الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : سينما ومرئيات

ينبوع : ( معا سنعيش للأبد )

بقلم : محمد عادل - مصر

الحياه للابد

لقد اختلف البشر منذ قديم الأزل علي كل شئ يحدث في هذه الحياة ولكنهم اتفقوا علي حقيقة واحدةوهي ( الـموت ) جميعنا في عداد الموت ، وفي لحظة رحيلك سيصرخ الجميع ولاكن في نفس اللحظة سيبتسم اناس أخرون لقدوم طفل وحياة جديدة لحياتهم، عاجلا ام اجلا سيمرون في نفس الطريق وسينتهون لنفس المصير (عندما جئنا صرخنا وهم ابتسموا وعندما ذهبنا ابتسمنا وهم صرخوا ) انه قانون الحياة .

النافورة او الينبوع (The Fountain) هو فيلم أمريكي تم انتاجه سنة 2006 بطولة هيو جاكمان وريتشل وايز وهو من اروع افلام الدراما الرومانسية التي تدور في اطار الخيال العلمي .
ينبوع : ( معا سنعيش للأبد )
عندما يصل حب الانسان لغيره الي تمني الحياه الابديه ليعيش بجانب ما يحب


يدور الفيلم في إطار ثلاث قصص ماضي بعيد وحاضر ومستقبل بعيد ، نجد في الحاضر الدكتور تومي الذي

يعمل في مختبره ويقوم بالتجارب لإجاد علاج لمرض السرطان التي تعاني منه زوجته ويسعي لعلاجها لذلك

يقضي معظم وقته في المختبر، في حين ان زوجته إيزي التي تعاني من المرض تعمل علي انهاء روايه تدعي The Fountain ( النافورة )

والتي تحتاج لزوجها ان يكون بجانبها في معركتها الأخيرة ضد الموت لترحل نحو الحياة الأبدية فهذا الذي

كانت تحاول ان تفهمه له طوال الوقت ولكنه كان مشغول لأيجاد العلاج، تقوم إيزي بتجسيد زوجها في الرواية علي انه الفارس الأسباني المخلص لوطنه ولملكته الذي يحاول القضاء علي الظلم الذي تفشي في اسبانيا بسبب

احد القضاهالذي يدعي ان الموت هو سيد الجميع!!، وفي المقابل تقوم ملكة اسبانيا بوعد الفارس المخلص توماس علي ان تتزوج منه ويعيشوا معا إلي الأبد إذا استطاع ايجاد شجرة الحياة ( شجرة الخلود ) فيوافق

ويقوم هو وجنوده وكاهن يدعي الأب أفيلا يقودهم لكي يصلوا إلي شجرة الحياة التي خلف معبد المايا العظيم

والتي يحرسها شعـب المـايا حتي الموت ، وبعد صراع طويل بينهم يقتل جميع من معه ولايبقي سوي هو منهكا ليجد نفسه امام شجرة الحياة ولم يبقي امامه سوي معركة اخيرة ضد زعيم المايا

الاكبر الذي يحمل سيفا مشتعلا، والفارس المخلص الذي لم يعد قادرا علي القتال، فأخر شئ يراه الفارس السيف المشتعل وهو يسقط عليه .. لتدور الأحداث بشكل غير منتظم لمسافر عب الفضاء داخل سديم ( كرة غازية ذهبية شفافة اللون بداخلها شجرة يقوم بالأهتمام بها ورعايتها والأكل منها والوشوم الكثيرة التي تغطي جسده والتي تحكي الاف الذكريات منتظرا سنين طويلة انفجار

النجم شيبالبا لتولد حياة جديدة، طوال رحلته في الفضاء كانت تتجلي امامه حبيبته الذي كان يعلم انه سيفقدها او فقدها بالفعل!!! تدور احداث الفيلم مرة أخري ونجد إيزي تجلس في شرفتها في الثلج تنظر بالتلـسكوب للنجم شيبالبا فهي مقتنعة بأنها ستموت وستنتقل لحياة اخري، بعد رحلتها الطويلة لدراسة حضارة شعب المايا تلهمها أسطورة هذه الحضارة التي تتحدث عن نجم محتضر يدعي شيبالبا يعيش في الفضاء ينتظر ان ينفجر لكي يعطي الحياة لنجوم اخري، انت تولد وهو يموت انت تموت وهو بولد حياة=حياة أخري وتتمني أن يتوقف زوجها عن البحث علي علاج

ويقضي معها لحظاتها الأخيرة لأنها اللحظة الاجمل والاروع بالنسبة لها ولكنه لايستمع لها وينشغل بعمله لأكتشاف العلاج لانه لن يكون هناك شئ اجمل من أن يقدم لزوجته الحياة، لتدور احداث القصة بشكل سريع ويدرك الحقيقة في النهاية وهي انه هو شيبالبا!!!!! الذي ذكرته في روايتها الذي يحتضر من اجل خلق حياة أخري فهو الذي يكرس كل حياته من اجل انقاذها لكي تعود للحياة وتعيش معه للابد فعندما اكتشف علاج مرضها كان الوقت قد فات ورحلت إيزي ولكنه رفض الاستسلام وقرر البحث عن طريقة لعودتها إلي الحياة من جديد ، وذكرته علي انه الفارس والمحارب

المخلص الذي يضحي ويقاتل من اجلها، ولاكن في النهاية يدرك انه لامفر من الموت وعليه ان يتركها ولكنها لن تتركه وستبقي معه بروحها إلي الابد لتنتهي القصة ليتركها ترقد في سلام.
ينبوع : ( معا سنعيش للأبد )
هل يستطيع الانسان الوصول لسر الخلود ام ان هذا مستحيل

الفيلم يحمل رسالة التضحية من اجل من نحب ولاكن هذا لن يمنحهم حياة اضافية او خلود سيكون خلودهم في قلوبنا ولن ننساهم .

اما حاليا عزيزي القارئ هناك الاف بل ملايين الابحاث علي مستوي العالم التي تناقش وتتحدث عن اكسير الشباب وعلاج الشيخوخة او إيقافها وهناك ايضا طريقة التجميد او السبات بعد الموت والتي تحافظ علي كل وظائف الجسم بشكل سليم علي امل ايجاد اكتشاف طريقة

لإعادتهم للحياة في المستقبل والتي تدعي Hibernation and cryoincs

وفي النهاية مارأيكم هل سيتطور العلم في يوم من الايام ليصل لأكتشاف اكسير الحياة او ايقاف الشيخوخة ام أن الكبر والموت هم قانون الحياة ؟؟؟

مصادر :

The Fountain move

تاريخ النشر : 2016-03-26

أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

هاينة وأخوها مع الغولة
Sokina Zar - المغرب
أمي بلا تعليم
سينا - مصر
الغيبة
ليان ♡ - العراق
حلمي المتكرر
يحيى السيد - اليمن
طفلة ولكن!
بدور - العراق
وجوه مُسودّة - قصص قصيرة - الجزء الأول
روح الجميلة - أرض الأحلام
العشق المجنون : قصص  أشخاص حولوا أنفسم إلى حيوانات
علاقتي بوالدي
عبير - تركيا
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (15)
2020-06-22 11:44:42
358953
user
15 -
سناء فيريس.
الموت كصياد ياقي شباكه كل يوم فمن نجا منها اليوم لن ينجوا منها غدا.لذلك فالموت هو اللوغرس او القانون الطبيعي الذي لا يمكن تغييره.يستحيل تغييره تماما.و ان اراد الانسان الخلود فعليه ان يخلد اسمه فقط بانجازاته و اعماله الصالحة و الجيدة.و ذلك يظهر لنا جليا في ملحمة جلجامش الذي يسعى الى الخلود و في النهاية يتضح له ان هذا مستحيل.و ان الخلود للالهة طبعا.و لكن العلم لا يعرف المستحيل، من يظري ربما سيتم اكتشاف سر الخلود و لكن من المؤكد ان ذلك سيكون في المستقبل البعيد.و الان هناك طرق كالتجميد الكرايونيكي او الحفظ بالتبريد و السبات العميق.
2020-06-21 22:33:29
358858
user
14 -
القلب الحزين
كل نفس ذائقة الموت وكل من عليها فان ولا يبقى إلا وجه ربك ذو الجلال والإكرام.
2017-02-24 13:31:52
144259
user
13 -
الكسندرا
موضوع جميل سلمت يدا الكاتب
في الحقيقة كل نفس ذائقة الموت
ولايمكن ان نتحكم بهذا الا وحده سبحانه وتعالى
لكن الحب الحقيقي لايموت
فحتى لو توقفت نبضات القلب وصعدت روح الانسان الى بارئها
فلن يموت حب صحيح القوام بني على الثقة والصدق والتضحية ...
تحياتي
2017-02-06 07:19:38
141699
user
12 -
مريم بدري
مقال رائع
مشكور الاخ كاتبه
2016-09-03 18:06:07
115762
user
11 -
نواف
ليس هناك مهرب من الموت ... فالله سبحانه قال : كل من عليها فان
2016-08-24 05:13:29
113029
user
10 -
عبد الكريم .الجزائر
اهلا وسهلا قبل كل شيء انا جديد ولقد احببت هذا المنتدي بشكل لا
يصدق.

