الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قتلة و مجرمون

بابلو اسكوبار أعظم تاجر مخدرات في العالم( الجزء الأول)

بقلم : Black Shadow - اليمن
للتواصل : [email protected]

بابلو اسكوبار أعظم تاجر مخدرات في العالم( الجزء الأول)
عندما يتحول حلم طفل صغير يحلم بالثراء الي كابوس للعالم


Pablo Escobar بابلو اسكوبار. أعظم تاجر مخدرات في كولومبيا والعالم( الجزء الأول)

بكل بساطة و بكل سهولة سأقول لكم بأن " بابلو اسكوبار " الكولومبي كان أعظم تاجر مخدرات العالم في وقته ، و أعتقد أيضاً أنه لا يزال حتى هذه الساعة .. كيف أصبح كذلك و لماذا ؟  إذاً لنبدأ معاً سيرة هذا الوحش الضاري  .

بابلو اسكوبار أعظم تاجر مخدرات في العالم( الجزء الأول)
بابلو إيميلو إسكوبار جافيريا ( Pablo Emilio Escobar Gaviria )
بابلو إيميلو إسكوبار جافيريا ( Pablo Emilio Escobar Gaviria ) هو كولومبي الأصل ، ولد  في الأول من ديسمبر لعام 1949 في ريونجرو، كولومبيا ، وُلد لعائله كاثوليكية مُتدينة ، لكن هذا لم يكن سبباً يجعل من بابلو قديساً ، و لكن حبه للعائلة كان شيئاً قد تميز به ، أحب بابلو كرة القدم منذ نعومة أظفاره و استمر بحبه لكرة القدم لما تبقى من عمره ، حيث و كان له الفضل في جعل كرة القدم الكولومبية معروفه عالمياً.

منذ صغر سنّه كان بابلو شخصاً طموحاً جداً ، فأحب جمع المال بأي طريقةٍ كانت و لا يهمّه من أين أو كيف يجني المال ؛ ولهذا برع  بالجريمة في وقت مبكر ، و قد كانت بدايته الإجرامية عن طريق سرقة القبور ، حيث كان يسرق أعمدة القبور و يبيعها في مكانٍ أخر ، و بعد أن وصل إلى سن المراهقة بدأ بابلو بالتطور في حياته الإجرامية عن طريق سرقة السيارات مع شخص من مدينة " مديين " اسمه ( خيسوس دي ناصارينو ) ، وفي أواخر الستينات أصبح بابلو مجرماً محترفاً في سرقة السيارات ، كان بابلو شاباً سريع البديهة ، ذكياً و لديه قدرةٌ عاليةٌ على استيعاب ما يدور حوله و لديه طرقه الخاصة في التعامل مع الأزمات حيث كان يحولها لمصلحته ، وهذه المهارات قد ساعدته في تهريب السيارات المسروقة ليتحول بعد ذلك إلى تهريب المخدرات ، و بالرغم من نجاحه في سرقة و تهريب السيارات إلا أنه لم يكتفي بذلك ، فقد أحب السلطة والقوة والمال مما دفعه لتنمية مواهبه الإجرامية و تطويرها .

بدأ بالقتل ، فقد كان يقتل بالإيجار و طموحه الشديد دفعه لتجربة أي طريقة قد تمكنه من جني المزيد من المال ، و في مدة بسيطة تحول بابلو من مجرم بسيط إلى مجرم يشار إليه بالبنان و يخاف منه الكبير قبل الصغير ، مجرمٌ دمويٌ لا يعرف الرحمة و لا يوجد له قلب ، و لكن هذا لم يكن كافياً بالنسبة له ، حيث و أن طموحه قد أعماه إلى درجةٍ كبيرةٍ فأصبح له نهم شديد للمال و الجريمة .. نَهب القبور ، سرقة السيارات و القتل ، و ما زال لديه الكثير من الطرق لتنفيذ الجريمة ، فبدأ مسيرته مع المخدرات و اشترك مع قريبه " غوستافو غابيديا " في تهريب أول شحنة كوكايين بالنسبة له في سيارة مؤجرة ، و كانت هذه هي بداية الانطلاقة لأعظم تاجر مخدرات عرفه العالم .

