الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

يد تخنقني

بقلم : ريماس - ليبيا

فإذا بيد تمسك بي و تخنقني ، تجمدت و شعرت بالخوف !!

اسمي هو " ريماس " من ليبيا عمري 13 سنه ، أنا في المرحلة الثانية الإعدادية .. أريد أن أحدثكم عن موقف حدث معي ، أشعر برعب منه ، أخاف أن يحدث معي كل يوم وخاصة في (الليل) ..

في يوم من الأيام و في الليل كنت نائمة مرتاحة بنومي الهادئ و الجميل ، فإذا بيد تمسك بي و تخنقني ، تجمدت و شعرت بالخوف و صمدت لكن مع كل هذا لم تختفي بل تزيد و يزيد الطين بله ، لدرجة أنني لم استطع التحرك ، تعصرني حتى الموت كلما تنفست أو أخذت نفساً عميقاً ؛ لأن نفسي تضايق ..

لم يكن حلما بل كان حقيقة والدليل هو : كنت أفتح عيناي قليلا " ليس بالكامل إنما النصف فقط "  و كنت أحس بالأجواء من حولي وكنت اشعر باليد و الألم ، و العجيب أنني لم أراها بل كنت اشعر و أحس بها ، إلى أن عرفت أنه لم يبقى لي أي فرصة لكي آخذ نفس آخر عميق ..

حتى أصابعه كنت أحس بها ، فأغلقت عيناي ، و قرأت آية الكرسي و المعوذتين و بعض الأذكار ، و خلال قراءتي لم اشعر بشي إلا الألم فقط ، فتحت عيناي بعدها و لكني لم اشعر بشيء و كأن شيئا لم يكن ، و كأنه خيال أو حلم  ، و كأنه لم يحدث شي  .. لا يمكنني أن اصف الشعور أبدا .. لا يمكنني لا يمكنني ..

بعدها أخذني النوم و لم اشعر بشي ، و بعدها جسمي تخدر فأحسست أنه " الجاثوم " أو شيء من هذا القبيل
وعرفت أني لم أنم و أنا متوضئة فإحساسي يقول أنه ( الجاثوم ) ممكن هو ، لا أعرف

مع السلامة وشكرا ..

ارجو الرد مع الاحترام ارجوكم .

تاريخ النشر : 2016-04-05

شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر