضل عدم إقحامها فهل القانون تنطلي ليه ببساطة تلك اخلدعة وماذا ع نالجيران أو من يعرفون أهل البيت ؟ إذا لا يمكنهم استغلال المنزل إلا كوالدين للخبث بدر وليس لأنهم لعبوا دور الأهل لسنة ,,

بالحقيقة محمد فيوري موهوب وجميلة أفكار قصصه لكن محاولاته الزائدة بلف وشاح الغموض حول السطور والأحداث يضعف بنية القصة ،، و ريما هو لا يتعمد البحث و النحت في محاولات الغموض ربما هو بالفعل لا يقدر على حبك ما يريده سواء لغز أو غامض او بوليسي أو مرعب أو درامي بشكل سليم وسلس فيتو قلمه قليلاً بالحبكة ،ويحتاج المزيد من المحاولات

عموما بالتوفيق له
2016-03-13 12:51:25
82864
user
12 -
هيبة
م م التعليق العاشر شكرا لك افهمتني قليل من القصة و استغربت انا كذالك من دور الطبخين بقي كالعز صح شكرا سلام
2016-03-13 12:33:17
82857
user
11 -
"مروه"
القصه مفهومه جدا وجميله جدا جدا قرئتها بتمعن وليس بها غموض ولكن ذكاء ..دره تقول الانثي تحب وتسلم جسدها لاخر .. بل الانثي الخائنه يادره هي من تفعل ههههههههه .. صراحه قصه غايه في الروعه وانا لو منهم كنت طلبت الموت ايضا .. كيف زوجي يستغلني ويظهرني بالهاء والاخت الاخري .. تكتشف انه هو ما مكر بهم وليس ذكائهم فأختاروا الموت علي عيشه الذل وهذا هو الشرف بعينه وهؤلاء هم بنات الاصول .. تحياتي ^^
2016-03-13 11:41:57
82839
user
10 -
م م
للقصة فكرة جميلة ولكنها محبوكة بضعف مليء بالثغرات والأخطاء الاملائية والنحوية هذا من ناحية اللغة
أما من ناحية الصياغة فتكثر فيها النقاط الغير منطقية حتى بالنسبة للخيال لا يبرر بعض الأمور

لقد تعمدت محاولة الغموض لكنك فقط شتت انسيابية القارئ مع الأحداث
لا يوجد غموض أبداً بالقصة ولا هي أكبر من عقولنا هي فقط محاولة غير ناضجة تتقصد الغموض
مثلا ان تتعمد ألا تذكر من يتكلم ومن يرد
ثم تتعمد عدم توضيح أن نوارة كانت تكلم الحيوانات أم يا ترى هي تكلم بدر المختبئ بالاسطبل ..

ثم أنت تقدم قصة للقارئ وليس نص سيناريو لمخرج ليقوم بتصويره فابتعد عن مفردات اسطبل _ نهار
بدلاً من ذلك بالصياغة القصصية الأجمل والاحترافي أكثر أن تقول شيء من قبيل : في صباح اليوم التالي توجهت نوارة للاسطبل
أو مثلاً لا بأس باسطبل لكن لا تكتب لنا نهار فقط وضح هل هو اليوم التالي ام بعد عدة أيام أم بنفس اليوم من خلال سطر يقول بعد مرور عدة أيام توجهت الفتاة لتداعب حيواناتها بالاسطبل

كما قلت فكرة القصة جميلة لكن تركيبتها غير موفقة وكانت تحتاج منك لمراجعة وتدقيق أكثر و عدم التشاطر على فهم القارئ ومحاولة الظهور كأن المستوى أعلى من الحاضرين والقارئين فذلك ما أودى بعدم موفقية القصة

لمن يقولون لم يفهموا القصة
معكم الحق أن تتوهوا فمن يتكلم , ومن فعل ,
ببساطة :
أختين كل منهما تكذب و تتآمر على الثانية مع بدر ..
بدر خدع الجميع لينتقم لوالديه الطباخين في منزل عائلة الأختين
لقد تزوج درة سراً و أقنعها ألا تخبر أختها نوارة,,
كماأقنع نوارة أن تتظاهر بكراهيتها له و طلب منها أن تقنع درة بتمثيلية هدفها اكتشاف عشقه أو طمعه
والتمثيلية تقوم على أن تلعب نوارة دور خادمة المنزل
و الطباخين دور والدي درة
طبعا درة أقتنعت بلعبة نوارة فسجلت الطباخين على أنهما الوالدين لها