استغل بابلو ذكاءه الحاد و خبرته في سرقة السيارات وتهريبها في تجارة وتهريب المخدرات ، و لكنه لم يكتفي بتهريب المخدرات في كولومبيا ، حيث و كان يعتقد بأن هناك سوقاً أكبر قد يستفيد منه ، ألا وهي ولاية فلوريدا الأمريكية و في مدينة ميامي تحديداً ، حيث و كان الإقبال على شراء المخدرات في أوجه في تلك المدينة و في تلك الفترة ، هكذا انطلق بابلو اسكوبار من بدايته المتواضعة ليتحول إلى أهم وأغنى زعيم لتهريب المخدرات في العالم .

بابلو اسكوبار أعظم تاجر مخدرات في العالم( الجزء الأول)
صورة لبابلو إسكوبار و البيت الأبيض خلفه ، الصورة اعتبرت تحدياً للحكومة الأمريكية مما أثار غضبها 
مع بداية السبعينات أصبح الكوكايين هو الخيار الأول لأصحاب الأناقة والشهر والثراء ، و مع انفجار استعماله الهائل في الولايات المتحدة ، تولى اسكوبار وعصابات " مديين " مهمة تلبية الإقبال الكبير عليه ، و هنا بدأ ظهور بابلو اسكوبار على الساحة الدولية من خلال رحلة جوية انطلقت من كولومبيا إلى الولايات المتحدة الأمريكية .. بلغ ثمن كيلو الكوكايين في الولايات المتحدة حينها حوالي الخمسة وثلاثون ألف دولار ، أي أن الطائرة الصغيرة تستطيع حمل المليارات من الدولارات .
 في أواسط الثمانينات كانت عصابة إسكوبار تجني 420 مليون دولار في الأسبوع الواحد ، تقريبا 22 مليار دولار في السنة ، لمدة سبع سنوات من 1987 إلى 1993 كان إسكوبار في قائمة " المليارديرية " في مجلة " فوربس " حيث و قد احتل المرتبة السابعة في قائمة أغنى الأشخاص لدرجة أنه كان يتحكم بـما يعادل 80% من الكوكايين العالمي .
من كثرة الثراء الفاحش لبابلو كان يخسر 2.1 مليار سنويا لكنه لم يهتم لهذا ، ذات مرة  حرق إسكوبار  مليوني دولار وذلك فقط لكي يدفع عن ابنته البرد.

انتظروني في الجزء الثاني بإذن الله ..

مصادر :

ويكييديا بابلو ايمليو اسكوبار 




تاريخ النشر : 2016-04-08

أحدث منشورات الكاتب :
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

الذئب وعصفورة الجنة
جمال البلكى - مصر الاقصر اسنا
لغز عائلة سيمز
سارة زكي - مصر
بومهراز : اول قاتل متسلسل جزائري
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
الضحية التي كشفت قاتلها
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