بخصوص الفيلم الفيلم جيد من ناحية موصوعه ولكن فيما يتعلق بتجميد الاجساد لمحاولة احياءها يدخل هنا استهزاء بالاسلام

وقوله تعالي(قل الروح من امر ربي وما اوتيتم من العلم الا قليلا)صدق الله العضيم والله اعلم هو مجرد فيلم فقط
2016-05-22 06:33:20
95130
user
9 -
نسرين
هناك من يموت شابا وهناك من يموت طفلا و هناك من يموت شيخا اذن الموت ليس متعلقا بالشيخوخة بل بقضاء الله وقدره
2016-03-29 03:43:12
85780
user
8 -
مي
قصة الفيلم غير مفهومة , وعندما شاهدته للأسف وجدته غير مترابط الاحداث وليس له معنى
المقال كان يحتاج بعض التنظيم والمراجعة

وليس هناك من يستطيع منع الموت
انها الحقيقة التي لا تقبل الجدل ولا يستطيع العلم محوها
2016-03-28 10:14:39
85671
user
7 -
ناصر من الجزائر
قصة الفيلم جميلة .أعتقد أن العلم مستقبلا قد يستطيع وقف شيخوخة الخلايا .أما بالنسبة للموت فيستحيل وقفه وما يروجونه عن إكسير الحياة فهو مجرد أوهام .
بالنسبة لي أحمد الله ليل نهار على نعمة الإسلام فقد وضح لنا كل شيئ ) ماذا علينا أن نفعل وما علينا إجتنابه والحدود اللتي يتوجب التوقف عندها( بالمقابل فقد حرر عقولنا للبحث والاكتشاف ومشاهدة أقصى ما أمكن من الكون العظيم
والله أعظم .
تحياتي لكل قراء كابوس
2016-03-27 23:41:13
85562
user
6 -
عبدو عبد الرحيم العرائشي المغربي
شاهدت الفيلم رائع جدا...الخلود للخالق البارئ فقط..."ولا يحيطون بشيء من علمه الا بما شاء"...علم البشر مجرد الكترون داخل الكون بالنسبة لعلم الكبير المقيت
2016-03-27 11:12:07
85495
user
5 -
الكاتبة :
من المستحيل منع الموت لكن قد نستطيع في الستقبل ان نمنع الجسد من الهرم والكبر و على كل حال ان روح الانسان خالدة بغض النظر عن الجسد الذي يفنى فروح الانسان تعيش حياة برزخية بعد دفن الجسد ثم تبعث الي الجسد الذي كانت به سابقاً ثم تُخلد اما في الجحيم او الجنة
2016-03-26 22:35:03
85388
user
4 -
sayedahmed
الموت ليس له علاقة أبداً بالشيخوخة أو غيرها كلها مجرد أسباب ومسببات للموت ،ولكنها ليست حتمية .. لذلك أرى أنه من الممكن الوصول لاكسير يمنع الشيخوخة ولكنه لن يمنع الموت ....
2016-03-26 17:10:46
85364
user
3 -
فرح
كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والاكرام
2016-03-26 16:14:54
85353
user
2 -
عزف الحنآيٰا
تشوقت كثيراً لمشاهدة الفيلم
وصفك للفيلم ممتاز !!
بالنسبة لسؤالك نعم ربما العلم سيتمكن مستقبلاً من اكتشاف إكسير الحياة وعلاج الأمراض المزمنة المصاحبة للشيخوخة ولكن الموت حق ولن يستطيع أحد الهروب منه مهما تطور العلم لن يستطيع اكثر من وقف الأعراض المصاحبة للشيخوخة،لا أكثر من ذلك ..
شكراً لك أخي محمد عادل دمت بخير ..
2016-03-26 15:45:37
85349
user
1 -
انابيل
يا الهي كم القصة حزينة
ماتت دون ان يبقى معها زوجها للحظة .. الامر محزن :'(
ولم يجد الفرصة ليساعد زوجته بالدواء الذي دفع ثمنه دمه وعرقه ودموعه ...
move
1