ظلت كل من درة تكذب على نوارة
و نوارة تكذب على درة
وكل منهما تخطط لقتل الثانية على يد بدر
كما كل منهما تصدق أن بدر يخطط معها هي ضد الثانية

في النهاية تتردد الأختان عن قتل بعضهما حيث تنفجر عواطفهما كشقيقتين وتحاولان إنهاء لعبة الخداعات
إلا أن بدر يفاجئهم بمخططه الخبيث ويعترف بأنه ابن الطباخين الفقيرين و أنه حاقد جداً على الأسرة المغرورة القاسية
ويعترف بدر انه من قتل كل أفراد أسرة نوارة ودرة
و تلاعب بالأختان بجعلهن تتآمران ضد بعضهن ليحصل على أموال العائلة من خلال عقد زواجه السري بدرة
الأختين تشعران بالعار والندم على سوء النوايا والشر الذي دفعهن لقتل بعضهن لذلك تختاران الموت على قبول الحياة معه كالخدم .

والغريب كيف لفتاة مهما كان مكر أختها أن تقنتع باختبار رجل إن كان يحبهاهي أم طامع بأموالها من خلال طرده وإذلاله
فبالواقع والقصص الخيالية ذلك سيدفع أي رجل لاحتقار البنت أو الانتقام منها فهل ممكن أن تظن الفتاة نفسها إذا قالت لرجل أنا ثرية وانت عينيك اجعلمها بالوحل سيعشقها ؟!!

والغريب كيف أصبح قانونياً الطباخين أب وأم لدرة بناء على مخطط ولدهم بدر فهل تكون الوثائق والاثباتات بتلك السهولة !! كان الأفضل إغفال نقطة أنهما وقعتا بفخ تمثيلية جعل الطباخين والديها


عموما أحسنت أيها الكاتب على مجهودك ومحاولتك مشاركتنا وقت ممتع مع قصة جميلة بانتظار المزيد والأجمل والأنجح
2016-03-13 09:50:02
82817
user
9 -
MTM
القصة جميلة وفيها عبر كثيرة ربنا يوفقك
2016-03-13 09:45:46
82816
user
8 -
رزگار
أخي محمد ..

أجمل مافي القصه أنك أدخلتنا في جوها وحبكتها دون مقدمات ..
دره و نواره أخوات يرغبن بوجود رجل معهم في القصر ..
يبدوا ان دره استغلت جمالها في صالحها وجعلت من اختها تمثل دور الخادمه .. ولكن اتضح ان اﻻخت نواره ماكره .
حاولت التخلص من اختها الجميله وتتزوج من بدر .
لكن وبصراحه معك يامحمد ..لقد ضعت في النهايه ..
هل بدر زوج دره ام عشيقها .. ؟؟؟
من هم الذبن قتلوا العائله ولماذا .. ؟؟؟
من كان يهدد بدر في النهايه .. ؟؟؟
جميل ان يكون لديك اسلوب متشعب ..
لكنك تتعب عقولنا فيه .. اتمنى ان أقرأ لك قصه ﻻاطلب مساعدتك في ان تشرحها لي .



تقبل مروري تخي الغالي ..
2016-03-13 09:06:47
82802
user
7 -
هيبة
عفوا لكن لم افهم شيئ رغم اني اعدت قرأتها غامضة جدا
2016-03-13 08:53:49
82798
user
6 -
Tina
يوجد الكثير من الاخطاء الاملائية
2016-03-13 07:58:35
82777
user
5 -
Bahaa
جميله جدا وغامضه استمر
2016-03-13 05:17:20
82761
user
4 -
رجل اتعبه الزمن
رائعه سلمت يداك
2016-03-13 05:11:34
82746
user
3 -
غريبة الاطوار
قصة غريبة
تسلم ايدك
2016-03-13 05:11:34
82741
user
2 -
دنيا
القصة جميلة لكنها غير مفهومة نوعا ما.
2016-03-12 23:19:30
82726
user
1 -
امل شانوحه - رئيسة تحرير -
القصة نشرت كما هي , بناءً على طلب الكاتب
move
1