الشبح خلف القفص
Nairoze - السودان
عصبية و صراخ زوجي تقتلني
مشكلتي مع تناول اللحم
عيون القطط
عذاب - سوريا
بداية النهاية
Moriarty - الأقصر اسنا
منزل جدتي
فاتن - السعودية
حب قد كسرني
عبد اللطيف - ليبيا
لماذا أنا ساذجة و مغفلة هكذا ؟
رونق - المغرب العربي
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (44)
2019-03-19 22:32:05
291259
user
44 -
سانسا السمراء
اشكرك على المقال، اليوم خلصت مسلسلNarcos
و هو مسلسل يحكي و يشرح عن حياه اسكوبار
بالتفصيل ، انصح بمشاهدته جدا رائع،
2019-02-17 14:52:07
286254
user
43 -
Che was here
معظم الوثائقيات (خصوصا التي باللغة الانجليزية) فيها الكثير من التجني والمبالغة المقززة . معروف جيدا ان الولايات المتحدة هي التي قتلت اسكوبار وقصة قتلة معروفة للجميع لم تقتلة كما يقتل رجال الامن اي مجرم او قاتل , بل استخدموا معه اسلوب العصابات وقتلوا افرادا من عائلتة لا ذنب لهم . اذا هم ايضا لايعدون عن كونهم عصابة ومجرمون . اضف الى ذلك ان امريكا الحقيرة (اعني هنا الحكومة لا الشعب ) ارادات ان تستأثر بهذه الاموال الطائلة لها فكما هو معلوم ان دخله الاسبوعي يبلغ 420 مليون دولار , والحكومات يهمها ان يضاف هذا الدخل الى ميزانياتها . سيقول قائل ان الحكومات تحارب المخدرات وسأرد عليه بأن الحومات مثل امريكا تبيع الموت عن طريق بيع السلاح فما هي الاخلاقيات الت يستمنعها من بيع المخدرات ذات الدخل الهائل . يكفي ان تعلم ان ثروة الشهم اسكوبار كانت قد بلغت 30 مليار ايام الثمانينات وهذا يعادل الرقم 150 مليار بأرقام هذه الايام ياللهول كم هو رقم ضخم يسيل له لعاب امريكا القذرة .
ثانيا : عصابات المافيا ضحايها اكثر من ضحايا اسكوبار المفترضين ومع ذلك لم يتم تشويه صورتهم بهذا الشكل الفج الذي حدث مع اسكوبار بل ان المافيا لاتزال قائمة ونشطة حتى الان وذلك لسبب واحد هو انها تشاطر الارباح مع الحكومات , فالحكومات تضمن بقائها سرا وتدعي محاربتها علنا للضحك على العوام والسذج .
اسكوبار مد يد العون للفقراء ووفر لهم كل مايحتاجونه ولذلك كان يطلق عليه لقب روبن هود , بعكس افراد الحكومة التي تنفق بثراء على افراد اسرتها بينما شعوبها في فقر مدقع ( الحكومات العربية انموذجا) .
وللعلم فقط فانه ينفذ هذه المقولة حرفيا : فهو يأخذ من الاغنياء الباذخين الذين افرزتهم الرأسمالية ( لان الفقير لايمكنه شراء الكوكايين ) فمن المعروف ان الكوكايين كان مشتهرا بانه اقصى درجات (المزاج) في طبقة الاثرياء والمشاهير وكان يظهر في افلام هوليوود وهي التي روجت له . فهم الذين يطلبون الادمان ولم يفرض عليهم اسكوبار بضاعته بقوة السلاح . المهم انه يأخذ من هذه الاموال التي لايستحقونها ليعطي نصيبا منها الى فقراء بلده . لاتنسى عزيزي القاريء ان امريكا امتصت خيرات امريكا اللاتينية لقرون طويلة وجمهوريات الموز خير دليل .
صدقوني ياسادة لو وافق اسكوبار على اعطاء نسبة من ارباحه الى حكومته او حكومة الجشع الامريكية لكان ينعم بسلام الى اليوم ولكنه رفض ذلك ..
ل
بالنسبة للاخ علي التميمي الذي اقام مناحة على الامريكان اقول له هل تعرف عدد ضحايا الامريكان في العالم ابتداءا بفيتنام ومرورا بافغانستان والعراق والصومال وفلسطين الحبيبة .
هل سمعت عن حرب الافيون التي قادتها انجلترا ضد الصين .
الشيء العجيب ان 90% من السياح الذين يفدون الى كولومبيا لايأتون الا لبرنامج سياحي يكاد يكون وحيدا وهو زيارة اثار واماكن بابلو اسكوبار ,هذا يعني ان الرجل مصدر دخل لبلاده حيا وميتا .
فلترقد روحك بسلام ايها الثائر الحر بابلو ايميليو اسكوبار قافيريا
2018-05-11 00:42:48
220257
user
42 -
علي التميمي
اسكوبار قتل اكثر من 7,000 الاف منهم 1,000 الف عسكري شرطة ومات الملايين من ضحايا الادمان .. لكن مايميزه انه أغرق امريكا بالمخدرات والتي لازالت امريكا تعاني منه بسبب الشباب المدمنين خاصة جيل الثمانينيات .
2018-05-11 00:42:48
220255
user
41 -
علي التميمي
اسكوبار
2018-04-05 07:42:36
213447
user
40 -
عبد الملك علي
وين احصل الجزء الثاني
2018-03-29 10:01:23
212224
user
39 -
ملاك الفيتورى
ملاحظة أخرى
اسم العصابة هو " ميدليين " نسبة لمدينة ميدلين التى ولد بها بابلو و مات أيضا.
2018-03-29 10:01:23
212223
user
38 -
ملاك الفيتورى
اولا أحترم و بشدة الجهد المبذول على المقال لاكن للأسف ليس صحيح تماما من يريد معرفة شئ عن إسكوبار يجب أن يقرأ كتاب " بابلو إسكوبار والدى " والذى كتبه إبنه شخصيا ان كنت تعتقد ابن الإبن سوف يلمع صورة الأب او ما شابه فأنت مخطئ الكتاب كان فى قمة الشفافية
2016-10-01 15:42:59
121202
user
37 -
سهيلة مزرار
بغض النظر عن الظروف هو انسان ناتج عن ظروف ومجتمعات مادية انسلخت عن الاخلاق لكن به نسيم خفيف من الخير
2016-07-20 04:27:25
105829
user
36 -
DeadAngel
شكرا علي المقال D:
2016-05-05 10:11:37
92658
user
35 -
بابلو إسكوبار
بابلو بنا للفقراء منازل لم تبنها الدولة لهم .. وأنشأ للشباب والأطفال ملاعب لكرة القدم في الأحياء الشعبية .. وأنشأ لهم مستشفيات مجانية وكان يساعد الفقراء ماديا .. لذلك كان محبوبا عند الشعب .. بابلو كان يحب الفقراء ... بابلو صديق الفقراء
2016-04-29 08:55:03
91607
user
34 -
M92
دائماً المجرمون رفيعين المستوي زي اسكوبار و غيره يحضون ب التقدير والإعجاب من الناس مع انه قتله و وحوش يزهقون ارواح .. مثير ل السخريه اسكوبار تسبب ل الولايات المتحدة ضرر اكبر من اي حرب مرت فيها امريكا ومع ذالك مسوين عن حياته مسلسل ومطلعينه بصوره تجذب Narcos
2016-04-23 05:07:25
90790
user
33 -
حسين سالم عبشل
مقال مفصل رائع اضيف لكلامك ان الشعب في البلدان الفقيرة يحترح المجرمين و يقدرهم لانهم يبنوا المدارس و المستشفيات بعكس الدولة التي تهملهم
2016-04-13 14:26:10
89011
user
32 -
ريما اللئيمة
قارون القرن ٢٠
2016-04-12 12:53:17
88846
user
31 -
Black Shadow
شكراً لكم جميعاً.. تم إرسال الجزء الثاني ومنتظر لنشره. تحياتي
2016-04-12 04:51:16
88773
user
30 -
The Guardian
شكراً على المقاله الرائعه جداً جداً
لكن ممكن احد زوار الموقع الكرام يعلمني طريقة نسخ المقاله من فضلكم ؟ لاني احتاجها في موضوع بشي مهم
2016-04-11 18:18:13
88705
user
29 -
مكلاووووية
عجبني القال كثير ابن بلدي تحيااتي لك .. الى الامام وماعليك من المنتقدين بطريقة غير لائقة ... مشوار الالف ميل يبدأ بخطوة
2016-04-11 06:12:20
88594
user
28 -
اليمن نبض حياتي
هههههههههههههههههههه والله فاتتني شغله اصلا انا قلت لنفسي مادام وانت متخفي باسم مستعار تبقي بنت لان معظم البنات اليمنيه يعملو اكه او كذا ^^
بس مادام انك نشرت بريدك للتواصل تبقي اكيد مش بنت لانو مش معقول بنت يمنيه تنشر بريدها هههههههههههه
وها انت اخرجتني من الشك ...يااخي ^^
منتظره الجزء الثاني
2016-04-11 05:00:48
88585
user
27 -
Black Shadow
أخت مها بالطبع الجزء الثاني سيطرح كل الامور التي ذكرتيها فرجاااااااءاً لا تحرقي لي المقااااال ههههه. أما بالنسبه لـ اليمن نبض حياتي والأخوه والاخوات الذين يظنون بأني بنت فأقول>>>>>>>>>>> أنا شاب O.o تحياتي لأبناء بلدي الغالي ولجميع من دعمني شكرا لك جميعاً والجزء الثاني قريباً في الأسواق... آآآآآه لقد افرحتموني مرة اخرى. أريد البكاء ...هيهيهيهي
2016-04-11 04:47:06
88573
user
26 -
مها
مقال جميل ومهم...
لقد قرأت عن بابلو اسكوبار كثيراً و اطلعت عن بعض التفاصيل المبهرة...فعلى الرغم من كونه رئيس لأكبر عصابة مخدرات في العالم، الا أنه كان يتمتع بشعبية عالية جداً، لأنه كان يحب أبناء شعبه كثيراً وقد تولى مناصب عالية جداً وقد كان شعبه يريده رئيساً عليهم.... هناك تفاصيل كثيرة مؤثرة بصراحة لن أسردها حتى لا أحرق الجزء الثاني من مقالك... أرجو أن يحتوي الجزء الثاني على تلك التفاصيل حتى نبين للناس مدى قوة "الدينار" فكما يقول المثل معك قرش تسوى قرش..!!!! على الرغم من أنه سارق وقاتل ومهرب و و و و إلا أن ذلك كله يغفر مقابل المال!!!!
2016-04-11 04:36:37
88551
user
25 -
اليمن نبض حياتي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اسعد الله او قاتك بكل خير اخي الكاتب الظل الاسود ^^
في البدايه المقال اعجبني جداا جدااااا وانا منتظره المزيد
والجزء الثاني من حضرتگ طبعا ...
المقال تناول قصة هذا المحتال هههه بابلو بطريقه سلسه
جدا وجميله بنفس الوقت
وبالنسبه للي يقولو خطى املائي ولا اعلم ماذا ..دوما تبحثون
عن الخطئ لذالك دوما حياتك بخطئ ..مع احترامي اولا
ولكن الاخطاء الاملائيه واللغويه ليس كبيره هي تعد باصابع اليد
ولكن انتم تحاولون النقد وانتم لاتعرفون كيف النقد ...النقد نوعان
نقد بناء وهو لاصحاب العقول الراقيه ومن يريدون رقي المجتمع
ونقد هادم وهذا مايبرع فيه الكثثير فان لم تعرف ان تنقد لتبني فلا
تنقد لتهدم .........وان كان على بعض كلمات قليله جداا من ناحية الاملاء
.....فاالانسان دوما خطاء وليس هنالك مخلوق بالعالم معصوم عن الخطا
نحن لسنا انبياء زمن النبوه ولا وراح وكما قال الشاعر دعونا يااخوتي واخواتي
نخلق فن دعونا نسمو بالحلم دعونا نذوب الاعراف والانساب والاختلاف ولا نرى سو الانسان
اخي كنت او اختي الكاتب وانا اظن انك فتاة والله اعلم ^^لاتابه بمن ينقد فلولا الاختلاف ما كان للثققافه بيننا مكان وحتي ان كان النقد بدون هدف انت لا تجعله يهدك او ينقص من اندفاعك ..ولو كان الكتابه بها كل هذا العيوب والقباحه لما تم نشرها اساسا
تقبل احترامي ...اختك من اليمن اصل العرب°•°
2016-04-10 23:27:46
88536
user
24 -
الناقد - إلى Black Shadow
لا تعر إهتماما لمن لا ينتقدك بأدب و لباقة

أوافق جناب توتو ففي العالم العربي تضيع نواهب الموهوبين بسبب إهمال الآخرين أو حسدهم و عدوانيتهم

أنت موهوب و ناجح في نضري رغم كل الأخطء ( التي لا أعترف بها ) إلا أنك كتبت مقالا رائعا إستمتعنا بقرائته صديقي نحن هنا لكي لا تضيع موهبتك و لو بتعليقتنا المشجعة و البناءة

تحية تشجيع و تنويه من ؛؛؛ الناقد ؛؛؛ لك صديقي Black Shadow
2016-04-10 14:28:38
88468
user
23 -
Abeer
مقال رائع جدا مفصل ولاكن لم اشعر بالملل وانا اقرئه بانتضار الجزء الثاني سلمت يداك يابن بلدي وانا لم الاحظ اي اخطاء املائيه لاني كنت مشدوده للموضوع فلم اشغل نفسي بالحروف

شكرا
2016-04-10 10:11:06
88416
user
22 -
غاده شايق
رجل أتعبه الزمن : --

لن أنسى وكمان سأُعيد لك الكسرات والفتحات والضمات وكذلك الشده والسكون التي ذهبت عنك ...

تحياتي لك...
2016-04-10 09:15:14
88409
user
21 -
Black Shadow
إذا حصلت على 564850 لايك للمقال سأطرح الجزء الثاني! أمزح أمزح ههههه شكراً لكم جميعاً. على فكرة هناك مسلسل أمريكي اسمه ناركوس Narcos يتكلم بالتفصيل الممل عن حياة بابلو حيث واصدر الجزء الاول وهو مسلسل رائع انصح بمتابعته لمعرفة المزيد عن هذا الرجل. تحياتي لكم جميعاً. لقد افرحتم قلبي الصغير ^ــــــــ^
2016-04-10 08:03:47
88393
user
20 -
رجل اتعبه الزمن
مقال رائع سلمت يداك
فـ انتظار الجزء الثاني




تحياتي
2016-04-10 07:58:43
88388
user
19 -
رجل اتعبه الزمن
ههههههه
لاتنسي الابيض غاده شايق ي ابنه بلدي تحيه لك
2016-04-10 07:00:08
88366
user
18 -
صوت الاحزان.
يالها من مقالة اضنني قرات من قبل عنه لكنها اعجبتني باسلوبك جيد

ياصديقي استمر،،اووو صديقي(مشكك)اذا ان لم تعجبك لماذا قرآتها


تحياتي

"صوت الاحزان"
2016-04-10 00:40:37
88350
user
17 -
هابي فايروس
قرأت عنه من قبل :)
أحسنت:)
2016-04-10 00:39:46
88346
user
16 -
لميس
اعجبني كثيرا المقال اني كثير متشوقة لجزء ثاني شكرا جزيلا
2016-04-09 17:54:10
88321
user
15 -
مشكك
موضوع لم يعجبني
2016-04-09 16:56:13
88301
user
14 -
محمد حمدي
مقال جميل حقا كان ممتع وملئ بالمعلومات المثيرة للاهتمام

اتذكر اني قرات عن هذا الشخص بعدما وضع في لائحة اخطر الرجال في العالم من قبل الكونجرس الامريكي توجه مباشرة لواشنطن والتقط صورة له امام البيت الابيض ثم ارسلها لهم
2016-04-09 16:30:34
88299
user
13 -
جودي - فلسطين
توتو - محرر -
للمره الثانيه ندخل في سوء تفاهم حول هذا الموضوع.. لا اعلم لماذا يتضايق كاتب المقال عندما يوجه له نقد بناء يهدف إلى تشجيعه على تحسين مستواه وليس إيذاء مشاعره او السخرية منه - لا سمح الله..

لقد قلت حضرتك ان "الانتقاد حق ولكن انتقد بلباقه".. وأنا لا أرى اي شخص انتقد المقال بطريقه تهجميه او جارحة.. ولو كان كذلك لما نشر أصلا.. نحن انتقدنا اللغه ومع ذلك أشدنا بالمقال وشكرنا الكاتب على مجهوده.. لذلك أرى ان تعليقك -مع احترامي لك- ليس عادل.. لأننا لم نجرحه ابدا وعندما انتقدنا اللغة كان هدفنا فقط ان نشجعه على تحسين مستواه لا اكثر..

تحياتي لك :)

Black Shadow
عزيزي نحن لم نقصد اهانتك او ايذاء مشاعرك.. نحن قلنا ذلك فقط من أجل ان نشجعك على تحسين مستواك.. أنت كاتب جيد ولست فاشل.. لكننا بالنهاية بشر.. وجميعنا نخطئ ونحن لسنا مكتملون.. فالكمال لله وحده.. ربما ضايقك تعليق الاخت "هيرلين" ولكنك ايضا تحدثت بغضب وعتب عن الذين انتقدوا اللغه (وأنا منهم).. لكنني لا اعرف لماذا كل هذه الحساسية؟.. إعلم يا صديقي ان الشخص الذي اذا رأى منك خطئا او عيبا وانتقدك.. فهذا لانه يريد مصلحتك ويريد ان يشجعك من اجل تصحيح هذا الخطأ..لا لانه يريد ان يجرحك او يؤذيك..
ونحن نقدر تعبك ومجهودك في كتابة المقال.. ونشكرك جزيل الشكر.. وأتمنى ان أرى مقالاتك دائما في الموقع وسأكون أول المعلقين والداعمين لك.. ولكن على شرط.. اذا انتقدتك لا تغضب مني هههه..

تحياتي لك :)
2016-04-09 14:24:51
88272
user
12 -
ابو سليمان
بابلو اسكوبار ..
شخصية معروفة ولامعة جدا
بصراحة انا لست مع الكاتب بمسألة انه ليس لديه قلب
فقد كان بابلو يحب الخير ويلتجئ اليه الكثيرون ..
حتى انه وصل لمرحلة حكم ذاتي وتخشاه حكومة بلده .. ولولا تدخل الافعى العالمية
المسماة امريكا لما انتهت فترت حكمه الحقيقية لكلومبيا ..
وللآن صورته منتشرة بكثرة بكولمبيا على انه رجل اسطورة .. والشعب الكولمبي كله يحبه جدا .. وهناك الكثير من القصص انه وقف بجانب الشعب .. وقد احبوه حقا ..
ودي وتقديري ولن اسهب بالسرد بانتظار ما ستقدمه للقراء الافاضل ..
2016-04-09 14:02:10
88266
user
11 -
Black Shadow
عزيزي توتو بصراحه أنا لم أتوقع بأن النقد سيكون لبعض الأخطاء الإملائيه والتي أقولها مره أخرى بأني لست جيداً في هذا المجال ولكن هل من الممكن إذا طلبت منكم بأن تحذفوا هذا المقال بأن يتم حذفه لأني بصراحه كنت أعتقد بأن القارىء سوف يتحدث عن موضوع المقال وليس عن درجاتي في مادة النحو. إذا وحدث و إن حصل أي نقد غير موضوعي وليس في مجال الموضوع فأنا أطلب من الإدارة بحذف موضوعي. ولكم جزيل الشكر جميعاً شكراً لدعمكم O.o
2016-04-09 13:28:47
88263
user
10 -
الكاتبة :
عزيزي Black Shadow مقالك جميل واستغرب فعلا ان هنالك ااشخاص يهدرو ذكائهم في مثل هذه الامور لو درس وتعلم لأصبح عالم كبير لكنه اختار الطريق الخطأ على كل حال كل شخص و تفكيرة

بالنسبة للأخطاء النحوية لا تقلق فأخطأي مرعبة اكثر مما تتصور و اذكر ان معلمة المرحلة الابتدائية كانت تسميني الحفرة لكثرة الحروف التي ابتلعها ولا اكتبها والطريف في الامر ان المعلمة قررت اختباري بعد الفرصة ظناً ان الجوع اثر في عقلي لكن بدل ان ابتلع الحرف اخذت ازيد الحرف ولم احصل طوال حياتي على الدرجة الكاملة وان اردت مني ان اكرهك اعرب كل كلمة اقولها
2016-04-09 12:56:36
88252
user
9 -
توتو - محرر -
نعم كما قال كاتب المقال الانتقاد هو الماده المتدواله هذه الايام


ربما ان يكون مبالغ فيه الا انه حق للجميع الجميع ترك المقال وركز علي الاخطاء الاملائيه هكذا هو العالم العربي لا فائده


مع احترامي الانتقاد حق لكم ولكن انتقد بلباقه

تحياتي
2016-04-09 12:35:33
88241
user
8 -
Black Shadow
يا سلام عليكي يا هيرلين! احب الناس اللي يتابعوا بعدي ويحبوا يطلعوا أخطائي! ههههه وبالرغم من كل الإنتقادات مازلنا صامدون. تحياتي للجميع سواء كان منتقد أو شاكر. أوه على فكره هيرلين للأسف الموضوع لم يكن عباره عن نسخ ولصق! وأما بالنسبه للأخطاء الإملائيه والنحويه فأخر مره نظرت الى نفسي في المرآه لم أرى سيبويه أو المتنبي أو الأستاذ جمال مدرس اللغه العربيه الذي درسني في إبتدائي وإنما رأيت شخصاً اراد المشاركة مع الجميع.وأعترف بأني كنت فاااااشل جداً في مادة النحو ومازلت لحد اللحظه O.o تحياتي لكم مره أخرى.
2016-04-09 12:27:40
88236
user
7 -
عزف الحنآيٰا
مقال جميل رغم كل مافعله بابلو من سرقة وقتل جماعي كان به شيء من الخير ربما ستخبرينا به في الجزء الثاني .. شكراً لكِ .. وبإنتظار التكملة ..
2016-04-09 11:36:05
88232
user
6 -
هيرلين
نسخ و لصق من الويكيبديا !!!!

:)
2016-04-09 10:07:33
88215
user
5 -
Star
حلو ،بس في كتير أخطاء إملائية ، مع كل هالجرائم وما قبضوا عليه ،،ليه ؟؟
2016-04-09 07:25:01
88192
user
4 -
جودي - فلسطين
مقال جيد.. لكنه مليء بالاخطاء النحوية والاملائيه!

شكرا لك :)
2016-04-09 06:18:50
88185
user
3 -
غاده شايق
ما أدهشني أحرق مليوني دولار لتدفئة إبنته ، والمفروض ان لا تتملكني الدهشه لأنه لم يتعب فيها ، بالله عليكم ألم يجدر به أن يهبها لي فإنها كانت ستدفئ الخرطوم كلها ...
تحياتي للكاتب... مقال جميل وجهد مقدر .
2016-04-09 04:10:35
88162
user
2 -
\ عبد السلام
قتل .. تهريب ..سرقة .. مخدرات .. إجرام ..
مع ثراء فاحش و تبذير لا نهائي .
حقا وكما يقال ( جمع المجد من أطرافه ) حيث لم يدع بابا للجريمة إلا طرقه .
حتى القبور سرقها !
أي أن الأموات لم يسلموا منه حتى !
أتمنى فقط أن أعرف ما عقلية هذا القاتل وأمثاله ؟ ما نفسيتهم ؟ مما يتكونون ؟!! كيف يفكرون ؟ بل قل كيف يعيشون ؟ ، وأموالهم وطعامهم وشرابهم وكل ما لديهم حرام في حرام ؟ .
والأموات والأحياء والأرض والسماء تبغضهم و تلعنهم !!
رجل يسيطر على ٨٠% من تجارة الكوكايين!!!
أي أنه يتحمل في ذمته آلافا و آلافا من الذين ماتوا أو أصيبوا جراء استخدامهم لهذا المخدر الملعون ، وقد يكونون من الشباب اليانعين ، غرر بهم فضولهم فأرداهم و أوداهم للمهالك !
وكل هذه الجرائم المنكرة ، في ذمة بابلو وأشياعه !
ياله من شقاء ، و إن شئت فقل إنه الغباء !!!
لأن الله "يمهل ولا يهمل"
ولا تعتقدوا ياسادة بأن ذلك الرجل يعيش سعيدا ، فإن الله تعالى يجعل حياته جحيما و حزنا و كمدا و مللا ، وكم سمعنا عن الذين ماتوا انتحارا مع أنهم كانوا و كانوا ....

على كل حال ، أرسل تحياتي لكاتب هذه المقالة ، وأهديه زهرة من زهور شهر ابريل ، ربيعية وما أجمل ورد الربيع ! ، حمراوية وما أجمل الورد الأحمر ! ، يانعة .. عاطرة .. زاكية .. و جميلة بقدر جمال هذه المقالة ، تفوح منها رائحة العبير ، أرجو أن يقبلها مني و إن لم تعجبه فسنعطينه واحدة أخرى ... إلى أن يرضى ... فمن حقه أن يطلب و يتمنى ، بعد إرساله لهذه المقالة .
و أرجو أن يتفضل علينا ، بإرسال تتمة المقالة سريعا ، فصبر القراء محدود ، و حبهم للعجلة بلا حدود .

والسلام عليكم .
\ عبد السلام
2016-04-09 01:49:20
88159
user
1 -
الناقد
موضوع مقالك رائع حقا
سبق و شاهدت برنامجا و ثائقي عن بابلو اسكوبار في قناة ناشيونال جوغرافيك أبو ضبي

شكرا لك أخي

مع تحيات { الناقد }
move
1